2

إذا كنت تعتقد أنّ التخرج من الجامعة هو الإنجاز الأهم في مسيرة حياتك، وأنّه الباب الذي ما إن فتحته ستلقى فرص العمل تفتح ذراعيها لك، لك أن تدرك أنّ التخرج في يومنا هذا يعتبر جزءاً أساسياً من المرحلة التعليمية، ويجب على كل شخص الحصول عليه، و ليس كما كان سابقاً أعلى درجات السلّم. وهذا بسبب ارتفاع المستوى التعليمي وازدياد عدد الناس الذين يطمحون لإكمال مسيرتهم التعليمية إلى المرحلة الجامعية العليا والحصول على شهادة الدكتوراه، بينما يرغب البعض بالقيام بدورات تدريبية قصيرة لتوسيع الآفاق وزيادة الفرص في الحصول على عمل بدخل ومسمى وظيفي أفضل.

وبما أنّ المعيار قد ارتفع جداً فهذا يفرض عليك أن ترفع معه طموحك الدراسي إذا كنت ترغب بمكانة متميزة في حياتك العملية. لذا تعدّ مرحلة ما بعد التخرج المرحلة الأهم في مسيرتك، حيث يتوجب عليك القيام بأولى الخطوات في الحياة المهنية واختيار الدرب الذي ستسير به، فإن كنت متجهاً نحو الدورات التدريبية، هناك خيارات واسعة قد تفتح أمامك عالماً مليئاً بالفرص، ولك أن تختار من مقالنا هذا ما يناسب توجهك:

شهادة Project Managment Professional

تعدّ أهم الشهادات المهنية في العالم لإدارة المشاريع، وتدلّ على أن الشخص الحاصل عليها يمتلك كفاءة عالية وإلمام بالعمل، ويحصل المتدرب على تقنيات مختلفة لإدارة المشاريع مع التدريب العملي، مما يكسبه الخبرة العملية، كما يتعلم توجيه الموارد باتجاهها الصحيح والالتزام بالوقت لتسليم المشاريع. إنّ الحصول على هذه الشهادة يفتح دروب العمل بدخل جيّد في تكنولوجيا المعلومات والتمويل والتسويق والوظائف الأخرى التي تتطلب إدارة المشاريع. أغلب هذه الدورات تقام عن بعد عبر الإنترنت، لذا فالوقت من صالح المتدرب حيث يختار الوقت المناسب له، كما توجد بعض المعاهد التي تحددها بنظام الساعات فمنها تكون حوالي 160 ساعة تدريبية ومنها 35 ساعة تدريبية، أما تكاليف هذه الدورة فتعتمد على المركز الذي يختاره الطالب. إذاً تقدم هذه الدورة إضافة مهمة إلى الخبر والمعرفة العملية، وتؤهل الحاصل عليها لوظائف عليا في إدارة المشاريع.

شهادة محلل مالي معتمد CFA:

يختار هذا المجال من لديه ميول نحو التمويل والعمل المحاسبي، فدورة المحلل المالي المعتمد هي دورة مهمة جداً بسبب مناهجها العالمية والشاملة والتي تفتح باباً من فرص العمل المربحة في مجال الخدمات المصرفية وإدارة استراتيجية المحافظ المالية، حيث يركز برنامج هذه الدورة على إدارة المحافظ المالية وغيرها من مجالات الاستثمار. نجد في هذه الدورة ثلاثة مستويات:

الأول: ويعتبر مقدمة في حقوق الملكية والدخل الثابت والبدائل، ويقدم فكرة واضحة عن التقارير المالية والاقتصاد.

الثاني: يدخل إلى عمق تقييم الأصول كحقوق الملكية وتحليل البيانات المالية.

الثالث: يركز هذا المستوى على التغييرات الواضحة في تخطيط الثروة وإدارة المحافظ للأصول.

يشترط في المتقدم إلى هذه الدورة أن يكون حاصلاً على شهادة البكالوريوس أو أن يكون في السنة الأخيرة من المرحلة الجامعية الأولى، وأن يمتلك أربع سنوات من الخبرة المهنية في العمل .

