ما هي بحور الشعر وما هي تفعيلاتها

الرئيسية » لبيبة » أدب » شعر » ما هي بحور الشعر وما هي تفعيلاتها
ما هي بحور الشعر وما هي تفعيلاتها

إن بحور الشعر وعلما العروض والقافية من علوم العربية الجليلة اللذان يتناولان الشعر العربي وضبط وزنه وتحقيق قافيته. ولهذين العلمين شأنٌ عظيمٌ وخطيرٌ في آنٍ واحدٍ لدقة مسائلهما والشبه الكبير فيهما؛ حيث يشابهان النحو في دقة الاعتبار وسهولة دخول الفساد على ملَكَته، لهذا يقعان بعد النحو في الوضع.1

واضع علم العروض

هو الخليل بن أحمد الفراهيدي الأزدي البصري، وهو من أكبر علماء الأمة العباقرة وعظمائها، وأول من فكر في صون اللغة العربية، فقام بتأليف معجمٍ أسماه “العين”، وأول من سارع لضبط الألفاظ عن طريق اختراع النقط والشكل.

درس الخليل الشعر العربي فوجد أن الأوزان المستعملة فيه 15 بحرًا، ثم أتى الأخفش الأوسط وزاد عليها بحر المتدارك.2

تعريف علم العروض

  • لغةً؛ هو الناحية كما في قول الشاعر:
فإن يَعرِض أبو العباس عني            ويركب بي عَرُوضا عن عَروض

 أما اصطلاحًا؛ فهو علمٌ يعرف به صحيحُ الشعر من فاسده وما فيه من زحافات وعِلل.

الكتابة العروضية

هي كتابة الشعر كما يلفظ وتقوم على أمرين هما:

  1. كل ما يُلفظ يُكتب ولو لم يكن مكتوبًا، الأمر الذي يستلزم:
    • كتابة الحرف المشدد حرفان مثل هدّ تصبح هدْدَ.
    • كتابة المدة همزة بعدها ألف مثل آسر تصبح أاسر.
    • كتابة التنوين نونًا ساكنةً مثل حبٌ تصبح حبن.
    • كتابة الألف في الأسماء التي تلفظ فيها ولا تكتب مثل “هذا” فتصبح “هاذا”.
  2. كل ما لا يلفظ لا يكتب ولو كان مكتوبًا ما يتطلب مثلًا حذف همزة الوصل، وواو عمرو، وحذف الألف والواو والياء الساكنة من آخر الحروف والأفعال والأسماء.

الأسباب والأوتاد والفواصل

يتألف كل بيت شعرٍ من أجزاء، والأجزاء هي التفاعيل التي تتكون من مقاطعَ عروضيةٍ وهي الأسباب والفواصل والأوتاد. ويقسم السبب إلى قسمين؛ خفيف وثقيل، ويقسم الوتد إلى قسمين؛ مجموع ومفروق، وتقسم الفاصلة إلى اثنتين؛ صغرى وكبرى.

أحرف التقطيع

لوزن الشعر، اختار العروضيون حروف الفاء والعين واللام محتذين حذو أهل الصرف في وزن الأصول، وأضافوا إلى هذه الحروف سبع زوائد هي الألف والميم والياء والواو والسين والتاء والنون، وجمعت في عبارة “لمعت سيوفنا”

أحرف تقطيع البحور عشرة             في لمعت سيوفنا مُنحصره
والسبب الخفيف حرفان سكن          ثانيهما كما تقول لم ولن
أما الثقيل فهو حرفان بلا               تسكين شيء منهما نلتَ العُلا
والوتد المجموع زادَ حرفا               مُسَكّنا على الثقيل وصفا
وإن يك الساكن جافي الوسط               فسمّه المفروق واحذر الغلط

بحور الشعر وتفعيلاتها

أجزاء بحور شعر وتسمى التفاعيل العشرة، اثتنان خماسيتان، وثمان سباعية. والخماسيتان هي فَعُولن وفاعِلُن، أما السباعية فهي مفاعِيلن، مُفاعَلَتن، فاعِ لاتُن، مُستَفعِلن، فاعِلاتُن، مُتفاعلن، مُستفعِ لُن، ومفعُولات“.

