قصة مسلسل بريزون بريك (Prison Break): عندما تعلق بين فضيلة العدالة وشهوة الانتقام

مسلسل Prison Break
0

يعد مسلسل بريزون بريك (Prison Break) أحد أشهر وأنجح المسلسلات التي تم تقديمها خلال الألفية الثالثة، حيث سجل نسب مشاهدة بالغة الارتفاع وحظي بجماهيرية واسعة في مختلف دول العالم، مما دفع البعض إلى وصفه بالمسلسل الأسطورة واعتبره آخرون المسلسل الأكثر تشويقاً في تاريخ الدراما.

ينتمي مسلسل بريزون بريك (Prison Break) إلى فئة مسلسلات الدراما والتشويق، وتم إنتاجه من قبل شبكة Fox، وهو يتكون من 91 حلقة تلفزيونية عُرضت مقسمة إلى خمسة مواسم، المواسم الأربعة الأولى تم عرضها بالفترة ما بين 2005: 2009 إلى جانب موسم خامس عُرض منفرداً في 2017.

قصة مسلسل بريزون بريك (Prison Break)

مايكل سكوفيلد ولينكون بوروز مسلسل Prison Break

تدور الحبكة الرئيسية لمسلسل بريزون بريك (Prison Break) حول المهندس مايكل سكوفيلد الذي يرتكب جريمة سطو على أحد المصارف ومن ثم يستسلم للشرطة ليتم الزج به في سجن “فوكس ريفير” شديد الحراسة، ومن ثم يتضح أن مايكل فعل ذلك حتى يكون قريباً من شقيقه لينكون بوروز -المُحتجز في السجن نفسه- لاتهامه بقتل شقيق نائبة الرئيس الأمريكي، وأنه قد وضع خطة مُعقدة ومُحكمة لتهريبه من السجن وإنقاذه من كرسي الإعدام الكهربائي الذي ينتظره وقد خبأ تفاصيل خطته وطريق هروبهم ضمن نقوش الوشم الذي يغطي جسده.

يدرك الأخوان -مايكل ولينكون- مع توالي الأحداث أن موقفهما أكثر حرجاً مما يعتقدان وأن اتهام الشقيق الأكبر جزء من مؤامرة سياسية كبرى تقف وراءها مُنظمة سرية تضم العديد من الأشخاص ذوي السلطة والنفوذ، إلا أنهما يصران على مواصلة خطة الهروب مهما كلفهما الأمر أو واجههما من عراقيل.

اقرأ أيضاً: مسلسل Prison Break .. عندما يتحوّل الظلم إلى رحلة ثأر

مراحل تطوير مسلسل بريزون بريك (Prison Break)

مشهد من مسلسل Prison Break
تم تطوير فكرة مسلسل بريزون بريك (Prison Break) على يد الكاتب بول شويرينغ إلا أن شبكة FOX قد عارضت فكرة تقديم المسلسل في البداية لعدم ثقتها في نجاح تجارب المسلسلات طويلة الأمد، إلا أن القائمين على الإنتاج قد تراجعوا عن ذلك القرار بعد النجاح الكبير الذي حققته مسلسلات مشابهة في تلك الفترة مثل مسلسل Lost ومسلسل 24.

أعطت شبكة فوكس في عام 2004 -بعد عام واحد من قرار الرفض- الضوء الأخضر لبدء العمل على الموسم الأول من المسلسل والذي كان من المفترض أن يتكون من 13 حلقة فقط، لكن بعد مشاهدة الحلقات الأولى منه وافق طاقم الإنتاج على تقديم تسع حلقات إضافية ليصبح إجمالي عدد حلقاته 22 حلقة، وقد تم بث الحلقة الأولى منه في التاسع والعشرين من أغسطس 2005.

بلغ عدد مواسم مسلسل بريزون بريك (Prison Break) الأصلية أربعة مواسم -بإجمالي 81 حلقة تلفزيونية- تم عرضهم بالفترة ما بين 2005 و 2009، وبعد نحو سبع سنوات من إنهاء المسلسل وتحديداً في يناير 2016 أعلنت شبكة فوكس التلفزيونية رسمياً عن تقديم موسم خامس من المسلسل -مكون من تسع حلقات- وتم بث الحلقة الأولى منه في الرابع من أبريل 2017.

