القارة القطبية الجنوبية

رهام الحجوان
رهام الحجوان

تم التدقيق بواسطة: فريق أراجيك

3 د

القارة القطبية الجنوبية أو أنتاركتيكا المتجمدة وخامس أكبر قارات العالم هي واحدةٌ من أكثر المناطق غموضًا في العالم، والتي تحوم حولها الكثير من الأسرار والخفايا وتكثر عنها الشائعات والأقاويل.


ما هي القارة القطبية الجنوبية

هي المكان الأشد برودةً على الأرض في القطب الجنوبي وتقع بالكامل تقريبًا داخل الدائرة القطبية الجنوبية، ويغطي معظمها الجليد على مدار السنة والذي يشكل حوالي 90% من الإجمالي العالمي لجليد الأرض، وتمتد هذه المساحة الجليدية الواسعة لتشمل أكثر من 14 مليون كيلومتر مربع، وتكون درجة حرارتها في الشتاء أقل من الصفر وتتفاوت درجات الحرارة فيها من الشديدة البرودة في منتصف القارة القطبية الجنوبية إلى درجاتٍ أقل برودةً وأكثر اعتدالًا على طول السواحل ولها فصلان هما الصيف والشتاء.

لم تعد القارة القطبية الجنوبية نائيةً ومجهولةً كما كانت من قبل ويرجع ذلك لإمكانية إجراء مسحٍ جويٍّ منتظم للقارة باستخدام أدوات سبر الصدى الراديوي، والحصول على بعض بيانات الخرائط بواسطة القمر الصناعي، وهناك وجهان لقارة أنتاركتيكا الحالية أحدهما مرئي بصريًا يتكون من تضاريسَ صخريةٍ وسطحٍ جليٍّ مكشوف، أما الآخر لا يتم رؤيته إلا بطريقةٍ غير مباشرةٍ من خلال تقنيات الزلازل أو تقنيات الاستشعار عن بعدٍ، وفي سطح القاعدة الجليدية المدفونة تطورت العديد من العمليات الجيولوجية الطويلة والبطيئة.


من يعيش فيها

ذو صلة

أنتاركتيكا هي أبرد مكانٍ على الأرض وبسبب البرودة الشديدة ومناخها القاسي لا يمكن للبشر العيش هناك لفترةٍ طويلةٍ، حيث تتناوب البعثات العلمية في الذهاب إليها لإجراء أبحاثهم ويزورها السياح في الصيف. ويعيش في القارة القطبية الجنوبية الكثير من طيور البطريق كما أن محيطاتها هي موطنٌ للكثير من أنواع الحيتان، ولا يوجد فيها أي نوعٍ من الزواحف أو الأشجار أو الشجيرات وتقتصر النباتات فيها على الطحالب.


حقائق عن القارة القطبية الجنوبية

إن القارة القطبية الجنوبية في الواقع واحدةٌ من أكثر الأماكن إثارةً للاهتمام على وجه الأرض، وفيما يلي سنتحدث عن بعض الحقائق المذهلة التي تتعلق بهذه القارة ومنها:

  • القارّة القطبية الجنوبية هي أكبر صحراء على كوكب الأرض بسبب التساقط النادر فيها للأمطار والثلوج، ووديان القارة القطبية الجنوبية من أكثر الأماكن جفافًا على وجه الأرض.
  • سرعات الرياح فيها تصل إلى 200 ميل في الساعة مما يجعلها من أكثر الأماكن رياحًا على الأرض.
  • يمثل الجليد الموجود في القارّة القطبية الجنوبية 90% من جليد كوكب الأرض أو حوالي 70% من إجمالي المياه العذبة على الأرض.
  • تشير الدراسات إلى أنه في حال ذوبان الكتلة الجليدية غرب أنتاركتيكا فسترتفع مستويات سطح البحر العالمية بحوالي 16 قدمًا.
  • تحتوي على أطول سلسلة جبالٍ في العالم.
  • تحتوي على نسبةٍ كبيرةٍ من المياه العذبة، حيث يوجد تحت سطح القارّة القطبية الجنوبية بحيرة فوستوك للمياه العذبة مدفونة تحت 4 كيلومترات من المياه المتجمدة.
  • تضم أنشط بركان وكذلك بحيرات الحمم البركانية.
  • هناك 30 دولةً مختلفةً تدير 80 محطةً بحثيةً في القارة، ولا يوجد سكانٌ دائمون في القارة القطبية الجنوبية، ولكن يوجد عدة آلافٍ من الباحثين الذين يتواجدون بسبب عملهم في المنشآت العلمية والبحثية، ويبلغ عدد السكان الذين يشغلون هذه المنشآت حوالي 4000 خلال الصيف و1000 في الشتاء القاسي والطويل.
  • تبقى القارة مظلمةً خلال فصل الشتاء بأكمله وذلك لعدم شروق الشمس من الاعتدال الربيعي إلى الاعتدال الخريفي بسبب ميل الأرض.
  • لا تغرب الشمس في القارّة القطبية الجنوبية في أشهر الصيف.
  • المياه العميقة مالحةٌ لدرجةِ أنها لا تتجمد حتى في درجات حرارة منخفضة تصل للدرجة 15 تحت الصفر.
ذو صلة
    هل أعجبك المقال؟