مُقتبس من قصة حقيقية.. مسلسل Black Bird يعرض صفقة مغرية من أجل الحرية

Black Bird
علي عمار
علي عمار

5 د

من منا لم يسمع بنظرية أثر الفراشة لصاحبها "إدوارد لورتينز"، تلك النظرية التي لها بعد فلسفي وفيزيائي في ذات الوقت، وتقوم على فكرة أنّ كل شيء في هذا الكون مرتبط ببعضه، كأن يحدث فعل ما في مكانٍ ما، ينتج عنه أثر قد يكون مختلفًا في مكانٍ آخر لكنه متعلقٌ به. ربما الشرارة الأولى للفعل أو الحدث، هي في بادئ الأمر أشياء عادية لا نلحظها عادةً ولا نحاول تحليلها، إلا أنها كفيلة بصنع المتغيرات في مكانٍ آخر في العالم، لارتباطها الفعلي الوثيق ببعضها.

انطلاقًا من نظرية أثر الفراشة أحب صناع مسلسل "Black Bird" استهلال الحلقة الأولى من عملهم الدرامي، “حيث إن الأشياء التي لا ترى بينها صلة، هي في الحقيقة مترابطة”، هذا ما ينطق على لسان جيمي الشخصية الرئيسية في المسلسل والذي يجسدها الممثل "تارون إجيرتون".

مسلسل Black Bird القصير المنتج من قبل Apple TV + مأخوذ عن رواية "In With the Devil"، للكاتبين "جيمس كين" و"هليل ليفين"، أعدها للتلفزيون "دينيس ليهان" وتناوب على إخراجها كل من "مايكل ر. روسكام"، "جو تشابيل"، "جيم مكاي".

ونشاهد في أدوار البطولة "بول والتر هاوزر"، و"سبيده مافي"، و"جريج كينير"، و"راي ليوتا".


قصة مسلسل Black Bird "الطائر الأسود"

فيديو يوتيوب
ذو صلة

الحرية هي الحياة، وللحرية شروط غير قابلة للتفاوض، وهي أن تكون مسؤولًا عن أفعالك، وسلوكياتك في حياتك الشخصية. وفقدانها يشعرك بخسران وجوديتك، لذا تحاول جاهدًا استرجاعها، مهما كان الثمن مكلفًا. وهذا بالضبط ما يسعى إليه بطل حكايتنا جيمي كين، بعدما تم اعتقاله بتهمة حيازة المخدرات، وعدد من الأسلحة النارية بطريقة غير مشروعة، ما نجم عن ذلك الحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات دون الإفراج المشروط.

بعد عدة أشهر يقدم له مكتب التحقيقات الفيدرالي، متمثلًا بالمدعي الفيدرالي "إدمونت بومونت" والمحقق "لورين ماكولي"، صفقة مغرية مقابل الحصول على حريته، حيث يتوجب عليه مصادقة قاتل متسلسل يدعى "لاري هول" متهم باغتصاب وقتل العديد من الفتيات المراهقات. وعلى جيمي انتزاع اعتراف منه بمكان دفن ضحاياه، يريدون اسمًا واحدًا فقط، لأن هاري لديه استئناف معلق، واحتمالية خروجه من السجن واردة جدًا، وهذا الأمر غير محبذ لمكتب التحقيقات الفيدرالي، كونهم على يقين تام بارتكاب لاري لتلك الجرائم الإنسانية. وهو أنكر ذلك بعد انتزاع المحقق "براين ميللر" اعترافًا صريحًا منه.

والجدير بالذكر أن السجن الذي يتواجد فيه القاتل المتسلسل مشدد الحراسة وخطير، فهو مخصص للمجرمين الذين لديهم مشاكل عقلية ونفسية، الأمر الذي يثير حفيظة جيمي، ما يدفعه للقول: “تريدون أن أدخل بنفسي إلى الجحيم، وأتصادق مع شيطان لعين، لأسأله ببساطة: أين دفنت 13 جثة؟”.

لكن شرط الحرية مغرٍ بالنسبة له، ويستحق التفكر به، ما يحمله على قبول العرض، إلا أنه لا يمنحهم الموافقة فورًا خصوصًا أنه تم التلاعب به في أثناء المحاكمة الأولى.

