Bates Motel.
2

حين نصف مسلسلًا بأنه نفسي نعني أحدَ أشياء: إما أنه يدور في ظل علم النفس والعلاج النفسي ويناقش مسائل متعلقة بهذه المناطق كتاريخ دراسة النفس، أو أنه حجز مكانًا في التصنيف بالتركيز على البناء النفسي للشخصيات وتحليل أفعالها، أو أن الشخصية الرئيسية عاملة في مجال علم النفس، أو أنه مهتم بالمرض النفسي وما يحيط به من معاناة، أو أن الحبكة ذاتها تصلح أن تكون تصويرًا لتجربة نفسية.

كثير من هذه الجهات تتقاطع مع الماورائيات والجريمة وتحدث في إطار تشويقي. على سبيل المثال: “Mr. Robot”، و”Mindhunter”، و”Legion”، و”The Sinner” السائر بثبات نحو موسمه الرابع، أعمال نفسية مثيرة لن نذكرها هنا لشدة شهرتها. مسلسل “The Alienist” (وقد حظي قبل قليل بجزء ثانٍ) كذلك، و”The Fall” لا شك في انتمائه للتصنيف، ولولا أني تحدثت عنهما سابقًا لضممتهما للقائمة.

إن تكن على دراية بهذه الأعمال المذكورة فأنت تعرف بالتالي الشريحة التي تستهدفها ترشيحات هذه القائمة. سأحاول ما استطعت تنويعها آملًا أن تجد بينها ما يروقك.

أفضل المسلسلات النفسية

(In Treatment (2008

سلسلة من أفضل سلاسل HBO وإن كانت -لأسباب مفهومة- محدودة الشعبية. المسلسل جلسات علاجية يجريها طبيب مع مرضاه، بحيث يحتوي على عامل جذب وحيد هو التعمق في نفسيات الشخصيات بجوار دراسة شخصية الطبيب نفسه بطبيعة الحال. امتد العمل لثلاثة مواسم جيدة يضم كل واحد منها أربع أو خمس حالات يقابلها الطبيب بالتتابع، بجانب مقابلته طبيبتَه هو نفسه وتعامله مع حياته الخاصة التي نراها في ومضات عابرة.

كما قلت، هذا عمل للتاريخ، لم يُكتب ليجتذب قطاعات من المشاهدين بل ليصمد أمام الزمن بوصفه علامة لا نظير لها. الوجه الرئيسي في العمل هو “جابرييل بيرن” صاحب الجولدن جلوب والمعروف من الفيلم الأيقوني “The Usual Suspects”، كما رأيناه مؤخرًا في أعمال تلفزيونية منها “Maniac” و”War of the Worlds” و”ZeroZeroZero” وفيلم “Lost Girls”. مبتكر المسلسل -بجانب آخرين- هو “هاجاي ليفاي” مبتكر “The Affair”. أيضًا ننعم برؤية ذات الحضور الجميل “ديان ويست” صاحبة جائزتي الأوسكار والأدوار العديدة المهمة.

ثم إن العمل قدم لنا أداءات كثيرة تدل على براعة، وحصل على خمسة ترشيحات للجولدن جلوب ظفر بإحداها، كما فاز بجائزتي إيمي. تقييمه العام على موقع IMDb هو 8.3. لا ننسى أن له نسخًا عدة بعضها بلغات مختلفة، وأنه من النوع الذي لعلك تحتاج إلى الصبر عليه حتى يمنحك متعته.

(Alias Grace (2017

أول ما سيقفز إلى ذهنك حين أذكر اسم “مارجريت أتوود” هو اسم “The Handmaid’s Tale”؛ الرواية التي حولتها شبكة Hulu إلى مسلسل أيقوني خالد وترجمت إلى العربية بعنوان “حكاية الجارية”. مسلسلنا هذا مبني على رواية أخرى هامة للمؤلفة نفسها تحمل عنوانه صدرت سنة 1996 أول مرة.

مسلسل دراما وجريمة وإثارة مأخوذ عن قصة حقيقية، يحكي عن طبيبة نفسية تمعن الفكر في قضية قاتلة يمكن أن تُسجن أو تُعذر بالجنون. عمل كندي قصير من أعمال نتفليكس تلقى ترشيحًا واحدًا لجائزة إيمي وخرج على أحسن الصور. ذكي وشائق ومحرك للذهن ومليء بدراما إنسانية لافتة.

Mad Dogs

لم أضع تاريخًا جوار الاسم لأن العمل متوفر في نسختين جيدتين كلتيهما: الأولى والأصلية هي البريطانية الأقل شعبية الصادرة بين عامي 2011 و2013، والثانية هي نسخة أمازون الأمريكية الصادرة في 2015 و2016، وهما للعجب حاملتان للتقييم عينه على IMDb.

الفكرة ببساطة اجتماع عدد من الأصحاب للسفر في زيارة لصديق قديم موشك على التقاعد، غير أن الرحلة التي تبدأ هانئة سرعان ما تتخذ منعطفًا أسودَ غريبًا يعرض للمشاهد كل ما يحلم به: القتل والخداع والكوميديا والدراما والغموض والعنف والمرح وحفنة من المفاجآت والدهشات، مع تركيز واضح -خاصة في النسخة الأصلية- على الجانب النفسي. النسخة الأمريكية صدر منها موسم واحد من عشر حلقات، أما البريطانية فصدر منها 14 حلقة مقسمة على أربعة مواسم.

(Web Therapy (2011

كنت أكتب قائمة بأفضل إصدارات Showtime ولم أستطع إفراغ مكان بها لهذا العمل. هو من بطولة “ليسا كودرو” أو “فيبي” إن كنت شاهدت “فريندس”، وهو كوميدي مكون من أربع وأربعين حلقة صدرت موزعة على أربعة مواسم. مرشح مرة للإيمي ومن إنشاء ممثلته الرئيسية بجوار “دان بوكاتنسكي” المشارك في التمثيل والفائز بإيمي و”دون روس” المرشح مرة للإيمي.

“علاج نفسي بلا صبر” هو شعار المسلسل، فالفكرة عن معالجة نفسية ضجِرة من سماع عملائها يتحدثون عن أحلامهم ومشاعرهم، فتخصص ثلاث دقائق للعميل عبر مكالمة فيديو بدلًا من جلسة طولها خمسون دقيقة. ثَم نسخة أطول بكثير وأقل شهرة من نسخة شوتايم صدرت بين 2008 و2014. كوميديا ذكية لذيذة ليس مصدر جذبها الوحيد وجود الممتعة “ليسا كودرو”.

أقرأ أيضًا: لمواجهة تقلباتك النفسية دون طبيب.. إليك 9 طرق يغير بها عقلك حياتك

(Tabula Rasa (2017

سلسلة دراما وجريمة وإثارة وغموض صغيرة من تسع حلقات، بلجيكية ناطقة بالهولندية تجدها متاحة -طبعًا- على نتفليكس العزيزة. هي من نوع الأعمال الذي تتعثر به من حين لآخر فتشعر بأنك عثرت على كنز مخفي يجدر بك صيانته عن الآخرين. تقييمها المرتفع (8.1) يوحي بذلك ومشاهدتها تؤكد.

مسلسل بطيء الاحتراق محكم الحبكة طيب الختام سيعلق طويلًا بعقلك، وهو عن امرأة فاقدة الذاكرة تصبح الشاهدة الأهم والشخص المشتبه به الأول في قضية اختفاء. يتصل العمل اتصالًا وثيقًا بجانب الأمراض النفسية ويلائم زاوية قائمتنا بامتياز، كما يقدم مثالًا لدراسة الشخصيات يحتفى به. جذاب ومليء بالمفاجآت وشديد الجمال.

(Bates Motel (2013

إنه لتحدٍّ كبير للذات أن تكتب القصة الأصلية المؤدية لأحداث فيلم “هيتشكوك” الأيقوني “Psycho”، لكن الاستمرار لخمسة مواسم مجموع حلقاتها خمسون، وتقديم حلقات شائقات حظي كثير منها بتقييمات مرتفعة، مع تقييم عام هو 8.2، مع ترشيحات ثلاثة لجائزة برايم تايم إيمي؛ كل هذا يؤكد أن وصف العمل بالناجح بل الرائع ليس ببعيد.

