أفضل أفلام ناتالي بورتمان: بجعة هوليوود البيضاء والسوداء أيضًا والتي تُحبها الكاميرا

ناتالي بورتمان
0

ناتالي بورتمان” واحدة من ألمع النجوم في سماء هوليوود منذ الصِغر، فعمرها أثناء أولى مشاركاتها السينمائية في فيلم “Léon: The Professional” كان 14 عامًا فقط، لتدخل عالم النجوم وهي بعد في مرحلة المراهقة.

ومنذ عام 1994 وحتى الآن شاركت “ناتالي” في أكثر من 50 فيلم وحصلت على عدد كبير من الجوائز بسبب الأداء المميز الذي قدمته في عدد كبير من الأفلام حيث حصلت على جائزة الجولدن جلوب عند دورها في فيلم “Closer” وهي بعمر الـ 25، وحصلت على جائزة الأوسكار عن دورها في فيلم “Black Swan” لتُصبح أول واحدة من مواليد 1980 الذين يحصلون على الأوسكار، ومن يُمكنه نسيان الأداء المذهل لشخصية “إيفي” في الفيلم الأسطوري “V for Vendetta”، عشرات الأدوار المميزة التي نحاول في هذا المقال استعراض الأفضل بينها، وأرجو أن ينال إعجابكم.

أفضل أفلام ناتالي بورتمان

Annihilation

بوستر فيلم Annihilation

فيلم الخيال العِلمي الذي عرضته شبكة نتفليكس في مارس 2018، وهو مأخوذ من رواية بنفس الاسم للكاتب الأميركي “جيف فاندرمير”، بينما كتب السيناريو وأخرجه “أليكس جارلند”.

وتدور أحداث الفيلم حول عالمة الأحياء “لينا” التي يعود زوجها الذي انقطعت أخباره لمدة عام بعدما كان في مهمة عسكرية سرية ، ويخبرونها أنه مريضًا جدًا، وبينما تُسارع “لينا” إلى المستشفى، تقطع طريقها قوة أمنية وتطلب اصطحابها لمكان مجهول.

وهناك تعلم “لينا” بأمر مهمة زوجها السرية، حيث اكتشف العلماء انتشار غير مُبرر لحقل كهرومغناطيسي بدأ منذ ثلاث سنوات بأحد المناطق ، وانقطعت أخبار كل الفرق العسكرية التي تم إرسالها لاستطلاع المنطقة، إلى أن ظهر زوجها فاقد الذاكرة، ويعرض عليها مدير المشروع الذي يُتابع الأمر أن تنضم لبعثة بحثية مع فيزيائي وعالم جيولوجي وطبيبة، ليذهبوا لاستكشاف المنطقة والبحث عن الجنود الذي اختفوا.

تؤدي “ناتالي بورتمان” في الفيلم دور “لينا”، وشاركها البطولة كل من “أوسكار إيزاك”، و”بينديكت وونج”، و”جينيفر جيسون لي”، و”جينا رودريجيز”.

تبلغ مُدة عرض الفيلم 115 دقيقة تقريبًا، وكان تقييم الجمهور له على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 7/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 88%.

Jackie

بوستر فيلم Jackie

الفيلم الذي ترشحت “ناتالي بورتمان” باستحقاق عن دورها فيه لجوائز الأوسكار والجولدن جلوب والبافتا البريطانية كأفضل ممثلة في دور رئيسي.

وتؤدي فيه دور “جاكلين كينيدي” الشهيرة بـ “جاكي” في الأيام التاريخية الحرجة التي سبقت وتلت اغتيال زوجها “جون كينيدي“. أحداث الفيلم مبنية على الحوار الصحفي الذي أجرته “جاكي” مع الصحفي “ثيودور وايت” في منزلها في “هاينيس بورت” بعد حادث الاغتيال بأسبوع، حيث تحدثت “جاكي” عن الأحداث التي سبقت الاغتيال بأيام ووصفت صدمتها أثناء الحادث ثم أثاره عليها وعلى أسرتها.

وخلال اللقاء نشاهد مشاهد فلاش باك لتلك الأحداث ولعملية الاغتيال وما تلاها من أحداث، وكذلك مشاهد من ترتيبات الجنازة التي ساعدها ودعمها فيها “بوب كينيدي” الشقيق الأصغر لـ “جون كينيدي”.

كتب الفيلم “نواه أوبنهايم”، وأخرجه “بابلو لاراين”، وشارك “بورتمان” البطولة كل من “بيتر سارسجارد”، و”جريتا جيروج”، و”بيلي كرودب”، و”جون هارت”.

تبلغ مُدة عرض الفيلم 100 دقيقة تقريبًا، وكان تقييم الجمهور له على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 6.7/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 87%.

Garden State

بوستر فيلم Garden State

فيلم درامي رومانسي من تأليف وإخراج “زاك براف” الذي شارك بطولته مع “ناتالي بورتمان” كذلك، ورغم أن ميزانية الفيلم لم تتجاوز الـ 2.5 مليون دولار إلا أنه حقق أرباح تجاوزت الـ 35 مليون دولار.

وتدور أحداث الفيلم حول الشاب “أندرو لارجمان” الذي اعتاد تناول أدوية الليثيوم النفسية حتى أصبحت علاقته بجميع من حوله مشوشة، ويتلقى في أحد الأيام رسالة من والده تطلب منه العودة لبلدته نظرًا لوفاة والدته، ويذهب “أندرو” لحضور الجنازة ويُقرر أن يتوقف عن أخذ أدويته.

وبعد التوقف عن الأدوية يُصاب “أندرو” بصداع فيذهب لأحد الأطباء، وفي عيادة الطبيب يتعرف على “سام” الفتاة التي تدمن الكذب، تجمعهم صداقة سريعة وبعد العيادة يخرجان سويًا، “سام” فتاة مُحبة للحياة بجنون وتسخر من “أندرو” الذي يبدو وكأنه لا يعرف كيف يحيا حياته، شخصيتان مختلفتان تمامًا يجمعهما القدر سويًا ليُغير كل منهما في الآخر.

تبلغ مُدة عرض الفيلم 100 دقيقة تقريبًا، وكان تقييم الجمهور له على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 7.5/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 86%.

أقرأ أيضًا: ناتالي بورتمان النسخة النسائية من “ثور” في فيلم “Thor: Love and Thunder”

Paris, je t’aime

بوستر فيلم Paris, je t'aime

فيلم مختلف تمامًا عن كل الأفلام الرومانسية المعتادة، قصص متعددة كل قصة فيهم مدتها خمس دقائق لينصهروا جميعًا في قصة واحدة ويجمعهم جميعًا مكان واحد هو مدينة الحب والنور “باريس”.

قصص كثيرة وقصيرة نراها في الفيلم ما بين الرجل الغامض الذي يركن سيارته ليتأمل النساء من حوله، والشاب الساخر الذي تجمعه صداقة غريبة بفتاة مسلمة، والسائح الأمريكي الذي يتورط في شجار مع زوجين شابين بعد أن كسر القاعدة الأساسية المتمثلة في تجنب التواصل البصري مع الأشخاص في مترو باريس.

والمهاجرة اللاتينية الشابة التي تترك طفلها وحيدًا في المنزل لترعى أطفال الآخرين، والزوج الذي يهجر عشيقته ويعود لزوجته بعدما اكتشف اصابتها بمرض خطير، والصبي الذي يقص علينا كيف التقي والديه في السجن وجمعهما الحب.

وتؤدي “ناتالي بورتمان” دور “فرانسينا” التي تربطها علاقة حب بشاب أعمى هو “توماس” الذي يظن أنها ستنفصل عنه ليقوم بتقييم علاقتهما من جديد.

شارك في كتابة الفيلم وإخراجه عدد كبير من المؤلفين والمخرجين وشارك “بورتمان” البطولة عدد كبير من النجوم ويمكنك التعرف على طاقم عمل الفيلم من هنا.

تبلغ مُدة عرض الفيلم ساعتين تقريبًا، وكان تقييم الجمهور له على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 7.3/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 86%.

Black Swan

بوستر فيلم Black Swan ناتالي بورتمان

فيلم الدراما النفسية الذي استحقت “ناتالي بورتمان” فوزها عنه أداءها فيه بجوائز الأوسكار والجولدن جلوب والبافتا البريطانية كأفضل ممثلة في دور رئيسي، بينما ترشح الفيلم نفسه لخمس جوائز أوسكار، وأربعة جوائز جولدن جلوب، و أثنتي عشر جائزة من جوائز البافتا البريطانية.

