أفضل أفلام الأنمي عن الحب والصداقة
0

من أكثر الأمور التي تشغل بال الكثير من الناس خاصة الشباب في مُقتبل حياتهم هى المعاني والمفاهيم حول الحب والصداقة، ولعل هذه الموضوعات هى أشهر ما يميز أفلام الأنمي اليابانية منذ ظهورها، والتي لطالما تعلمنا منها معاني الإخلاص والوفاء في الصداقة، والحب الصادق والحقيقي الذي يدوم للأبد، فكانت أحد أهم ما يُميزها منذ أن تعرفنا إلى هذا العالم الرائع من طفولتنا وحتى الآن.

ورغم أن لأفلام الأنمي أنواع مختلفة: من رعب، وأكشن، وفانتازيا، لكن تبقى الأفلام الرومانسية والأفلام التي تتناول علاقات الصداقة، والأمور التي تقابلنا في الحياة، وتعلمنا فلسفتها وحقيقة العلاقات بها، من أكثر أفلام الأنمي التي تحظى بشعبية ومتابعة كبيرة من الجمهور من مختلف الأعمار.

مقال اليوم يمنحك قائمة مميزة من أفضل أفلام الأنمي التي تحدثت عن علاقات الحب والصداقة في العشر سنوات الماضية، فلا تفوتكم.

Tenki no ko “أغير الطقس معك”

  • كاتب الفيلم: ماكوتو شينكاي
  • المخرج: ماكوتو شينكاي
  • الأبطال: كوتارو دايجو، نانا موري، أغوري شون، هوندا تسوباسا
  • النوع: فانتازيا، رومانسي
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes هو: 92%
  • تقييم الفيلم على IMDP هو: 7.5 من 10
  • الإنتاج: كوميكس ويف فيلمز
  • الميزانية: 11 مليون و 100 ألف دولار أمريكي
  • سنة الإنتاج: 2019

فيلم رائع يدور حول فتى في السادسة عشر من عمره يُدعى “موريشيما هوداكا”، يسافر من بلدته الصغيرة إلى طوكيو بحثًا عن عمل، وعلى متن السفينة يلتقي بشاب يُدعى “سوغا سان” ينقذ حياته، ثم يعطيه رقم هاتفه، ويخبره أنه يمكنه الاتصال به إذا احتاج شيئًا، يحاول “هوداكا” البحث عن عمل مناسب، إلا أنه يُقابل بالرفض، وتفشل جميع محاولاته لإيجاد عمل، فيقرر اللجوء إلى “سوغا سان” لمساعدته، والذي يقترح عليه العمل في مجلة يعمل بها “سوغا سان”، ولكنها مجلة غريبة، وتتناول موضوعات غامضة وخارقة للطبيعة.

يوافق “هوداكا” على الانضمام إلى المجلة على الفور، لتبدأ مهمته الأولى في البحث عن فتاة الشروق، وهي فتاة يُقال إنها تستطيع التحكم في المطر، يلتقي “هوداكا” فيما بعد بفتاة تُدعى “هينا”، وهي أكبر منه بعامين وتعيش مع أخيها الصغير، ويكتشف “هوداكا” بعد ذلك قدرتها على التحكم بالمطر المتواصل في طوكيو وإيقافه، وقدرتها على جلب الشروق، ويعرف بأنها هي نفسها فتاة الشروق التي يبحث عنها من أجل مقاله الجديد في المجلة، تتوطدت العلاقة بين “هوداكا” و”هينا”، ويصبحا أصدقاء، ثم تتحول الصداقة بينهم لعلاقة حب رومانسية رائعة.

تلقى الفيلم إشادات واسعة، حيث دخل ضمن الأفلام المُرشحة لنيل جائزة الأوسكار كأفضل فيلم بلغة أجنبية، في حفل الأوسكار الـ 92، ليكون أول فيلم أنمي ياباني يترشح لهذه الجائزة بعد فيلم “الأميرة مونونوكي”، كما حصل الفيلم على 4 ترشيحات لجائزة “آني”، وهي جائزة أمريكية خاصة بالمبدعين في عالم صناعة الرسوم المتحركة، ليصبح ثالث فيلم أنمي يحصل على هذه الترشيحات بعد فيلمي “سبريتيد اواي”، وفيلم “ممثلة الألفية”، كما أنه احتل المركز السادس كأعلى فيلم من حيث الإيرادات في تاريخ السينما اليابانية، متفوقًا على فيلم كونان الـ 23 “القبضة اللازوردية”.

