10 أشياء لم تعرفها عن افلام وحوش يونيفرسال دراكولا، فرانكشتاين والرجل الذئب!  

افلام وحوش يونيفرسال - أراجيك
0

مقال بواسطة مصطفى اليماني

عندما أفكر في أفلام الرعب، أشعر أن افلام وحوش يونيفرسال الكلاسيكية لا تلقى الاحترام اللازم، صحيح أنها تُعتبر “وديعة” بالنسبة لمعايير الأفلام الحالية، لكنها لاتزال الأفلام التي مهدت الأرضية للأفلام الحديثة، ولم تكن مهمتهم هينة أيضاً، مع الاضطرابات المالية المختلفة ومقص الرقيب.

كانت السينما لاتزال فناً جديداً، ولم تكن مصطلحات مثل الـ 3D أو الـ IMAX، أو الجرافيك والمؤثرات الخاصة قد وُجِدت بعد، وكان المطلوب من وراء هذا العصر الحصول على أفضل نتيجة ممكنة، وبأقل إمكانيات متوفرة .. وكانت النتائج مذهلة!

كانت استديوهات Universal الشهيرة تملك ما يُطلق عليه “نادي الوحوش” الخاص بها، وكانت تثير غيرة الشركات الأخرى، وقد حاول البعض ابتكار وحوشه الخاصة، لكن ما حدث أن شخصيات افلام وحوش يونيفرسال عاشت وخُلّدت في الأذهان والتاريخ، خاصةً: دراكولا، وفرانكنشتاين، والرجل الذئب.

من شاهد فيلم جوني ديب الشهير “Ed Wood“، ربما عرف القليل عن (بيلا لوغوسي)، أول وأشهر من ارتدى عباءة دراكولا، قد تكون معلومات مثل موت (لوغوسي) فقيراً، دفنه في عباءة دراكولا، وأنه لم يكن يتحدث الإنجليزية مما اضطره لحفظ دوره بشكل سماعي، من الأمور التي عليك معرفتها، لكنها تثير شفقة في نفوسنا تجاه هؤلاء الرجال.

في النقاط العشرة القادمة سأتطرق لأشياء ربما لم تكن تعرفها من قبل عن الرجال الثلاثة خلف أقنعة الوحوش، وقد حرصت على أن تكون أشياء مدعاة للفخر!

عشرة أفلام متنوعة تتناول موضوع الحرب الحديثة

افلام وحوش يونيفرسال .. 10 حقائق عنها

 افلام وحوش يونيفرسال - دراكولا

1- بيلا لوغوسي، أول وأشهر من أدّى دور دراكولا في تاريخ سينما الرعب، لم يلعب الدور سوى مرتين في حياته، في الفيلم الأصلي عام 1931، وبعد ذلك بـ17 عاماً في فيلم Abbot and Costello Meet Frankenstein، وهذا بعكس ما يشاع عنه بأنه لم يكن يفعل شيئاً سوى تمثيل دور دراكولا في الأفلام! إلا أنه لعب أدوار أخرى في افلام وحوش يونيفرسال مثل The Wolf Man، وسلسلة Frankenstein.

2- تم تصوير نسخة إسبانية من دراكولا بعد ساعات من انتهاء تصوير الإنجليزية، وفي نفس موقع التصوير أيضاً، باستخدام ممثلين ناطقين بالإسبانية. مدة عرض الفيلم هذا كانت أطول بـ 30 دقيقة من نظيرتها الإنجليزية، وبينما وصلت النسخة الأصلية للعالم، حصلت الإسبانية على القبول والإشادة لاستخدام تقنيات تصوير وزوايا مختلفة.

3- يعد بيلا لوغوسي أشهر من لعب دور دراكولا، لكنه أيضاً يُعدّ أشهر من لعب دور الوحش فرانكنشتاين، والغريب أنه لم يقم بدور الوحش فعلاً! ما حدث أنه كان اختيار استديوهات Universal الأول، لكن تم استبعاده بعد ذلك لصالح (بوريس كارلوف) الذي قام بدور الوحش لثلاثة أفلام متتالية؛ إلى أن أصبح كارلوف مرادف وحش فرانكنشتاين. قام لوغوسي بعد ذلك بلعب دور “الأحدب”، مساعد إيجور في المختبر في فيلم Son of Frankenstein، و The Ghost of Frankenstein.

