قصة مسلسل Grey’s Anatomy: رحلة نُضج أطباء مستشفى (Seattle Grace) ونُضجنا معهم

مسلسل Grey's Anatomy
1

“Grey’s Anatomy” هو المسلسل الأقرب لقلبي، فإن كنت اعتبر “Lost” مسلسلي المُفضل حيث أراه أفضل المسلسلات التي تابعتها، فمسلسل “Grey’s Anatomy” هو المسلسل الأحب بالنسبة لي، المسلسل الذي الجأ إليه كلما كنت في حالة نفسية سيئة لأعيد مشاهدته مرة تلو المرة.

المسلسل تم تسميته “Grey’s Anatomy” كإشارة للكتاب الإنجليزي الذي يحمل عنوان “Gray’s Anatomy of the Human Body” وهو مرجع كلاسيكي للتشريح كتبه الطبيب الشهير “Henry Gray” ونُشر لأول مرة عام 1858، وإسقاط لاسم بطلة المسلسل والتي تتمحور الأحداث كلها حول حياتها “Dr. Meredith Grey”.

قصة المسلسل

مسلسل Grey's Anatomy

تدور أحداث المسلسل داخل أروقة الجناح الجراحي في مستشفى “Seattle Grace” التعليمي والذي يتغير اسمه بعد ذلك إلى مستشفى “Grey Sloan Memorial”، ويعرض يوميات مجموعة من الطلبة المتدربين خريجي كلية الطب الذين تخصصوا بالجراحة دون تحديد تخصص جراحي معين، نتعرف عليهم على مدار 15 موسم هي عمر المسلسل الذي مازال يُعرض حتى الآن.

أهم الطلبة هي “Meredith Grey” مركز أحداث المسلسل كله تقريبًا، ابنة الجراحة الشهيرة “Ellis Grey” صاحبة الجوائز العديدة والابتكارات الجراحية المعقدة، لذا أطلق عليها زملاؤها في البداية “صاحب الدم الملكي” في إشارة لكونها شهيرة دون مجهود لحملها إرث الاسم الشهير، نتعرف على “Meredith” الفتاة الساذجة الحالمة التي تقع في غرام مُعلمها الطبيب “Derek Shepherd” قبل أن تكتشف أنه متزوج لتتعقد الأحداث وتتوتر العلاقة بينهم، علاقة حب تستمر لمدة 10 مواسم مابين صعود وهبوط، وارتباط وانفصال، إلى أن نعرف “Meredith” أخرى جعلتها الحياة والسنوات أكثر نُضجًا وحكمة.

نتعرف على باقي المجموعة ومنهم “Cristina Yang”الساخرة الطموحة التي قد لا تُحبها في البداية لكن تهيم بها حبًا مع الوقت، “Cristina” هي صديقة “Meredith” المُقربة، علاقة “Meredith” و “Cristina” هي العلاقة الأبرز والأجمل طوال المسلسل، علاقة صداقة بين شخصيتين لا يُشبهان بعضهما البعض، ولكنها علاقة شديدة الخصوصية حيث تقدم كل منهما الدعم للأخرى طوال الحلقات بشكل جعل علاقتيهما هي العلاقة الأهم في المسلسل من وجهة نظري.

نتعرف على باقي مجموعة الطلبة الذين تستمر علاقتنا بهم على مدار المواسم الخمس الأولى إلى أن ينضم للمستشفى طلبة مستشفى “Mercy West” التي تم دمجها مع مستشفى “Seattle Grace”، لتتعدد الشخصيات والعلاقات داخل المسلسل لتجعله واحد من أفضل المسلسلات الطبية الدرامية على الإطلاق.

مع الطلبة نتعرف أيضًا على المعلمين من كِبار الأطباء الذين يُساعدون الطلبة في العديد والعديد من المواقف الطبية والحياتية والتي تنشأ مع تشابك الأحداث والعلاقات ما بين الطلبة وبعضهم البعض والطلبة والمعلمين والمعلمين أنفسهم وبعضهم البعض.

اقرأ أيضاً: مسلسل Grey’s Anatomy .. الأبرز في تاريخ الدراما الأمريكية؟

5 أسباب جعلت من “Grey’s Anatomy” المسلسل الأحب لقلبي

مسلسل Grey's Anatomy

على مدار السنوات كان هناك العديد من المسلسلات الطبية فمنذ عام 1952 عندما قدمت قناة “CBS” مسلسل “City Hospital” وهو المسلسل الطبي الأول، توالت عشرات المسلسلات الدرامية الطبية ونجح منها الكثير والكثير ومنها ما أصبح علامات درامية مثل “ER”، و”Scrubs”، و”House, M.D”. لكن تميز “Grey’s Anatomy” وسط كل هذه المسلسلات لأسباب كثيرة وبالنسبة لي كانت هذه هي أبرز أسباب تميزه وإختلافه:

  • الدروس الحياتية المُلهمة:

Meredith:

الفشل أمر لا مفر منه، ولا يُمكن تفاديه، لكن لا يجب أن تكون له الكلمة الأخيرة. يجب عليك التمسك بما تريد، لا تتقبل الرفض كإجابة نهائية، واسعى لما تستحق. لا تيأس أبدًا، لا تستسلم أبدًا. قف وواجه الحياة. 

