يدلُّ مفهوم الفضاء السيبراني والذي يعرَف أيضًا باسم الفضاء الإلكتروني على عالم الكمبيوتر الافتراضي، وبمعنى آخر هو الوسيلة التي تستخدم في تسهيل عملية الاتصال من خلال شبكات الإنترنت حول العالم، ويعتمد الفضاء السيبراني عادةً على شبكة كمبيوتر ضخمة تتألف من عدد كبير من شبكات الكمبيوتر الفرعية الموزعة في مختلف أنحاء العالم، وتستخدم هذه الشبكات بروتوكول TCP / IP والذي يساعد بدوره في تبادل البيانات والملفات وأنشطة الاتصالات والتفاعل بين عدد كبير من مستخدمي الإنترنت.

ويتميز الفضاء السيبراني كونه يشكل بيئة افتراضية وتفاعلية لعدد كبير من المشاركين، كما يمكن أن يطلق اسم فضاء سيبراني أو فضاء إلكتروني على أي نظام اتصالات يضمُّ قاعدة مستخدمين ضخمة أو أي واجهة صمِّمت بشكل جيد.  1   

الفرق بين الفضاء السيبراني والإنترنت

يعتقد كثير من الناس أنَّ الفضاء السيبراني هو نفسه الإنترنت أو يخلط بين معنى كل منهما، إلا أنَّ مفهوم الإنترنت يختلف عن مفهوم الفضاء السيبراني، حيث أنَّ الإنترنت عمومًا يشير إلى واحدة من شبكات الاتصالات العالمية والتي تتشكل من خلال الربط بين شبكات صغيرة من الكمبيوترات والخوادم وبالتالي فهو شبكة إنترنت عالمية، أمَّا الفضاء السيبراني فهو فهو مساحة افتراضية رمزية أو عالم من المعلومات توجد داخل نطاق الإنترنت الأشمل والأوسع.

لذلك فإنَّ الفضاء السيبراني يعدُّ جزءًا من شبكة الإنترنت العالمية، ولا يمكن الفصل بين كل من الإنترنت والفضاء السيبراني، حيثُ يعتمد الفضاء السيبراني في عمليات التواصل المختلفة مثل فتح مواقع الويب أو إرسال البريد الإلكتروني وغير ذلك على شبكة الإنترنت.  2   

اقرأ أيضًا: ما الفرق بين الامن السيبراني و امن المعلومات؟

مكونات الفضاء السيبراني

يتكون الفضاء السيبراني من شبكات اتصالات عديدة وأنظمة حاسوب ومعالجات ووحدات تحكم مدمجة، وكل ذلك يقع داخل مساحة من شبكة الإنترنت، وتحديدًا يتكون من خمس مكونات هي: الحيز أو المكان الجغرافي، الشبكة الفعلية، الشبكة المنطقية، الشخصية الإلكترونية، الشخصية الحقيقية، ويقسم الفضاء إلى طبقات ثلاثة: الطبقة المادية والطبقة المنطقية والطبقة الاجتماعية، وفيما يأتي التفصيل في كل طبقة من طبقات الفضاء السيبراني:

  • الطبقة المادية
    تشمل الطبقة المادية كل الوسائل المادية المستخدمة في الفضاء السيبراني بداية من المكان أو المنطقة الجغرافية التي تشغلها، إضافة إلى مكونات الشبكة المادية والملموسة، ويعتبر المكون الجغرافي على أنَّه موقع عناصر الشبكة الملموس، وتساهم هذه الطبقة المادية في تجاوز الحديد الجغرافية والسياسية ضمن الفضاء السيبراني بسرعة فائقة تقترب من سرعة الضوء نفسه، كما ترتبط هذه الطبقة بمجالات عديدة، وتشمل أيضًا: البنى التحتية والأجهزة المستخدمة في الفضاء السيبراني على اختلافها والأدوات السلكية واللاسلكية والبصرية والأجهزة الداعمة للشبكة وأسلاك التوصيل وترددات الراديو والخوادم والحواسيب ومختلف أدوات التوصيل المستخدمة.
  • الطبقة المنطقية
    تشمل هذه الطبقة مكونات الشبكة المنطقية، وتكون هذه المكونات مبرمجة بشكل منطقي، وتضمُّ الاتصالات المنطقية التي تربط بين الأجهزة المتصلة بشبكة الحاسوب ويطلق عليها العقد، وتتوزع هذه العقد في أماكن مختلفة عديدة، وتتمثّل بأجهزة الحواسيب والأجهزة الرقمية المساعدة والهواتف النقالة وغير ذلك من الأجهزة.
  • الطبقة الاجتماعية
    تضمُّ هذه الطبقة الكادر البشري والجانب المعرفي في الفضاء السيبراني، ويشير إلى ما يعرف باسم المكونات الشخصية السيبرانية وهي التعريف الخاص بها، كما يشير إلى الشخص المستخدم للشبكة من خلال عنوان بريده الإلكتروني ورقم الهاتف والعنوان الشخصي للحاسوب، ولذلك تشمل هذه الطبقة الشخصيات البشرية الحقيقية التي تعمل ضمن الفضاء السيبراني، ويمكن أن يمتلك الشخص الواحد أكثر من شخصية سيبرانية من خلال امتلاكه عدة حسابات بريد إلكتروني على عدة حواسيب مختلفة.  3   

