كيفية إنشاء حملة إعلانية ناجحة على الفيسبوك

الرئيسية » لبيبة » تسويق إلكتروني » كيفية إنشاء حملة إعلانية ناجحة على الفيسبوك
حملة إعلانية ناجحة

في عصرٍ سيطر فيه الإنترنت على العالم أجمع، واختلفت استخداماته حتى بات يشكل منصةً أكبر من أن تقتصر على فكرة التواصل الاجتماعي فقط، وحيث لا يكاد يخلو جهاز محمول من تلك الشارة الزرقاء، اختار رواد الأعمال اللجوء إلى إحدى أكبر المنصات وأكثرها استخدامًا واستغلال فكرة تواجد ملايين الناس للتسويق لأعمالهم المختلفة، فباتت منصة الفيسبوك تشكل واحدةً من أكبر وأهم طرق التسويق في هذه الأيام، وبات يوجد مختصون في عمليات التسويق الإلكتروني لتولي هذه المهمة واستثمار هذه الثروة التي تدعى بالفيسبوك، لذا سنتعرف معًا على أبرز وأهم الخطوات في إنشاء حملةٍ إعلانيةٍ ناجحة على الفيسبوك.1

كيفية إنشاء حملة إعلانية ناجحة على الفيسبوك

يتطلب إنشاء حملة إعلانية ناجحة على الفيسبوك كما غيرها من الحملات الإعلانية المختلفة الكثير من التحضير والتخطيط والدقة في التنفيذ، فالأمر لا يقتصر على بعض الإعلانات التي يمكن أن تُنشر على صفحة الشركة أو المحل التجاري أو غيرهما؛ بل يتوجب الالتزام بمجموعةٍ من القواعد التي من شأنها أن تساهم في نجاح الحملة الإعلانية أو فشلها. وسنقدم هنا أبرز الخطوات المتبعة لإنجاح حملة الفيسبوك الإعلانية والوصول إلى الغاية المنشودة منها:

  1. تحديد الهدف ورسم ملامح خطة العمل

    يقوم إنشاء حملة إعلانية على ثلاثة مستوياتٍ، أولها الحملة الإعلانية المطلوب القيام بها للترويج للهدف المختار، يليها المجموعة الإعلانية والإعلان. بدايةً وقبل البدء بالحملة الإعلانية يجب الإجابة عن السؤال التالي: “ما الهدف من هذه الحملة؟!” إذ تستند مراحل الحملة والخطة المستقبلية على هذه الإجابة بالتحديد. فهل الهدف منها هو زيادة المتابعين أو زيادة المبيعات أو….

    وعند تحديد الهدف من إنشاء حملة إعلانية يصبح من السهل المضي قدمًا باتجاه تحقيق هذا الهدف بدقةٍ. وتتضمن هذه الأهداف أيضًا مجموعةً من الأهداف الفرعية التي يتم تحديدها تاليًّا؛ ففي حال رغبتك بزيادة المتابعين فكل ما عليك القيام به هو العمل على صفحةٍ إعلانيةٍ، في حين يختلف الأمر عند رغبتك في الترويج لحدثٍ ما والذي يتطلب إعلانًا ترويجيًّا يتضمن استجابة الجمهور له، (كإنشاء الأحداث وتحديد الجمهور المستهدف رغبتهم في حضور الحدث أم لا).

  2. تحديد الجمهور المثالي

    بالعودة إلى المستويات السابقة لا يمكن إهمال الجمهور والذي يمثل المجموعة الإعلانية التي نحدد، فاختيار الجمهور المستهدف من إنشاء حملةٍ إعلانيةٍ يمثل أحد أهم العناصر التي تُعنى بها الحملة الإعلانية. ويمكن لاختيار الجمهور المستهدف أن يساهم في نجاح الحملة بشكلٍ مثاليٍّ أو أن يتسبب في فشلها فشلًا ذريعًا، ولاختيار الجمهور المناسب يجب التفكير في عدة نقاطٍ أساسيةٍ تبدأ بالاهتمامات التي تستهدف أشخاصًا جدد لم يتفاعلوا مع النشاط التجاري الخاص بك سابقًا، والعناية بالديموغرافيات المختلفة للجمهور المستهدف كالعمر والجنس واللغة بالإضافة إلى الموقع.

    كما ينصح باستخدام رؤى الجمهور السابق للحصول على عملاءَ محتملين لاستهدافهم استنادًا إلى اهتمامات الأشخاص المتفاعلين مع نشاطك التجاري على الفيسبوك.

  3. اختيار الإعلان المناسب

    يوجد نوعان من الإعلانات الفيسبوكية التي يمكن للمسوقين استخدامها، أولها الإعلانات التي تظهر بشكلٍ مباشرٍ ضمن صفحة آخر الأخبار لديك نتيجة مشاركة أحد أصدقائك لها أو تفاعله معها، ويمكن ببساطةٍ تجاهل هذه الإعلانات أو التخلص منها بمجرد إكمال عملية التصفح. في حين أن النوع الآخر هو تلك الإعلانات التي تظهر في أحد جانبي الفيسبوك وتكون أصغر حجمًا لكن لا يمكنك التخلص منها بمجرد إكمال عملية التصفح والانتقال للأسفل.