حقائق ومفارقات حول مسلسل بريزون بريك (Prison Break)

شخصية مايكل سكوفيلد في مسلسل بريزون بريك (Prison Break)

لم تكن كواليس إعداد وتنفيذ مسلسل Prison Break أقل إثارة من أحداثه، حيث شهدت العديد من المفارقات والمفاجآت وأحياناً بعض الطرائف، إليك بعض الحقائق حول ذلك المسلسل الشهير:

  • أبدى المخرج الكبير ستيفين سبيلبرج اهتماماً كبيراً بفكرة مسلسل Prison Break وكان قاب قوسين من تقديمه على الشاشة، لكنه تراجع عن ذلك القرار لانشغاله بتحضيرات فيلم War of the Worlds.
  • كان الممثل وينتروث ميلر -الذي يجسد إحدى الشخصيتين الرئيسيتين- آخر عضو ينضم إلى طاقم عمل المسلسل، والأغرب أن اختياره لدور مايكل سكوفيلد كان قد تم قبل بدء تصوير الحلقات بأسبوع واحد فقط.
  • سجن “فوكس ريفير” الذي دارت أغلب أحداث الموسم الأول داخل أروقته هو سجن حقيقي في إلينوي يُسمى مركز جوليت الإصلاحي “Joliet Correctional Center” كان قد تم إغلاقه من قبل الولاية في 2002 ومن ثم تحول إلى موقع تصوير للمسلسل.
  • كانت جلسة وضع الوشم على جسد الممثل وينتروث ميلر تستغرق نحو خمس ساعات كاملة، لذلك كان يرتدي في معظم المشاهد قميصاً ذو أكمام طويلة ولم يظهر عاري الصدر إلا بمشاهد قليلة نسبياً.
  • من المفارقات الطريفة أن مسلسل بريزون بريك تضمن أطول فترة حمل في تاريخ الدراما، حيث أن شخصية ماري كروز -حبيبة فرناندو سوكري- أخبرته بحملها في الموسم الأول بينما أنجبت طفلتهما في نهاية الموسم الرابع!
  • مشاهد الحبس الانفرادي لشخصية لينكون بوروز تم تصويرها داخل نفس الزنزانة التي اُحتِجز بها السفاح جون واين جاسي أحد أخطر القتلة المتسلسلين في تاريخ الولايات المتحدة.
  • تم حظر عرض المسلسل ضمن الفقرات الترفيهية في السجون بدعوى أن محتواه يُمثل تحريضاً مباشراً على الهرب.
  • كان من المقرر أن ينتهي دور شخصية سارة تانكريدي بانتهاء الموسم الأول، ولكن بسبب الجماهيرية التي حظيت بها الشخصية قرر المنتجون الإبقاء عليها بالمواسم اللاحقة.
  • تم تعديل سيناريو الموسم الثالث من مسلسل بريزون بريك كاملاً لحذف دور سارة تانكريدي كاملاً بسبب حَمْل الممثلة سارة واين كاليس في الواقع، مما اضطر المؤلفين إلى تزييف موتها ضمن الأحداث وخفض عدد حلقات الموسم إلى 13 حلقة فقط.
  • أقام الأخوين -دونالد وروبرت هيوز- دعوى قضائية ضد مُنتجي مسلسل بريزون بريك (Prison Break) حيث وجهوا لهم اتهام انتهاك حقوق النشر، بدعوى أن أحداث المسلسل مُستقاة من تجربتهم الواقعية؛ حيث كان دونالد هيوز قد نجح في إحباط إعدام شقيقه الذي تم اتهامه زوراً بإحدى القضايا الجنائية.
  • ظهر الممثل “روبرت نيبر” بشخصية تي-باج كضيف شرف بإحدى حلقات مسلسل Breakout Kings وتحديداً بالحلقة الثالثة من الموسم الأول والتي حملت عنوان The Bag Man.