بالنسبة لرسوم هذه الدورة فيجب دفع مبلغ 450 دولاراً لمرة واحدة عند امتحان المستوى الأول بغض النظر عن رسوم التسجيل التي تختلف حسب الموعد الذي سجّل فيه الطالب. توفر شهادة CFA وظائف مهمة أجرها مرتفع في شركات الاستثمار والمجالات المحاسبية وطنيّاً وعالمياً.

ماجستير في علوم البيانات MSC:

وتعتبر من أفضل الدورات بعد التخرج،على اعتبار أنّ علم البيانات يعتبر أكثر الوظائف طلباً في هذه الأيام، لأن الشركات العالمية تسعى لتوظيف من يقوم يتنظيم البيانات الضخمة لأعمالها التجارية. حيث يمكن للخريجين العثور على وظائف كعلماء بيانات في أي مؤسسة تضم كميات كبيرة من البيانات.

ماجستير إدارة الأعمال MBA:

وهو أحد أفرع الإدارة والعلوم ويقوم على الاستكشاف كوسيلة تحليل البيانات وجمع الأفكار لتخطيط وتنفيذ أهداف العمل المستقبلية، ويهدف إلى تحسين وزيادة الإيرادات، كما يفيد في تحسين العلاقات العامة مع العملاء، هذا البرنامج يقدم التدريب العملي والخبرة لتطوير مهارة وضع خطط العمل بناء على البيانات المتاحة. مدة هذه الدورة من شهر إلى ثلاثة أشهر ورسومها تختلف بحسب المكان الذي يختاره الطالب، أما شروطها فهي الحصول على درجة البكالوريوس أياً كان التخصص، وتقدم هذه الدورة فرص عمل مهمة كمساعد محلل الأعمال وتعطي دفعة مهمة في الحياة المهنية.

شهادة التسويق الرقمي Digital Marketing:

في ظلّ الثورة الإلكترونية التي نشهدها في أيامنا هذه حيث غدا الإنترنت وسيلة لتحريك العالم، يعد العمل في مجال التسويق الإلكتروني الأهم في قطاع التوظيف، والجميل أن هذا المجال واسع جداً ويستطيع الطالب اختيار ما يناسبه بالمدة التي يريدها ما بين دورة مدتها أربع أشهر أو دورة كاملة لمدة عامين، في مجالات التسويق الرقمي التالية: تسويق المحتوى، التسويق عبر البريد الإلكتروني، تسويق محرّك البحث، التسويق عبر الهاتف المحمول، التسويق بالعمولة. وقد تتطلب بعض هذه الدورات الحصول على درجة البكالوريوس.

شهادة الترجمان المحلف:

لمن يرغب بممارسة مهنة الترجمة بمجالها الكتابي أو الفوري ولديه إلمام باللغة التي يرغب بالترجمة منها وإليها في حال كان قد درسها كأدب في الجامعة فهذه الدورة قد تكون بابه نحو العمل المهني حيث تحسن المهارات اللغوية قراءة وكتابة وتمكن المتدرب من إجادة قواعد اللغة واستخدام علامات الترقيم بدقة، لا يُشترط في هذه الدورات الحصول على درجة جامعية معينة، وتختلف المدة تبعاً للبرنامج الذي يختاره الطالب من ترجمة قانونية إلى اقتصادية وغيرهم.

تلك كانت بعض الدورات المهمة التي يمكن الالتحاق بها بعد التخرج، والقائمة تطول مع الخيارات الكثيرة كلّ حسب ميوله وطموحه، لكن تبقى هذه الخطوة مهمة في المجال العملي لأنّ الإبداع في تطور مستمر ويتطلب تغذية مستمرة، كما أنّ الشركات ترغب بتوظيف الحاصلين على مؤهلات إضافية إلى جانب درجة تخرجهم، فانظر أين ترغب أن ترى نفسك في الأعوام القادمة وعلى ضوء ذلك لك القرار في اختيار مستقبلك المهني.

2

شاركنا رأيك حول "إليك أهم الدورات التي يجب القيام بها بعد التخرج"