اقرأ أيضاً: الفيلم الذي أحب جوني ديب آمبر هيرد بسببه.. حكاية The Rum Diary في بورتوريكو


حوارات عميقة تضاهي قوة القصة

ما يميز دراما الجريمة المثيرة للإعجاب Black Bird، البناء الدرامي المتقن للحكاية، بحيث جاءت كل عناصره متساوية في الأهمية، والصياغة، وطريقة السرد الممتعة، والتي أحكمت قبضتها جيدًا على عقل المشاهد، بالإضافة إلى العمل على تطوير الحبكة والشخصيات بشكلٍ جيد. ولكن لا يمكن إغفال أن بعض المشاهد على صعيد الإخراج كانت ذات إيقاع طويل ممل، يغفر لها اختيار الكادرات والتصوير المناسبين لزمن التسعينيات، الفترة التي حصلت فيها هذه المأساة الحقيقية.

تم إقحام المشاهد التي حدثت في الماضي القريب والبعيد، مع مشاهد الزمن الحاضر للحكاية، بطريقة ذكية وفعالة جعلت الرواية تحقق التوازن المطلوب من ناحية هيكل الحكاية. فكانت عملية الفلاش باك تزودنا بالتفاصيل المهمة، عن نشأة كل من شخصية جيمي ولاري، والأثر الذي تركه الأب لديهما، والذي ساهم بتشكيل الرجلين اليوم.

قصص الجرائم دائمًا ما تكون بحاجة إلى حوارات عميقة، تضاهي قوة القصة الدرامية خاصةً إن كانت مستقاة من الواقع، في الزمن الحالي، أو فيما مضى.

ففكرة دمج شخصيتين متناقضتين في الخلفية النفسية والبناء الإنساني، مغرية ومثيرة للاهتمام، تحديدًا أحدهما هنا يعمل كواشٍ على الآخر وعليه الاستحواذ على ثقته. جيمي الشاب الثري المغرور والمتعجرف، كالحياة الفاحشة التي يعيشها، وسيم بنسبة كبيرة، ولديه جسد رياضي، ومعسول اللسان أيضًا، ذلك ما يجعله رجلٌ لا يقاوم عند النساء والرجال معًا. كيف الحال إذًا سيكون مع لاري، بالتأكيد سينظر له كقدوة، والإنسان الذي لن يصيره يومًا! فهو شخص ممتلئ يمتلك سوالف بشعة منفرة، وملامح تظهر البلادة والغباء، لكنها تخفي قدرًا كافيًا من الشر والدهاء، معقد، مريض نفسي ومنحرف جنسيًا، هذا ما يلاحظه كل من يلقاه، والمراهقات يشعرن بذلك.

يقوم كل من الممثلين "تارون إجيرتون" و"بول والتر هاوزر" بتبني الشخصية بشكلٍ لا يصدق، تتعاطف أحيانًا، تحديدًا مع استعراض طفولة لاري، وتتفر من جيمي للغطرسة والقبح اللذين كانت عليهما شخصيته، والمجملة بوسامته وعضلاته المنفوخة. وتخاف عليه أن يفقد صوابه بمعاشرته للمعتلين اجتماعيًا. الجميع كان في مطرحه -من ممثلين- وساهموا بدفع القصة إلى الأمام.


مسلسل Black Bird.. ينغمس في الفساد

يقول الكاتب "جيمس روت" في معرض حديثه ضمن موقع "Stuff to Watch":


يزخر مسلسل Black Bird بالحوار الذي لا ينسى حقًا، بينما يتعمق الغموض وتزداد المكائد مع كل مشهد، وتجد نفسك منجذبًا إلى كل من التحقيق وألغاز جيمي كين، حتى تنغمس تمامًا في كل ذلك وتدفع نفسك لمشاهدة حلقة إضافية أخرى.

أما كبير النقاد "ريتشارد لوسون" في موقع "Vanityfair" يقول:


بينما يقوم الكاتب ليهان والمخرج ميشيل ر. روسكام باستحضار مزاج فعال من القلق والرعب في القصة، فإن الطائر الأسود ينغمس في الفساد بشكلٍ واضح، ويخوض في العمق خلال تقدمه، يثبت أنه يقدم حسابات خاطئة في الطرح وأقل إثارة للتفكير مما كان يأمله صانعوها بلا شك.

يذكر أن المسلسل القصير Black Bird تحصل على 99% من إجمالي عدد النقاط ضمن موقع Rotten Tomatoes "الطماطم الفاسدة"، وعلى نسبة 8.4/10 من أصوات النقاد على موقع IMDb.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة