تكنولوجيا المعلومات IT هي استخدام أيٍّ من أجهزة الكمبيوتر، والتخزين، والشبكات، والأجهزة المادية الأخرى، والبنية التحتية، والعمليات؛ لإنشاء ومعالجة وتخزين وتأمين وتبادل جميع أشكال البيانات الإلكترونية.

عادةً ما يتم استخدام تكنولوجيا المعلومات في سياق عمليات المؤسسات مقابل تقنيات المستخدم الشخصية أو الترفيهية، في حين أنّ الاستخدام التجاري لتكنولوجيا المعلومات يشمل كلًّا من تكنولوجيا الحواسيب والهواتف.

إنّ مصطلح تكنولوجيا المعلومات (Information Technology) تمت صياغته وتقديمه لأوّل مرّة في مجلّة Harvard Business Review، في عام 1958، من أجل التمييز بين الآلات المبنية لغرض معيّن، والمصممة منها لأداء نطاق محدود من الوظائف، وآلات الحوسبة عامة الغرض؛ والتي يمكن برمجتها لمختلف المهام.

أدوات تكنولوجيا المعلومات

تستخدم تكنولوجيا المعلومات أدوات الأجهزة والبرامج لأداء وظائفها؛ إذ تشتمل أدوات الأجهزة على العتاد المادّي مثل أجهزة الكمبيوتر المحمولة، الأجهزة اللوحية، الهواتف المحمولة، وأجهزة تسجيل الصوت، وغيرها، بينما تتضمن البرمجيات نُظم التشغيل والعمليات الظاهرية لتنفيذ الوظائف الأساسية. وإنّ مجال تكنولوجيا المعلومات يشمل أيضًا البنى والمناهج والقواعد المتعلقة باستخدام وتطبيق البيانات الإلكترونية.

  • تطبيقات الأعمال.
  • خوادم قواعد البيانات؛ وهي برامج الكمبيوتر التي توفر خدمة قاعدة البيانات للأجهزة الأخرى.
  • خوادم البريد الإلكتروني، عبارة عن تطبيق يتلقى رسائل البريد الإلكتروني  ويعيد توجيه الرسائل الصادرة إلى المرسلين.
  • خوادم الويب؛ هي أجهزة الكمبيوتر التي توفّر صفحات الويب، وتتفاعل الخوادم مع المستخدمين العملاء عبر شبكات الأعمال.
  • التخزين؛ وهو أي نوع من أنواع التكنولوجيا التي تحتوي على المعلومات كبيانات، ويمكن أن تأخذ المعلومات أي شكل بما في ذلك بيانات الملفات، والوسائط المتعددة، والبيانات الهاتفية، وبيانات الويب، والبيانات من المستشعرات، كما ويتضمن مفهوم التخزين الذواكر المؤقتة؛ مثل ذاكرة الوصول العشوائي (RAM)، والدائمة، كمحرّكات الأقراص الثابتة، وذواكر الفلاش.1

البيانات في تكنولوجيا المعلومات

تشمل معالجة البيانات الإلكترونية في تكنولوجيا المعلومات تخزين البيانات، واسترجاعها،وتناقلها، ومعالجتها.

تخزين البيانات (Data Storage)

جعلت الابتكارات التكنولوجية من عملية تخزين البيانات أسهل وأسهل، فبالإمكان تخزينها في الأقراص الصلبة، أو الأجهزة البصرية، أو الأشرطة المغناطيسية.

مع زيادة كمية البيانات، ظهرت مشاكل التخزين، وإمكانية الاسترجاع أو الوصول. وفي الستينيات، تم تقديم نظام إدارة قواعد البيانات لمعالجة هذه القضية؛ إذ تسمح تلك الأنظمة بالوصول إلى البيانات المخزنة، في وقتٍ واحدٍ، من قبل العديد من المستخدمين، ودون فقدان تكاملها.

إمكانية استرداد البيانات (Data Retrieval)

ما يعني الحصول على البيانات من نظم إدارة قواعد البيانات.

هنا يجب التنويه إلى أنّ مصطلحيّ البيانات والمعلومات ليسا مترادفين كما يوحَى للبعض؛ إذ إنّ لفظة البيانات يمكن إطلاقها على أي شيء مخزن، ولكن لكي يتم تقديمها كمعلومات، يجب القيام بتنظيمها، وإذا تم ـ في حالٍ من الأحوال ـ  تمثيل البيانات بالفعل بطريقة منظمة، فهذا لا يدلّ على أي لبس فيما يتعلّق بالاصطلاحات السابقة، وعلى العموم، فإنّ معظم البيانات الرقمية المتاحة غير منظمة.

بدأت مستودعات البيانات (Data Warehouses)  تتطور في ثمانينيات القرن العشرين، وتحتوي على بيانات مستخلصة من مصادر مختلفة، بما في ذلك مصادر خارجية مثل الإنترنت.

نقل البيانات (Data Transmission)

يمكن تقسيم هذا المفهوم إلى ثلاثة جوانب؛ هي الانتشار، والتناقل، والاستقبال، وعلى العموم؛ يمكن تصنيفه إلى مجاليّ البث الإذاعي ذي اتجاه النقل الواحد، والاتصالات ثنائية الاتجاه.

