أشهر 10 أفلام احتوت على وحوش عملاقة و مرعبة! 12
3

عالم السينما كبيرٌ جدًا ويعد أفضل طريقة ممكنة لنقل الخيال العلمي، أو غيره بشكلٍ قابل للمشاهدة مما يجعله المقر الرئيسي للتجاوزات اللا منطقية التي يقوم بها العقل الإنساني بشكلٍ متكررٍ. أمرٌ سمح لنا برؤية أشكالٍ عديدةٍ من مخلوقاتٍ غريبةٍ أو لا واقعية مثل الوحوش، الزومبي، المخلوقات الفضائية وغيرها الكثير، ولكن هنالك مجموعة تتميز بجدارةٍ في هذا المجال وهي الوحوش العملاقة.

يعود سبب التميز الكبير لهذه الوحوش هو حجمها وإمكانياتها الفتاكة فهي قادرةٌ على تدمير أي شيءٍ يعترض طريقها باستخدام قدراتها الجسدية الهائلة لتثبت بذلك أن الحجم بالفعل يهم في بعض الأحيان. سنستعرض الآن لائحةً بأشهر أفلام الوحوش العملاقة التي شاهدناها في العصر الحديث مستبعدًا أفلام الرسوم المتحركة، والنسخ القديمة لبعض أفلام المخلوقات الشهيرة نظرًا لعدم تواجد التقنيات التي مكنت من عرض هذه المخلوقات بشكلٍ جميلٍ.

Cloverfield – 2008

Cloverfield – 2008 - أفلام احتوت على وحوش عملاقة

نبدأ هذه اللائحة بفيلم الخيال العلمي المثير الذي قام ج.ج. أبرامز بإنتاجه في مبادرةٍ مميزةٍ في مجال عمله السينمائي. الفيلم يتبع 6 أصدقاء يذهبون للاحتفال قبل سفر أحدهم للعمل في الخارج في ليلة هجوم وحشٍ عملاقٍ على مدينة مانهاتن، فيتم عرض الحادثة بأكملها عن طريق لقطاتٍ لما تم تصويره من قبل هؤلاء الأصدقاء أي ما يدعى بـ Found Footage Film. الفيلم كان من إخراج مات رييفس وحقق ما يقارب الـ (170 مليون دولار) مقابل ميزانية متواضعة قُدرت بـ (25 مليون دولار).

Monsters – 2010

Monsters – 2010 - أفلام احتوت على وحوش عملاقة

فيلمٌ استثنائيٌّ تحدثت عنه كأحد الأفلام المميزة ذات الميزانيات المنخفضة ليكون بذلك صاحب أصغر ميزانيةٍ على هذه اللائحة (500 ألف دولار)، أمرٌ ليس بالبسيط صنعه في عالم السينما، وخاصةً فيما يتعلق بالوحوش والمخلوقات الفضائية التي غزت العالم بشراسةٍ بعد أحداثٍ مدويةٍ جرت على الكرة الأرضية. عمل المخرج غاريث ايدواردز على هذا الفيلم بميزانيته الصغيرة جدًا جعله الخيار الأمثل لإخراج فيلم Godzilla في نسخته الجديدة الذي سأذكره تاليًّا في هذه اللائحة. بلغت أرباح Monsters العالمية (4.2 مليون دولار) رقمٌ استثنائيٌّ نظرًا لميزانيته الفريدة.

