مسلسل القيصر … الأخطاء والوقت يبعدونه عن العالمية

مسلسل القيصر - الممثل يوسف الشريف
1

أصبح يوسف الشريف واحد من أهم فناني الدراما في مصر والوطن العربي، ويرجع ذلك لاختياراته الناجحة في آخر 3 سنوات لأعمال تتسم بالغموض، واحترام عقلية المُشاهد.

ولعل مسلسل القيصر هذا العام امتاز ببعض الإيجابيات من خلال موسيقى تصويرية مميزة وأداء جيد من بعض الفنانين، وبعض الأفكار المثيرة في السيناريو، وهناك مأخذ أيضًا من بعض الأخطاء الإخراجية، وبعض الخلل في السيناريو سنستعرضها كاملة في المقال.

السيناريو

دائمًا ما يكون البطل في أعمال يوسف الشريف السيناريو، وهذا العام كان السيناريو عليه بعض التحفظات، أولها هي التعميم والاتهام الذي وجه لكل المنظمات الحقوقية أما أنها متعاونة مع الأمن، أو ممولة من جهات خارجية.

وثاني تلك المآخذ هو إظهار إمكانات الشرطة المصرية على غير ما هي عليه، فالإمكانات الهائلة التي ظهرت في العمل غير واقعية، ولا يمكن أن يصدقها المُشاهد وهي بالتأكيد تُحدث فجوة بين المُشاهد والعمل.

وثالث السقطات هي اللغة التي يتحدث بها القيصر، فهي العربية المصرية، ولم يكن من المناسب أن يكون يتحدث المصرية بطلاقة لطبيعة تنقله وعدم تواجده في مكان ثابت، وحتى اللكنة التي تحدث بها مع زميل له في التنظيم كانت المصرية، وهي تفصيلة كان يجب أن يراعيها كاتب السيناريو.

اقرأ أيضاً:

  1. أشهر مسلسلات تركية جديدة حازت على اهتمام المشاهدين
  2. أفضل المسلسلات الإسبانية التي يجب عليك مشاهدتها قبل فوات الآوان
  3. 10 مسلسلات كورية تصحبك إلى عالم الفانتازيا الرومانسية
  4. أهم أفلام شبكة نتفليكس الأصلية وRoma في الصدارة
  5. جولة في عالم الرجل العنكبوت سبايدر مان Spider-Man
  6. عشرة أعمال أنمي حماسية أبطالها مراهقون أصحاب قوى خارقة!

وعلى الرغم تلك السقطات إلا أن بعض التفاصيل التي حافظ عليها العمل، جعلت من حبكته جيدة، وسيناريو مكتوب بشكل أخلاقي، وتظهر الفكرة المجردة له بشكل واضح، ويسعى كل أبطال العمل لها، فمع وجود البطل والبطل الضد، إلّا أن الإتجاه لنصرة الخير يسير على خير ما يرام.

مسلسل القيصر - ممثلي المسلسل

الإخراج

لم يخلو أيضًا إخراج العمل من بعض الهفوات، ولعل أبرزها في في أول خمس حلقات وهي حركة مزعجة للكاميرا تسمى داتشوهي حركة الكاميرا بشكل خفيف مما يُعطي شعوراً بالتوتر، والخوف، ولكن لم يكن لها أي مبرر درامي لذلك كانت مزعجة، واستغنى عنها المخرج بعد الحلقات الأولى.

وهناك خطأ وقع فيه المخرج أيضًا وهو استخدام دوبلير للقيصر، ولكنه لم يكن يشبهه بالمرة لذلك لاحظ الجمهور الفارق، وأنهالت الانتقادات على المخرج.

بجانب أن المخرج لا يجب أن يكسر بتاتًا خط الانتباه أثناء التصوير حتى لا يشعر المُشاهد بوجود الآلة، فتخف متعته وانسجامه مع العمل، ولكن حدث في أكثر من مشهد كسر لخط الانتباه، إلا أن سرعان ما تم تدارك الخطأ ولم نشاهده يتكرر كثيرًا.

وأما عن مشاهد المطاردات، فقدمها مخرج العمل بشكل جيد وواقعي، وكانت تمتاز بالاحترافية وتقبلها الجمهور بشكل جيد، ناهيك عن عدم وجود ملل وروتين أثناء مشاهد المسلسل لتنوع أحجام اللقطات، واستخدام الكادرات بشكل جيد، وفقط عاب إندماج المُشاهد مع العمل صغر حجم الحلقات والتي وصل إحداهما 18 دقيقة بدون الإعلانات.

