الحالة الغريبة لقطط كاليكو المرقطة: لماذا لا يوجد منها إلا الإناث فقط؟

0

على الأرجح مررت بهذا الموقف من قبل: أنت تداعب القط/القطة بمنزل صديقك وتقول “يا له من قط جميل! انظر إليه كيف يلعق فروه!” لتجد صديقك يصحح لك: “يا لها من قطة جميلة! وهي تلعق فراءها!”

في أغلب الحالات أبادله النظر شاعرًا بالغيظ. ما الذي يفترض بي فعله كي أعلم أنها أنثى؟! بالطبع قد تحل اللغة تلك الإشكالية، فالانجليزية مثلًا تستخدم ضميرًا لغير العاقل والجمادات “It” وهكذا يمكنني الإشارة إليها دون تحديد للجنس، دعك من أن لفظات الإنجليزية في معظمها قد تحررت من التجنيس، فكلمة cat تستخدم للدلالة على قط بشكل عام، فإن أردت تجنيسها يمكنك إضافة Pussy أو Tom إلى cat للدلالة على الأنثى والذكر على الترتيب. بالطبع نفتقد هذا الأمر بالعربية وإن كان بإمكاننا بكل أريحية اعتبار ذلك التخصيص والتجنيس ضرب من الحداثة! بالطبع أقول هذا كي لا أثير حنق المتربصين بكل من يتعرض للعربية حتى وإن كان قصده في الأصل هو التطوير! لا داعي لإثارة تلك الإشكالية من جديد ولنعد إلى حديث القطط!

لكن لحسن الحظ هناك تلك الحالة التي يمكنك بها معرفة جنس القط من لونه وبنسبة صواب مضمونة تقريبًا. كلمة السر هنا تدعي كاليكو!

الجينات تقرر!

هل سمعت عن قطط كاليكو Calico cats أو قطط صدفة السلحفاة Tortoiseshell من قبل؟ ربما لم تسمع بها، لكنك حتمًا رأيتها وربما كانت هي تلك القطة التي تلهو في الصالة لديك أو في باحة المنزل الأمامية!

 

قطط كاليكو لا تنتمي إلى سلالة قطط محددة، فالاسم يشير لنمط اللون أو شكله لدى القطط في المقام الأول. ولكي يتم تصنيف قطة ما تحت قطط كاليكو ، ينبغي أن يكون نمط اللون لديها هو الأبيض مع مع بقع ملونة بلونين آخرين، غالبا البرتقالي والأسود. وكقاعدة عامة يمكنك بكل أريحية أن تقول أن كل قط بلونين أو أكثر هي أنثى! فقط لا تحسب اللون الأبيض، وسنتعرف لاحقًا على السبب لاستثناء اللون الأبيض.

فكمثيلاتها البشريات، تولد أناث القطط بزوج من الكروموسومات X، أحدهما من الأب، والآخر من الأم، بينما يولد ذكور القطط بزوج من كروموسومي X و Y، الأول من الأم، والثاني من الأب. الآن نأتي للنقطة المثيرة هنا: يتحدد لون القطط بشكل عام بكروموسوم X! هذا الأمر يجعل الأمور بسيطة للغاية بالنسبة لذكر القطط: لون فراء القط الذكر يحدده الكروموسوم X مهما كان اللون المحفوظ في كروموسوم الأب. الأم هي من تقرر لون القط الذكر هنا! لكن مع القطط الإناث يصير الأمر أكثر تعقيدًا.

لدينا هنا زوج من X! فإذا كان كلا الكروموسومين يحملا اللون نفسه، صار لون فراء القط أحادي خالصًا بلون واحد. لكن إذا حمل كلًا منهما لون مختلف للآخر، سيتبادلا الدور في تلوين الفراء! بعض الخلايا ستستعين بالبيانات المخزنة في كروموسوم X الأم بينما ستستعين خلايا أخرى ببيانات اللون المخزنة في كروموسوم X  الأب! والنتيجة… قطة كاليكو أو صدفة السلحفاة كما نعرفها!

الاستثناء الذي يثبت القاعدة!

لماذا استثنينا اللون الأبيض من الألوان الدالة على قط كاليكو؟ لأن اللون الأبيض يظهر نتاج آلية منفصلة تمامًا عن الألوان التي تحددها الجينات، وهو السبب نفسه الذي يجعل ثنائيات لون ذكور القطط بين الأبيض والأسود، لكن نادرًا إن لم يكن مستحيلًا أن نرى قط ذكر بلونين برتقالي وأسود فقط.

لكن هل هذا يعني أنه لا يوجد قط كاليكو ذكر بألوان أبيض، برتقالي وأسود؟ في الواقع هناك بالفعل استثناء وحيد يمنحنا ذلك الذكر الفريد! فكما قلنا يلزم زوج من كروموسومات X لمنحنا كاليكو بلونين بخلاف الأبيض، يحدث في حالات نادرة للغاية أن يرث جنين ذكر كورموسوم X إضافي، ويصبح تركيبه الجيني قائم على XXY بدلًا من XY! هذه الحالة لا تحدث إلا مرة كل 3000 قط ذكر! ومثل هذا الذكر الملون النادر يكون عقيمًا للأسف…

القطط مخلوقات ناعمة، جميلة، وغامضة، وأعتقد أن كل صفة من الصفات الثلاثة الماضية قد تضاعف قدرها لديكم بعد قراءة هذا المقال!

 

مراجع: 1 2 3 4

0

شاركنا رأيك حول "الحالة الغريبة لقطط كاليكو المرقطة: لماذا لا يوجد منها إلا الإناث فقط؟"