اقرأ أيضًا: الفرق بين الجرائم الالكترونية والجرائم المعلوماتية.

فوائد الفضاء السيبراني

يتميَّز الفضاء السيبراني بتوفير الكثير من الفوائد للمستخدمين، والتي تتركز حول التواصل، وفيها يأتي أهم فوائد الفضاء السيبراني:

  • سهولة الوصول إلى المعلومات والبيانات على اعتبار الفضاء السيبراني مكتبة افتراضية ضخمة تجمع أنواع مختلفة من المعلومات، لذلك يمكن للمستخدم أن يعرف ما يرغب به حول موضوع معين وذلك من خلال محركات البحث وعلى رأسها جوجل.
  • سهولة التواصل مع الآخرين من خلال طرق ووسائل عديدة، إذ يمكن التواصل من خلال تبادل الرسائل عبر البريد الإلكتروني، أو من خلال التواصل البصري أو الصوتي، ويجري ذلك بسرعة كبيرة جدًّا.
  • توفير منصات التواصل الاجتماعي، وقد سهَّل الفضاء السيبراني إنشاءها اعتمادًا على شبكة الإنترنت نفسها، ومن أهم المنصات التي وفرها: الفيس بوك وتويتر، ويستخدمهما ملايين من المستخدمين في جميع أنحاء العالم.
  • توفير فرص أكثر للمستخدمين في البحث عن وظائف عمل، إذ ساهم الفضاء السيبراني في تسهيل البحث، وذلك بدلًا من التواصل عبر مكاتب التوظيف أو من خلال الصحف، وهذا ما ساهم في توفير الوقت والجهد.
  • المساهمة في الحصول على مساحة كبيرة للترفيه، إذ أتاح هذا الفضاء تحميل الموسيقى والألعاب والمواد المرئية مثل الأفلام والمسرحيات إضافة إلى الكتب، وذلك كله بالمجان ومتاح لجميع المستخدمين، وساهمت هذه لميزة بدورها في توفير المال والجهد والوقت لجميع الناس.  4   

اقرأ أيضًا: ما هو امن المعلومات؟

مخاطر الفضاء السيبراني

رغم الفوائد الكبيرة التي يوفرها هذا الفضاء إلا أنَّه يحمل أيضًا بعض المخاطر على المستخدمين، وفيما يأتي بيانها:

  • التعرض للاختراق أحيانًا من خلال الإنترنت، وهذا ما قد يؤدي إلى الدخول إلى حسابات بنكية أو حسابات رسمية لمؤسسات عامة أو شركات خاصة، وبالتالي سرقة معلومات شخصية مهمة أو تحويل مدخرات بنكية وما إلى هنالك.
  • قرصنة الحسابات الشخصية للمستخدمين من خلال رسائل البريد الإلكتروني، والوصول إلى معلومات خاصة وابتزاز صاحب الحساب المختَرَق.
  • تعرض الأنظمة الشخصية على الحواسيب إلى هجمات الفيروسات، وذلك من خلال الدخول إلى روابط مزيفة، وقد يؤدي ذلك إلى إلحاق الأضرار بالحواسيب.  5