أفضل أفلام الجريمة والغموض الهندية
0

من قال إن الأفلام الهندية هي عن الحب والدراما والاستعراضات فقط، لسنوات ظل مترسخًا لدى المشاهدين في العالم العربي ومحبي أفلام بوليوود، أن أكثر ما تتميز به السينما الهندية هي الأفلام التي تحكي القصص الدرامية والاجتماعية، وأفلام الحب والرومانسية والتي كثيرًا ما يكون فيها رقصات واستعراضات مبهرة يقوم بها أبطال العمل، وهذا الرأي حقيقة ليس خاطئًا تمامًا، بالفعل هذا اللون من الأفلام قدمته بوليوود على مدار سنوات، وتفوقت فيه بشكل كبير.

ولكن في الآونة الأخيرة تغير الأمر كثيرًا، وتنوعت الأفلام الهندية، وتطورت أحداثها وحبكاتها بشكلٍ ملحوظ، وظهرت أفلام الأكشن وأفلام الجريمة والغموض الهندية وأفلام الكوميديا أيضًا، لتتفوق فيها بوليوود تمامًا كما تفوقت في الأفلام الدرامية والرومانسية.

وأصبحت بوليوود تقدم مستوى مبهرًا في أفلام الإثارة والغموض، بشكل يصل إلى مستوى الأفلام التي تقدمها هوليوود، بل وأحيانًا تتفوق عليها في بعض أفلامها. مقال اليوم من “أراجيك” يقدم لك قائمة بأفضل أفلام الغموض والجريمة الهندية على الإطلاق، فلا تفوتك مشاهدتها.

Detective Byomkesh Bakshy “المحقق بيومكيش باكشي”

  • مؤلف الفيلم: أورمي جوفكار، ديبكر بانيرجي، ساراديندو باندوبادياي
  • المخرج: ديبكر بانيرجي
  • الأبطال: سوشانت سينغ راجبوت، أناند تيواري، نيراج كابي
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes هو: 64 %
  • تقييم الفيلم على موقع IMDP هو: 7.7 من 10
  • الإنتاج: ياش راي فيلمز
  • الميزانية: 4.9 مليون دولار

من الأفلام الممتعة خاصة لهؤلاء المشاهدين الذين يفضلون أفلام التحقيق في الجرائم والغموض، الذي يكشفه متحري شهير يبهر من حوله، الفيلم صدر عام 2015، وهو عن شخصية خيالية لمتحريٍ شهير يُدعى “بيومكيش باكشي”، وهي الشخصية الخيالية التي ابتكرها الكاتب البنغالي “شاراديندو بانديوبادياي”، وتدور أحداث الفيلم في مدينة (كولكاتا)، وفي زمنٍ قديم بالتحديد خلال وقت الحرب التي وقعت عام 1943، وكان “باكشي” لا يزال شابًا صغيرًا متخرجًا حديثًا، حيث يسعى لحل غموض جريمة قتل وقعت في فترة الحرب العالمية الثانية، وفي محاولاته لحل اللغز يجد نفسه أمام تحدي من نوعٍ جديد، وعليه القضاء على شرير ذكي يسعى لتدمير العالم.

تلقى الفيلم إشادة واسعة من النقاد، حيث يرى الناقد “هندوستان تايمز روهيت” أن مخرج العمل يشرك الجمهور ببطء مع أحداثه، ليجدوا أنفسهم في عالم الأبطال كليًا، كما أن الاهتمام بالتفاصيل واضح في كل إطار تقريبًا، أما الناقد “كويموي سوربي ريدكار”، أعطى الفيلم أربع نجوم من أصل خمسة، وقال إنه فيلم تشويقي لذيذ مليء بالعناصر التي تجعلك تفكر وتعمل عقلك أيضًا، وتحاول حل اللغز، فالقصة مذهلة ونُفذت بشكلٍ رائع، وأن أفلام الألغاز والجريمة في بوليوود تحسنت بشكل كبير.

كما أضاف “سورابي” أن الحنين إلى الماضي الموجود في الفيلم، ظهر بشكلٍ جميل وجاد من قِبل المخرج “بانيرجي” وكذلك مصور الفيلم، أما الناقدة “سريجانا ميترا” من موقع “زا تايمز أوف انديا” فقد أشادت بدور البطولة للنجم الراحل “سوشانت سينغ راجبوت”، وكيف أنه أعاد إحياء شخصية “بومكيش باكشي” بشكل عبقري ومبهر، وكان ملائمًا للشخصية، وقدم الدور بحيوية كبيرة.