وأشاد “داريل هاردينغ” الناقد في “كرونشيرول نيوز” ببناء الفيلم، وأن “شينكاي” وضع يده على نبض أجواء طوكيو الحديثة، لكنه انتقد التشابه بين الفيلم وبين فيلم شينكاي “اسمك”، كما قدم “كيم موريسي” من شبكة “أنمي نيوز نيتوورك” مراجعة إيجابية عن الفيلم، وأشاد باستخدامه للطقس لنقل فكرة القصة، لكنه انتقد التنفيذ في النصف الثاني من الفيلم، كما كتب أن “شينكاي” كان مُقيدًا بشكل واضح بالحاجة إلى ملاءمة قصته في قالب معين.

أما “أولي باردر” الناقد في “فوربس”، فقد وصف الفيلم بأنه لا يُصدق، وأوضح قدرته على إظهار الحياة في طوكيو بطريقة واضحة وبشكلٍ فريد، كما امتدح طريقة المخرج “شينكاي” في تصوير الحياة البرية والآفاق الطبيعية.

Omoi, omoware, furi, furare “حب عابر غير مؤكد”

  • كاتب الفيلم: آيو ساكيساكا (مانجا)، إيريكا يوشيدا (سيناريو).
  • المخرج: توشيماسا كوروياناجي.
  • الأبطال: ميجومي هان، إيجي أكاسو، ريكو فوكوموتو، مينامي هامابي.
  • النوع: درامي، رومانسي، مدرسي.
  • تقييم الفيلم على IMDP هو: 7 من 10
  • الإنتاج: أى وان بيكتشرز
  • سنة الإنتاج: 2020

يحكي الفيلم عن أربع أصدقاء في المدرسة الثانوية ونظرتهم للحب، حيث “يونا تشان” التي انتقلت للمدينة حديثًا وتحلم بالوقوع في الحب من النظرة الأولى، وتحب أميرًا في إحدى القصص المصورة، وتبحث عمن يشبهه في الواقع، تتعرف إلى “أكاري تشان” وتصبحا صديقتان، وهي أيضًا طالبة في الثانوية، ولكن لها نظرة مختلفة عن “يونا تشان” بالنسبة للحب، فهي عملية أكثر، انفصلت والدتها مرتين، وكانت آخر زيجاتها من والد “ريو كن”، ورغم أنها كانت تحبه سرًا دون أن يدري، وكان هو الآخر يبادلها الحب دون إخبارها، ألا أنهما قررا أن يصبحا أخوة فقط بعد زواج والديهم.

أما “كازومي كن” فهو صديق “يونا تشان” منذ الطفولة، وهو يحب السينما وإخراج الأفلام، تقع “يونا تشان” في حب “ريو كن”، بينما تحب “أكاري” “كازومي كن”، ولكن كيف ستنتهي قصة حبهم؟ فيلم ممتع عن الصداقة والحب والمراهقة والعلاقات المتداخلة، لا يفوتكم مشاهدته.

تلقى الفيلم إشادة كبيرة من النقاد والمشاهدين على حد سواء، ويرى “شوجو ايش” أن الفيلم هو أحد أفضل أفلام الرسوم المتحركة التي تناولت علاقات الحب، والصداقة منذ الطفولة، والحب من جانب واحد، وكلها أفكار تميز أعمال مخرج الفيلم، إلا أنه رغم ذلك لا يوجد الكثير من التقلبات في الحبكة، حيث أنه من الصعب تكييف “المانجا” المكونة من 12 مجلدًا، مع فيلم مدته أقل من 3 ساعات، فقد اختُصرت الكثير من التفاصيل بشكل جعل الفيلم يبدو فيه أن كل شيء سهل الحل للغاية، وأن علاقات الحب هي ما يربط كل شيء، بدلًا من التشابك في الأحداث الموجود في المانجا.