تبدأ الحلقات دومًا بصوت أحد الأبطال غالبًا ما يكون صوت “Meredith” ليُخبرنا عن حكمة ما تتعلق بالحياة أو الحب أو الطب وفي الغالب تكون الحكمة متعلقة بأحداث الحلقة، وبنهاية الحلقة يعود الصوت ليتابع الحكمة بشكل يختم الحلقة والأحداث وربما يُجيب عن التساؤل الذي طرحته الحكمة في بداية الحلقة.

Dr. Richard Webber:

من الجيد أن تشعر بالخوف، الشعور بالخوف معناه أنه مازال لديك ما تخاف على فقدانه

تُقدم لنا تلك الاقتباسات في بداية الحلقات ونهايتها مع عشرات الاقتباسات داخل الحلقات عدد كبير من الدروس الحياتية التي تدفعك للتفكير في الحياة وتفاصيلها وربما الموت كذلك.

  • علاقة الصداقة الرائعة والمميزة التي تجمع “Meredith” و “Cristina”.

نعم بالنسبة لي كان الأمر يستحق أن تكون تلك العلاقة سبب لحُبي للمسلسل، فالدعم غير المشروط الذي تُقدمه كل واحدة منهم للأخرى، كل واحدة منهم تعرف أن الأخرى تُحبها وتدعمها هكذا دون عبارات مُستهلكة ومحفوظة عن حب الأصدقاء، بل أنه في أحد المشاهد عندما تقول”Cristina” لـ”Meredith” أنها وضعت اسمها باعتبارها الشخص الواجب الاتصال به في حالة الطوارئ لأنها ستُجري أحد العمليات الجراحية قالت نصًا “وضعت اسمك، فأنتِ شخص الطوارئ الخاص بي أو أيًا يكن” وأكملوا حوارهم بشكل طبيعي دون توقف، هكذا كل واحدة منهم تعلم أن الأخرى هي الداعم لها دون (رغي) معذرة لم أجد كلمة فُصحى مناسبة لما أُريده.

فيديو يجمع أفضل مشاهد “Meredith” و “Cristina”:

  • مع الأحداث الطبية ستجد كل شئ آخر

رغم أن المسلسل دراما طبية بالأساس إلا أنك ستجد كل ما هو مشوق ومثير بشكل يجعلك على أعصابك في كثير من الحلقات، ففي المستشفى التعليمي ستجد الحرائق والقنابل والزلازل وحوادث السيارات وحوادث الطائرات وجرائم القتل، قد ترتبط بشخصية ما لتقتلها المؤلفة في حادث سيارة أو حادث طائرة يضعك في حالة تشويق على مدار حلقة كاملة أو حلقتين في بعض الأحيان.

  • شخصيات الأبطال المميزة

تميزت شخصيات المسلسل باختلافها، فكل شخص منهم له ما يميزه بشكل جذاب، فقد نجحت المؤلفة في أن تجعل كل واحد منهم متفرد وسط المجموعة بصفات تخصه وحده، فنجد “Miranda Bailey” التي اطلقوا عليها “النازي” لشخصيتها الكاسحة رغم ضآلة حجمها، و”Richard Webber” الذي ترك منصب مدير المستشفى لكن مازال الجميع يعامله على أنه المدير فهو مدير المستشفى حتى ولو لم يجلس في مكتب المدير.
“Alex Karev” الشخصية المُركبة الغاضبة في البداية شديدة النضج في النهاية، و”April Kepner” المؤمنة المتدينة التي تحاول فعل الصواب دائمًا وأبدًا، و”Mark Sloan” زير النساء الوسيم الذي يُغيره الحب، و”Owen Hunt” صاحب الشخصية الجادة العسكرية الصارمة الذي يحلم بأن يكون أب.

عشرات الشخصيات التي تظهر وتختفي لأسباب مختلفة، نعيش معهم تطورهم ونضجهم وتحولاتهم من شخصية لأخرى على مدار السنوات، شخصيات ستُحب بعضها وتكره البعض الآخر لكن في كل الأحوال ستستمتع معهم كثيرًا.

  • الحلم حق للجميع

تقبل الآخر هو واحد من أهم الدروس التي يُقدمها المسلسل، فستجد كل الشخصيات الممكنة المؤمن والملحد، الطبيب الذي كان يعيش في الشارع كمشرد، والطبيب الثري الذي ينحدر من عائلة مليونيرات، الأطباء المهاجرين بل أن في الموسم الأخير من المسلسل سنجد طبيبة مُحجبة، الجميع يعمل معًا في منظومة واحدة تكفل للجميع الحلم بغد أفضل.