Badla “بادلا”

  • مؤلف الفيلم: مقتبس من “أوريول باولو”، وسيناريو وحوار “راج فاسانت”، “سوجوي جوش”
  • المخرج: سوجوي جوش
  • الأبطال: أميتاب باتشن، تابسي بانو، أمريتا سينغ
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes هو: 60 %
  • تقييم الفيلم على موقع IMDP هو: 7.8 من 10
  • الإنتاج: ريد تشيليز انترتينمنت
  • الميزانية: 1.4 مليون دولار
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس

صدر الفيلم عام 2019، وأحداثه مقتبسة عن الفيلم الإسباني “الضيف الخفي” للمخرج “أوريول باولو”، ويدور في إطار من الجريمة والإثارة حول سيدة أعمال شابة، تُتهم بقتل حبيبها وتحاول بكل الطرق إبعاد التهمة عن نفسها، يتم توكيل محامي شهير مخضرم للدفاع عنها، ويبدأ رحلة من الغموض للبحث والتحري في الأمر لمعرفة ملابسات القضية، وكشف حقيقتها، ولكن كلما ظن أنه اقترب، يكتشف أنه لا يزال الكثير من الأمور الغامضة التي تحيط بالجريمة.

الفيلم نال إشادة واسعة، حيث قال عنه الناقد “جاورانج تشاوهان” بموقع “تايمز ناو”، إن مخرج الفيلم “سوجوي جوش” قدم فيلمًا مثيرًا للاهتمام وبه الكثير من الغموض أيضًا، أما “راشيت جوبتا” من صحيفة “تايمز أوف إنديا”، فقد صنفت الفيلم بـ 3.5 نجوم من أصل 5، وقالت إن الفيلم مثير، ورغم أنه يمكن التنبؤ به، إلا أن الأداء جاء قويًا جدًا، أما “تاران أدارش” فيرى أن الفيلم جاء آسرًا، ونجومه رائعين، والفيلم هو إنتاج النجم “شاروخان”، وزوجته “جوري خان”، و”أكشاي بوري”.

Talaash “تالاش”

  • مؤلف الفيلم: أنوراغ كاشياب، فرحان أختار، زويا أختار، ريما كاجتي
  • المخرج: ريما كاجتي
  • الأبطال: عامر خان، راني موخيرجي، كارينا كابور
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes هو: 81 %
  • تقييم الفيلم على موقع IMDP هو: 7.2 من 10
  • الإنتاج: إكسيل انترتينمنت، عامر خان للإنتاج
  • الميزانية: 7,395,080 دولار أمريكي
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس

كعادته دائمًا يبهرنا النجم “عامر خان” بأفلامه التي رُسمت حبكتها بعبقرية شديدة، وهذا ما حدث في “تالاش”، حيث ضابط التحقيقات الذي يعيش حالة الصراع النفسي لفقده ابنه وشعوره بالذنب، وبين الغموض الذي يكتنف جريمة قتل غامضة يحقق فيها، تظهر له فتاة ليل تخترق حياته، وتخبره أنها على استعداد لمساعدته في حل الجريمة واستعادة ابنه، وبين ألم الماضي وحيرة الحاضر، تتقاطع الخيوط جميعها في النهاية بشكل مبهر ومفاجئ، يجعلك غير مصدق لما وصلت إليه الأحداث، فيلم مليء بالمشاعر المختلفة يُنصح بمشاهدته بشدة.

وُجه للفيلم انتقادات إيجابية جدًا، لأداء “عامر خان” ولقصة الفيلم، وكذلك للموسيقى التصويرية والأغاني التي صُنعت خصيصًا للفيلم، حيث استعرض “بولي سبايس” الألبوم قائلًا بأنه يشبه علبة الشوكولاته، وأنه يستحق الاستماع، أما “راديف” فيرى أن كل أغنية من أغاني الفيلم هو نوع فريد منفصل، ويعزز من لغز دراما “تالاش” المشوقة، أما “سيفي” فهو يرى أن الفيلم خارج عن المألوف، وهو إنتاج عام 2012.