أبرز شخصيات مسلسل بريزون بريك (Prison Break)

شخصيات مسلسل بريزون بريك (Prison Break)

  • مايكل سكوفيلد (وينتروث ميلر): العقل المُدبر لعملية الهروب من الألف إلى الياء، وهو مهندس مدني مشهود له بالتفرُد والعبقرية ولكنه يُضحي بمستقبله المهني وطموحاته الكبرى من أجل إنقاذ شقيقه ومساعدته على الفرار من داخل سجن “فوكس ريفير” الذي كان قد شارك هو نفسه في وضع تصميماته الهندسية في وقت سابق.
  • لينكون بوروز (دومينيك بروسل): هو الشقيق الأكبر الذي قضى طفولته وصباه بين الشوارع ودور رعاية الأيتام، وفي كبره تم توريطه في جريمة مقتل رجل الأعمال ترانس ستيدمان -شقيق نائبة الرئيس الأمريكي- ولُفِقت إليه الأدلة التي تم على إثرها الحُكم عليه بالإعدام.
  • د. سارة تانكريدي (سارة واين كاليس): هي ابنة عمدة الولاية ومدمنة بروفين متعافية وعضوة ضمن الفريق الطبي في سجن “فوكس ريفر”. تبدي سارة تعاطفاً كبيراً مع مايكل سكوفيلد منذ البداية لاختلافه عن السجناء الآخرين، إلا أن تعاطفها معه لا يخل من بعض الارتياب بسبب تصرفاته الغريبة وأفعاله غير المبررة.
  • تي- باج (روبرت نيبر): اسمه بالكامل ثيودور باجويل (تي باج) وهو أحد أشرس سجناء “فوكس ريفير” وأكثرهم وحشية، وهو محكوم عليه بالسجن مدى الحياة لارتكابه سلسلة من جرائم الدرجة الأولى أبرزها اختطاف واغتصاب الأطفال.
  • أليكساندر ماهون (ويليام فيكتنر): عميل مكتب التحقيقات الفيدرالي ذو الماضي الغامض والذي يمتلك خبرة كبيرة في ملاحقة الهاربين، وبشكل ما تُجبره المنظمة السرية “الشركة” على تولي مهمة ملاحقة الأخوين -سكوفيلد وبوروز- وأي شخص آخر رافقهم خلال عملية الهروب.
  • فرناندو سوكري (أموري نولاسكو): شاب من أصول بورتوريكية ولكنه نشأ في شيكاغو، وتضعه المصادفة في طريق مايكل إذ كان شريك زنزانته في “فوكس ريفير” ومن ثم كان عليه إشراكه في عملية الهروب بأي ثمن.
  • بول كيليرمان (بول أدلستاين): عميل المخابرات الأمريكية وأحد المقربين من نائبة الرئيس الأمريكي، هو أحد الأشخاص الذين دبروا لتوريط لينكون بوروز في مقتل ستيدمان، لكن تخرج خطته المُحكمة عن مسارها بعدما يتدخل مايكل سكوفيلد بالأمر.
  • غريتشين مورغان (جودي لين أوكييف): إحدى عملاء “الشركة” والتي يتم تكليفها بمتابعة عملية هروب مايكل سكوفيلد وجيمس ويسلر من سجن “سونا” في بنما.
  • براد بيليك (وايد ويليامز): ضابط بإدارة السجون وقائد الحرس في سجن “فوكس ريفير”، والمعروف بفساده، والذي يضطهد مايكل سكوفيلد منذ أول أيام احتجازه.
  • فيرونيكا دونوفان (روبن توني): محامية مُتحمسة تتعاطف مع لينكون -الذي ربطتها به علاقة عاطفية بالماضي- وتسعى بكل الطرق إلى تأجيل تنفيذ حكم الإعدام وإعادة التحقيق في القضية.
  • تشارلز ويستمورلاند (ميوز واتسون): أقدم سجناء “فوكس ريفير” وهناك اعتقاد شائع بأن هو نفسه “دي. بي. كوبر” الذي نفذ أشهر حوادث اختطاف الطائرات في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية عام 1971.
  • إل. جي. بوروز (مارشال ألمان): ابن لينكون بوروز الوحيد والذي يعاني من اضطراب نفسي بعد علمه بتورط والده في جريمة قتل.
  • جون أبروزي (بيتر ستورمار): زعيم إحدى العائلات الإجرامية المُحتجز في سجن “فوكس ريفير” والذي يتمتع بالعديد من الامتيازات، ويضطر مايكل سكوفيلد لإشراكه في عملية الهروب للاستفادة من صلاحياته

