0

يتزايد الإقبال على استخدام الإنترنت يومًا بعد يوم وبحسب إحصائيات عالمية يفوق عدد مستخدمي الإنترنت في الوقت الراهن 4.8 مليار مستخدم ويمثّل هذا الرقم حوالي 62% من عدد سكان المعمورة المُقدّر بـ 7.7 مليار نسمة.

يعود الإقبال الكبير على الإنترنت الى كل ما يقدّمه من خدمات وتطبيقات بما فيها البث المباشر للقنوات والأحداث والبرامج التلفزيونية، فهل يمكن أن يسيطر الإنترنت أيضًا على البث التلفزيوني ويقضي بذلك على البث التقليدي للقنوات عبر القمر الصناعي؟

البث التلفزيوني المتدفّق وخدمة IPTV

البث التلفزيوني المتدفّق (Streaming) هو البث الرقمي للمحتوى التلفزيوني من برامج وأفلام ومسلسلات عبر الإنترنت، وقد أصبح البث عبر الإنترنت اليوم منافسًا للبث التلفزيوني الأرضي والكابل أو أنظمة التلفاز الفضائية (التي يتم استقبالها عبر الصحن)، يتركّز استخدام خدمات بث الفيديو عبر الإنترنت على منصّات عديدة مثل shahid و watch it و Netflix و Hulu و Amazon Prime Video و HBO Max و Peacock و +Disney  و +Apple TV والعديد من الخدمات الأخرى، وهي خدمات بث الفيديو حسب الطلب وهي قريبة نوعًا ما من خدمة IPTV.

Cable, Satellite, IPTV & OTT Streaming

على الرغم من اختلاف محتوى IPTV عن منصّات الفيديو عبر الإنترنت هذه، إلا أنّه يشترك معهم في العديد من النقاط، حيث تسمح خدمة IPTV للمستخدمين بالوصول إلى محتوى الفيديو عند الطلب (VOD) اضافةً الى مشاهدة البث المباشر للقنوات، ممّا يمنح المشاهدين حرية الوصول إلى برامجهم المفضّلة عند الرغبة بذلك مع القدرة على الوصول إلى الأحداث والبرامج الحيّة مثل البرامج التي نشاهدها على التلفاز التقليدي.

أي نتيجة لذلك يمكن لمشغّل IPTV تشغيل المحتوى المرئي (مثل قناة تلفزيونية) عبر بث مباشر في نفس الوقت تقريبًا، وهو قادر على الجمع بين خدمات بث الفيديو حسب الطلب والبث المباشر للأحداث.

وفّرت العديد من شركات البث العالمية في السنوات الأخيرة إمكانية متابعة القنوات عبر الإنترنت، سواء باستعمال تطبيق خاص على أندرويد أو آيفون أو باستخدام الموقع الرسمي الخاص بها أو على منصّات أخرى مثل YouTube، وقد وفّرت هذه الأخيرة خدمة جديدة تحت اسم YouTube TV جمعت فيها أفضل قنوات التلفاز مع إمكانية الوصول إلى البث التلفزيوني المباشر والأفلام حسب الطلب (VOD) والمواسم والحلقات الكاملة للعديد من البرامج التلفزيونية الشهيرة.

اقرأ أيضًا: الصور المزيّفة في كل مكان.. مواقع إلكترونية تسمح لك باكتشاف الصور المزيّفة والتحقّق منها!

خدمة IPTV مستقبل المشاهدة التلفزيونية!

يسمح البث التلفزيوني عبر بروتوكول الإنترنت المعروف باسم خدمة IPTV بمشاهدة المحتوى التلفزيوني عبر شبكة الإنترنت بدلاً من موجات الراديو، مع انتشار الإنترنت الواسع ووصوله إلى معظم المنازل سيتمكّن الناس من الوصول إلى الأخبار والأفلام والبرامج التلفزيونية وجميع أنواع المحتوى المرئي عبر الإنترنت بسهولة وعلى أجهزة مختلفة بما فيها التلفاز والهاتف والتابلت والحاسوب.