Kahaani “كهاني”

  • مؤلف الفيلم: سوجوي جوش، أدفايتا كالا، سوريش ناير
  • المخرج: سوجوي جوش
  • الأبطال: فيديا بالان، بارامبراتا تشاتوبادياي، إندرانيل سينغوبتا
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes هو: 100%
  • تقييم الفيلم على موقع IMDP هو: 8 من 10
  • الإنتاج: باوندسكريبت موشن بيكتشر
  • الميزانية: 80 مليون روبية هندية

من أروع أفلام الغموض والإثارة الهندية، والذي قدمت فيه النجمة “فيديا بالان” أداءً متميزًا، صدر عام 2012، وحقق الفيلم نجاحًا كبيرًا، دفع صناعه لإنتاج الجزء الثاني منه عام 2016، ويحكي عن سيدة حامل تبحث عن زوجها المفقود في ظروف غامضة، ورغم إنكار الجميع معرفتهم به أو لقائهم به في أي وقت مضى، إلا أنها تواصل بحثها عنه، لتأخذها رحلة بحثها من (لندن) وحتى (كولكاتا) في الهند.

تلقى “كاهاني” إشادة كبيرة من النقاد، حيث وصفت صحيفة “التلغراف” الفيلم بأنه مزيج مذهل من التلاعب والألغاز، متنكرة في شكل قصة، أما “تاران أدارش” الناقد في “بوليوود هنغاما” أعطى الفيلم 4 من أصل 5 نجوم، وأشاد كثيرًا بتمثيل “فيديا”، كما علقت صحيفة “تايمز أوف إنديا” بأنه ولمرة أخرى تقدم “فيديا” أداءً استثنائيًا يفوق معظم الأبطال الذكور.

المراجعات كذلك في “زي نيوز”، “هندوستان تايمز”، و”الهندوس” كانت إيجابية بالإجماع، إلى جانب إشادة الممثلة السينمائية الشهيرة “شبانا عزمي” بأداء النجمة “فيديا بالان”، مُضيفة بأنها كانت تقوم بكل الحركات الصحيحة طوال الفيلم، ولم تكن مُصطنعة في أدائها، أما “راسل إدواردز” الناقد في “فارايتي”، أشاد بالممثلين، والتصوير السينمائي، والإخراج، وأضاف أنه على الرغم من بعض الثغرات العرضية في الفيلم، إلا إن الإثارة المصنوعة في الفيلم بمهارة، تحافظ على المصداقية، كما أن بعض المراجعين انتقدوا ذروة الفيلم وبعض ملامح الفيلم، مُعتبرين أن صُناعه انحرفوا عن أسلوبه العام، وأشارت مراجعة “أوت لوك” إلى أن فيلم (كاهاني) ذكي جدًا.

Raat Akeli Hai “راات أكيلي هاي”

  • مؤلف الفيلم: سميتا سينج
  • المخرج: هوني تريهان
  • الأبطال: نواز الدين صديقي، رادهيكا أبتي، شويتا تريباثي، تيجمانشو دوليا
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes هو: 100 %
  • تقييم الفيلم على موقع IMDP هو: 7.3 من 10
  • الإنتاج: ماجوفين بيكتشرز، أر أس في بي موفيز.
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس

يدور الفيلم في إطار من الغموض حول ضابط شرطة غريب الأطوار، كُلف بالعمل في إحدى المدن الصغيرة بالهند، ولكن تحدث جريمة قتل غامضة في حفل زفاف، يكون عليه الانتقال للتحقيق فيها، حيث يجد نفسه محاطًا بالعديد من الأسرار والملابسات الغامضة والغريبة.

وعلى صعيد النقاد، فقد قال “سايبال شاترجي” من موقع “NDTV”، أن الفيلم رغم أنه في بعض الأجزاء منه جاء مفتعلًا بعض الشيء، إلا أن ذلك لم يؤثر على عنصر المتعة والتشويق في الفيلم، الذي يتمتع بإحساس رائع بالزمان والمكان، أما “كومال ناهتا” من “فيلم إنفورميشن”، فقال عن قصة الفيلم إن الجريمة بها جيدة الصنع، ومشروعة بشكل جيد، ولكن مع ذلك، فإن النصف ساعة الأخيرة تبدو غير قابلة للتصديق، وبالتالي فهي ليست مثيرة كما كان يجب أن يكون.

أما “روهان ناهار” من صحيفة “هندوستان تايمز”، فقال إن الفيلم أُنجز بشكل جيد تمامًا، وأن مخرج الفيلم لديه مهارة كبيرة ليس فقط في إدارة الممثلين، ولكن كذلك في التحكم في النغمة، والشكل البصري المبهر للفيلم.