مسلسل القيصر - يوسف الشريف

الديكور والأزياء

فوجئت حين عرفت أن بعض المشاهد والتي كانت من المفترض إنها صوِرت في إحدى الدول الأفريقية أنها في الحقيقة صوِرت في سيوة بمصر، وهناك عاملان ساهما في ذلك الأول أقتراب شكل المنازل بمثيلتها في الدول الأفريقية.

والثاني هو الأزياء، والتي ساهمت فيها الستايلست إنجي علاء، والتي ساهمت بشكل كبير في إنجاح مثل تلك المشاهد وغيرها، فالملابس كانت مشابهة تمامًا لملابس الإفريقيين، ويبدو أن هناك مجهود كبير بُذِل لتخرج تلك المناطق بهذا الشكل ويصدقها الجمهور.

التصوير

لا يختلف الكثيرون على أن تصوير العمل جيد إلى حدٍ كبير، وأيضًا كان هناك دائمًا تكوينات جيدة في الصورة، والحفاظ دائمًا على العمق في المشاهد.

وظهر ذلك في المشاهد التي احتوت على أماكن طبيعية، فكان هناك عمق وتكوينات في الصورة جيدة وجذابة، ذلك في المشاهد التي كانت في مساحات شاسعة، أما المشاهد الحوارية فكان الحفاظ على التنوع في حجم اللقطات، وإظهار التعابير والتخديم على المشاهد جيد إلى حد كبير.

مسلسل القيصر

الموسيقى

وتُستخدم الموسيقى التصويرية دائمًا لزيادة إحساس المُشاهد بالعمل، والقدرة على إيصال المشاعر المرادة من العمل للمُشاهد، وكانت في مسلسل القيصر جيدة، ولم يتم المبالغة في استعمالها.

طاقم الممثلين

كان أداء الفنانين في العمل جيد، لم يستطع جميع الممثلين أن يبرعوا في أدوارهم، ولكن هناك من تحكم في وتيرة العمل وإيقاعه.

يوسف الشريف

قدم شخصية جيدة ذات أبعاد جسمانية، وشكلية، وأداء تمثيلي جيد إلى حدٍ كبير، واستطاع اللعب على رسم الشخصية الذي يقدمه كل عام، وحافظ على نوعية الغموض التي يقدمها.

ريهام عبد الغفور

قدمت شخصية مختلفة وكانت ضمن الفنانين الذين يتحكمون في إيقاع العمل بشكل جيد، وقدمت خطوط درامية مختلفة ومتنوعة في الدور.

خالد زكي

قدم دور الضابط الذي يتمتع بالدهاء بشكل بارع، فلعب على طبقة الصوت، ورخامة طبقة الصوت، والأداء الحركي، وكان دور مختلف ورسم شخصي جيد.

مسلسل القيصر - بطل المسلسل يوسف الشريف

في النهاية

أعجبني التنوع الذي قدمه مسلسل القيصر هذا العام، وتشابه الشكل العام للعمل مع المسلسلات الغربية، ولكن توقيت الحلقات الصغير، وبعض أخطاء السيناريو حالت دون اعتباره عمل عالمي.

تريلر مسلسل القيصر

1

شاركنا رأيك حول "مسلسل القيصر … الأخطاء والوقت يبعدونه عن العالمية"