يمنح تعدّد الأجهزة الداعمة للخدمة أفراد الأسرة حرية متابعة القنوات المفضّلة بشكل فردي، يمكن للأطفال مثلًا مشاهدة قنواتهم المفضّلة على أجهزتهم اللوحية الذكية أثناء مشاهدة الآباء لمباراة كرة القدم، لطالما واجهنا مشاكل مشابهة برفقة التلفاز التقليدي ونشبت شجارات دامية حول أداة التحكم.

اليوم هناك أسباب كافية تدفع شركات التلفزة إلى الاستثمار في البث عبر الإنترنت ونقل المحتوى المرئي إلى عالم الإنترنت، دون الاستغناء عن البث عبر القمر الصناعي (على الأقل حتى الآن)، ويمكن للشركات استهداف جمهور أكبر عبر الإنترنت والوصول إلى شرائح مختلفة كما يمكنهم أيضاً الاستفادة بشكل أكبر من بيع الإعلانات باعتبار أنّ الاستهداف يكون أكثر دقة حيث يمكن للشركات الوصول إلى معلومات وإحصائيات دقيقة بالنسبة لعدد المشاهدين و جنسهم وعمرهم وحتى الأجهزة المستخدمة في المشاهدة… وبالتالي عرض إعلانات ذات استهداف محدّد، على عكس البث عبر الأقمار الصناعية الذي يوفّر إعلانات عامة تستهدف الجميع.

نايل سات وسهيل سات وعرب سات واسترا وغيرها هي كلمات مألوفة، هي أسماء أقمار صناعية لبث القنوات التلفزيونية وهي معروفة في العالم العربي ويتم استقبال القنوات منها باستخدام صحون تقوم الشركات بتركيبها على أسطح المنازل ممّا يساعد على التقاط الإشارة، لكن هذه المعادلة قابلة للتغيير في أي وقت بل في أقرب وقت! خدمة البث عبر الإنترنت قادرة على تعويض البث التلفزيوني عبر القمر الصناعي بشكل كامل.

اقرأ أيضًا: مؤتمر WWDC 2021.. ما هي أبرز الأشياء التي أعلنت عنها Apple في مؤتمر المطوّرين هذا العام؟

ما الذي تقدّمه خدمة IPTV؟

كما ذكرنا من قبل تقدّم خدمة IPTV العديد من خدمات الفيديو الإضافية التي تتجاوز التلفاز التقليدي المتمثّل في عرض البث التلفزيوني المباشر، هناك ثلاثة خدمات أساسية للمحتوى الذي تقدمه خدمة IPTV.

  1. البث المباشر  Live IPTV: يسمح للمستخدمين بمشاهدة البث التلفزيوني المباشر كما هو على التلفاز التقليدي، غالبًا ما يعمل البث التلفزيوني المباشر على بث الأحداث الحيّة مثل الأحداث الرياضية والمؤتمرات والأخبار وما إلى ذلك.
  2. الفيديو عند الطلب (VOD): تعمل خدمات VOD IPTV بنفس الطريقة كما هو الحال مع معظم مزوّدي خدمات OTT حيث تدفع رسوم الاشتراك وفي المقابل يمكنك الوصول إلى مكتبة كبيرة من مقاطع الفيديو (أفلام ومسلسلات) يمكنك مشاهدتها حسب الرغبة.
  3. خدمة Time-Shifted TV: تُعرف هذه الخدمة أيضًا باسم “catch-up TV” وتسمح للمستخدمين بمشاهدة البرامج التلفزيونية التي تم بثّها سابقًا، وتعتبر خدمة مفيدة في حالة فاتك بث مباشر لمباراة هامّة أو حلقة معينة ترغب بمشاهدتها، يمكنك على سبيل المثال مشاهدة بث قناة ما بعد أربع ساعات أو أكثر من البث.