Zutto mae kara suki deshita: kokuhaku jikkou linkai “لطالما أحببتك”

  • كاتب الفيلم: يوشيمي ناريتا
  • المخرج: تيتسويا ياناغيساوا
  • الأبطال: هيروشي كاميا، هاروكا توماتسو، يوكي كاجي، كانا أسومي
  • النوع: درامي، رومانسي، مدرسي
  • تقييم الفيلم على IMDP هو: 6.5 من 10
  • الإنتاج: أنيبلكس، دينتسو، شبكة تلفزيون فوجي
  • سنة الإنتاج: 2016

تدور أحداث الفيلم حول 5 من الزملاء في المدرسة الثانوية، وهم “سيتوغوتشي كن” أو “يو”، وكذلك “ناتسوكي”، “هاروكي”، “أكارين”، و”آياسي كن”، الذين يقعون بالحب، لكنهم قلقون من الاعتراف بهذا الحب لمن يحبون، إلا أنهم يواجهون مخاوفهم من الرفض وعدم التقبل، ويقررون بكل شجاعة فعل ذلك، حيث “آكارين” التي تخشى من الاعتراف بحبها، و”ناتسوكي” وصديق طفولتها “يو”، والتي تأمل “ناتسوكي” في الاعتراف بحبها لـ “يو”، ولكنها غير قادرة على البوح بمشاعرها الحقيقية له، فينتهي المطاف بها أنها تخبره بأنها تتدرب على كيفية الاعتراف بحبها لشخصٍ آخر، وبينما هي تخفي مشاعرها الحقيقية تجاه “يو”، يطلب منها أحد زملائها بالصف وهو “آياسي” مواعدتها.

الفيلم ممتع ورائع عن الصداقة ومشاعر الحب الأول، يظهر التجارب والمحن الحلوة والمرة التي تمر بها قصص الحب الرومانسية بين طلبة المدرسة الثانوية، وقد تلقى الفيلم إشادة كبيرة من النقاد، كما أنه احتل المرتبة الثامنة في عطلة نهاية الأسبوع الافتتاحية في شباك التذاكر الياباني، وحقق نحو 70 مليون ين ياباني.

وترى “كاثي تاي” من موقع “زاماجيكريان” أن الفيلم رائع ويحتوي على حبكة مميزة، فقد حمل الكثير من الأفكار حول الخوف من الرفض، والخجل، وتجارب الحب المختلفة في مراحلها الأولى والعفوية، وأضافت أن أكثر ما يميز الفيلم هي أغانيه، والتي تحكي عن مشكلات الأبطال الرئيسية من مشكلة الاعتراف بالحب، وتشخيص الحب، والمنافسة بين المتحابين، والتي ظهرت بشكل لطيف جدًا، كما أظهرت إعجابها بحركة الشخصيات في الفيلم، والتي بدت جذابة وسلسة للغاية.

Kimi no Na Wa “اسمك”

  • كاتب الفيلم: ماكوتو شينكاي
  • المخرج: ماكوتو شينكاي
  • الأبطال: ريونوسوكي كاميكي، منى كاميشيراشي، ريو ناريتا
  • النوع: رومانسي، مدرسي، خارق للطبيعة
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes هو: 98%
  • تقييم الفيلم على IMDP هو: 8.4 من 10
  • الإنتاج: أستوديو كوميكس ويف فيلمز
  • الميزانية: 370 مليون ين ياباني
  • سنة الإنتاج: 2016

هل سبق وأن فكرت في أن تحظى بصديقٍ من عالم آخر، تجربة ممتعة ومختلفة بكل تأكيد، فيلم “اسمك” والذي حقق نجاحًا ساحقًا وقت عرضه يخبرنا أن هذا ممكن حدوثه، حيث تدور أحداثه حول شاب يُدعى “تاكي”، وفتاة في المدرسة الثانوية تُدعى “ميتسوها”، وهما يعيشان في مكانين مختلفين عن بعضهما البعض تمامًا، حيث “ميتسوها” والتي تعيش في إحدى قرى الريف الياباني، وتحلم بالعيش في طوكيو، بينما “تاكي” الذي يعيش في طوكيو، ويحاول تحقيق التوازن في حياته، ويعمل بإحدى المطاعم الإيطالية بعد انتهاء يومه الدراسي في المدرسة.

يتعرف كلا الطرفان في أحد الأيام على الطرف الآخر ولكن بطريقة غريبة نوعًا ما، حينما يستيقظ “تاكي” و”ميتسوها” ويجد كل منهم نفسه في جسد الآخر، ويعيش حياته بكل تفاصيلها، يُصابا بالصدمة في البداية، ثم يقرران البحث ومعرفة ماذا يحدث، حتى يتعرفا إلى بعضهما البعض بطريقة غير مباشرة، وتنشأ بينهما صداقة حتى يقعان في الحب.