تقسم التفاعيل إلى قسمين:

  1. الأصول: هي كل تفعيلةٍ تبدأ بوتدٍ سواء أكان مجموعًا أم مفروقًا، وهي أربع:
    • فعُولن //0/0 (وتد مجموع وسبب خفيف).
    • مفَاعِيلن //0/0/0 (وتد مجموع وسببين خفيفين).
    • مَفاعلتُن //0///0 (وتد مجموع وفاصلة صغرى).
    • فاع لاتُن /0/0-/0-/0 (وتد مفروق وسببين خفيفين).
  2. الفروع: هي كل تفعيلةٍ تبدأ بسببٍ خفيف كان أن ثقيلًا، وهي ستة:
    1. فَاعِلن /0//0 تتكون من (سبب خفيف ووتد مجموع).
    2. مُستفعِلن /0/0//0 (سببين خفيفين ووتد مجموع).
    3. فاعِلاتُن /0//0/0 (سبب خفيف ووتد مجموع).
    4. مُتفَاعلن ///0//0 (فاصلة صغرى ووتد مجموع).
    5. مفعُولات /0/0-/0/ (سببين خفيفين بعدها وتد مفروق).
    6. مُستفعِ لُن /0-/0-/0 ( سببين خفيفين بينهما وتد مفروق).3

وإنّ بحور الشعر ستة عشر بحرًا، وسنوردها مع ضوابطها حسب صانعها صفي الدين الحلي:

  • بحر الطويل؛ وزنه في الأصل “فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن   فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن”
طويل له بين البحور طوائل      فعولن مفاعيلن فعولن مفاعل
  • بحر المديد؛ وزنه في الأصل “فاعلاتن فاعلن فاعلاتن فاعلن    فاعلاتن فاعلن فاعلاتن فاعلن”
لمديد الشعر عندي صفات     فاعلاتن فاعلاتن فاعلات
  • بحر البسيط؛ وزنه في الأصل “مستفعلن فاعلن مستفعلن فاعلن     مستفعلن فاعلن مستفعلن فاعلن”
إن البسيط لديه يبسط الأمل   مستفعلن فاعلن مستفعلن فعل
  • بحر الوافر؛ وزنه في الأصل “مفاعلتن مفاعلتن مفاعلتن     مفاعلتن مفاعلتن مفاعلتن”
بحور الشعر وافرها جميل   مفاعلتن مفاعلتن فعول
  • بحر الكامل؛ وزنه في الأصل: “متفاعلن متفاعلن متفاعلن      متفاعلن متفاعلن متفاعلن”

كمل الجمال من البحور الكامل    متفاعلن متفاعلن متفاعل

  • بحر الهزج؛ وزنه في الأصل “مفاعيلن مفاعيلن مفاعيلن    مفاعيلن مفاعيلن مفاعيلن”
على الأهزاج تسهيل      مفاعيلن مفاعيل
  • بحر الرجز؛ وزنه في الأصل “مستفعلن مستفعلن مستفعلن         مستفعلن مستفعلن مستفعلن”
في أبحر الأرجاز بحر يسهل        مستفعلن مستفعلن مستفعل
  • بحر الرمل؛ وزنه في الأصل “فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن     فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن”
رمل الأبحر ترويه الثقات    فعلاتن فعلاتن فاعلات
  • بحر السريع؛ وزنه في الأصل “مستفعلن مستفعلن مفعولات     مستفعلن مستفعلن مفعولات”
بحر سريع ماله ساحل      مستفعلن مستفعلن فاعل
  • بحر المنسرح؛ وزنه في الأصل “مستفعلن مفعُولات مُسفتعِلن    مستفعلن مفعُولات مُسفتعِلن”
منسرح فيه يضرب المثل       مستفعلن مفعُلات مُفتعِل
  • بحر الخفيف؛ من أكثر بحور الشعر استخدامًا، ووزنه في الأصل “فاعلاتن مستفعلن فاعِلاتن      فاعلاتن مستفعلن فاعِلاتن”
يا خفيفا خفّت به الحركات    فاعلاتن مستفعلن فعِلات
  • بحر المضارع؛ وزنه في الأصل “مفاعيلن فاعلاتن مفاعيلن   مفاعيلن فاعلاتن مفاعيلن”
تُعد المضارعات    مفاعيل فاعلات
  • بحر المقتضب؛ وزنه في الأصل “مفعولات مستفعلن مستفعلن      مفعولات مستفعلن مستفعلن”
اقتضب كما سألوا      فاعلات مفتعِل
  • بحر المجتث؛ وزنه في الأصل”مستفعلن فاعلاتن فاعلاتن      مستفعلن فاعلاتن فاعلاتن”
اجتُثت الحركات       مستفعلن فعلات
  • بحر المتقارب؛ وزنه في الأصل “فعولُن فعولن فعولن فعولن      فعولن فعولن فعولن فعولن”
عن المتقارب قال الخليل    فعولن فعولن فعولن فعول
  • بحر المتدارك؛ وزنه في الأصل “فاعِلن فاعلن فاعلن فاعلن      فاعِلن فاعلن فاعلن فاعلن”4
حركات المحدث تنتقل      فعِلن فعلن فعلن فعل

المراجع