وتدور أحداث الفيلم حول راقصة الباليه “نينا سايرس” التي تستعد لافتتاح موسم جديد من باليه “بحيرة البجع” الشهيرة، وبعد تقاعد الراقصة الرئيسية للفرقة يُعلن مدير الفرقة أنه بصدد اختيار راقصة جديدة ويطلب من “نينا” أداء بروفة للرقصة، وتؤدي “نينا” أداء ممتاز لدور البجعة البيضاء بينما تفشل في تأدية دور “البجعة السوداء”.

يُخبرها المدير أنها بحاجة لتغيير كبير في شخصيتها حتى تتمكن من تأدية الدور كما يجب، شخصية “نينا” الصامتة الانطوائية التي تحيا مع أم متطلبة ومتسلطة تجعلها غير صالحة لدور البجعة السوداء، إلا أنها تُقرر تغيير شخصيتها بشكل جامح للغاية ويظهر على جسدها خدوش غريبة لا تعرف كيف أصابتها، كما تصيبها الهلوسة حيث تعيش أحداث لم تقع في الواقع.

تغيرات غامضة تمر بها “نينا” وتنعكس على شخصيتها بشكل كبير حيث تدفع نفسها للحدود القصوى رغبة منها في إتقان الدور وتأديته كما يجب، ولكن كل نجاح له ثمن فما هو الثمن الذي ستدفعه “نينا”.

الفيلم مأخوذ من رواية بنفس الاسم للكاتب “أندريه هينز” الذي شارك في كتابة السيناريو والحوار مع كل من “جون جي. ماكلوين”، و”مارك هايمان”، وأخرجه “دارين أرنوفسكي”، وتؤدي “ناتالي بورتمان” دور “نينا”، وشاركها البطولة كل من “فينسنت كاسل”، و”ميلا كونيس”، و”باربرا هيرشي”، و”وينونا رايدر”.

تبلغ مُدة عرض الفيلم 108 دقيقة تقريبًا، وكان تقييم الجمهور له على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 8/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 85%.

سلسلة أفلام Thor

بوستر فيلم Thor

شاركت “ناتالي بورتمان” في فيلمين من أفلام مارفل “Thor” هما فيلم “Thor” عام 2011، وفيلم “Thor: The Dark World” عام 2013، حيث أدت شخصية “جاين فوستر” عالِمة الفيزياء والفلك وحبيبة البطل “Thor”.

وتدور أحداث السلسلة في عالم خيالي وبشكل فانتازي حول صراعات السيطرة على العوالم التسعة ومنهم الأرض، حيث يستعد “ثور” ابن الملك للصعود على العرش إلا أن الأمور كلها تتعقد عندما يحاول أحد الأعداء وهو “فروست العملاق” استعادة النعش الذي يستمد منه الملك قوته.

سلسلة الأفلام مأخوذة من قصص مارفل المُصورة، وشارك في كتابة السيناريو والحوار فريق كبير من المؤلفين، وأخرج الجزء الأول “كينيث برانا”، بينما أخرج الجزء الثاني “آلان تايلور”، وشارك “بورتمان” البطولة كل من “كريس هيمسورث”، و”توم هيدلستون”، و”ستيلان سكارسجارد”، و”أدريس ألبا”.

وكان تقييم الجمهور للجزء الأول على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 7/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 77%.

بينما كان تقييم الجمهور للجزء الثاني على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 7/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 66%.

V for Vendetta

بوستر فيلم V for Vendetta

الفيلم الذي أصبح رمزًا للثورة ضد طغيان وقهر الحكومات، والذي أصبح القناع الذي ارتداه بطله علامة مميزة ورمز للاحتجاج حول العالم كله.

وتدور أحداثه في المستقبل في عالم سيطرت عليه الفاشية، ونتعرف على شخصية “في” الرجل المُقنع والذي لا نرى وجهه طوال الفيلم، “في” أناركي فوضوي يحاول اشعال الثورة ضد النظام المستبد من خلال سلسلة من الأعمال الإرهابية المُعقدة، ويستخدم في انتقامه فتاة شابة من الطبقة العاملة المُهمشة تُدعى “إيفي”، وعلى الجانب الآخر نتعرف على “إيريك فينش” المُحقق الذي يسعى للقبض على “في”.

الفيلم مأخوذ من قصة مُصورة بنفس الاسم لكل من “آلان مور”، و”ديفيد لويد”، وكتب السيناريو والحوار الشقيقتان “لانا وتشاوسكي”، و”ليلي وتشاوسكي”، وأخرجه “جيمس ماكتيجو”، وتؤدي “ناتالي بورتمان” دور “إيفي”، وشاركها البطولة كل من “هيوجو ويفنج”، و”ستيفن ريا”، و”جون هارت”.

