أفضل أفلام رشدي أباظة: الطيب والشرس والكوميديان أحياناً!

رشدي أباظة
1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

يُعد رشدي أباظة أحد أكثر نجوم الشاشة جماهيرية في تاريخ السينما العربية ويمتلك تاريخاً فنياً حافلاً بالأعمال المميزة، حتى أن قائمة أفضل 100 فيلماً مصرياً مُصنف بها إثنى عشر فيلماً من الأفلام التي شارك بها سواء بأدوار رئيسية أو مُساندة، واشتهر إعلامياً بلقب “الدون جوان” والذي قد يُعطي للوهلة الأولى انطباعاً بأن أبرز أعماله الفنية تنتمي لفئة الأفلام الرومانسية، لكن الحقيقة أنه اكتسب ذلك اللقب في الأساس نتيجة زيجاته المتعددة من داخل الوسط الفني، أما من الناحية الفنية فقد برع رشدي أباظة في تقديم أنماطاً متعددة من الأدوار بما في ذلك الأدوار الكوميدية وتجسيد الشخصيات الشريرة.

وُلِد رشدي أباظة في مدينة الإسكندرية عام 1926 لأب مصري وأم إيطالية، وبدأت علاقته بالسينما في أواخر الأربعينيات حين أسند له المخرج بركات دوراً صغيراً بفيلم المليونيرة الصغيرة، ومن ثم توالت أعماله وفي غضون سنوات قليلة باتت تُسند إليه أدوار محورية وبعض الأدوار الرئيسية، إلى أن أصبح أحد ألمع وأشهر نجوم السينما العربية وتوفي في عام 1980 بعد صراع مع المرض.

 

أفضل أفلام رشدي أباظة

وراء الشمس

رشدي أباظة في فيلم وراء الشمس

تقع أحداث فيلم وراء الشمس داخل السجن الحربي في أعقاب هزيمة 1967؛ حيث يتم توجيه قائد السجن المدعو الجعفري باغتيال أحد قادة الجيش الوطنيين لمُطالبته بضرورة مُحاكمة المسؤولين الحقيقيين عن تلك الكارثة، ومن ثم تتصاعد الأحداث مستعرضة الواقع السياسي والاجتماعي المُضطرب في تلك الفترة الحرجة.

يعد فيلم وراء الشمس -إنتاج 1978- من أفضل أفلام رشدي أباظة لكنه لم يكتسب شهرته إلا في وقت متأخر نسبياً وذلك بسبب منعه من العرض لفترات طويلة، الفيلم من تأليف حسن محسب وإخراج محمد راضي وشارك في بطولته إلى جانب رشدي أباظة كل من محمود المليجي، شكري سرحان، نادية لطفي، صلاح منصور.

أريد حلاً

رشدي أباظة وفاتن حمامة في فيلم أريد حلاً

تدور أحداث فيلم أريد حلاً حول دُرية السيدة الشابة التي تصل علاقتها بزوجها الدبلوماسي مدحت إلى نهاية مسدودة مما يدفعها لمُطالبته بالطلاق، إلا أنه يقابل هذا الطلب بالرفض رغبة منه في قهرها وإذلالها، ومن ثم تقرر دُرية اللجوء إلى القضاء ويُدخلها ذلك في متاهة طويلة تواجه خلالها العديد من العراقيل والعقبات.

يُعد فيلم أريد حلاً -إنتاج 1975- من أشهر وأهم الأفلام التي قدمتها السينما المصرية وساهم في تعديل قوانين الأحوال الشخصية، الفيلم من إخراج سعيد مرزوق الذي شارك في كتابة السيناريو مع حسن شاه بينما كتب الحوار سعد الدين وهبة، وضم طاقم التمثيل فاتن حمامة، رشدي أباظة، رجاء حسين، أحمد توفيق.

صغيرة على الحب

فيلم صغيرة على الحب

تدور أحداث فيلم صغيرة على الحب حول كمال المخرج التلفزيوني المعروف الذي يبحث عن طفلة موهوبة للمشاركة في مشروعه الفني الاستعراضي الذي يعتبره الأهم في حياته، بينما على الجانب الآخر ترعب الفتاة الشابة سميحة في تحقيق حلمها باحتراف التمثيل، مما يدفعها للتنكر في مظهر طفلة والتوجه إلى مبنى التلفزيون لخوض الاختبارات ومن ثم تتوالى الأحداث المليئة بالمفارقات الكوميدية.

تم إنتاج فيلم صغيرة على الحب عام 1966 وهو يُعد من أشهر أفلام رشدي أباظة ذات الطابع الكوميدي وشاركه في البطولة سعاد حسني، نور الدمرداش، سمير غانم، نادية الجندي، الفيلم مقتبس عن مسرحية إدلر جونسون وأخرجه نيازي مصطفى.

الزوجة 13

فيلم الزوجة 13

يدور فيلم الزوجة 13 في إطار كوميدي حول رجل الأعمال مراد سالم الذي ينتمي لواحدة من أعرق العائلات، وأثناء قضاء عطلته بالإسكندرية يتعرف على فتاة شابة تدعى عايدة ويُعجب بها ويطلب يدها للزواج، وتنقلب الأمور حين تكتشف عايدة الوجه الخفي لذلك الرجل وتُدرك أنه مجرد ثري لاهي سبق له الزواج إثنى عشر مرة، وبدلاً من أن تُنهي علاقتها به تقرر أن تلقنه درساً قاسياً وتنتقم لضحاياه السابقات ومن ثم تتوالى الأحداث.

فيلم الزوجة 13 من أشهر الأفلام الكوميدية المصرية وأحد أفضل أفلام رشدي أباظة ولا يزال يحظى حتى اليوم بنسب مشاهدة مرتفعة، تم تقديم الفيلم إنتاج 1962 ومن بطولة شادية، رشدي أباظة، شويكار، عبد المنعم إبراهيم، حسن فايق، وكتب له السيناريو الثنائي أبو السعود الأبياري وعلي الزرقاني وأخرجه فطين عبد الوهاب.

غروب وشروق

رشدي أباظة وسعاد حسني في فيلم غروب وشروق

تدور أحداث فيلم غروب وشروق في أعقاب حريق القاهرة 1952 حول الطيار المدني عصام الذي يتعرف على مديحة -ابنة رئيس القلم السياسي- وتجمعهما علاقة عاطفية تنتهي بعد سلسلة من الأحداث بالزواج، ومن ثم ينتقل عصام للعيش معها في قصر والدها، وفي تلك الأثناء يسعى مجموعة من المُناضلين إلى تجنيده للاستفادة من تواجده في عقر دار رئيس البوليس السياسي لإمدادهم ببعض الأسرار والمعلومات التي يُمكن الاستفادة منها في التخطيط لعملياتهم الفدائية ومن ثم تتوالى الأحداث في قالب من الإثارة والتشويق.

صدر فيلم شروق وغروب في عام 1970 وهو من إخراج كمال الشيخ، وضم طاقم التمثيل إلى جانب رشدي أباظة كل من سعاد حسني، محمود المليجي، صلاح ذو الفقار، صلاح نظمي، إبراهيم خان.

جميلة

فيلم جميلة

ينتمي فيلم جميلة إلى فئة أفلام السيرة الذاتية التاريخية إذ تستعرض أحداثه مسيرة المناضلة الجزائرية الشهيرة جميلة بوحريد، التي انضمت إلى مجموعات المقاومة الجزائرية في زمن الاحتلال ونجحت في تكبيد الفرنسيين خسائر فادحة حتى صارت تُمثل كابوساً بالنسبة لقيادتهم.

يعتبر فيلم جميلة أحد أفلام السيرة الذاتية القليلة التي قدمتها السينما العربية ومن أكثرها تميزاً، الفيلم من إنتاج 1958 وأعد السيناريو له الخماسي يوسف السباعي، عبدالرحمن الشرقاوي، نجيب محفوظ، وجيه نجيب، على الزرقاني بينما أخرجه يوسف شاهين. جسد رشدي أباظة خلال أحداثه شخصية الضابط الفرنسي “بيجار”، والفيلم من بطولة ماجدة الصباحي، محمود المليجي، صلاح ذو الفقار، أحمد مظهر.

في بيتنا رجل

فيلم في بيتنا رجل

تقع أحداث فيلم في بيتنا رجل في زمن فرض الحماية البريطانية على مصر، حيث يتمكن الشاب الثائر إبراهيم حمدي من تصفية رئيس الوزراء الموالي للاستعمار، ومن ثم يلجأ إلى مُحيي -زميله بالجامعة- ويطلب منه أن يختبئ لديه مؤقتاً نظراً لأنه كان دائم البُعد عن النشاط السياسي وبالتالي لن يكون موضع شك، إلا أن ذلك يضع أفراد الأسرة جميعاً في موقف حرج ويعرضهم للعديد من المخاطر.

تم تقديم فيلم في بيتنا رجل ضمن موجة الأفلام التي أعقبت ثورة يوليو وتحديداً في عام 1961، والفيلم مأخوذ عن رواية الأديب إحسان عبد القدوس ومن إخراج هنري بركات، بينما شارك في بطولته عمر الشريف، حسن يوسف، زبيدة ثروت، توفيق الدقن، حسين رياض، زهرة العلا، بالإضافة إلى رشدي أباظة في دور ابن العم.

صراع في النيل

مشهد من فيلم صراع في النيل

تنطلق أحداث فيلم صراع في النيل من مدينة الأقصر في جنوب مصر؛ حيث يجمع الأهالي مبلغ مالي كبير من أجل شراء صندل بحري لاستخدامه في أعمالهم، ومن ثم يتم تكليف الرَيَس مجاهد بالتوجه للشمال على متن أحد المراكب النيلية لإتمام الصفقة وبصحبته الشاب المُدلل مَحسب، لكن تسوء الأمور حين يلتقون وسط الطريق بالراقصة نرجس والتي تبدأ في التلاعب بالرجلين لغرض في نفسها، ومن ثم تتوالى الأحداث كاشفة العديد من المفاجآت.

فيلم صراع في النيل -إنتاج عام 1959- من تأليف علي الزرقاني وإخراج عاطف سالم، بينما ضم طاقم البطولة إلى جانب رشدي أباظة كل من عمر الشريف، هند رستم، محمود فرج، عبد الغني النجدي.

الطريق

فيلم الطريق

يتتبع فيلم الطريق رحلة -الشاب السكندري- صابر الرحيمي الذي تنقلب حياته حين تكشف له أمه في ساعتها الأخيرة السر الذي أخفته عنه عمراً كاملاً، فتخبره بأن والده الحقيقي أحد الأعيان وأنه لا يزال على قيد الحياة، وتطلب منه البحث عنه حتى ينتشله من حياة الضياع ويؤمن له حياة كريمة، ومن ثم ينتقل صابر إلى القاهرة باحثاً عن الرجل الغامض الذي لا يعرف عنه سوى اسمه، إلا أن رحلته تنحرف عن مسارها المُفترض بعدما يلتقي في العاصمة بامرأتين مختلفتين في كل شيء وتربطتها بكلتاهما علاقات مُتباينة.

فيلم الطريق من إنتاج 1964 وهو مأخوذ عن رواية الأديب نجيب محفوظ وأعد له السيناريو حسين حلمي المهندس وأخرجه حسام الدين مصطفى، وضم طاقم التمثيل عِدة أسماء بارزة في مقدمتهم رشدي أباظة وشادية وسعاد حسني.

اقرأ أيضاً: في ذكرى ميلاد نجيب محفوظ … إليك 10 من أفضل الأفلام المقتبسة عن رواياته

الرجل الثاني

رشدي أباظة وسامية جمال في فيلم الرجل الثاني

تدور أحداث فيلم الرجل الثاني في إطار تشويقي حول عصمت كاظم الذي يمتلك ملهى ليلي في اللعن ويقود واحدة من أخطر عصابات التهريب في الخفاء، بعدما تعجز الشرطة عن الإيقاع به أو كشف أساليب التهريب التي يتبعها تقرر اختراق العصابة من الداخل، ذلك عن طريق زراعة أحد الضباط ضمن أفرادها بعد انتحاله شخصية شقيق المُطربة لمياء العاملة بالملهى الليلي.

يصنف فيلم الرجل الثاني كأحد أفضل أفلام الغموض والتشويق العربية وهو من إخراج عز الدين ذو الفقار الذي شارك في كتابة السيناريو أيضاً مع يوسف جوهر، بينما شَمل طاقم التمثيل كل من رشدي أباظة وصباح وصلاح ذو الفقار وسامية جمال ومن إنتاج 1959.

1

شاركنا رأيك حول "أفضل أفلام رشدي أباظة: الطيب والشرس والكوميديان أحياناً!"

أضف تعليقًا