كول اوف ديوتي (Call of Duty) هي سلسلة من أنجح إصدارات الألعاب في تاريخ العاب الفيديو، وقد أطلقت في 29 أكتوبر من عام 2003، وبدأت في الأصل كلعبة لأجهزة الكومبيوتر، ولكنها تطورت لتصبح متاحة للأجهزة اللوحية والهواتف المحمولة.1

أحد عوامل نجاحها هو الواقعية والفكاهة والجودة العالية في التصميم بالإضافة إلى ميزة تعداد اللاعبين، تم إصدارها لأول مرة من قبل Infinity Ward وتولت شركة Activision نشرها وشاركت بعض الشركات مثل Treyarch وSledgehammer في إنتاج بعض الإصدارات التالية من السلسلة.

أما بعض الشركات الأخرى مثل Amaze Entertainment وGray Matter Interactive Studios فقد تولت إنتاج بعض الإصدارات الثانوية من السلسلة.2

الجوائز التي فازت بها لعبة كول اوف ديوتي

لعبة كول اوف ديوتي

فاز الإصدار الأول من السلسلة (Call of Duty) بأكثر من ثمانين جائزة من جوائز Game of the Year في عام 2003، وفي عام 2005 حصل الإصدار الثاني من السلسلة (Call of Duty 2) على أول لقب من Xbox 360 لبيع مليون نسخة، وكانت اللعبة الأفضل مبيعًا في ذلك العام.

في عام 2007 حقق الإصدار Call of Duty 4: Modern Warfare نجاحًا تجاريًا كبيرًا؛ حيث كانت كول اوف ديوتي الأفضل مبيعًا لعام 2007 وبيعت 10 ملايين نسخة بحلول يونيو 2008، أما في عام 2009 حطم الإصدار Call of Duty: Modern Warfare 2 الرقم القياسي لأعلى إجمالي من  مبيع للوسائط في السوق باليوم الواحد بجلبه 310 ملايين دولار في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأستراليا وحدها، متفوقًا على الرقم القياسي لشركة Grand Theft Auto IV البالغ 310 ملايين دولار حول العالم.

كما حقق أول الإصدار المطور من قبل شركة Sledgehammer Games فقط للعبة وهو Call of Duty: Advanced Warfare نجاحًا جديدًا، حيث قدم بيئة بعيدة المدى في المستقبل من خلال نظام حركة مستقبلية، ونال استحسانًا كبيرًا، وكانت اللعبة الأكثر مبيعا في السنة.

كانت Call of Duty: Black Ops III أكبر لعبة ترفيهية لعام 2015، أما في الإصدار Call of Duty: Infinite Warfare فقد تم تطوير اللعبة لتصبح في الفضاء، وتم إصداره بالتزامن مع إصدار Call of Duty: Modern Warfare Remastered  وأصبحت اللعبة الأكثر ربحًا في عام 2016، حيث لقي كلا الإصدارين الإشادة من النقاد واللاعبين على حد سواء.

الإصدارات الرئيسية من لعبة كول اوف ديوتي

تم إصدار العديد من الأجزاء للسلسة على مدى الـ 16 عام لتناسب جميع اللاعبين وجميع منصات الألعاب، أهم هذه الإصدارات:

  • (Call of Duty (2003.
  • (Call of Duty 2 (2005.
  • (Call of Duty 3 (2006.
  • (Call of Duty 4: Modern Warfare (2007.
  • (Call of Duty: World at War (2008.
  • (Call of Duty: Modern Warfare 2 (2009.
  • (Call of Duty: Black Ops (2010.
  • (Call of Duty: Modern Warfare 3 (2011.
  • (Call of Duty: Black Ops II (2012.
  • (Call of Duty: Ghosts (2013.
  • (Call of Duty: Advanced Warfare (2014.
  • (Call of Duty: Black Ops III (2015.
  • (Call of Duty: Infinite Warfare (2016.
  • (Call of Duty: WWII (2017.
  • (Call of Duty: Black Ops 4 (2018.
  • (Call of Duty: Modern Warfare (2019.3

