عند الغوص في عالم برامج شركة أدوبي المتميز والمتنوع ستدفعك روح الفضول إلى تجربة كلٍ منها، أو أبرزها ربما، ستتجه أنظارك إلى عملاق المونتاج والموشن غرافيك ادوبي افتر افكت لذا سنتعرف بلمحةٍ موجزةٍ عن ماهية هذا البرنامج وابرز استخداماته.

Adobe After Effects

برنامج أفتر أفكت هو برنامجُ المونتاج والموشن غرافيك والخدع السينمائية الذي يستخدم لإنشاء الحركة والمؤثرات الخاصة المستخدمة في الفيديو والعروض التقديمية. ويستخدم على نطاقٍ واسعٍ في التلفاز والأفلام بعد عمليات الإنتاج، بالإضافة إلى تصميم الخدع السينمائية والرسوم المتحركة.

تاريخ ادوبي افتر افكت

بدأت إصدارات أفتر افكت عام 1993، فأطلقت شركة العلوم والفنون في رود آيلاند الإصدارين 1.0 و1.1 لأجهزة ماك فقط، وكانت قدرات هذين الإصدارين محدودةً بشكلٍ كبيرٍ، فشملت استخدام الأقنعة والتأثيرات وبعض التحويلات الحركية.

بينما أضافت شركة Aldus Corporation عام 1994 مجموعةً من التقنيات وأدوات التحكم الزمنية. تلتها الإصدارات 2.0.1 و3.0 و3.1 عامي 1995 و1996. واستحوذت أدوبي على شركة Aldus في 1993 وبدأت أول نسخة من أدوبي بالإصدار 3.0.

وظهرت إصدارات متلاحقة من ادوبي افتر افكت خلال الأعوام 1997 و1999، وأضافات الشركة خلالها الصور المتحركة والتأثيرات الصوتية ومجموعة من الإضافات التي مكنت المصمم من التحكم في الطبقات والألوان والمخططات الزمنية والتحكم في المجسمات ثلاثية الأبعاد، وكان الإصدار 4.0 أول إصدارٍ يعمل على كلا نظامي ماك وويندوز.

تنوعت بعدها الإصدارات وتلاحقت، وأضاف كل منها ميزات فريدة تمكنت من إضفاء العديد من التحسينات والميزات التي جعلت البرنامج في مقدمة برامج المونتاج والموشن جرافيك في العالم. ولا تزال الشركة تستمر في إصدار العديد من النسخ حتى يومنا هذا دون أي كللٍ.1

أبرز ميزات ادوبي افتر افكت

  • مكتبة المؤثرات: تعتبر مكتبة المؤثرات المتنوعة المدمجة في البرنامج أبرز ما يميزه عن بقية برامج المونتاج. ويحوي البرنامج عدة مجموعاتٍ من المؤثرات منها مؤثرات المحاكاة التي تتألف من حوالي 18 تأثير مدمج في البرنامج، تستخدم لتشكيل وخلق عددٍ غير محدودٍ من الأشياء، كالشعر والمطر والثلج والرسوم المختلفة.  
  • تصميم العناوين: يمكنك تصميم العناوين المتنوعة لمشاريع الفيديو، ويتيح لك البرنامج عناصر التحكم بالبادئة والتجانب/ وخيارات الفقرات وغيرها.
  • قوالب ادوبي افتر افكت : والتي سنتكلم عنها بشكلٍ مفصلٍ تاليًا.
  • التركيب: يمكنك دمج مجموعة متنوعة من اللقطات المختلفة لتكوين فيديو جديد، وإضافة تغييرات مختلفة على الفيديو أو حتى دمج مقطعي فيديو مع بعضهما، كإضافة خلفيةٍ أو بعض مشاهد الانفجار وغيرها.2

قوالب ادوبي افتر افكت

خلال رحلة البحث الطويلة في عالم البرنامج على شبكة الإنترنت، يصادف المتعلم العديد من العناوين التي تتحدث عن قوالب ادوبي افتر افكت وتضعه في حيرةٍ من أمره! إذ يجهل الكثير من الأشخاص ماهية هذه القوالب.

تعتبر قوالب أفتر أفكت ملفات عمل قابلة للتعديل على البرنامج، فعادة ما يقوم بعض المصممين بنشر نماذجٍ من أعمالهم لمساعدة الآخرين في توفير الوقت والجهد، والأمر يتطلب تحميل هذه القوالب وفتحها باستخدام أفتر افكت لتستطيع إدخال التعديلات المناسبة عليها كأنك من قام بالتصميم منذ البداية.

توفر هذه الفكرة الكثير من الجهد المضني على المصممين، فلا حاجة لتبدأ بعمل أو لتبتكر مؤثراتٍ قام غيرك بصنعها وتضيع ساعاتٍ طويلةً في هذا.3

ولعلّ من أهمّ ميزات استخدام قوالب ادوبي افتر افكت ما يلي:

  1. توفير الوقت: تتيح لك القوالب إمكانية توفير الوقت في ابتكار تصاميم ودمج مؤثرات مختلفة لتنتهي بالنتيجة المرجوة. يمكنك استغلال جزء من هذا الوقت في تعديل القوالب المتوافرة، بينما تستغل الوقت المتبقي في إضافة لمساتٍ سحريةٍ وابتكاريةٍ إلى مشروعك.
  2. توفير المال: ببساطةٍ فإن أي مصمم سيطلب منك ما يتراوح بين 35$ إلى 100$ في الساعة، فينتهي مشروعك بتكلفةٍ تصل إلى آلاف الدولارات في حال كان ضخمًا. لذا يمكنك استخدام قوالب ادوبي افتر افكت وعندها حتى إن قمت باستئجار مصمم فإن العمل سيتطلب وقتًا أقصر من بدء المشروع من نقطة الصفر.
  3. التعلم: يعتبر برنامج ادوبي افتر افكت من أضخم برامج المونتاج كما قلنا، كما يظهر بواجهةٍ مليئةٍ بالخيارات والأزرار والقياسات. لذا سيكون من الصعب عليك أن تبتكر حركاتٍ وتأثيراتٍ مختلفةً بينما أنت تتعلم إلا بمحض الصدفة. يعتبر تحميل القوالب ومراقبة أداء المصممين الآخرين وكيفية قيامها بالعمل الطريقة الأنسب للتعلم. تغوص في طبقات المشروع وتبحث بعنايةٍ عن كل تفصيلٍ، لتنتهي من المشروع بأفكارٍ هائلةٍ مميزةٍ.4
  4. مواكبة عالم التصميم: كما غيره من المجالات، يتمتع عالم التصاميم والمونتاج بأسلوبٍ وطريقةٍ تتغير تبعًا لفتراتٍ زمنيةٍ. فدائمًا ما نجد أنماطًا جديدةً للحركة والتأثيرات المستخدمة. لذا يساهم الاطلاع على تصاميم الآخرين في مواكبة هذه التطورات بشكلٍ دائمٍ.5

المراجع