التلاعب والتعديل في البيانات (Data Manipulation)

هي عملية تغيير البيانات في محاولة لتسهيل قراءتها؛ إذ يتم تخزين كميّةٍ هائلة من البيانات حول العالم يوميًا، لكن ما لم يتم تحليلها وإخراجها بفعالية، فهي غير مفيدة، ولقد ظهر مفهوم استخراج البيانات (Data Mining) في الثمانينيات لمعالجة هذه القضية بالذات.2

الاتجاهات الحديثة في تكنولوجيا المعلومات

مع التطوّر والتغير العام في التقنية، فإن تكنولوجيا المعلومات واتجاهاتها تتغير كذلك، وبالإمكان رصد بعض الاتجاهات الحالية من خلال ما يلي:

الحوسبة السحابية (Cloud Computing)

هي الحوسبة المستندة إلى الإنترنت، والتي توفر البيانات المشتركة للحواسيب والأجهزة الأخرى حسب الطلب.

تعمل الحوسبة السحابية على تقليل تكلفة البنية التحتية لتقنية المعلومات في الشركة، وتعزز مفهوم المحاكاة الافتراضية، والذي يُمكّن من استخدام الخادم وجهاز التخزين عبر المؤسسة، فضلًا غن ذلك؛ فقد أصبحت صيانة البرامج والأجهزة أسهل باستخدام تقنية السحابة.

تطبيقات الهاتف المحمول

حققت هذه التطبيقات نجاحًا مهولًا منذ طرحها وحتى اليوم، ولعلّ أهم ما يميّزها هو إمكانية تحميلها من الإنترنت.

واجهة المستخدم (User Interface)

لقد أحدثت واجهة المستخدم ثورة بعد ظهور شاشات اللمس، والتي مكنت من تفاعل المستخدم مباشرة مع جهاز العرض، وبالتالي تجنب أي جهاز وسيط. يستخدم هذا الاتجاه في الغالب مع الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وغيرها.

التحليلات (Analytics)

مجموعة من الإحصاءات، وأبحاث العمليات، تساعد في اكتشاف الأنماط المعلوماتية في البيانات.

الوظائف والمهن المرتبطة بتكنولوجيا المعلومات

تعتمد فرق تكنولوجيا المعلومات على مجموعة واسعة من المهارات، والمعارف، والمعلومات، والتكنولوجيا المتخصصة لدعم المعدات، والتطبيقات، والأنشطة.

إن مهن تكنولوجيا المعلومات متنوعة للغاية؛ إذ يمكن للعاملين فيها أن يتخصصوا في مجالات مثل تطوير البرمجيات، وإدارة التطبيقات، ودعم أجهزة الكمبيوتر المكتبي، والخادم، والتخزين، وبنية الشبكات، وتسعى العديد من الشركات إلى جذب متخصصي تكنولوجيا المعلومات بمجموعات مهارات مختلطة أو متداخلة.

  1. مسؤول المعلومات (Chief information officer): هو المسؤول عن تكنولوجيا المعلومات، وأنظمة الكمبيوتر التي تدعم أهداف المؤسسة.
  2. مسؤول التقنية (Chief technology officer): يضع هذا الشخص جميع الأهداف والسياسات التقنية داخل المؤسسة.
  3. مدير تكنولوجيا المعلومات (IT director): مسؤول عن وظيفة جميع الأدوات والعمليات التقنية الخاصة بالعمل، ويطلق على هذا الدور اسم مدير تقنية المعلومات (IT manager)، أو قائد تكنولوجيا المعلومات (IT leader).
  4. مسؤول النظام (Systems administrator): يقوم هذا الشخص بتكوين بيئة الحوسبة متعددة المستخدمين، وإدارتها، ودعمها، واستكشاف أخطائها، وإصلاحها. داخل المؤسسة، يمكن تقسيم هذا الدور بواسطة التكنولوجيا، مما يتطلب وجود مشرف أو فريق مخصص للخادم أو سطح المكتب، أو الشبكة، أو التمثيل الافتراضي، أو أيّ من المكونات الأخرى.
  5. مدير التطبيقات (Application manager): يركز دور هذا الشخص على توفير، وإدارة تطبيق تجاري ذي قيمة عالية، مثل Exchange.
  6. المطور (Developer): يقوم بكتابة، وتحديث، واختبار الشفرات الخاصّة بالبرامج، سواءً لتلبية أهداف العمل داخليًا، أو تلك التي يتطلع إليها العملاء.
  7. المهندس المعماري (Architect): يقوم هذا الشخص بفحص وتغيير وظائف تقنية المعلومات لدعم الأعمال على أفضل وجه.

المراجع

  • 1 Margaret Rouse، Information Technology (IT)، من موقع: searchdatacenter.techtarget.com، اطّلع عليه بتاريخ 17-1-2019
  • 2 ، Information Technology، من موقع: whatis.ciowhitepapersreview.com، اطّلع عليه بتاريخ 17-1-2019