تلقى الفيلم مراجعات إيجابية جدًا من مختلف النقاد داخل اليابان أو خارجها، حيث أجمع النقاد على موقع “الطماطم الفاسدة” على أن عُمق الفيلم العاطفي يُضاهي تمامًا جمال رسوماته، كما أنه يُضيف فصلًا رائعًا وجديدًا في قائمة أعمال المخرج والكاتب “ماكوتو شينكاي”.

موقع “ميتاكريتيك” منح الفيلم تقييم متوسط 100/79 بناءً على 25 مراجعة نقدية، وكانت مراجعات النقاد بشكل عام إيجابية جدًا، كما أعطى الناقد “مارك شيلينغ” من صحيفة “زا جابان تايم” الفيلم 4 نجوم من أصل 5، ومدح في رسوم الفيلم قائلًا بأنها “خليط من جمال التفاصيل الواقعية والفانتازيا العاطفية”، لكنه رغم ذلك انتقد بعض المبالغة في الكوميديا الموجودة في الفيلم بين الشخصيات، كما أنه رأى بأن نهاية الفيلم كانت غير مفاجئة خاصة في الدراما المدرسية.

أما نقد الفيلم خارج اليابان فكان رائعًا، حيث وصفته مجلة “زا اتلانتيك” بأنه “عمل فني مُبهر”، بينما كان لدى صحيفة “زا بوسطون جلوب” رأي مغاير، حيث وصفته بأنه “معقد جدًا”، أما “مايك توول” الناقد من موقع “شبكة أخبار الأنمي”، ذكر بأن فيلم “اسمك” بالنسبة له هو ثالث أفضل فيلم أنمي في التاريخ.

A Whisker Away “أويسكير أواي”

  • كاتب الفيلم: ماري أوكادا
  • المخرج: توموتاكا شيباياما، جونيشي ساتو
  • الأبطال: ميراي شيدا، ناتسوكي هاناي، جوني يونغ بوش
  • النوع: درامي، رومانسي، فانتازيا
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes هو: 93%
  • تقييم الفيلم على IMDP هو: 6.7 من 10
  • الإنتاج: استوديو كولوريدو، توهو للرسوم المتحركة، توين إنجين
  • سنة الإنتاج: 2020

تدور الأحداث في إطار من الفانتازيا حول “ميو ساساكي”، وهي طالبة في السنة الثانية بالمدرسة الإعدادية، والتي تقع في حب زميلها بالمدرسة “كينتو هينود”، وتحاول كثيرًا أن تجذب انتباه “كينتو”، وأن تجعله يلاحظها في كل يومٍ لها بالمدرسة، لكن محاولاتها تفشل، ولكنها رغم ذلك لا تستسلم، فيما بعد تكتشف “ميو” قناعًا سحريًا يجعلها قادرة على التحول إلى قطة، فتقرر فعل أمرٍ غريب وهو أن ترتدي القناع لتتحول إلى قطة، في محاولة منها للتقرب من “كينتو”، ولكن تواجهها مشكلة، وهي أنها إذا استمرت في ارتداء القناع، فسيكون هناك احتمال ألا تعود إنسانًا مرة أخرى.

تلقى الفيلم إشادات واسعة، وهو من أفضل أفلام الأنمي وأكثرها تقييمًا حيث حصل الفيلم على موقع Rotten Tomatoes الشهير على نسبة تقييم بلغت 93% بناءً على 14 مراجعة من النقاد، أي بمتوسط تقييم 8 من 10، وأشاد الناقد “لورانس بيني” من موقع “يو كيه فيلم ريفيو” بالفيلم، ومنحه تقييم أربعة من أصل خمسة نجوم، كما وصفه بأنه حلو، لطيف، وساحر، وأنه تجربة رائعة للهروب من الواقع، كما منح “جيمي موريس” من موقع “ليفت لايون” الفيلم تقييمًا إيجابيًا، وقال إن الفيلم يمنح الكثير من الناس سببًا للابتسام.

