10 فصائل من أحد أجمل الكائنات البحرية “نجمة البحر”

10 فصائل من أحد أجمل الكائنات البحرية "نجمة البحر" 1
1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

نجمة البحر مخلوق رائع ومتنوع الأشكال، والتصور الرائج عنه هو أنه فصيلة ذات خمسة أذرع تعيش بالقرب من سطح الماء، ولكنه موجود بفصائل وأشكال وأحجام وألوان وعدد أذرع متعددة، ويتواجد ما بين تحت سطح الماء إلى أعمق أعماق البحر. بالرغم من أنه يبدو ككائن مسالم، ولكنه يستطيع أن يكون متوحش وشرس في بعض الأحيان، وهذه هي قائمة لبعض الفصائل – من كثير – من هذه الكائنات الجميلة والغريبة والمدهشة من حول العالم:

نجمة البحر الجلدية (Dermasterias imbricate)

leatherstar

تتواجد على طول الساحل الغربي لأمريكا الشمالية، بداية من ألاسكا وحتى المكسيك، هذه النجمة تعيش تحت سطح الماء مباشرة حتى 300 قدم عمقاً حيث تتغذى على كل شيء من أول الطحالب وحتى حيوانات الإسفنج وخيار البحر. في نفس الوقت تحاول قدر استطاعتها تجنب “نجمة شمس الصباح”، وهي نوع أخر من نجوم البحر التي تتغذى على النجمة الجلدية، فهي تمثل 50% من مقدار الغذاء لنجمة شمس الصباح.

نجمة بحر شمس الصباح (Solaster dawsoni)

morningsunseastar

هذا أحد الوحوش المفترسة من فصيلة نجوم البحر، وتمتلك من 8 إلى 16 ذراع ويكون لونها في العادة أحمر أو برتقالي. هذه النجمة تشبه في شكلها الشمس في أفلام الكرتون والرسومات، وتتواجد في شمال المحيط الهادي، من اليابان وحتى سيبيريا وصولاً إلى أسفل ساحل أمريكا الشمالية “أسفل كاليفورنيا”. نجوم البحر الأخرى تهرب – حرفياً – من هذه النجمة، وعلى الرغم من ذلك فهناك بعض النجوم تقاتل للنجاة من براثن “مخالب” هذه النجمة الشرسة كنجمة الفيلكرو ونجمة القوس قزح، فتقرصها حتى تتراجع وتفسح مجالاً للهرب.

هناك نجوم أخرى لها آليات دفاع معينة، فمثلاً النجمة اللزجة تنتفخ وتتضخم وتطلق مادة مخاطية ضارة، ونجمة عباد الشمس تستطيع فصل ذراع من أذرعتها حتى تستطيع الهرب، وفي الوقت ذاته إن لم تنجح نجمة شمس الصباح في الإمساك بنجمة بحر من فصيلة أخرى، فلا مشكلة لديها في أن تهاجم نجمة من نفس فصيلتها.

نجمة بحر عباد الشمس (Pycnopodia helianthoides)

sunflowerseastar

نجمة عباد الشمس هي أكبر نجمة بحر في العالم، يصل طول ذراعها إلى 3.3 قدم، وتمتلك ما بين الـ 16 إلى 24 ذراع، تتواجد على طول ساحل أمريكا الشمالية من ألاسكا وحتى كاليفورنيا، لكنها أضخم حجماً في المناطق الشمالية. تتغذى هذه النجمة على قنافذ البحر والرخويات والحلزون، وتعيش في عمق متوسط تحت سطح البحر حيث يتواجد الماء دائماً، فأجسامها لا تستطيع تحمل الحياة خارج المياه.

نجمة البحر الوردية (Pisaster brevispinus)

giantpinkseastar

حتى نجوم البحر تبدو جميلة باللون الوردي، يبلغ قطر هذه النجمة حوالي قدمين ويصل وزنها حتى 2 باوند. تتغذى على الرخويات ونوع صغير من قنافذ البحر يتواجد على الشواطئ ويسمى Sand Dollar، ولهذا فعادة ما تتواجد هذه النجمة على الرمال أو في الوحل، لكن النقوش التي تتمتع بها تسمح لها بالتشبث بالمرجان والأحجار حيث تستطيع الغذاء على بلح البحر والديدان الأنبوبية والأسماك الهدابية. لا داعي لذكر أن هذه فصيلة مشهورة من نجوم البحر، حيث تظهر في كارتون سبونج بوب الشهير في شخصية جاره باتريك (بسيط)، لذا ففي المرة القادمة التي ترى فيها واحدة، اطلب منها توقيع!