يُزرع في شبح فرانكنشتاين دماغ إيجور في جسد الوحش وتكون النتيجة إصابة الوحش بالعمى (وقام بدوره لون تشاني الابن نجم الرجل الذئب)، ثم يلعب لوغوسي أخيراً دور الوحش في الفيلم الخامس، Frankenstein Meets the Wolf Man مع لون تشاني الابن في دور الرجل الذئب مرة أخرى، وبالرغم أنه تم قطع حوار الوحش من الفيلم، إلا أن لوغوسي لعب الدور بأدوات خالدة، تلك الأدوات التي يستخدمها أغلب ممثلي الدور لأدائه في هذه الأيام.

4- لم يظهر دراكولا وبقية مصاصي دماء أفلام يونيفرسال الأصلية أبداً بأنياب، ويُقال أن الأنياب الطويلة لمصاصي الدماء لم تُستخدم حتى عام 1957، مع نسخة دراكولا الخاصة بشركة الإنتاج Hammer من بطولة (كريستوفر لي)، وتم تعميم المظهر في السنوات التالية.

افلام وحوش يونيفرسال - فرانكشتاين

5- في المشهد الشهير الذي يعيد فيه د.فرانكنشتاين الوحش إلى الحياة وهو يصرخ قائلاً: “باسم الرب، إنني أعرف الآن شعور أن تكون إلهاً!” ، تم قطع هذا السطر بواسطة الرقابة؛ لاعتقادهم بأنه كفر، واستبدلوه بصوت الرعد. لم يتم استعادة السطر إلا بعد سنوات عندما عثروا على الحوار الأصلي في أرشيف الفيلم، وتم إدراج الصوت بسلاسة.

6- لم يتم الكشف عن طريقة إعادة الوحش إلى الحياة أبداً في الرواية الأصلية لماري شيلي. في الرواية، يرفض د.فرانكنشتاين الكشف عن التقنية التي استخدمها، خوفاً من أن يتبع أحدهم خطاه، لكن لصالح الفيلم جاءت يونيفرسال بالمختبر في القلعة واستخدمت البرق لإحياء الجثة، تلك المظاهر التي أصبحت جزء من ثقافة الناس الآن عن الشخصية.

7- تم تغيير شكل الوحش في فيلم The Bride of Frankenstein لأن الوحش أُحرق في نهاية الفيلم الأصلي، لكن هذا سبب أيضاً حاجة (بوريس كارلوف) إلى الكلام. كان كارلوف قد أزال “جسر الأسنان” الخاص به؛ لإعطاء الوحش مظهر الخدين بالغمّازات، لكنه أبقى الجسر داخل فمه لعروس فرانكنشتاين، وحصل الوحش أخيراً على حوار، بعدما كان يتواصل بحركة اليدين والهمهمات المخيفة وحسب.

افلام وحوش يونيفرسال - الرجل الذئب

8- لعب لون تشاني الابن دور البطولة في افلام وحوش يونيفرسال أكثر من أي شخص آخر، لعب دور لاري تالبوت/الرجل الذئب في فيلم الرجل الذئب، وفرانكنشتاين يلتقي الرجل الذئب، وبيت فرانكنشتاين، وبيت دراكولا، وأبوت وكاستليو يواجهان فرانكنشتاين.

لعب دور دراكولا في فيلم ابن دراكولا، وقام بدور الوحش في شبح فرانكنشتاين، ودور المومياء في أفلام مقبرة المومياء، شبح المومياء، ولعنة المومياء، وبينما لعب كلاً من بيلا لوغوسي وبوريس كارلوف دور اثنين من شخصيات افلام وحوش يونيفرسال الكلاسيكية (دراكولا والوحش، والوحش والمومياء على التوالي) كان تشاني الوحيد الذي لعب دور أربعة من الوحوش.

9- لم يتواجد الجانب المتعلق بوجوب اكتمال القمر ليتحول الرجل إلى ذئب في الفيلم الأصلي. في The Wolf Man كان سبب التحول هو: “عندما تتأجج لعنة الذئب، ويشرق قمر الخريف”. سبب القمر المكتمل لم يظهر حتى تصوير الجزء التالي للفيلم.

10- كانت قد شُفيت شخصية لاري تالبوت من لعنة الرجل الذئب بشكل نهائي في فيلم بيت دراكولا، لنتفاجأ به وقد عاد مجدداً كمذؤوب كامل في فيلم أبوت وكاستيلو يواجهان فرانكنشتاين، مما يجعل هذا الفيلم فيلم يونيفرسال رسمي، لكن بعيداً عن التسلسل المعترف به من قصة وشخصيات.

0

شاركنا رأيك حول "10 أشياء لم تعرفها عن افلام وحوش يونيفرسال دراكولا، فرانكشتاين والرجل الذئب!  "