مفهوم رأس المال

يلعب رأس المال (Capital) دورًا جوهريًا في إدارة الأعمال وازدهار الاقتصاد، فالشركات تملك عددًا من انواع راس المال والتي تشمل على سبيل المثال الأسهم، والديون، ورأس المال المتداول للنفقات اليومية، بينما يحتفظ الأفراد برأس المال وممتلكات رأس المال كجزءٍ من صافي ثروتهم. تعتبر كيفية تمويل الأفراد والشركات لرأس المال المتداول، بالإضافة لاستثمار رأس المال الذي تم تحصيله أمرًا شديد الأهمية بالنسبة للنمو ولعائد الاستثمار (ROI).

يكون رأس المال عادةً على شكل أصولٍ (Assest) نقديةٍ أو سيولةٍ يتم الاحتفاظ بها أو الحصول عليها من أجل النفقات، ويمكن توسيع المصطلح في الاقتصاد المالي ليشمل الأصول الرأسمالية للشركة، ويمكن أن يعتبر رأس المال بشكلٍ عام مقياسًا للثروة ومصدر لزيادتها من خلال الاستثمار المباشر أو استثمارات مشاريع رأس المال.1

انواع راس المال

يشتمل رأس المال ـ وبالتحديد رأس المال الخاص بالأعمال ـ على ثلاث فئاتٍ؛ هي المالية والبشرية والطبيعية، فلنتعرف على كل فئةٍ من الفئات التالية على حدة.

  • رأس المال النقدي:

أكثر أشكال انواع راس المال شيوعًا ويتضمن الديون وحقوق الملكية، وإنّ الدين عبارة عن القروض أو الالتزامات المالية، ويقتضي سداده في المستقبل، ويحتوي على نسبة فائدة مرتبطة به وهي بالتعريف تكلفة اقتراض المال. يتم تسليم المبلغ النقدي الذي تم استلامه من اقتراض المال من أجل شراء الأصول وكي يتم تمويل عمليات المشروع التجاري، والتي بدورها تولد عائدات للشركة.

تمثل الأسهم حصص الملكية في الشركة، ويحصل المستثمرون في الأسهم على القيمة المتبقية للشركة في حال بيعها أو إنهائها. وعلى خلاف الدين؛ فالأسهم لا تستلزم إعادة تسديدها ولا تملك مصاريف فائدة مرتبطة بها، وتستخدم الأسهم لتمويل الأعمال التجارية وشراء الأصول لتوليد الإيرادات.

  • رأس المال البشري:

يستخدم رأس المال البشري من قبل المشاريع التجارية من أجل صناعة منتجاتٍ وتوفير خدماتٍ يمكن الاستفادة منها من أجل توليد إيرادات للشركة، ولا تمتلك الشركات الأشخاص بنفس الطريقة التي يمتلكون بها الأصول الأخرى، وإنّ أكثر انواع راس المال البشري شيوعًا هي الذكاء والخبرات والمواهب.

تشير الكلمة السابقة (ذكاء) إلى ذكاء الأشخاص الذي يمكن استخدامه لإدارة الشركة بنجاح، والقيام بالتفكير الإبداعي وحل المعضلات ووضع الاستراتيجيات والتفوق على أداء المنافسين. يتم استخدام الخبرات والمواهب بنفس طريقة استخدام الذكاء لمساعدة الأعمال التجارية على إدارة وتوليد الإيرادات، ولا تتطلب الخبرات بالضرورة القدرة العقلية، ويمكن أن تشتمل العمل اليدوي والجهد البدني والتأثير الاجتماعي.

  • رأس المال الطبيعي:

يمكن أيضًا استخدام انواع راس المال الطبيعي من قبل المشاريع التجارية من أجل توليد الدخل وزيادة الإنتاج. تستخدم العديد من المشاريع التجارية الموارد الطبيعية مثل المياه والرياح والطاقة الشمسية والحيوانات والأشجار والنباتات والمحاصيل من أجل إدارة شركتهم وزيادة القيمة مع مرور الوقت، قد تمتلك الشركات أو لا تملك الأصول الطبيعية التي تحتاجها للعمل.2

رأس المال النقدي مقابل اقتصاد رأس المال

يجب التمييز بين انواع راس المال النقدي، ورأس المال الاقتصادي؛ فالأول يعتبر أحد العوامل الأربعة المتعلقة بالإنتاج التي توجه العرض، ويتضمن هذا الأمر السلع الرأسمالية مثل الآلات والمعدات والأدوات، في حين تكون العوامل الثلاثة الأخرى هي:

  1. الموارد الطبيعية: وهي المواد الخام.
  2. ريادة الأعمال: أو الدافع للاستفادة من الابتكار.
  3. العمل: وهو مصطلح يشير إلى عدد الموظفين، إذ يشتمل العمل على رأس المال البشري وهو خبرات وقدرات الناس.

يقوم اقتصاد السوق بتوفير مكونات العرض هذه بشكلٍ تلقائيٍّ من أجل مواكبة حجم الطلب من المستهلكين.3

الفرق بين انواع راس المال وسوق المال

هناك نقاط تشابه ونقاط اختلاف بين سوق المال ورأس المال؛ فمن وجهة نظر البائع، فإن كلا السوقين يقوم بتوفير وظيفةٍ ضروريةٍ للعمل ألا وهي الحفاظ على مستويات كافية من التمويل، ويختلف هدف وصول البائعين إلى كل سوقٍ من هذين السوقين اعتمادًا على احتياجاتهم من السيولة والأفق الزمني.

بشكل مشابه، فهناك لدى المستثمرين أو المشترين أسباب معينة للذهاب إلى كل سوق؛ فمن جهة أولى تقدم أسواق رأس المال استثمارات ذات نسبة مجازفةٍ أعلى، في حين تقدم أسواق المال أصولًا أكثر أمانًا، وغالبًا ما تكون عائدات سوق المال منخفضة ولكنها ثابتة، بينما تكون أسواق رأس المال ذات عائدات أعلى، وغالبًا ما يتعلق حجم عائدات سوق رأس المال بشكلٍ مباشرٍ بمستوى المخاطرة.4

المراجع