Godzilla – 1998

Godzilla – 1998 - أفلام احتوت على وحوش عملاقة

أصل ملك الوحوش يعود إلى اليابان بالطبع كًوْن أن Godzilla هو أشهر Kaiju تم ابتكاره ونظرًا لعرضه في 28 نسخة فيلم مختلفة من إنتاج الشركة اليابانية “Toho Co., Ltd”، قبل أن يظهر لأول مرةٍ في السينما الأمريكية عام 1998 ليكون بذلك Godzilla أكثر الوحوش على هذه اللائحة التي تم صنع أفلام خاصة بها. النسخة الأمريكية كانت من إخراج رولاند ايميرش مخرج أفلام (The Day After Tomorrow, 2012, The Patriot)، شهرة هذا المخلوق العملاق جعلت من هذا الفيلم نجاحًا جيدًا بتحقيقه عالميًّا لـ (379 مليون دولار) مقابل ميزانيته التي بلغت (130 مليون دولار) بالرغم من تخييبه لآمال المهووسين بهذا الزاحف المتحول على نحوٍ كبيرٍ بسبب رداءته حسب رأيهم. ترقبوا في 2014 نسخةً أمريكيةً أخرى ستكون الأحدث لهذا الوحش الشهير.

Jack The Giant Slayer – 2013

Jack The Giant Slayer – 2013 - أفلام احتوت على وحوش عملاقة

قد لا يكون هذا الفيلم الأفضل في عالم العمالقة ولكن العنوان يوضح تقريبًا محتواه. فيلمٌ خياليٌّ جمع بين قصصٍ خرافيةٍ شهيرة  Jack the Giant Killer وJack and the Beanstalk قام براين سينغر بإخراجه، المخرج الذي قام بصنع فيلمي Superman Returns وThe Usual Suspects. تتجدد الحرب القديمة بين البشر والعمالقة في هذا الفيلم عن طريق جاك الذي يهدف لإنقاذ الأميرة من هؤلاء الوحوش، ميزانيته قُدرت بـ (190 مليون دولار) وحقق ما يقارب الـ (200 مليون دولار) أمرٌ أكد وجود بعض الركاكة والضعف في صنع هذا الفيلم.

The Host – 2006

The Host – 2006 - أفلام احتوت على وحوش عملاقة

أحد مشاركات كوريا الجنوبية في عالم أفلام الـ Kaiju عن طريق سيناريو جمع بين التميز في صنع الفيلم، واستخدام التعليقات السياسية متحدثًا بشكلٍ غير مباشرٍ عن آثار تواجد الجيش الأمريكي في كوريا الجنوبية. القصة الرئيسية تدور حول وحشٍ على هيئة سحليةٍ برمائيةٍ يركز اهتمامه على مهاجمة البشر، وخطفهم مما يجعله هدفًا لعائلةٍ حاقدةٍ تريد استعادة ابنتها، كان من إخراج بونغ جوون-هو وأصبح أنجح أفلام كوريا الجنوبية على الإطلاق بعد تحقيقه لـ (90 مليون دولار عالميًّا) مقابل ميزانيته التي بلغت (11 مليون دولار).

Super 8 – 2011

Super 8 – 2011 - أفلام احتوت على وحوش عملاقة

فيلمٌ آخر من إنتاج ج.ج. أبرامز الذي قام أيضًا بإخراجه، خيالٌ علميٌّ مميزٌ واستثنائيٌّ تم عرضه من خلال هذا الفيلم بالإضافة إلى بعض الحميمية لفترة أفلام الثمانينات والمؤثرات المبهرة مما جعله يدخل هذه اللائحة بالرغم من قلة المشاهد التي يظهر بها الوحش أو المخلوق الفضائي. تجري القصة في قريةٍ تشهد الكثير من الأحداث الغريبة. حقق الفيلم أرباحًا جيدةً وصلت لـ (260 مليون دولار) بينما ميزانيته لم تتعدى حاجز الـ (50 مليون دولار).

The Troll Hunter – 2010

The Troll Hunter – 2010 - أفلام احتوت على وحوش عملاقة

فيلمٌ نرويجيٌّ جميلٌ جدًا “خيالٌ علميٌّ بالطبع” تم عرضه عن طريق لقطاتٍ مصورة أيضًا (Found Footage Film)، واتسم بميزانيةٍ ضئيلةٍ (3.5 مليون دولار) وبغموضٍ واضح في سرد القصة التي تتحدث عن الأسطورة النرويجية المتعلقة بالـ Trolls أو الغيلان والصياد الذي يلاحقها. تلقى هذا الفيلم استحسان النقاد وتمكن من تحقيق أرباحٍ عالميةٍ خجولة (4 مليون دولار)، أمرٌ يعود لعدم شهرة السينما النرويجية خارج نطاق الدول الإسكندينافية، وكان من صنع طاقم عملٍ نرويجيٍّ أيضًا. تم شراء حقوق الفيلم لعمل نسخةٍ أمريكيةٍ منه أشك أن تكون بنفس الجودة.

