7 من أشهر الروايات الجنسية العربية التي حطمت التابوهات المحرمة وذهبت بعيدًا في وصف الشهوة

أشهر الروايات الجنسية
داليا عبد الكريم
داليا عبد الكريم

6 د

غرد العديد من الكتاب والروائيين العرب، خارج السرب وتجاوزوا المحظورات والخطوط الحمراء التي يفرضها المجتمع، لينتجوا أشهر الروايات الجنسية التي تركت أثرها لدى قرائها، محطمين كل القيود المجتمعية والسلاسل التي يكبل الشرقيين أنفسهم بها عادة.

ورغم أنك بمجرد لفظك لكلمة جنس في غالبية المجتمعات العربية، سيُنظر لك بوصفك كائنًأ فضائيًا ربما، إلا أن أولئك الروائيين ذهبوا أبعد من ذلك بكثير بروايات جنسية، يرى فيها البعض "أفلامًا إباحية"، بينما يرى فيها البعض الآخر تصويرًا لواقع موجود بالفعل، ينبغي للأدب تصويره والخوض فيه كما يخوض بالكثير من القصص الإنسانية الأخرى.

حظيت تلك الروايات كذلك بانتقادات واسعة من قبل النقاد أنفسهم، خصوصًا أولئك الذين لم ينجح الأدب العالمي والرواية بكسر قيودهم المجتمعية، فهاجموا الروائيين واعتبروا رواياتهم مجرد وسيلة للمتعة والإثارة، دون الخوض في تفاصيلها ورموزها التي تحمل دلالات أدبية وسياسية عميقة ضمن قالب جنسي جاذب في المجتمع الشرقي.

وفيما يلي أشهر الروايات الجنسية العربية التي أثارت جدلًا في المجتمع الشرقي:


انتصاب أسود للكاتب أيمن الدبوسي


انتصاب أسود للكاتب أيمن الدبوسي
ذو صلة

قد تنظر إلى العنوان على أنه جريء للغاية، انتظر إذًا لتفتح دفتي الرواية وتجد نفسك تقرأ:


راح فمها يعمل تارة كفرج، وطورًا كشرج، ثم يتحوّل ويتخذ من الثقوب هيئة الممكن، وغير الممكن، ويستوفي هيئة كل رطب ضيق ذي شفط

يسمي الكاتب التونسي، أيمن الدبوسي، الأشياء بمسمياتها دون أي تشذيب أو مواربة، تشعر وأنت تقرأ الرواية التي تصنف ضمن أشهر الروايات الجنسية العربية أن هناك ثورة حقيقية، تتجاوز كل التابوهات المحرمة، وكأن هناك شخصًا يريد أن يحطم كل الأعراف ويضرب في وجهك كل ما تعرفه لكنك لا تجرؤ على التحدث به علانية.

ما بين السطور ستقرأ الثورة، وستدرك أن ما تقرأه ليس مجرد رواية جنسية عابرة، بل رواية كتبت بالتزامن مع الثورة التونسية، وكأن الكاتب أراد أن يمضي بعيدًا في ثورته، ليتمرد على كل شيء بدءًا من السياسة وليس انتهاءًا بالقيود المجتمعية.

تمتد الرواية على شكل سبعة فصول، يحكي كل فصل مغامرة جنسية بطلها واحد هو طبيب نفسي، تتعدد مغامراته الجنسية ويرويها بمنتهى الجرأة والاقتدار.

اقرأ أيضًا: روايات جريئة صدمت القُراء : الأدب بين التابو الجنسي وحرية الإبداع.


برهان العسل للكاتبة سلوى النعيمي من أشهر الروايات الجنسية العربية


برهان العسل للكاتبة سلوى النعيمي من أشهر الروايات الجنسية العربية

مثل زميلها التونسي، لم تتردد الكاتبة السورية المقيمة في فرنسا، سلوى النعيمي، من ذكر أسماء الأعضاء الجنسية علانية، دون الاختباء وراء أي إيحاءات أو دلالات.

تتحدث الرواية عن أمينة مكتبة، تنشأ بينها وبين رجل علاقة جنسية تصفها البطلة في الرواية بكل دقة، حتى أصغر تفاصيلها، فتقول في أحد فصول الرواية التي ترجمت إلى 18 لغة واكتسبت شهرة عالمية واسعة:


كنت أصل إليه مبللة، وأول ما يفعله هو أن يمد إصبعه بين ساقي، يتفقد العسل كما كان يسميه، يذوقه ويقبلني ويوغل عميقًا في فمي

ما يميز رواية برهان العسل وهي من أشهر الروايات الجنسية العربية، هو أن كاتبتها استخدمت العديد من الشواهد التراثية والدينية فيها، بينما رأى فيها العديد من النقاد فلسفة للجنس، وسيخرج قارئها بنظرة جديدة مختلفة كليًا عن بقية القراء، خصوصًا إن كان القارئ ممن يستخدمون الإسقاطات على الواقع أو المجتمع.


اسمه الغرام للكاتبة علوية صبح


اسمه الغرام للكاتبة علوية صبح

ربما لا تحمل رواية اسمه الغرام للكاتبة اللبنانية، علوية صبح، أي مفردات مباشرة عن الجنس، لكن قصة الرواية ككل هي ما أثار جدلًا واسعًا ورفضًا لدى العديد من فئات المجتمع اللبناني المنفتح عمومًا.

تروي الكاتبة حكاية أربع نساء، نهلا وعزيزة وسعاد ونادين، نساء في عقدهن الخامس من العمر تقريبًا، ويمتلكن مستويات تعليمية عالية، ويتحدثن عن خيانتهن لأزواجهن، وتبريرها بالعديد من الذرائع، كأن يكون الزوج عاجز جنسيًا، أو سيء الطباع.

