أفلام رومانسية مقتبسة من قصة حقيقية
0

رغم تعدد أفلام الأكشن والدراما والخيال، وتعدد القصص التي تتناولها إلا أن قصص أفلام رومانسية تظل الأكثر اهتماماً من قبل المشاهد لما تتضمنه من مشاعر وأحاسيس، وإضافة إلى أنها تأخذ جانباً من حياتنا وقصص الحب التي نعيشها، فكيف إذا كانت الأفلام تتناول قصصاً حقيقية، وتجارب لأشخاص آخرين واقعيين!

نعرض لكم في هذا المقال بعض الأفلام لقصص حب وتضحية حقيقة، استمتع بها…

أقرأ أيضًا: أفضل أفلام الخيال العلمي 2021 .. قائمة مثيرة ومميزة لا تفوت مشاهدتها

The VOW

فيلم دراما رومنسية، مقتبس عن قصة حقيقية لكيم وكريكيت كاربنتر، صدر عام 2004. من بطولة رايتشل مكأدامز، وتشانينغ تيتوم، وسام نيل، وجيسيكا لانج.

تدور أحداث الفيلم حول بيج كولينز “راشيل مالك آدمز” وزوجها ليو “تشانينج تاموم”.

بيج التي تفقد ذاكرتها نتيجة التعرض لحادث هي وليو، تصدم شاحنة سيارتهما فتفقد ذاكرتها، وهنا تبدأ أحداث الفيلم بخروج الزوجين وتعرضهما لحادث ونقلهما إلى المستشفى، تدخل بيج في غيبوبة لتستيقظ بعدها وهي فاقدة الذاكرة، فتعود بذاكرتها القديمة إلى مرحلة حياتها مع أهلها، وعندما تستيقظ لم تستطيع تذكر ليو حيث اعتقدت أنه طبيبها.

بيج التي أغضبت والديها بترك كلية الحقوق والانتقال إلى المدينة لتسجل في مدرسة معهد الفنون، تتعرف على ليو ويقعان في حب بعضهما ويتزوجان بالرغم من عدم موافقة والديها، لكن عندما يعلم والداها بالحادث يزورانها في المستشفى وتكون المرة الأولى التي يلتقيان بليو، تستغرب بيج من عدم معرفة والديها لليو ولا تتذكر لماذا تركت كلية الحقوق، ولماذا تركت خطيبها السابق “جيريمي”، يصر والداها إلى أن تذهب معهم إلى المنزل، ويحاول ليو إعادة بيج إلى منزلهم ويحاول تذكيرها بلحظات سعادتهم، فتقرر بيج العودة مع ليو على أمل أن يساعدها في استعادة ذاكرتها. تحاول بيج في اليوم التالي الذهاب إلى مقهاها المعتاد ولكنها لا تتذكره، ولم تستطع العودة إلى المنزل فتتصل بوالديها لأنها لا تتذكر رقم ليو، ويتم دعوة ليو وبيج إلى العشاء في منزل والديها ليجد ليو نفسه غير مرتاح مع أصدقائها وعائلتها، لكنه يستمر في مساعدتها لاسترجاع ذاكرتها.

فيلم The VOW أفلام رومانسية

تلتقي بيج بخطيبها السابق، وتلتقي أيضاً بصديقتها السابقة ديان “سارة كارتر” التي تجهل فقدان بيج لذاكرتها فتعتذر عن سبب علاقتها مع والدها، فتتذكر بيج سبب تركها لعائلتها سابقاً.

تخبر بيج ليو لماذا قرر إخفاء سبب تركها لوالديها فيخبرها أنه أراد كسب حبها بدلاً من إبعادها عن أهلها. فتقرر بيج بعدها أن تعود إلى الرسم والنحت، ويحاول جيريمي إعادة علاقته معها لتخبره بأنها تحتاج لمعرفة الحياة من دونه، وفي نهاية الفيلم تجد بيج بطاقة كتب عليها وعود الزفاف التي كتبتها لتعود في النهاية إلى ليو.

أقرأ أيضًا: بين المأساة والكوميديا والرومانسية: قائمة أفلام فقدان الذاكرة

The Notebook

من أشهر أفلام رومانسية يمكن أن تسمع عنها، مقتبس عن قصة حقيقية، صدر عام 2004. من بطولة رايان غوسلينغ، ورايتشل مكأدافر، وجيمس غارنر، وجينار ولاندز، وجوان ألين.

تبدأ القصة من رجل عجوز في دار المسنين “دوك” وهو يقرأ قصة رومنسية من دفتره.

تدور أحداث الفيلم حول شاب يدعى نوح “رايان” يلتقي بفتاة في كرنفال ويقع في حبها تدعى ألي “رايتشل”، فيأخذها إلى منزل مهجور ولكن صديقه “فين” يخبره أن والداها استدعوا الشرطة للبحث عن ألي، فتعود ألي ونوح إلى قصر والديها، ويحدث شجار بين والدة ألي ونوح وينتهي بانفصالهما وذهاب نوح، تقرر عائلة ألي العودة إلى منزلهم القديم، ولم تستطع إخبار نوح بذهابها فتخبره صديقة “فين” ليخبره أنها ذهبت وأنها تحبه، ومن بعدها يسرع نوح إلى بيت ألي، لكنه لم يجدها. يقرر نوح أن يرسل إلى ألي رسائل لمدة عام، لكن لم تصل الرسائل إلى ألي بسبب والدتها التي كانت تعترض الرسائل وتخبئهم.

يقرر نوح وفين أن يتطوعا في الحرب العالمية الثانية وألي تتطوع بالعمل لمساعدة مصابي الحرب، فتتعرف على “لون” وترتبط به. وعند عودة نوح من الحرب يشاهد لون وألي سويةً، كما أنه يجد والده قد باع المنزل. يتمكن نوح من شراء المنزل المهجور، وتعلم ألي أن نوح تمكن من شراء المنزل فتذهب إليه لتخبره أنها تتمنى أن تكون معه.

فيلم The Notebook

القصة الحقيقية تبين لنا أن ألي هي العجوز التي تعاني من الخرف، ونوح هو “دوك” زوجها الذي لا تتذكره ولا تتذكر أي شيء من الأحداث التي يقرأها نوح لها، ولكن أحياناً كما يقول “نوح” “ولو لبضع دقائق تذهب الغيوم من رأسها وتتذكره” وتتذكر أن القصة التي يقرأها هي قصة حبهما وهي التي كتبتها في دفتر ملاحظات، وكتبت لنوح “اقرأ هذا لي وسوف أعود أليك”، ولكن سرعان ما تعود ألي لتفقد ذاكرتها مرةً أخرى وتعود لحالة الخوف من الخرف، وعدم تذكرها أي شيء لتخبر نوح وتقول له ماذا إذا فقدت ذكرياتي للأبد؟ ليقول لها إنه لن يتركها للأبد وينتهي الفيلم بنوم نوح وألي على السرير معاً لتجدهم الممرضة وقد فارقا الحياة معاً.

A Walk To Remember

فيلم رومنسي،  من أفلام رومانسية حزينة مقتبس من رواية للكاتب الأمريكي نيكولاس سباركس، صدر عام 2002. من بطولة ماندي مور، وشين ويست.

تدور أحداث الفيلم حول الطالب لاندون الذي يقوم هو وزملاؤه بالسخرية من أحد الطلاب، ولكن هذه المزحة كادت أن تودي بحياته فيتعرض لاندون إلى عقاب عن طريق المشاركة في النشاطات الإلزامية بعد المدرسة، واضطر إلى التعامل مع زميلته “جيمي”، كانت جيمي زميلته منذ الطفولة لم يتكلم معها أبداً بسبب اختلاف شخصية كل منهما، ولكن إيجاده صعوبة في أداء المهام يستدعيه لطلب المساعدة من جيمي، تقوم جيمي بالمزاح لتخبره أنها وافقت على طلبه ولكن بشرط عدم الوقوع بحبها وهذا الكلام يستدعيه للسخرية، لأن جيمي لم تكن الفتاة التي تنال إعجابه، وبدأ لاندون بالذهاب إلى بيت جيمي ولكن والدها يعترض لأن لاندون شاب مستهتر ولا يناسبها.

فيلم A Walk To Remember

تصطحب جيمي لاندون لتريه تلسكوب كانت قد صنعته منذ كانت صغيرة ولم تكمله، لكن لاندون لم يبطل عادته فيسخر من جيمي في اليوم التالي أمام أصدقائه ويذهب إلى منزلها في المساء لتقوم بطرده، لكن يستمر جيمي ولاندون في التدريب على دورهما في المسرحية وحين يقفان على خشبة المسرح ينسى لاندون النص فيقوم بمشهد ارتجالي ليتغزل بجيمي، وتبدأ بالغناء. مع الوقت يقوم أصدقاء لاندون بإخباره أنه قد تغير منذ التعرف على جيمي! هنا تبدأ مشاعر لاندون ويحاول إقناع والد جيمي لتخرج معه، لتنشأ علاقة حب بينهما، فتخبره جيمي أنها تعاني من مرض السرطان، وأنها توقفت عن تلقي العلاج.. تسوء من بعدها حالة جيمي وتدخل المستشفى لكن لاندون يبقى بجوارها ليلاً و نهاراً ويظل يقرأ لها إلى الأبد.

Kiss And Cry

فيلم دراما رومنسي رياضي، سيرة ذاتية، من أشهر أفلام رومانسية حقيقية، يستند الفيلم إلى قصة واقعية تعود إلى فتاة تدعى كارلي أليسون وهي متزلجة، صدر عام 2017. من بطولة سارة فيشر، ولوك بيليك، وماي أليسون.

تدور أحداث الفيلم حول قصة حقيقية بكامل تفاصيله وكل شيء حدث في الفيلم حدث لفتاة حقيقية من كندا تدعى كارلي أليسون.

فيلم Kiss And Cry

إنها فتاة عمرها 18 عاماً تدعى كارلي وهي فتاة رياضية تلعب رياضة التزلج، كانت تتمتع بصحة الأشخاص الرياضيين حتى ذلك اليوم الذي شعرت فيه بضيق في التنفس وذهبت للأطباء وقالوا لها إنها تعاني من الربو فقط، لكن مع الوقت ازداد ضيق التنفس معها حتى اكتشفوا أنها مصابة بمرض السرطان النادر جداً والذي لم يصب إلا شخصاً واحداً فقط في العالم، وهي الشخص الثاني الذي يصيبها هذا المرض، ثم تتعرف على شاب وتقع في غرامه. تستمر أحداث الفيلم وهي تحاول أن تتغلب على هذا المرض، وتكمل أحلامها. يبين الفيلم علاقة الحب التي تجمعها مع جون الذي يساعدها في الحفاظ على أحلامها وتغلبها على المرض بكلمات ومشاهد صادقة.

0

شاركنا رأيك حول "أفلام رومانسية مقتبسة عن قصص حقيقية .. قصص كنا نظنها تنتمي لعالم الخيال فقط!"