تسألني عن فريق العمل وأخبرك أن “فيرا فارميجا” تلعب دور الأم “نورما بيتس”. أجل؛ المرشحة للأوسكار التي رأيناها وسنراها في سلسلة “The Conjuring” التي لا تفتأ تتسع، وغيرها بالطبع. بينما يؤدي “فريدي هايمور” (من “The Good Doctor”، نعم) دور الابن. نقابل أيضًا “أوليفيا كوك” من “Ready Player One” و”Me and Earl and the Dying Girl” وسواهما. الأحداث تدور في عصرنا الحاضر لا عصر الرواية الأصلية.

(O.J.: Made in America (2016

يُعد فيلمًا فقد رُشح للأوسكار وفاز بها في فئة أفضل فيلم وثائقي، لكن طوله الممتد لثماني ساعات تقريبًا ييسر لنا عدَّه سلسلة قصيرة من ثماني حلقات. لا بد أنك فهمت من العنوان أننا بصدد الحديث عن محاكمة “أو جيه سيمبسون” التي ناقشها مسلسل “American Crime Story” أحسن مناقشة. الاختلاف هنا في حضور نبرة التوثيق والتركيز على جوانب نفسية ذات أعماق.

تقييم العمل 8.9 وهو شديد البراعة والقوة في جانبي تشويق المتابع وإثارة اهتمامه، وكذا في تفصيل المحاكمة الشهيرة وما بيَّنَته من انشقاق الشعب الأمريكي ومشاكله المتعلقة بالعرق. بعض المشاهدين يرى السلسلة خير إنتاج في فئة الأعمال الوثائقية تاريخيًّا، وهي بالقطع استثنائية من نواحٍ عديدة.

(Vienna Blood (2019

كيف نكتب قائمة مسلسلات نفسية لا تضم مسلسلًا بريطانيًّا؟ في هذا العمل نشاهد أحد تلاميذ “فرويد” نفسه يتعاون مع محقق لحل عدة جرائم تقع في فيينا في بداية القرن التاسع عشر. مسلسل غامض الأحداث مكون من ثلاث حلقات لهواة المشاهدة السريعة، في جو طيب وبلغز محير ومفاجآت لن تتوقعها وظل نفساني مُقبض.

أحد الأسباب الداعية لمشاهدة العمل هي أن كاتبه هو “ستيف ثومبسون” الذي كتب حلقات من مسلسل “شيرلوك” أهمها بلا شك حلقة “The Reichenbach Fall” التاريخية، وقد لحظ أكثر من مُشاهد أن القالب العام شديد التشابه مع قضايا هولمز العظيم.

(Prodigal Son (2019

لمحبي مسلسلات حل الجرائم الأسبوعية. طالَب كثير من مشاهدي هذا العمل كاتب “هانيبال” بمقاضاة أصحابه، ولسوف تفهم هذا حين ترى مدى تشابه الشخصية الرئيسية مع “ويل جراهام” من عالم القاتل المتسلسل الأشهر. بالطبع ما يهمنا أنك ستحب العمل إذا كنت افتقدت “هانيبال” الذي أُوقف عرضه أبكر بكثير مما ينبغي.

ستستمتع أيضًا بمشاهدة “مايكل شين” المرشح لجولدن جلوب والذي يعتبره الكل مصدر الجذب الأكبر للعمل. هو تنويع على فكرة المستشار اللامع المبتلى بعبقريته المعذبة الذي يعين الشرطة في حل الجرائم، مع جانب نفسي مركز، وإضافة هامة هي أن أباه قاتل متسلسل يقضي عمره وراء القضبان بدوره. صدر موسم وحيد منه قوامه عشرون حلقة مليء بالاستكشاف لعقول القتلة، ولا شك عندي في أن شبكة Fox -بالنظر إلى التقييمات والشعبية- ستجدده لموسم إضافي بعد عودة التصوير المنتظم. منشئ المسلسل عمِل سابقًا على سلسلة حل الجرائم الشهيرة “Chuck”.

أقرأ أيضًا: حلقات منفصلة أو مواسم منفصلة: أفضل مسلسلات الأنثولوجي(يفتح في علامة تبويب متصفح جديدة)

2

شاركنا رأيك حول "أفضل المسلسلات النفسية تُعمِل معها عقلك ومشاعرك"