سلبيات IPTV

تحدّثنا في الفقرات السابقة عن ميّزات خدمة البث عبر الإنترنت بما فيها البث المباشر للقنوات، هذه الخدمة قادرة طبعًا على تعويض البث التلفزيوني كما ذكرت، لكن هناك بعض المعوقات الحالية التي يمكن تجاوزها مستقبلًا، وهي الآن سلبيات في خدمة IPTV، نذكر من هذه السلبيات ما يلي:

  1. ضعف جودة الصورة: غالبًا ما تكون جودة الصورة أقل مقارنة بالبث عبر القمر الصناعي.
  2. تأخير طفيف في البث: رغم أن البث يكون مباشرًا، إلّا البث التلفزيوني عبر الإنترنت سيكون متأخرًا بضع ثواني عن البث عبر القمر الصناعي أو عبر الراديو.
  3. تقطّعات أثناء البث: يمكن أن تواجه تقطّعات مزعجة أثناء مشاهدة القنوات، وتعود هذه المشكلة إلى عوامل متعدّدة مثل سرعة الإنترنت وقوة الخادم الذي يبث القنوات وغير ذلك من الأسباب.
  4. الإستهلاك الكبير للبيانات: لن تعاني من هذه المشكلة إذا كنت تملك اتصال إنترنت عبر ADSL، هذا النوع من الخدمات غير محدود ويمكنك استخدام الإنترنت في جميع الأوقات ولكن قد تشعر بهذه المشكلة في حال كنت تستخدم الإنترنت النقال (3G و 4G و 5G) حيث ستضطر إلى إعادة شحن الباقة الخاصّة بك أكثر من مرّة حيث تستهلك القنوات عبر هذه الخدمة مقدارًا كبيرًا من البيانات.

اقرأ أيضًا: هل تقوم فيسبوك بما يكفي لمحاربة المعلومات المضللة والأخبار الكاذبة؟

كيف يمكنك تشغيل IPTV؟

لم يعد الوصول إلى القنوات عبر الإنترنت بالأمر الصعب، هناك الكثير من المواقع التي تقدّم هذه الخدمة بالمجان، كما أنّ معظم القنوات أصبحت توفّر إمكانية مشاهدة البث المباشر لها عبر موقعها الرسمي أو ضمن خدمة IPTV خاصة أو حتى على موقع يوتيوب، وحتى تتضح الفكرة أكثر نعرض لكم هنا بعض الأمثلة لقنوات تلفزيونية يمكن مشاهدتها مباشرة على جميع الأجهزة عبر تطبيق اليوتيوب فقط:

  1. قناة الجزيرة الإخبارية
  2. قناة الغد
  3. القناة الأولى المصرية
  4. beIN SPORTS الإخبارية
  5. BBC عربي
  6. سكاي نيوز عربية
  7. فرانس 24

يمكن مشاهدة هذه القنوات مباشرة عبر يوتيوب دون الحاجة إلى استخدام الكابل أو الصحن الهوائي والحصول على الإشارة من القمر الصناعي، طبعا هناك العديد من القنوات الأخرى التي يمكن مشاهدتها عبر الإنترنت، كما هناك خدمات مدفوعة للوصول إلى العديد من القنوات في مكان واحد، كل ما عليك القيام به هو توفير اتصال جيد بالإنترنت وجهاز ذكي يدعم البث التلفزيوني عبر الإنترنت، وإن كنت تتساءل عن الأجهزة الداعمة، فدعني أخبرك أنّ جميع الأجهزة الذكية التي يمكنها الوصول إلى الإنترنت يمكنها ببساطة الوصول الى محتوى IPTV.

لن نتحدّث هنا حول الهواتف الذكية أو الحواسيب باعتبارها أجهزة ذكية معروفة بإمكانياتها في الوصول إلى جميع الخدمات، الحديث هنا إذا ما كنت ترغب في الوصول إلى القنوات على الشاشة التقليدية، نعم بنفس الطريقة التي اعتدت بها مشاهدة قنواتك المفضّلة عبر القمر الصناعي، يمكنك اليوم استعمال خدمة IPTV للوصول إلى القنوات بدون كابل عبر الانترنت فقط، وفي هذه الحالة أنت بحاجة إلى شاشة ذكية او جهاز TV BOX يقوم بتحويل شاشتك العادية إلى شاشة ذكية تدعم تشغيل هذا النوع من الخدمات.

هل خدمة IPTV قانونية؟

بالنسبة للمستخدمين الجدد الذين لا يعلمون الكثير من الأشياء حيال خدمة IPTV ويشعرون بالقلق حول العواقب القانونية لاستخدامها في مشاهدة القنوات عبر البث المباشر، نريد ان ننوّه هنا أن IPTV في حد ذاته لا يمكن اعتباره غير قانوني، فهناك الكثير من القنوات المتوفّرة عبر الإنترنت والتي يمكنك مشاهدتها مجانًا أي ما دمت تشاهد القنوات والأفلام على خدمات عالمية سواء المجانية منها مثل يوتيوب أو المدفوعة مثل shahid و watch it و Netflix فلا شيء مخالف للقانون هنا.

رغم هذا هناك العديد من المشغّلين الذين يوفّرون خدمات IPTV بشكل غير قانوني، والأسوء من ذلك أنّه من الصعب على المستخدم العادي معرفة ما إذا كان مزوّد خدمة IPTV يملك الترخيص المناسب لبث القنوات أم لا، لكن يمكنك التحقّق من ذلك من خلال أسعار حسابات IPTV خصوصًا إذا كانت تضم جميع القنوات العالمية بما فيها القنوات المشفرّة والمدفوعة مثل قنوات OSN و Bein Sport… وبسعر بسيط أو ربما بشكل مجاني تمامًا يشبه ذلك مقارنة Netflix بمواقع إلكترونية مثل  Egybest، ولكن في المقابل فإنّ جميع مزوّدي خدمة IPTV الرئيسيين يملكون تراخيص للمحتوى الذي يقدّمونه.

اقرأ أيضًا: صمّم منتجات آبل 27 عامًا متواصلة… أفضل تصاميم Jony Ive وأسوأها في مكان واحد!

البث التلفزيوني عبر الإنترنت مثل جميع الخدمات الأخرى مُعَرّض للقرصنة بشكل كبير، قد لا تكون هناك مشكلة بالنسبة للقنوات المفتوحة والمجانية، لكن عندما يتعلّق الأمر بقنوات تلفزيونية مدفوعة يفضّل البحث عن المصدر الرسمي لهذه القنوات والتأكّد من أنها تحتاج إلى اشتراك مدفوع قبل الدخول في متاهات القرصنة ومحاولة متابعتها عبر مواقع أو تطبيقات مجهولة.

لا شك أن وضع عدد كبير من صحون الأقمار الصناعية على واجهة المنازل لا يبدو أمرًا جيدًا، لقد أصبحت هذه الصحون مزعجة خصوصًا في المناطق الضيّقة حيث يضطر جميع السكان إلى إضافة طبقهم الخاص على السطح ممّا يساهم في تشويه صورة الحي، حتى أنّ بعض المدن منعت استخدام الصحون على أسطح المنازل لاستقبال القنوات الفضائية واستبداله بالكابل.

إضافةً إلى ذلك لدينا صعوبات التركيب ومحدودية القنوات (يمكن استقبال قنوات قمر صناعي واحد فقط او اضافة صحن ثاني) وانقطاع البث عند حدوث العواصف والرياح القوية، هي أسباب كافية تجعل المستخدم يفكّر جدّيًا في الانتقال من البث الفضائي إلى خدمات البث عبر الاإترنت IPTV. فهل تستخدم إحدى خدمات IPTV أو تفكّر في الحصول عليها في المستقبل القريب؟

اقرأ أيضًا: حصلنا على الإجابة في النهاية.. أجهزة Windows أفضل من Mac عند تشغيل الألعاب بحسب تصريحات إنتل

0

شاركنا رأيك حول "مستقبل خدمة IPTV.. هل ستقضي خدمة البث عبر الإنترنت على قنوات القمر الصناعي؟"