مستقبل مسلسل بريزون بريك (Prison Break)

مسلسل بريزون بريك الموسم الخامس

تم إيقاف مسلسل بريزون بريك (Prison Break) رسمياً عند الموسم الرابع والذي انتهى بحلقتين تم عرضهم مُجتمعتين في مايو 2009 تحت عنوان The Final Break. بعد غياب طويل عاد المسلسل بموسم جديد في 2017، وقد جاء ذلك الموسم -أي الخامس- مُخيباً لآمال القطاع الأكبر من الجماهير وحاز على تقييمات نقدية متدنية، حتى أن البعض اعتباره تشويهاً للأسطورة التلفزيونية، لكن رغم ذلك أعلنت شبكة فوكس في وقت لاحق أنها لا تستبعد تقديم موسم سادس من المسلسل وهو الأمر الذي أكده العديد من صُناع المسلسل أبرزهم مؤلفه بول شويرينغ وبطله دومينيك بروسل.

بعد فترة من الأنباء المتضاربة تم تأكيد سعي شبكة Fox نحو تقديم الموسم السادس وإعطاء الضوء الأخضر للإعداد له، لكن حتى الآن لم يتم الإعلان عن موعد عرضه النهائي أو أي من التفاصيل المتعلقة بأحداثه أو المشاركين به.

اقرأ أيضاً: لهذه الأسباب هاجم الجمهور والنقاد مسلسل Prison Break الموسم الخامس

أبرز جوائز وتشريحات مسلسل Prison Break

سارة ومايكل من مسلسل بريزون بريك (Prison Break)

حاز مسلسل بريزون بريك (Prison Break) في المُجمل على تقييمات مرتفعة على كبرى المواقع، حيث سجل 8.4\10 على موقع IMDB، وجاءت الحلقة قبل الأخيرة من الموسم الأول بعنوان (Go) في المرتبة الأولى بتقييم 9.5\10 تليها الحلقة الأخيرة من الموسم نفسه (Flight) بتقييم 9.4\10. أما على موقع Rotten Tomatoes فقد كان الموسم الأول هو الأفضل بعدما سجل 77% يليه الموسم الثاني بنسبة 71% بينما سجلت المواسم الثلاثة الأخرى نسب تتراوح ما بين 50 : 55%.

تلقى مسلسل Prison Break -خاصة مواسمه الأولى- العديد من الترشيحات للجوائز الفنية تجاوزت 40 ترشيحاً، تمكن من الفوز بثمانية جوائز منهم بشكل فعلي، من أبرزها:

  • فاز بجائزة ALMA Award لأفضل مخرج والتي ذهبت إلى خيسوس سلفادور تريفينيو
  • فاز بجائزة اختيار الجمهور لأفضل مسلسل تلفزيوني جديد عام 2006
  • فاز بجائزة Leo Awards لأفضل ممثلين بدلاء في مسلسل تلفزيوني عام 2018
  • فاز الممثل دومينيك بروسل بجائزة المعهد الأسترالي للسينما (AFI) عن دور لينكون بوروز

لعبة الفيديو Prison Break: The Comspiracy

لعبة بريزون بريك Prison Break: The Comspiracy

تدور أحداث لعبة Prison Break: The Comspitacy بالتوازي مع أحداث الموسم الأول من المسلسل، ذلك من خلال شخص يدعي توم باكستن -شخصية جديدة وبطل اللعبة الرئيسي- وهو أحد عملاء الشركة والذي يتم إدخاله إلى السجن خصيصاً من أجل كشف أسرار مايكل سكوفيلد، لكنه يُدرك في وقت لاحق أن الشركة تخطط لتصفيته بعد إتمام مهمته ومن ثم يتغير موقفه ويبدأ في مساعدة الأخوان على الهروب بشكل غير مباشر بينما يخطط هو أيضاً لعبور الأسوار بشكل منفرد.

0

شاركنا رأيك حول "قصة مسلسل بريزون بريك (Prison Break): عندما تعلق بين فضيلة العدالة وشهوة الانتقام"