حقائق عن لعبة كول اوف ديوتي

  • باعت السلسلة أكثر من 250 مليون نسخة: منذ أن تم إنتاج أول جزء من كول اوف ديوتي في عام 2003 حققت اللعبة أرباحًا هائلة، وباعت أكثر من 250 مليون نسخة حول العالم، لتتعادل مع العديد من الألعاب الشهيرة مثل GTA وThe Sims. لكن مع إنتاج المزيد من الأجزاء من السلسة فمن المتوقع زيادة هذه الأرقام في المستقبل.
  • استخدام لقطات في اللعبة كدعاية: مع تطور الأجزاء الأخيرة من السلسلة لتصبح أكثر واقعية فقد تم استخدام بعض اللقطات من اللعبة كوسائل دعائية من قبل بعض الشركات.
  • قدمت الشركة المنتجة العناية للعديد من المحاربين الحقيقيين: قامت شركة Activision بتقديم الدعم لعدد من المحاربين القدامى (أكثر من 20 ألف) لمساعدتها على جعل كول اوف ديوتي أكثر واقعية من خلال تجربتهم في الحروب، حيث قامت بتأمين العديد من الوظائف الجديدة لهم.4

طريقة اللعب

طريقة اللعب

لكل لاعب أسلوبه الخاص في الأداء ضمن كول اوف ديوتي فالبعض يتبع الأسلوب العدواني في اللعب، حيث يقوم بالبحث عن اللاعبين الأخرين ومحاولة التغلب عليهم وقتلهم! أما البعض الأخر فقد يتبع الأسلوب السلبي؛ فيقومون بانتظار الأعداء ليصلول إليهم (من الجيد أن يتبع اللاعب الأسلوب السلبي حتى يتقن الأساسيات)، تتيح اللعبة نوعين للعب؛ إما لعبًا منفردًا (دون اتصال بالإنترنت)، أو متعدد اللاعبين (متصل بالإنترنت).

يستطيع اللاعب اختيار النوع الذي يريده بناءً على خبرته ومدى تقدمه في اللعب، يجب على اللاعب الأخذ بعين الاعتبار أيضًا قيمة وقت القتل (TTK)، وهي قيمة تقيس المدة التي يستغرقها اللاعب لقتل اللاعب العدو بنيران متواصلة، حيث تحتوي جميع ألعاب Call of Duty على قيم TTK سريعة إلى حد ما، لذا لا يجب على اللاعب تفريغ مخزونه بالكامل على لاعب معادي.

اللعب المنفرد

في هذا النوع من اللعب يكون للاعب القدرة على تحديد وضع اللعب الذي يريده بين ثلاث أوضاع متاحة وهي:

  • Campaign: يتم فيها وضع لعبة اعتمادًا على قصة، وهي مصممة خصيصًا لتعريف اللاعب بطريقة اللعب، لا تحتوي ألعاب كول اوف ديوتي التي تم إصدارها في عام 2018 وما بعده على هذا الوضع.
  • Nazi Zombies: يقوم فيها اللاعب بمحاولة البقاء على قيد الحياة بالقضاء على موجات من الزومبي.
  • Spec Ops: مجموعة من مقتطفات قصيرة من المهام أو التحدّيات، هذا الوضع متاح فقط في Modern Warfare 2 وModern Warfare 3.

إذا كان اللاعب قد لعب لعبة كول اوف ديوتي من قبل فيجب أن يكون معتادًا على طريقة اللعب، وبالتالي يمكنه تشغيل اللعبة بأي وضع يريده، لكن إذا كان يلعب للمرة الأولى فيجب عليه تشغيل اللعبة بوضع الحملة (Campaign) ووضع إعدادات اللعبة على الوضع السهل، ومع التقدم في اللعب يمكنه رفع الوضع إلى الأكثر صعوبة بالتدريج إذا أحس أن اللعبة سهلة للغاية.