Kotonoha no Niwa “حديقة الكلمات”

  • كاتب الفيلم: ماكوتو شينكاي
  • المخرج: ماكوتو شينكاي
  • الأبطال: ميو ايرينو، كانا هانازاوا، فومي هيرانو.
  • النوع: رومانسي، درامي
  • تقييم الفيلم على IMDP هو: 7.5 من 10
  • الإنتاج: أستوديو كوميكس ويف فيلمز
  • سنة الإنتاج: 2013

عندما يتحول اللقاء العابر من قبيل المصادفة إلى صداقة، ومن ثم إلى حب عميق رغم العوائق، هكذا هو “حديقة الكلمات”، والذي تدور أحداثه في إطار من الصداقة والحب والرومانسية وهو لا يخلو من الدراما أيضًا، حيث شاب يُدعى “تاكاو”، وهو طالب في المدرسة الثانوية، يعيش مع أمه وأخيه، وهوايته هي صناعة الأحذية، مما يدفعه إلى عدم الذهاب للمدرسة، والجلوس في إحدى الحدائق لرسم الأحذية، في إحدى الأيام الممطرة يذهب إلى الحديقة، ويجلس يرسم تصاميم الأحذية التي يصنعها، ولكنه يلتقي بسيدة غامضة نوعًا ما، تكبره سنًا، وتجلس على الأريكة المجاورة له، تُدعى “يوكينو”، تجذب “يوكينو” انتباه “تاكاو”، ويزداد شغفه بمعرفتها أكثر، ويبدأ بتبادل الحديث معها في مقابلاتهم التي تتكرر صدفة مرة تلو الأخرى في أيام المطر.

تتعمق صداقة “تاكاو” مع “يوكينو” دون أن يعرفها حقًا، ويقرر “تاكاو” صناعة حذاء لها، بينما تلقي عليه “يوكينو” بعض أبيات من الشعر وتغادر الحديقة، ولكن مع توقف موسم المطر، يذهب “تاكاو” إلى الحديقة عدة مرات لعله يراها، ولكنها لا تأتي، ثم تحدث المفاجأة بعد أن يكتشف أن “يوكينو” هي معلمة في مدرسته، وأنها ستترك عملها هناك بسبب بعض الشائعات التي يروجها الطلبة عنها.

ترحل “يوكينو” من المدرسة وسط حزن “تاكاو”، ولكن يظل الأمل يتجدد بداخله باللقاء مع كل موسم مطر يأتي، وفي لقاء أخير بينهم قبل رحيلها، يلتقي “تاكاو” بـ “يوكينو”، ويُخرج كل منهما ما في قلبه للآخر، ولكن لا تبقى الأمور كما هي، فما زال “تاكاو” يحلم بتعلم المشي لمسافة أطول، حتى يمكنه رؤيتها مرة أخرى، فيلم رائع عن الصداقة والحب لا يفوتكم.

نال فيلم “حديقة الكلمات” إشادة واسعة من النقاد، واعتبر من أفضل أفلام الأنمي حيث أشاد “أندي هانلي” والذي يعمل بشبكة “أنمي نيتوورك البريطانية” بالفيلم، ومنحه تقييم 10/10، ووصفه بأنه يقدم صورة بصرية جميلة، إضافة إلى قصته المؤثرة، وأعجبه كثيرًا التطور الطبيعي والتلقائي لعلاقة بطلي الفيلم، على الرغم من فارق العمر بينهما، كما استمتع بذروة الفيلم العاطفية، في المشهد الأخير الذي جمع بين “تاكاو” و”يوكينو”، وأضاف أن هذا الفيلم هو أفضل أفلام الكاتب والمخرج الياباني “ماكوتو شينكاي”، والتي قدمها حتى وقت عرض الفيلم.

أما “لوك كارول” الناقد بشبكة “أنمي نيوز نيتوورك”، فقد أشاد بالفيلم ووصفه بأنه “متعة بصرية”، لكنه انتقد التلوين الجديد المُستخدم فيه، ورأى أنه مُشتت للانتباه نوعًا ما، أما الناقد “جون هايوارد” فقد أشاد بجودة المشاهد “شبه الواقعية”، ووصف “بامبو دونغ” الفيلم بأنه مُصمم بشكل جميل وحيوي ورقيق، وأنه يُظهر الطبيعة بأجمل صورها ومظاهرها، خاصة مع جمال انعكاسات الضوء، ومشاهد المطر، وزوايا اللقطات.

0

شاركنا رأيك حول "أفضل أفلام الأنمي عن الحب والصداقة في العشر سنوات الماضية لا تفوتها"