يجمع النقاد على أن الرواية تريد الخروج بفكرة أن الزواج مؤسسة فاشلة، تحد من حرية المرأة التي تبدأ بالبحث عن لذتها خارج منزل الزوجية بعد منتصف العمر بقليل.

كثير من النقاد رأوا في الرواية تبريرًا واضحًا للخيانة الزوجية، كما حين قالت إحدى بطلات الرواية لصديقاتها:


لم أشعر أني أخونه يومًا، رغم أني كنت دائمة الخيانة له


حب في السعودية للكاتب إبراهيم بادي من أشهر الروايات الجنسية


حب في السعودية للكاتب إبراهيم بادي

حطم الكاتب ابراهيم بادي، كل الحواجز بروايته حب في السعودية التي تتحدث عن الشاب إيهاب الذي مارس الجنس، مع خمس نساء، مطلقات أرامل، وفتيات، في المجتمع السعودي، يرى النقاد فيها تعبيرًا عن الذكر الشرقي الذي يصطاد فرائسه بالكلام المعسول والوعود ليقعن في شباكه ثم يرميهنّ بعد أن يروي غريزته، بينما يمنع شقيقته حتى من زيارة صديقاتها الفتيات.

تضمنت الرواية الكثير من التفاصيل الجنسية، وتوصف بأنها أجرأ رواية سعودية، واتخذت شهرة كبيرة لكونها تجاوزت المحظورات في السعودية وتحدثت عن الكبت الجنسي ونتائجه بطريقة تفصيلية.


حرمة للكاتب علي المقري


حرمة للكاتب علي المقري

ربما لم ينتبه مهاجمو الكاتب اليمني علي المقري، في روايته "حرمة"، إلى التفاصيل العميقة التي تضمنتها الرواية، والتي تبدو للوهلة الأولى أنها رواية جنسية تصف تفاصيل بشكل مباشر، إلا أن الجنس في حقيقة الأمر ليس سوى قالب جاذب ليبرز هدفه الأعمق، مهاجمة التشدد والتطرف.

تروي الرواية حكاية فتاة اكتشفت وجود رغبة هائلة لديها، حين سمعت شريط أغانٍ أحضرته شقيقتها، تعاظم إحساس الإثارة لديها، لتتعلم كيف تداعب نفسها عن طريق العادة السرية، واستمر التفكير الجنسي بالاستحواذ عليها لدرجة أنها تزوجت من أول رجل قرع بابها، لتكتشف لاحقًا أنه عاجز جنسيًا، وهمه الوحيد الجهاد ومحاربة "الكفار".

أحد التفاصيل المؤلمة في رواية علي المقري، أنه لا يوجد اسم للشخصية، بل يكتفي بالقول إنها "حرمة"، في إشارة واضحة منه إلى مدى تهميش النساء ورغباتهنّ في مجتمعه.


الرواية الملعونة للكاتبة أمل الجراح


الرواية الملعونة للكاتبة أمل الجراح

كتبت الروائية السورية أمل الجراح، الرواية الملعونة في ستينيات القرن الماضي، لكنها لم تجرؤ أبدًا على نشرها، لتنشرها دار الساقي عام 2010، بعد وفاة كاتبتها بالتأكيد ثمة سبب منطقي لذلك، حيث تتناول الرواية علاقة جنسية محرمة بين فتاة ووالدها.

تدور أحداث الرواية الملعونة وهي من أشهر الروايات الجنسية العربية، حول الفتاة الجامعية حنان التي تحاول استمالة والدها بعد وفاة والدتها، تمحو كل آثارها من المنزل وتتصرف كزوجة حقيقية لوالدها الذي تعتبره فارس أحلامها.

تنتهي الرواية بطريقة مفتوحة، حيث تكتشف حنان وجود مرض خطير لديها وتقف الأحداث حين تدخل إلى غرفة العمليات لإجراء عملية القلب، وكأن الكاتبة تريد القول إن ما حلّ بحنان هو ثمن خطيئتها.


شارع إبليس للكاتب أمين الزاوي


شارع إبليس للكاتب أمين الزاوي

ليس من الصواب تأطير رواية شارع إبليس للكاتب الجزائري، أمين الزاوي بالرواية الجنسية، فهي تذهب أبعد من ذلك بكثير لتجسد أسوأ أنواع الخيانة واستغلال المنصب والزج بالفقراء في الحرب للموت، كرمى لتحقيق متعة رخيصة من قبل "قائد ثوري".

يسيل لعاب "القائد الثوري"، على زوجة أحد عناصره فيقوم بتدبير كمين له خلال الثورة الجزائرية فيودي بحياته ثم يتزوج زوجة العنصر أم إسحاق التي كبر ابنها مع دافع الانتقام لوالده.

سرعان ما يتخلى "القائد الثوري" عن أم إسحاق ليتزوج فتاة أخرى صبية بعد التقدم بالعمر، ليقوم إسحاق بممارسة الجنس معها في مشهد يرويه كاتب الرواية بالتفصيل، ويحقق إسحاق انتقامه.

لكن إسحاق الرجل الشرقي، يفر حين تخبره زوجة زوج أمه بأنها حامل منه، يتركها لمصيرها ثم يهرب لممارسة المزيد من الجنس مع فتيات في دمشق وبيروت.

وأخيرًا، ربما يستهجن العديد منا لفظ رواية جنسية، لكن غالبًا الجنس ليس إلا وسيلة جاذبة لإيصال الغرض الرئيس من الرواية، خصوصًا في المجتمعات الشرقية، حيث يهاجمون الجنس علانية ويركضون إليه سرًا.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة