أفضل أفلام ليوناردو دي كابريو
0

استطاع النجم الموهوب ليوناردو دي كابريو أن يخرج إلى النور ويضع اسمه في بطولة أكثر الأفلام تحقيقًا للنجاح في هوليوود بعدما لفت إليه أنظار كل من شاهده بظهوره القوي وأدائه الرائع في الأدوار الثانوية التي مثل بها في أوائل التسعينيات مثل فيلم “What’s Eating Gilbert Grape”. ثم كان فيلم Titanic والنجاح العظيم الذي حققه ما جعله محبوبًا لدى الجماهير، ومن وقتها توالت عليه أدوار البطولة التي أبدع بها وصنع اسمه عبر سلسلة من أجمل أفلام ليوناردو دي كابريو التي نرصدها في هذا المقال.

رُشِح لجائزة الأكاديمية لأفضل ممثل رئيسي خمس مرات أخرهم عن فيلمه الأخير Once Upon a Time… in Hollywood، فاز بها مرة واحدة عن دوره في فيلم The Revenant، كما ترشح لجائزة أفضل ممثل في دور مساعد مرة واحدة، بالإضافة إلى مرة كأفضل فيلم لمشاركته في إنتاج The Wolf of Wall Street.

ولعب دي كابريو طوال مسيرته عدة أدوار متنوعة بين البداية في بعض أفلام الرعب، مرورًا بأفلام المراهقين، وصولًا إلى أكبر أفلام المغامرات والكوميديا. وكان لأفلام السيرة الذاتية نصيبًا كبيرًا من مسيرته الفنية، حيث مَثَل شخصيات حقيقية في أفلام Catch Me If You Can وThe Aviator وThe Wolf of Wall Street.

ارتبط اسمه بأكبر مخرجي هوليوود في أغلب مسيرته مثل مارتن سكورسيزي وكوينتن تارانتينو، ولطالما كانت أفلام ليوناردو دي كابريو منافسًا قوية في أكبر مهرجانات الأفلام خاصة الأوسكار. حاليًا يعتبر دي كابريو بلا شك أحد النجوم الصف الأول الذين ينتظر الجمهور أعمالهم الجديدة دائمًا، ولا يملون من مشاهدة أفلامه القديمة التي سنعرض لكم أفضلها في هذا المقال.

The Departed

  • إخراج: مارتن سكورسيزي.
  • تأليف: ويليام موناهان.
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، مات ديمون، جاك نيكلسون، مارك والبيرج.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 8.5.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 90%.
  • إنتاج: بلان بي إنترتاينمنت، إنيشيال إنترتاينمنت جروب، فيرتيجو إنترتاينمنت، ميديا أسيا.
  • الميزانية: 90 مليون دولار.
  • سنة الإنتاج: 2006.
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس.

تدور أحداث الفيلم في جنوب ولاية بوسطن، حيث تنشط إحدى عصابات المافيا الإيرلندية بقيادة الزعيم فرانك كوستيلو. وفي ظل محاولات الشرطة لمحاربة جرائمهم والإيقاع بزعيمهم، تستعين بالشرطي الشاب بيلي كوستيجن ليعمل متخفيًا ويتسلل إلى تلك العصابة ويكسب ثقة كوستيلو، وبالفعل ينجح في ذلك ويصبح واحدًا من أهم رجاله الذين يعتمد عليهم.

وعلى الجانب الآخر لدى كوستيلو رجل يعمل كشرطي، كولين سوليفان الذي يترقى وتكبر مكانته في الشرطة، وفي نفس الوقت يساعد زعيم العصابة وينقل له معلومات مهمة وسرية عن تحركات الشرطة ليسهل عليه ممارسة أنشطته المحظورة.

يعيش ذلك الثنائي المتخفي حياة مزدوجة بين الإجرام والقانون وكثيرًا ما تتعرض حياتهم للخطر، خصوصًا بيلي الذي أحيانًا ما يتمادى في تصرفاته الإجرامية ناسيًا حقيقته. وعند علم الطرفين بوجود جاسوس عند كلا منهما، يسعى الطرفان إلى كشف هوية هذا الجاسوس والتخلص منه في أحداث مثيرة وسريعة ومجنونة.

حمل هذا الفيلم إلى سكورسيزي جائزة الأوسكار الوحيدة التي فاز بها كأفضل مخرج، وفاز أيضًا بجائزة أفضل فيلم وسيناريو مقتبس ومونتاج، كما ترشح مارك والبيرج لجائزة أفضل ممثل مساعد. وحقق الفيلم نجاحًا كبيرًا على مستوى الجماهير والنقاد.

أجمع نقاد موقع Rotten Tomatoes على روعة العمل وامتياز طاقم العمل ووصفوه بكونه دراما عصابات أصلية مثيرة للغاية وجريئة وبه اللمسة الأخلاقية السيئة المتوقعة من سكورسيزي. ووضعته مجلة إنترتاينمنت ويكلي في قائمة أفضل أفلام نهاية العقد مع التعليق “إذا كان للمخرج فيلم كلاسيكي واحد في مسيرته فهو محظوظ، أما سكورسيزي له واحد في كل عقد، أخرهم التحفة الفنية The Departed”.

Django Unchained

  • إخراج: كوينتن تارانتينو.
  • تأليف: كوينتن تارانتينو.
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، جيمي فوكس، كريستوفر والتز، صامويل إل جاكسون.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 8.4.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 87%.
  • إنتاج: كولومبيا بيكتشرز، باند ابارت.
  • الميزانية: 100 مليون دولار.
  • سنة الإنتاج: 2012.
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس.

بالرجوع إلى عام 1858 قبل الحرب الأهلية الأمريكية، الدكتور كينج شولتز طبيب أسنان سابق وصائد جوائز حالي يلتقى برجل أسود يدعى جانجو يباع كعبد. يشتريه الدكتور عندما يتأكد من معرفته بمكان الأهداف التي يبحث عنها حاليًا ليسلمهم ويقبض المكافأة المالية المحددة، مقابل أن يعطي جانجو حريته وحصان وبعض المال.

وبعد نجاح المهمة، يتصادق الاثنان ويعقدون اتفاقًا بأن يرافق جانجو الدكتور شولتز طوال الشتاء ويشاركه في الجوائز المالية، وفي المقابل سيساعده الدكتور في البحث عن زوجته برومهيلدا وشراء حريتها، حيث تم بيعها مسبقًا بعد أن فصلوهما عن بعضهما. وحاليًا برومهيلدا ملك لرجل متعجرف وعديم الرحمة وتعيش في مزرعته في المسيسيبي، فيتفقان على خطة محكمة من أجل تحريرها لكنها لا تسير وفق رغبتهم.

اتفق الجميع على متعة القصة وسيناريو الأحداث وإبداع كريستوف والتز في دور الدكتور شولتز. انعكس ذلك على فوزهما بجوائز الأكاديمية لأفضل سيناريو أصلي وممثل في دور مساعد على الترتيب، كما ترشح لجائزة أفضل فيلم وتصوير ومونتاج صوتي.

بالرغم من الإشادات التي تلقاها الفيلم، وجه إليه بعض الانتقادات بسبب الإهانات العنصرية والعنف في مشاهده. وعلق عليه نقاد موقع Rotten Tomatoes بكونه جريئًا ودمويًا وتحفة فنية أخرى لتارانتينو صُنعت بأسلوب رائع. وقال عنه أحد النقاد السينمائيين لصحيفة الجارديان إن الفيلم مؤسف ولذيذ ويعطي جرعة قوية من المتعة والهذيان كعادة تارانتينو الذي يعرف كيف يصنعهما في السينما.

Titanic

  • إخراج: جيمس كاميرون.
  • تأليف: جيمس كاميرون.
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، كيت وينسلت، بيلي زين، كاثي بيتس.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 7.8.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 89%.
  • إنتاج: باراماونت بيكتشرز، 20th سينشري فوكس، لايت ستورم إنترتاينمنت.
  • الميزانية: 200 مليون دولار.
  • سنة الإنتاج: 1997.

قصة السفينة الغارقة تيتانيك في شمال المحيط الأطلنطي بعد اصطدامها بجبل من الجليد أثناء رحلتها من مدينة ساوثهامبتون الإنجليزية إلى مدينة نيويورك الأمريكية. بالإضافة إلى القصة الحقيقية لغرق السفينة ووفاة المئات من ركابها في واحدة من أقوى حوادث السفن المميتة، يضيف مخرج الفيلم وكاتبه جيمس كاميرون لمسته العاطفية إلى الفيلم ليزيد من تأثر الناس بتلك الكارثة.

يتبع الفيلم قصة حب بين طبقتين مختلفتين، بعد أن تجمع السفينة روز التي تنتمي إلى طبقة راقية من المجتمع، مع جاك الفنان المتجول الذي ربح تذكرته في لعبة. حيث يتعرفان على بعضهما عندما ينقذها جاك من الانتحار هربًا من الزواج رغمًا عنها من شخص غني ومتعجرف، ثم يقضيان سويًا أفضل أوقات حياتهم قبل أن تنتهي قصتهم وسط حطام السفينة.

كانت هذه السفينة الغارقة مصدر إلهام للعديد من الأفلام، لكن هذه النسخة الرومانسية هي أشهرهم وأكثرها تحقيقًا للنجاح وحب الجمهور. حقق الفيلم الرقم القياسي بترشحه إلى أربعة عشر جائزة أوسكار استطاع الفوز بإحدى عشر منهم: أفضل فيلم ومخرج وتصوير وتصميم إنتاج وتصميم أزياء وصوت ومونتاج ومؤثرات صوتية وبصرية وأفضل أغنية “My Heart Will Go On” وموسيقى تصويرية.

أغلب مراجعات النقاد أنصفت الفيلم وكانت إيجابية وتشيد بتأثير الفيلم تاريخيًا وثقافيًا وسياسيًا. كان تعليق نقاد موقع Rotten Tomatoes: الفيلم انتصار عظيم لجيمس كاميرون الذي قدم مزيج مذهل من الصورة الرائعة والميلودراما القديمة. وعلق الناقد روجر إيبرت على قدرة صانع الفيلم على مزج الدراما والتاريخ بهذه الطريقة الملحمية والحزينة، ووصف الفيلم بكونه مصنوع بشكل مثالي ومصمم بذكاء ومدهش.

Shutter Island

  • إخراج: مارتن سكورسيزي.
  • تأليف: ليتا كالوجريديس.
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، بين كينجسلي، ميشيل ويليامز، مارك روفالو.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 8.2.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 68%.
  • إنتاج: فينكس بيكتشرز، سيكيليا برودكشنز، أبيان واي برودكشنز.
  • الميزانية: 80 مليون دولار.
  • سنة الإنتاج: 2010.

في منتصف الخمسينيات، يتم إسناد مهمة التحقيق في إختفاء إحدى القتلى المرضى النفسيين من مصحة حكومية تقع في جزيرة شاتر بولاية بوسطن إلى المحقق الماهر تيدي دانيلز مع شريكه الجديد تشاك. في حين أن تيدي لا زال يعاني من ذكرياته مع الحرب العالمية الثانية وعملية تحرير أحد المعسكرات النازية، بالإضافة إلى وفاة زوجته التي يحبها في حريق.

لا تبدي المصحة نية التعاون مع المحقق تيدي حيث أنه لا يمكنه الإطلاع إلى سجلات الموظفين والمرضى، مما يجعله يعتقد أن إدارة المصحة تعرقل عمله، وأن أطباء المصحة يشتركون في مؤامرة لإخفاء شيء ما. وبين العاصفة التي تضرب الجزيرة ونوبات الصداع النصفي الشديد التي تصيب المحقق والذكريات المرعبة التي تراوده، يبدأ تيدي في اكتشاف الحقيقة التي ليست كما تبدو.

تلقى الفيلم ردود أفعال إيجابية من النقاد واختير من قبل المجلس الوطني للمراجعة كواحد من أفضل عشرة أفلام لسنة 2010. وكانت الموسيقى التصويرية التي تعتمد بشكل رئيسي على الموسيقى الكلاسيكية الحداثية من أفضل عناصر الفيلم التي أشاد بها الجميع.

لم يروق الفيلم كثيرًا لنقاد موقع Rotten Tomatoes وحصل على 68% فقط ولكنهم علقوا أن الفيلم ملفت للنظر ومثير رغم كونه لا يصنف ضمن أفضل أعمال سكورسيزي. وقال جون أندرسون صحفي جريدة الوال ستريت أن الفيلم يتطلب المشاهدة عدة مرات حتى يتسنى لك إدراك هذا العمل الفني بشكل كامل، حيث أن الأمر أكبر بكثير من القصة.

The Wolf of Wall Street

  • إخراج: مارتن سكورسيزي.
  • تأليف: تيرينس وينتر.
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، مارجوت روبي، جونا هيل، ماثيو ماكونهي.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 8.2.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 79%.
  • إنتاج: ريد جرانيت بيكتشرز، أبيان واي برودكشنز، سيكيليا برودكشنز.
  • الميزانية: 100 مليون دولار.
  • سنة الإنتاج: 2012.

فيلم سيرة ذاتية ملحمي عن رجل يدعى جوردان بيلفورت كان ساذجًا ويحلم بالعمل في شارع وال كبائع أسهم بورصة ليحسن من ظروفه المعيشية هو وزوجته. وبالفعل يحصل جوردان على الوظيفة في إحدى الشركات الكبيرة التي يكتشف ذاته فيها وقدرته الرهيبة على الإقناع ويندمج مع هذا المجتمع الذي يتسم بالجنون والسرعة.

ولكن يخسر جوردان وظيفته مع سقوط حاد حدث في السوق، وخرج ليبحث عن نفس الوظيفة في شركة أخرى صغيرة استطاع تكوين ثروة صغيرة منها، ثم قرر أن يجمع أصدقاءه الذي يثق فيهم وينشئ شركته الخاصة لبيع أسهم البورصة.

وتنجح شركته “ستراتون أوكمونت” بطريقة غير طبييعة وتحقق المليارات المبنية على الفساد والممارسات غير القانونية للمهنة، مع ازدياد شهوة الربح لدى جوردان واستمراره وتغير أسلوب معيشته كليًا إلى حياة مليئة بالمخدرات والجنس والجنون والعبث والترف والإسراف. وأخيرًا إلى انهياره وسقوطه في إيدي السلطات القضائية وإفلاسه.

الآراء حول الفيلم مختلطة، حيث نجح الفيلم وتلقى تعليقات إيجابية بخصوص الكوميديا، واختير من قبل معهد الفيلم الأمريكي كواحد من أفضل عشرة أفلام في السنة، كما ترشح لخمس جوائز أوسكار: أفضل فيلم ومخرج وسيناريو مقتبس وممثل لدي كابريو وممثل مساعد لجونا هيل. وعلى الجانب الآخر أصاب الفيلم عدة اتهامات مثل الأخلاقيات التي يعرضها والمحتوى الجنسي الفج واستخدام المخدرات بشكل مبالغ فيه واستعمال الحيوانات.

The Revenant

  • إخراج: أليخاندرو جوانزاليز إيناريتو.
  • تأليف: مارك إل سميث، أليخاندرو جوانزاليز إيناريتو.
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، توم هاردي، دومينال جليسون.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 8.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 78%.
  • إنتاج: ريجنسي إنتربرايز، راتباك إنترتاينمنت، نيو ريجينسي، انونيمس كونتنت، أبيان واي برودكشنز.
  • الميزانية: 135 مليون دولار.
  • سنة الإنتاج: 2015.

تدور أحداث الفيلم عام 1823 حول صائد الفراء هيو جلاس الذي يعيش على الحدود في ولاية ميزوري وسط ثلوج الشتاء في البرية الخطيرة التي لا ترحم أحدًا. يذهب هيو مع ابنه هوك في رحلة صيد بالقرب من المنطقة المجهولة لقبيلة أريكارا الهندية الشرسة. ثم يتعرض إلى هجوم سريع وفتاك من دب ضخم خلال محاولات فريق الصيادين للعودة إلى حصن كيوا.

ليصبح هيو وحيدًا بإصاباته البالغة بعد أن تخلى عنه رجال الصيد وتركوه، ليجر جسده المدمر وسط بيئة شديدة القسوة من برد قارس ومخاطر متنوعة باحثًا عن احتمالية مستحيلة في النجاة، متسلحًا بغريزة البقاء ومدفوعًا برغبته في الانتقام من الذين تركوه.

أهدى هذا الفيلم لدي كابريو أول جائزة أوسكار يحصل عليها عن دور البطولة، كما حقق الفيلم أيضًا جائزتي أوسكار أفضل مخرج وتصوير. لاقى الفيلم إقبالًا شديدًا عليه في السينمات في جميع أنحاء العالم وحصل على العديد من الإشادات بأداء الممثلين تحديدًا دي كابريو وإخراج إيناريتو والتصوير، وكان التعليق السلبي بخصوص وقت عرضه الطويل الذي يتخطى الساعتين والنصف.

علق نقاد موقع Rotten Tomatoes: الفيلم شديد الجمال بدون أي نقاش ويستخدم أداء دي كابريو الرائع والثابت كوقود للدراما التي تعرض تحديات قوية ونتائج كبيرة. وقال أحد نقاد مجلة فرايتي عن إخراج إيناريتو إنه يفرض نظرته الخاصة المتشبعة بالإصرار المفرط الكئيب، التي لم تكن جيدة في أعماله السابقة وتفقد العاطفة رغم تميزها.

Catch Me If You Can

  • إخراج: ستيفن سبيلبيرج.
  • تأليف: جيف ناثانسون.
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، توم هانكس، كريستوفر واكن، مارتن شين.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 8.1.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 96%.
  • إنتاج: إمبلين إنترتاينمنت، باركس مكدونالد برودكشنز، شركة كيمب، سبليندد بيكتشرز.
  • الميزانية: 52 مليون دولار.
  • سنة الإنتاج: 2002.
  • المنصة المعروض عليها: برايم فيديو.

الفيلم مبني على السيرة الذاتية لفرانك أباجنيل الذي استطاع -كما يزعم- قبل إتمامه التاسعة عشر تحقيق ثروة تساوي ملايين الدولارات من خلال العديد من عمليات الاحتلال والشيكات المزورة ببراعة. حيث كان يتنقل فرانك ويصدر شيكاته بهويات مختلفة: طبيب أطفال من ولاية جورجيا، طيار لدى شركة بان أمريكان ايروايز، محامي من ولاية لويزيانا.

تبدأ قصة فرانك عندما يتعرض والده لأزمة مالية بسبب مشاكله مع الضرائب وتنفصل أمه عن أبيه، فيهرب من البيت ساعيًا إلى حياة أفضل، ثم يبدأ في تزوير الشيكات وبناء ثروته غير المستحقة. وأثناء مراقبة أحد عملاء المكتب الفيدرالي له ومحاولة الإيقاع به، يستمتع فرانك بمطاردة القط والفأر تلك. وأخيرًا يتم القبض عليه ويستعين به الـ FBI في التحقق من صحة الشيكات لبراعته.

ترشح الفيلم لجائزتي الأوسكار لأفضل موسيقى تصويرية وأفضل ممثل في دور مساعد لكريستفور واكن ولكن لم ينلهما. كان من المقدر للفيلم أن يصدر في الثمانينات، ولكن تم تأجيل العمل عليه حتى اشترى سبيلبيرج حقوقه وارتبط اسمه بالعديد من المخرجين أبرزهم ديفيد فينشر، قبل أن يقرر سبيلبيرج إخراجه بنفسه.

أشاد النقاد بالأداء القوي دي كابريو في دور البطولة، وبسبيلبيرج وصناعته لهذا الفيلم الممتع. أيضًا كان أداء دي كابريو محل ثناء الناقد روجر إيبرت، وقال مثل العديد من النقاد الآخرين أن الفيلم بالتأكيد ليس أفضل ما قدمه سبيلبيرج رغم براعته لكنه بالفعل ممتع وخفيف ومسلي.

0

شاركنا رأيك حول "أفضل أفلام ليوناردو دي كابريو: مسيرة سينمائية مليئة بالنجاح والقليل من الجوائز!"