Article 15 “مادة رقم 15”

  • مؤلف الفيلم: أنوبهاف سينها
  • المخرج: أنوبهاف سينها
  • الأبطال: أيوشمان خورانا، رونجيني تشاكرابورتي، كومود ميشرا
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes هو: 90 %
  • تقييم الفيلم على موقع IMDP هو: 8.2 من 10
  • الإنتاج: أستوديوهات زي
  • الميزانية: 4.2 مليون دولار
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس

صدر الفيلم عام 2019، وتدور أحداثه في إطار من الإثارة والغموض في عام 2014، وذلك بعد حادثة (بادوان) الشهيرة، والتي شملت جرائم قتل واغتصاب حدثت في إحدى القرى الصغيرة، وقامت الشرطة بالتصدي لها ومعرفة ملابساتها، وكشف غموض مرتكبي الجرائم والقبض عليهم.

على صعيد النقاد، قالت “آنا إم فيتيكاد” الناقدة في “فيرست بوست”، إن الفيلم هو تجربة عاطفية ساحقة، وأن الفيلم هو أفضل ما يمكن أن تكون عليه السينما الهندية في أفلام الجريمة والغموض الهندية إذا أرادت أن تضع مرآة أمام مجتمعها، أما “راجا سين” فكتب في صحيفة “هندوستان تايمز” أن الفيلم هو تكريم لـ “آلان باركر”، مخرج فيلم Mississippi Burning لعام 1988، ومنح الفيلم 4.5 من 5 نجوم، وأشاد “سولانكي” في نقده للفيلم بالمستوى الذي ظهر به، وأضاف أن فيلم (المادة 15) ليس فيلمًا يبحث عن إجابات سهلة، وإنما هو تذكير بأننا نعرف بالفعل الأسئلة، ولكن لا نطرحها بما يكفي.

أما “فيجايالاكشمي نارايانان” من راديو “سيتي”، فقد أعطى الفيلم أربعة نجوم ونصف من أصل خمسة، وأشاد بالممثل “أيوشمان” قائلًا بأنه عندما يأتي “أيوشمان” إلى فريق التمثيل، فإنه يتقدم ويتطور في أدائه، ويثبت قوته في اختياره للسيناريوهات الجيدة، ويظهر الحماس والانفعالات، والتأثير المناسب حتى في لحظات حزنه.

“بريانكا سينها” من “سي إن إن – أخبار 18″، فقد أشادت بأداء “خورانا”، وفرقة “كومود شارما”، و”مانوج باهوا”، وغيرهم، ومنحت الفيلم 4 نجوم، وكتبت أن الفيلم هو مجرد مرآة لمجتمع، لا يزال متورطًا في سياسات طبقية قديمة، تتجاوز تمامًا المثل العليا الحديثة للحرية والمساواة، وترى أن “سينها” لديها موهبة في الجمع بين عناصر صناعة الأفلام الشعبية، مع القصص الواقعية لتقديم أفلام بارعة.

كما منحت “سريبارنا سينجابتا” الناقدة في مجلة “زا تايمز أوف انديا” الفيلم أربعة نجوم من أصل خمسة، مشيدة بأداء “أيوشمان خورانا”، و”مانوج باهوا”، وكذلك أشادت بالموسيقى التصويرية والتصوير السينمائي لـ “إيوان موليجان”، أما “ديفيش شارما” فقد أشاد بالسيناريو والحوار، والتصوير السينمائي للفيلم، واستثنى أداء “خورانا” والممثلين الداعمين، وأوصى بمشاهدة الفيلم من أجل “عروضه الجذابة”، و”رسالته الأساسية الهامة”، ويرى أن الفيلم يقدم الحقيقة الصريحة عن المجتمع المعاصر.