اقرأ أيضاً: الدنيا تكسر كل أحد، كذلك تفعل شوندا ريميس كاتبة مسلسل Grey’s Anatomy

حقائق طريفة لا تعرفها عن المسلسل

مسلسل Grey's Anatomy

  • للتأكد من أن كل المصطلحات والأمور الطبية المُستخدمة في المسلسل صحيحة، قام المنتجون بتعيين أطباء حقيقيين كمستشاريين طبيين للمسلسل.
  • الممثلة “Sarah Drew” والتي قامت بأداء شخصية الطبيبة “April Kepner” شعرت بآلام المخاض الحقيقية وبدأت ولادتها بعدما أدت مشهد الولادة في المسلسل بـ 13 ساعة.
  • شخصية الطبيب ” Alex Karev” لم تكن موجودة بالنص الأصلي للمسلسل حتى الانتهاء من تصوير الحلقة الأولى، لتُقرر مؤلفة المسلسل “Shonda Rhimes” إدخال شخصية ذكورية أخرى لتُساند شخصية الطبيب “George O’Malley”، وتم إضافة الشخصية وإعادة تصوير المشاهد المتعلقة به في الحلقة الأولى، والطريف أن شخصية “Karev” هي واحدة من 4 شخصيات فقط استمروا حتى الآن من طاقم الممثلين الذي بدأ به المسلسل عام 2005.
  • كان من المُقرر أن تظهر شخصية “Addison Shepherd” وهي الشخصية التي قامت بأدائها الممثلة “Kate Walsh” لمدة خمسة حلقات ثم ينتهي دورها، لكن تعلق الجمهور الشديد بالشخصية جعل المؤلفة تمد دورها لعدة مواسم بل وتجعلها بطلة مسلسل خاص بها هو “Private Practice” بعدما انتهى دورها في “Grey’s Anatomy”.
  • شخصية “Miranda Bailey” هي الشخصية الوحيدة التي تم وضع تصور شكلي لها هو “سيدة قصيرة شقراء ذات شعر مجعد”، وهو الوصف الذي تم تغييره بعدما قامت الممثلة “Chandra Wilson” بعمل تجربة أداء أعجبت المؤلفة بشدة لتُقرر اختيارها لأداء الدور.
  • الممثلة “Jessica Capshaw” والتي أدت شخصية “Arizona Robbins” قامت بأداء التجارب لشخصيتين في المسلسل ولم تنجح في أن تنضم لطاقم العمل حيث أدت تجربة الأداء لشخصية الممرضة “Rose” التي ظهرت في الموسم الرابع فقط، وشخصية الطبيبة “Sadie Harris” التي ظهرت في الموسم الخامس فقط، قبل أن تنجح في تجربة الأداء لشخصية “Arizona” التي ظهرت في منتصف الموسم الخامس واستمرت حتى الموسم الرابع عشر.

ولمزيد من الحقائق الطريفة المتعلقة بالمسلسل يُمكنكم الرجوع لهذه الصفحة.

طاقم العمل وردود أفعال الجمهور والنقاد

مسلسل Grey's Anatomy

المسلسل من تأليف “Shonda Rhimes”، وشاركها كتابة الحلقات فريق كبير من الكُتاب، وقام بإخراج الحلقات عدد كبير من المخرجين، بينما كانت البطولة لكل من “Ellen Pompeo”، و”Justin Chambers”، و”Chandra Wilson”، و”James Pickens Jr.”، و”Kevin McKidd”، و”Patrick Dempsey”.

حقق المسلسل جماهيرية كبيرة مع بداية عرضه حيث حققت الحلقة الأولى من الموسم الأول نسبة مشاهدة تجاوزت 16 مليون مشاهد وتزايدت النسبة إلى أن شاهد الحلقة الأخيرة من الموسم 23 مليون مشاهد، وهاهو المسلسل مستمر حتى الموسم الخامس عشر الجاري عرضه حاليًا.

كان تقييم الجمهور للمسلسل على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 7.6/10، بينما كان تقييم النقاد له على موقع “الطماطم الفاسدة” 80%.

ترشح المسلسل لتسعة جوائز “Golden Globes” فاز بجائزتين منهم أحدهما هي أفضل مسلسل درامي لعام 2007، كما ترشح لأربعين جائزة “Emmy” فاز منهم بأربع جوائز.

وأخيرًا كنت من الذين تابعوا المسلسل بشغف منذ حلقاته الأولى، أي أنني أتابعه منذ حوالي ثلاثة عشر عامًا ورغم اعترافي التام بأن جودة المسلسل قلت كثيرًا من بعد الموسم العاشر إلا أنني لازلت أتابعه فمن الصعب علىّ أن اتجاهل أشخاص تابعت تفاصيل حياتهم ونضجهم سنوات ونضجت معهم، لذا ساستمر في متابعتهم إلى أن أعرف نهاية كل منهم كيف ستكون.

1

شاركنا رأيك حول "قصة مسلسل Grey’s Anatomy: رحلة نُضج أطباء مستشفى (Seattle Grace) ونُضجنا معهم"

أضف تعليقًا