Jurassic Park – 1993

Jurassic Park – 1993

أقدم الأفلام على هذه اللائحة والمفتاح الذي أعاد شيئًا من بريق هذه الفئة إلى عالم هوليوود باستخدام مخيلة ستيفين سبيلبيرغ اللامتناهية في الإبداع، والرؤية المميزة المستمرة في أعماله الإخراجية والمؤثرات المميزة، الوحوش هنا هي ديناصوراتٌ مستنسخةٌ يتم عرضها في حديقةٍ مخصصةٍ تبدأ بتحطيم ما حولها، حيث لم نشهد أي مدنٍ ضخمةٍ تتعرض للدمار، ولكن رؤية الديناصورات بشكلها المعروض كان أمرًا مثيرًا للدهشة والرعب في الوقت ذاته. ميزانية الفيلم لم تتعدى الـ (65 مليون دولار) ولكن أرباحه الكبيرة التي تجاوزت البليون دولار جعلته أنجح الأفلام في تاريخ السينما في وقتها قبل عرض فيلم Titanic بعد 4 سنواتٍ. يُذكر أن الفيلم تم إلحاقه بجزأين آخرين لم يرتقيا إلى المستوى المطلوب. جزءٌ رابعٌ في طريقه إلينا قريبًا.

King Kong – 2005

King Kong – 2005

فيلمٌ ملحميٌّ لشخصيةٍ شهيرةٍ أخرى وهي الغوريلا العملاق King Kong، كانت هذه نسخة حديثة من فيلمٍ قديمٍ تم عرضه في 1933، والذي عد في وقتها من أوائل أفلام الوحوش العملاقة وأفضلها. المبدع بيتر جاكسون حمل على عاتقه بسرورٍ إعادة صنع هذا الفيلم المميز (الذي كان يعتبره حلم طفولته) بميزانيةٍ وصلت لـ (207 مليون دولار) محققًا أرباحًا وصلت لـ (550 مليون دولار) ليكون بذلك رابع أنجح أفلام Universal Pictures. تلقى هذا الفيلم نصيبًا جيدًا من الآراء الإيجابية، وبعض الآراء السلبية بسبب مدته التي وصلت لـ 3 ساعات و8 دقائقَ، أمرٌ لم يمنعه من الظفر بـ 3 جوائز أوسكارٍ من أصل 4 ترشيحاتٍ.

Pacific Rim – 2013

Pacific Rim – 2013

أحدث الأفلام على هذه اللائحة وأجملها من ناحية المؤثرات نظرًا للتقنيات الحديثة المستخدمة. Pacific Rim هو عمل المبدع غيليرمو ديل تورو الأحدث، واستخدم اسم Kaijus بشكلٍ مباشرٍ لإطلاقه على الوحوش التي تهاجم المحيط الهادئ. ميزانيته قُدرت بـ (190 مليون دولار) وحقق أرباحًا عالميةً لا بأس بها اقتربت من الـ (410 مليون دولار).

وحوشٌ بالرغم من هيبتها وشرهها الكبير المتلبس بأدوارها الشريرة إلا أنها تركت بصمتها الواضحة في عالم السينما، مما يجعلك معجبًا بهذه المخلوقات الخيالية التي وفي جميع السيناريوهات كانت مصممةً للتدمير.

إقرأ أيضاً:

أفلام مترقبة جداً ما زالت عالقة في معضلة التطوير

أفضل 10 مخرجين معاصرين لم يحصلوا على جائزة الأوسكار

3

شاركنا رأيك حول "أشهر 10 أفلام احتوت على وحوش عملاقة ومرعبة!"