نجمة البحر الملكية (Astropecten articulates)

royal-seastar

تتواجد هذه الفصيلة الملونة على طول الساحل الشرقي لأمريكا الشمالية، وفي الجنوب الغربي في المقام الأول. بالرغم من أنها تستطيع العيش في عمق يصل إلى 700 قدم، فإنها في الغالب تتواجد في عمق ما بين 70 إلى 100 قدم تحت سطح الماء، حيث تتغذى على الرخويات، وعلى عكس فصائل أخرى كثيرة من نجوم البحر، فهذه النجمة تأكل فريستها كاملة.

اقرأ أيضاً:

نجمة بحر الخفاش (Asterina miniata)

batseastar

هذه الفصيلة الرائعة تدعى نجمة الخفاش بسبب الرابط ما بين أذرعتها، والتي تشبه إلى حد ما أجنحة الخفاش. تتواجد هذه النجمة على طول الساحل الغربي لأمريكا الشمالية، من ألاسكا وحتى باجا. وبينما تمتلك هذه الفصيلة في العادة 5 أذرع إلا أنه في بعض الأحيان يمكن أن يصل عدد أذرع بعضها إلى 9، ولها عدة ألوان متنوعة مثل الأخضر والبرتقالي والبنفسجي. لذلك إن كنت تشتبه بأنك تنظر إلى نجمة بحر الخفاش فتأكد من الروابط المذكورة.

نجمة بحر تاج الأشواك (Acanthaster planci)

crownofthornsseastar

اسم هذه الفصيلة واضح تماماً، الشوك الذي يغطي سطحها العلوي يجعلها مثل… حسناً، أنت تعلم! هذه الأشواك سامة أيضاً، وذا يساعدها في تحديها للسيطرة على عالمها. تتواجد عبر مساحة واسعة في مياه شبه استوائية، من البحر الأحمر وحتى عبر المحيط الهندي، ومن عبر المحيط الهادي حتى الساحل الغربي لأمريكا الوسطى.

هذه الفصيلة تتغذى على العناقيد المرجانية، ولها شهية فائقة، فعندما يكون الغذاء قليلاً تعزز التنوع البيولوجي للشعاب المرجانية عن طريق التغذي على الفصائل المرجانية سريعة النمو، ولكن لو زادت اعدادهم بدرجة كبيرة فتستطيع أن تفسد الشعاب المرجانية، وزيادة أعدادهم يعتمد جزئياً على ممارسة الإنسان للصيد وجمعهم لمفترسيهم الطبيعيين.

نجمة بحر المحيط الهادي الدموية (Henricia leviuscula)

blood-star

بغض النظر عن الاسم الغريب، فهذه النجمة المعروفة صغيرة الحجم جداً في الحقيقة، ومن الفصائل الضئيلة التي تتغذى على الإسفنج والبكتيريا، وأعداء هذه الفصيلة هم الطيور والإنسان. هي من أكثر أنواع نجوم البحر زاهية الألوان في المنطقة العميقة تحت سطح البحر، حيث تتواجد على عمق أكثر من 1000 قدم.

نجمة البحر المصرية (Gomophia egyptiaca)

Egyptian_sea_star

تتواجد على طول سواحل افريقيا الشرقية ومدغشقر، هذه النجمة الشائكة تتواجد على عمق يتراوح ما بين 20 إلى 25 قدم. ومثل العديد من نجوم البحر فهي تستطيع إعادة نمو أجزاء تالفة من جسمها، ولكن مع أشواكها هذه فهي لا تبدو كنجمة بحر من تلك التي تريد الوصول إليها والعبث معها!

نجمة البحر ذات التسعة أذرع (Luidia senegalensis)

nine-armed-sea-star

ربما لا تكون نجمة البحر الوحيدة التي تمتلك تسعة أذرع، ولكنها الوحيدة التي سميت هكذا من أجل حقيقة واضحة أنها تمتلك تسعة أذرع. تتواجد في المحيط الأطلنطي الغربي، وهي ككثير من فصائل نجوم البحر تخرج بطنها لتبتلع فريستها، وتبتلعها حرفياً بمعدتها. تتغذى هذه النجمة على الرخويات والقشريات وديدان البحر، وتقوم كذلك بتصفية المعدة من الرواسب لتتغذى على الكائنات الدقيقة.

هل اعجبتك أشكال وأنواع نجوم البحر؟ تستطيع مشاهدة المزيد من المصدر.

اقرأ أيضاً:

  1. بالفيديو والصـور : عجائب الطبيعة السبعة ! جــ1
  2. بالفيديو والصـور : عجائب الطبيعة السبعة ! جــ2
  3. هل تفضل العيش في الواقع أم في Avatar؟
1

شاركنا رأيك حول "10 فصائل من أحد أجمل الكائنات البحرية “نجمة البحر”"

أضف تعليقًا