Ghajini “غاجيني”

  • مؤلف الفيلم: بيوش ميشرا، أ. موروغادوس، في سيناريو مأخوذ عن “كريستوفر نولان“.
  • المخرج: أ. موروغادوس
  • الأبطال: عامر خان، آسيل ثوتومكال، جيا خان.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes هو: 50 %
  • تقييم الفيلم على موقع IMDP هو: 7.3 من 10
  • الإنتاج: جيثا أرتس.
  • الميزانية: 68 مليون روبية

صدر الفيلم عام 2008، وهو يدور حول رجل يُدعى (سانجاي) لديه ذاكرة مؤقتة، حيث يتذكر الأشياء لمدة 15 دقيقة فقط، يحاول الوصول إلى رجل يُدعى (غاجيني)، تتعرف إليه طالبة بكلية الطب، وتحاول معرفة ما حدث له ومساعدته، حتى تكتشف رغبته في الانتقام من (غاجيني)، وهو زعيم لإحدى العصابات الخطيرة، بسبب قتله لـ (كالبانا) حبيبة (سانجاي)، والتي تصدت له بسبب تجارته للأطفال، فهل سينجح (سانجاي) في الانتقام لحبيبته من أفراد العصابة؟ فيلم ممتع من أفلام الجريمة والغموض الهندية لا تفوتك مشاهدته.

“سونيا تشوبرا” من موقع “سيفي”، أعطت الفيلم 3.5 نجمة، وأوصت بمشاهدته، أما “راجيف ماساند” من شبكة “سي إن إن آي بي إن”، أعطى الفيلم 3 نجوم، وقال أنه ليس جيدًا بشكلٍ خاص، وأن الترفيه الذي يقدمه مليء بالملل نوعًا ما، أما “مارتن ديسوزا” وهو الناقد من شبكة “أخبار التجارة في بوليوود”، فقد منح الفيلم 3.5 نجمة، مشيرًا إلى بعض عيوب السيناريو التي يراها في نظره، ورغم ذلك مدح العمل في مجمله.

ولكن الناقد “تاران أدارش” من “بوليوود هونغاما”، له رأي آخر وهو أن الفيلم هو الفائز على طول الطريق، وأعطاه 4.5 نجوم من أصل 5، كما أشاد بأداء “عامر خان” المبهر، أما “زي نيوز” فوصفت أداء “عامر” بأنه أفضل أداء له حتى الآن، فيما كان رأي الناقدة “سوكانيا فيرما” أن الفيلم هو ألبوم أنيق من الذكريات المظلمة، والتي يكون من المرعب أن تعيشها مرة أخرى.

انتقد “غوراف مالاني” الفيلم من حيث مدته، بينما مدح أداء الممثلين، أما “شبرا جوبتا”، قالت أن الفيلم طويل وعنيف للغاية، وانتقدت مهارات التمثيل والرقص لدى “جيا خان”، لكنها أشادت بأداء “عامر خان” و”آسين”.

Ittefaq “إتفاق”

  • مؤلف الفيلم: أبهاي شوبرا، شرياس جاين، نيخيل مهروترا
  • المخرج: أبهاي شوبرا
  • الأبطال: سيدهارث مالهوترا، سوناكشي سينها، أكشاي خانا
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes هو: 90 %
  • تقييم الفيلم على موقع IMDP هو: 7.2 من 10
  • الإنتاج: ريد تشيليز إنترتينمنت
  • الميزانية: 300 مليون روبية

فيلم جريمة وغموض، صدر عام 2017، تدور أحداثه حول جريمة قتل مزدوجة، حيث يحقق ضابط شرطة في جريمة ليس لها شهود سوى شخصين، وهم أنفسهم في الوقت ذاته المشتبه بهما في هذه الجريمة، وهما (فيكرام) وهو كاتب مشهور، بريطاني من أصل هندي، و(مايا) وهي ربة منزل شابة، وكلاهما يملكان وجهة نظر مختلفة عما حدث في تلك الليلة، التي وقعت فيها الجريمة، مما يزيد الأمور غموضًا وتعقيدًا.

في مجتمع النقاد والمراجعين، حصل الفيلم على تقييم 90% على موقع الطماطم الفاسدة الشهير، ووصفت “الهند اليوم” الفيلم بأنه “لغز الجريمة التي ستبقيك متيقظًا”، وذكرت صحيفة “إنديان إكسبرس” الفيلم على أنه “جريمة ذكية وجذابة”، وحقق الفيلم أرباحًا مذهلة في شباك التذاكر وقت عرضه، سواء في الهند، أو حتى في عرضه بالدول الأخرى ويعتبر من أفلام الجريمة والغموض الهندية الحديثة التي حازت على الإعجاب حول العالم.

0

شاركنا رأيك حول "أفضل أفلام الجريمة والغموض الهندية: احبس أنفاسك واستعد للمغامرة"