    لكن الأمر لا يقتصر فقط على نوع الإعلان أو حجمه، بل يعتمد استهداف الجمهور أيضًا على كيفية كتابة الإعلان والتصميم المناسب له وحتى توقيت نشره. وتعتمد الإعلانات الجيدة على أسلوبٍ دعائيٍّ يمكنه ببساطةٍ الوصول إلى الجماهير وإقناعهم بشراء المنتج المعلن عنه أو تجربته. وسنقدم تاليًّا أبرز استراتيجيات إنشاء حملة إعلانية وكتابة إعلانات فيسبوك. 2

  4. استخدام الصور الملفتة

    يقال إن الصورة تعادل ألف كلمةٍ، ومن هذا القول ينطلق الجميع في رحلة الوصول إلى الطريقة الأمثل لنجاح الإعلان.

    عادةً ما يقوم معظم الأشخاص بتصفح الفيسبوك بشكلٍ سريعٍ وفي أوقات الفراغ باحثين عن القليل من التسلية، فيصادف الكثير من هؤلاء الإعلانات المكتوبة دون إيلائها أي أهميةٍ تذكر، لذا يفضل في عالم الإعلان البحث عن الصور الملفتة المرتبطة بالموضوع شريطة أن تكون عالية الجودة لتعطي الانطباع الدقيق والمريح.

    لكن من أبرز النصائح التي يمكن توجيهها هي ألا يشغل النص أكثر من 20% من مساحة الصورة وإلا فستعامل معاملة النصوص المكتوبة. كما أنه من المعروف أن المنشورات الصورية على فيسبوك تصل إلى عددٍ أكبر من الأشخاص نتيجة بعض سياسات الخصوصية التابعة لفيسبوك مما يضمن لك وصول إعلانك إلى نسبةٍ أكبر من العملاء المعتادين والمستهدفين، أي يكفي أن تقدم الإعلانات الصورية الخلاصة الإعلانية التي تجذب العملاء.

    كما يجب أن تضع في اعتبارك عند استخدام الصور مقابلتها مع بعض الشروط الضرورية، وليس فقط تصميم القليل من الصور ونشرها مرفقةً ببعض الكلمات، إذ توجد مجموعةٌ من المبادئ التي يجب اتباعها. وأهم هذه المبادئ هو استخدم الحجم الصحيح إذ يجب البحث عن الأبعاد الأنسب لصور الإعلانات واستخدامها كون عملية التصفح تتم باستخدام عدة أجهزةٍ مختلفةٍ، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى ظهور إعلانك بأحجامٍ وأبعادٍ مختلفة ويجب أن تكون متناسبةً. في حين يجب عليك العناية بالألوان وتناسقها والابتعاد عن الأزرق والأبيض كونها ألوان فيسبوك الأساسية فلا تلفت النظر على هذه المنصة.

  5. إعلانك بملامح أخرى

    أثبتت الدراسات أن الناس يرفضون ما يجدون أنه محاولةٌ لإقناعهم، لذا يبدو من البديهي أنهم سيرفضون التفكير حتى بالإعلان في حال ظهوره بمظهره التقليدي. وإن تحدثنا عن الفيسبوك فالأمر هنا أكثر تطورًا، فكما تحدثنا- يبحث معظم الناس هنا عن التسلية بعيدًا عن أمورٍ أخرى، لذا ولتضمن نجاح إعلانك عليك البحث عن السبيل الأمثل ليتوشح الإعلان بطابعٍ آخر يجعله لا يبدو كالإعلانات العادية، مما يجذب العملاء بشكلٍ أكبر. 3

استراتيجيات كتابة الإعلان على الفيسبوك

  1. اكتب لجمهور محدد واضعًا باعتبارك فكرة الإعلان: يبدو من البديهي عند إنشاء حملة إعلانية وكتابة إعلان يصل إلى آلاف الناس وربما الملايين منهم الكتابة بخطابٍ جماعيٍّ، إلا أن ذلك غير مفيدٍ؛ بل يجب أن تكتب كما لو أنك تخاطب شخصًا واحدًا فقط، ليشعر هذا الشخص عند قراءته الإعلان بتوجيه الكلام إليه شخصيًّا مما يمنحه شعورًا بالاهتمام والثقة.
  2. تخصيص إعلان لكل منتج أو خدمة: ببساطةٍ سيلتفت كل عميلٍ إلى ما يحتاجه من إعلاناتك، فلا النساء تبحث عن المعدات الخاصة بالسيارات ولا الرجال يميلون إلى البحث في جديد عالم الاكسسوار، الأذواق والاهتمامات مختلفةٌ بكل تأكيدٍ! لذا يجب تخصيص الإعلان بدلًا من استخدام إعلان شامل.
  3. استخدام لغة سهلة الفهم وبسيطة: تذكر أن إعلانك سيصل إلى أشخاصٍ من فئاتٍ مختلفةٍ واهتماماتٍ مختلفةٍ، لذا من غير المحبب أن تستخدم أسلوبًا أدبيًّا في طرح إعلانك، بل يجب حتى على الأطفال فهم فحوى الإعلان والانجذاب لقراءته.
  4. تبقى النصيحة الأبرز والأهم والأكثر فائدة تجنب عمليات القص واللصق واستخدام العبارات التقليدية، واجعل جميع منشوراتك الإعلانية قابلةً للمشاركة مما يزيد فرص ظهورها لدى المزيد من العملاء.4

المراجع