  1. Abdo Zarad

    طب اللي كاتب المقال ماحنا عندنا هوليود في امريكا دائما تظهر الجيش الامريكي والشرطه الامركيه علي انها خارقه لاتهزم وفي الحقيقه عمر الجيش والشرطه الامركيه والشعب الامريكي مادخل حرب وكسبها ابدا دائما لابجدوا ويحصلوا غير الهزائم ههههههههههههههه المضحكه والمهينه والمزله ههههههههههههههههههههههه
    ام الشرطه المصريه العظيمه والجيش المصري العظيم لم يدخلوا حرب الا وكسبوها واذلوا وهزموا اعدائم اشهد هزيمه هذا ليس جديد علي الشرطه المصريه والجيش المصري ف عندنا من البطولات الخارقه موجوده في التاريخ ويمكن القراه والطلاع عليها وعندما تتكلم عن الشرطه الصمريه تتكلم بدأب واحترام طلما انت عندك توجهات عن المصريين واجهزتهم الامنيه وانت تتسم ب الجهل وعدهم معرفه المعلومات عن بطولات الشرطه المصريه والجيش المصري ….
    العمل والمسلسل لم ايظهر إمكانات الشرطة المصرية العظيمه وقوتها وعلمها وحرفيتها في حمايه المصرين ومصر ولم يبالغ كما انت ادعيت لان عندك توجهات فاشله فالإمكانات الهائلة التي ظهرت في العمل واقعية جدا جدا جدا وهذا يظهر في محاربه الشرطه المصريه للارهاب الذي يحاربنا به اجهزة مخابرات عالميه وكبير وتجند الاف الارهابيين لحرب المصرين وقتلهم والشرطه اغلمصريه تحاربهم بكل حرفيه وقوة وتقضي عليهم كل يوم وتظهر القوة والحرفه والمهاره في العمل والفدائيه العليه من رجال الشرطه والجيش المصري العظيم، …
    اذهب الي الجحيم ايها الكاتب الفاشل الذي يوجد لديك اتجاهات واضحه ومسانده للارهاب والقتل والتسفيه من الواقع … كاتب المقال الغبي اذهب الي الجحيم ونام واتغطي كويس لحسب العفريت ياكل صوابع رجليك ياكلب ….

  2. Command General

    Abdo Zarad.
    هو كاتب الموضوع بيحلل العمل من وجهة نظره و هو حر فى تحليلة بصراحة تحليلة جميل و انت اللى اخدت الموضوع لاتجاهات تانيه والشرطة اكيد بشر مثلنا فى الجيد و السىء و بالنسبة لنقطة الامكانيات انا بصراحة اعتقد ان وضع الشرطة فى المسلسل اقل من الواقع بكتير و ده عيب المخرج يعنى جهاز الامن المكلف بمكافحة الارهاب فى غرفة متابعة الكترونية و فيها شخص واحد على شاشة واحدة كان بيراقب كاميرات المطارات و الطرق من خلالها و بعدين الهاكرز اللى اسمه فارس اخترق قواعد بيانات الشرطة على اساس ان الشرطة و صلت بها السذاجة انها تربط قواعدها اونلاين و حتى لو فرضا ده حصل هو الشرطة على النت اسمها الشرطة.كوم ……… و الهاكرز العظيم اللى اسمه فارس عنده لاب و مثبت علية كالى لينكس و بكل عظمته اخترق بيانات الامن المصرى و تيجى بتاع حقوق الانسان تقول انا مراقبة جهازة لكن هو مش عارف . فى اخطاء تانية كارثية فى المسلسل بدأ مشجع و انتهى مخيب بالنسبة لى على الاقل. هو المخرج مش عارف يشترى 5 او 6 شاشات دول مش هايعدوا 12 الف جنيه .

  3. Ahmad Jamaleh

    فقط اريد التعليق على الموسيقى التصويرية … انا شاهدت بعض الحلقات من المسلسل وكانت الموسيقى جدا مزعجة و مبالغ فيها في بعض المشاهد … و ايضا استخدمو الموسيقى في مشاهد لم تكن تحتاج اليها بالاصل …

  4. Hamada Abd El Zaher

    اكيد حضرتك ما شاهدتش الحلقة الاخيرة اللى اتضح فيه انى يوسف الشريف اتربى ونشأ فى ملجأ فى مصر وبكدا هتسقط سقطة التحدث باللغة المصرية وان صديقه اللى اتكلم معاه غالبا هو الصديق الثالث اللى اشتراه التنظيم من الملجأ فالبتالى عادى انه يتكلم عربى اتفق معاك فى فكرة المبالغة فى قدرات الشرطة مع العلم انهم وقعوا فى كمين ابو راغب ودا يجعلهم بيخطئوا عادى

  5. Mohammed Abduallh

    وثاني تلك المآخذ هو إظهار إمكانات الشرطة المصرية على غير ما هي عليه، فالإمكانات الهائلة التي ظهرت في العمل غير واقعية، ولا يمكن أن يصدقها المُشاهد وهي بالتأكيد تُحدث فجوة بين المُشاهد والعمل.
    ده طبعا لما يتكرر يبقي اكيد نمط ……..

أضف تعليقًا