تبلغ مُدة عرض الفيلم ساعة ونصف تقريبًا، وكان تقييم الجمهور له على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 8.2/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 73%.

Closer

بوستر فيلم Closer ناتالي بورتمان

فيلم دراما رومانسي مأخوذ عن مسرحية بنفس الاسم للكاتب الأمريكي “باتريك ماربر” الذي كتب سيناريو وحوار الفيلم كذلك، وترشحت “ناتالي بورتمان” عن دورها فيه لجوائز الأوسكار والبافتا البريطانية كأفضل ممثلة في دور مساعد، بينما فازت بجائزة الجولدن جلوب عن نفس الفئة.

وتدور أحداث الفيلم في لندن حول 4 شخصيات تجمعهم علاقات حب معقدة، حيث نتعرف على “آنا كاميرون” المُصورة المحترفة المرتبطة بعلاقة حب مع الطبيب “لاري”، وعلى جانب آخر نتعرف على “دان” الكاتب الذي جمعته الصدفة بـ “أليس” وأحبوا بعضهما البعض، لكن بعد عام تتعرف “آنا” على “دان” لتجمعهما علاقة ويخونا شريكيهما، وعندما يكتشف “لاري” خيانة “آنا” يسعى للتعرف على “أليس” لينتقم من “دان” وتتعقد الأمور وتتشابك الأحداث بين الأربع أشخاص.

وتؤدي “ناتالي بورتمان” دور “أليس”، وأخرج الفيلم “مايك نيكولس” بينما شاركها البطولة كل من “جوليا روبرتس”، و“جود لو”، و”كليف أوين“.

تبلغ مُدة عرض الفيلم 104 دقيقة تقريبًا، وكان تقييم الجمهور له على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 7.3/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 70%.

Brothers

بوستر فيلم Brothers ناتالي بورتمان

فيلم درامي وهو إعادة انتاج لفيلم دانماركي يحمل نفس الاسم كتبه الثنائي “سوزان بيير”، و”أندريس توماس جينسن”، وكلا الفيلمان أحداثهما مستوحاة من قصيدة هوميروس الملحمية “الأوديسة”.

وتدور أحداثه حول ضابط الجيش الأمريكي “سام كاهيل” المتزوج من حبيبته منذ أيام الثانوية “جرايس” ولهما طفلتين، قبل سفر “سام” إلى أفغانستان بعدة أيام يخرج شقيقه “تومي” من السجن، وبعد سفره بقليل يُخبرون أسرته بسقوط المروحية التي كان يستقلها ومقتل جميع من فيها.

في أيام الحداد يُساعد “تومي” أرملة شقيقه ويتقرب من الطفلتان، ولكن بعد فترة يعود “سام” حيث يكتشفوا أنه كان أسيرًا لدى طالبان، ولكنه يعود مُحطمًا ومُصاب باضطراب ما بعد الصدمة وتنتابه نوبات ذعر أحيانًا ونوبات عنف وهياج أحيانًا آخرى، لتتعقد الامور بين الجميع ويحاول “تومي” مساعدة شقيقه وأسرته خلال تلك الأزمة، وتتوالى الأحداث.

كتب سيناريو الفيلم “ديفيد بينيوف”، وأخرجه “جيم شيريدان”، وتؤدي “ناتالي بورتمان” دور “جرايس”، وشاركها البطولة كل من “توبي ماجواير”، و”جايك جيلينهال”، و”سام شيبارد”.

تبلغ مُدة عرض الفيلم 105 دقيقة تقريبًا، وكان تقييم الجمهور له على موقع “قاعدة بيانات الأفلام” 7.1/10، بينما بلغت نسبة استحسان النقاد له على الموقع النقدي “الطماطم الفاسدة” 63%.

وأخيرًا كانت هذة هي أفضل أعمال النجمة “ناتالي بورتمان” فما هو في رأيك أفضل أعمالها؟

أقرأ أيضًا: أفضل أفلام جورج كلوني: متعدد المواهب الذي فعل كل شيء ممكن في هوليوود

0

شاركنا رأيك حول "أفضل أفلام ناتالي بورتمان: بجعة هوليوود البيضاء والسوداء أيضًا والتي تُحبها الكاميرا"

أضف تعليقًا