في لعبة كول اوف ديوتي يجب على اللاعب اتباع بعض النصائح للبقاء على قيد الحياة أطول فترة ممكنة واللعب بطريقة صحيحة مثل:

  • يجب عليه البقاء بعيدًا عن الأعداء والاختباء حتى يتم تجديد صحته عند الانتهاء من إطلاق النار على العدو، لأنه قد يكون قد تعرض للكثير من الأضرار.
  • يجب استخدام المشاجرة عندما يتفاجأ بأحد الأعداء القريبين بدلًا من الجري بعيدًا عنه، لأن معظم الأعداء سيحاولون المشاجرة إذا اقترب منهم.
  • مراقبة الذخيرة الخاصة به باستمرار، وعدم استهلاكها بأكملها على عدو واحد من خلال الرش بالضغط على الزناد لأن ذلك غير دقيق ومُهدر.
  • استخدام السكين في الجولات القليلة الأولى عند اللعب في وضع الـ Nazi Zombies، حيث يمكن قتل الزومبي في ضربة واحدة أو اثنتين بالسكين خلال الجولات الأولية بدلأ من استهلاك الذخيرة.
  • الهرب إذا تعرض للضرب مرة واحدة لأنه بإمكان الزومبي أن يقوم بالضرب أكثر من مرة، لذلك يجب الهروب للسماح للصحة بأن تعيد شحنها قبل العودة والقتال.

اللعب المتعدد

عند اختيار هذا النوع من اللعب في كول اوف ديوتي يتم وضع اللاعب في ردهة مع لاعبين أخرين، ويتم تحديد الفريق بشكل عشوائي، يجب على اللاعب البدء في قتال الأعداء وإتمام المهمات من أجل كسب المزيد من النقاط بهدف رفع مستواه، يؤدي الوصول إلى مستوى أعلى إلى الحصول على العديد من الميزات الإضافية، كإلغاء تأمين بعض الأسلحة وعمليات قتل زائدة وبعض الإكراميات الأخرى.

يقوم اللاعب بالحفاظ على أسلوب لعبه (إذا كان لاعبًا عدوانيًا فيستعجل بالبحث عن فريق العدو بمجرد أن تبدأ المباراة، أما إذا كنت لاعبًا محافظًا فيحافظ على نفسه في مكان آمن بينما اللاعبون الآخرون يهرعون للقتال) عند اللعب لكي لا يضيع الكثير من الوقت لتقرير أسلوبه، لكن قد يحتاج اللاعب إلى تغيير أسلوب لعبه أثناء اللعب ليتناسب مع الخرائط أو أنواع الألعاب، أو الأهداف التي يرغب بتنفيذها؛ فإذا كان عادةً ما يلعب بقوة ولكنه يدافع عن هدف ما فمن الأفضل أن يلعب بأسلوب أكثر تحفظًًا لتحقيق هدفه.

بعد أن يصل اللاعب إلى المستوى 4 في كول اوف ديوتي سيتمكن من إنشاء “الفصول” الخاصة به، والتي تشمل ميزات إضافية بما في ذلك الأسلحة والقنابل اليدوية والمعدلات التي يختارها، تختلف الفصول قليلًا من لعبة إلى أخرى لكن معظمها يشمل الجوانب التالية:

  • السلاح الأساسي: تشمل فئات هذه الأسلحة على بنادق الهجوم وSMGs والقناصات وLMGs.
  • السلاح الاحتياطي: تشمل فئات هذه الأسلحة على المسدسات ودروع مكافحة الشغب وقاذفات الصواريخ وبعض البنادق في بعض الألعاب.
  • المواد المميتة وغير المميتة: تشمل العناصر المميتة أشياء مثل القنابل اليدوية ورمي السكاكين، في حين أن المواد غير المميتة تشمل قنابل الفلاش وقنابل الصوت وغيرها من المواد.
  • الإكراميات: تشمل الإكراميات على المعدِّلات التي تغير سمات الشخصية، كما  تسمح للاعب بتحميل المزيد من الذخيرة وتجنب الظهور على الصورة المصغرة وغيرها من الميزات.
  • Killstreaks: هي والمكافآت التي يمكن للاعب كسبها للحصول على عمليات قتل متتالية دون أن يموت، مثل الرادار والغارات الجوية والدعم الحربي والأسلحة النووية التكتيكية.
  • المرفقات: وهي العناصر التي تستخدم مع الأسلحة الأساسية والثانوية، مثل كاتم الصوت، وقاذفات القنابل وكاشفات نبضات القلب.5

المراجع