من هو جوزيف حرب - Joseph Harb؟

الاسم الكامل
جوزيف حرب
الوظائف
شاعر ، كاتب ، محامي ، مدرس
تاريخ الميلاد
1943 - 11-30 (العمر 70 عامًا)
تاريخ الوفاة
2014-02-09
الجنسية
لبنانية
مكان الولادة
لبنان, المعمارية
درس في
الجامعة اللبنانية

شاعر المحبرة اللبناني الذي كتب أجمل أغاني فيروز، المبدع المتقن لحدودٍ أبعد من الشعر.

نبذة عن جوزيف حرب

شاعرٌ عربي لبناني، يجسد مثال الإنسان المحب المتعلق بقضايا الإنسانية والوطن. شاعرٌ كتب نفسه بنفسه، مزّق نفسه حينًا ليعيد كتابة نفسه من جديد محاولًا أن يكون نصًا مكتوبًا كأنه يقف أمام المرآة يقرأ نفسه.

سُمّي بمتلازمة فيروز والرحابنة لكثرة عمله معهم، لا يخفَ علينا وصفه الجنوب في “إسوارة العروس”، ولا يسعنا سوى الوقوف أمام صورة الفراق المرسومة في “لما عالباب يا حبيبي منتودع”، نشعر جميعنا، لبنانيين كنا أو لا، بانتمائنا الخالص للبنان عند رنين كلمات “لبيروت” في أذهاننا.

مما لا شك فيه أن كلماته بصوت مارسيل خليفة ونغمات عوده المتتالية تركت في قلوبنا إيقاعًا ملائكيًا غريبًا لا قدرة لنا على وصفه؛ إذ تحملنا دواوينه بأناقتها إلى عوالم حالمةٍ مليئة بالصدق والنقاء لندرك حقيقة ذلك الإنسان، ولربما لا تمنحه تلك الكلمة حقًا بسيطًا من الوصف، النقي المتواضع المعطاء الذي لطالما افتخر بكونه عربيًا، والذي علمنا أن لكلمة الشعر معنى أعمق مما نرى.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات جوزيف حرب

وُلد جوزيف حرب عام 1944 في المعمارية اللبنانية، والده مارون ووالدته سنيّة. كان والده يعمل في سلك الشرطة، الأمر الذي جعل جوزيف يعتاد التنقل كثيرًا؛ فانتقل من الناقورة أقصى جنوب لبنان إلى الشمال في منطقة البترون عام 1951.

ذهب مع شقيقته إلى دير راهبات القلبين الأقدسين لخمس سنوات، حيث كان الولد الوحيد في الصف، واعتاد منذ طفولته هناك قراءة الكتب المقدسة العربية. أخوه هو الدكتور جاك، أمين عام اتحاد الكتّاب اللبنانيين لعدة سنوات.

أما في برج البراجنة فأكمل دراسته في المعهد الأنطوني عام 1959، ونشر أول كتاب شعري له في عمر السابعة عشر.

إنجازات جوزيف حرب

عمل في شبابه مدرّسًا في قرية الدكوانة اللبنانية بينما كان يكمل دراسته الجامعية، وتخرج من كلية الحقوق في منتصف الستينيات، كما حصل على إجازةٍ في الأدب العربي من الجامعة اللبنانية. نشر في ذلك الوقت مجموعةً من القصائد والقصص القصيرة والمقالات الأدبية.

عمل في الإذاعة اللبنانية في برنامج "مع الغروب" عام 1966، وكتب مجموعةً من البرامج التلفزيونية كبرنامج "مع الصباح" الذي قدمته المذيعة ناهدة الدجاني.

تولى رئاسة اتحاد الكتاب اللبنانيين بين عامي 1998 و 2002.

عُرفَ بإتقانه الكتابة بالفصحى والمحكية، وفي هذا الصدد قال عنه جرمانوس جومانوس: "من ناحية الفصحى كان جوزيف في بعض الأماكن ينصب فخاخًا لأهل الوزن".

أصدر ديوانه الأول "شجرة الأكاسيا" عام 1986، ليتبعه بمجموعةٍ كبرى من الدواوين منها: "مملكة الخبز والورد" و"السيدة البيضاء في شهوتها الكحلية" و"شيخ الغيم وعكازه الريح" و"كلك عندي إلّا أنت" وغيرها الكثير.

أما دواوينه التي كتبها باللغة المحكية فكانت: "مقص الحبر" و"سنونو تحت شمسية بنفسج" و"طالع عبالي فلّ" و"زرتك قصب فلّيت ناي".

وبالحديث عن كتاباته النثرية، فقد أصدر في الستينيات كتابًا نثريًّا تحت عنوان "عذارى الهياكل".

كتب مجموعةً من المسلسلات التلفزيونية هي "أواخر الأيام" و"باعوا نفسًا" و"قالت العرب" و"قريش"، "أوراق الزمن المر" و"رماد وملح".

تعرف على زياد الرحباني عام 1976، وكان الأخوان رحباني قد طلبا من زياد تلحين ست أغانٍ لبرنامجٍ يُعرض في الأردن، إلّا أن زياد اشترط أن تكون جميعها لجوزيف. ومن خلال علاقته بزياد تعرف على فيروز لترنم لنا بصوتها العذب أجمل قصائده فغنت عن الميلاد "هللو هللويا"، "عيد الدني"، ونقلنا تعاونهما إلى حلمٍ أبيض في "أسامينا"، وكان لقلوبنا نصيب من اللوعة عند سماع كل من " زعلي طول أنا وياك" و"حبيتك ت نسيت النوم" و"خليك بالبيت" و"لبيروت" والعديد العديد ليتجاوز عدد القصائد التي غنتها فيروز العشرين قصيدةً من كلمات جوزيف حرب.

كما غنّى له الفنان مارسيل خليفة مجموعة من القصائد نذكر منها: "غني قليلًا يا عصافير" وانهض وناضل".

كان يميل للفخامة في دواوينه، وطبع أكبر ديوانٍ عربي وربما عالمي وهو "المحبرة" الذي تألف من أكثر من 1750 صفحة تطرق فيها إلى مواضيع شتى كالحب والمقاومة والطبيعة وغيرها.

عُرِف بعلاقته الكبرى مع سوريا إذ كان يرتادها دائمًا لإلقاء الشعر في منتدياتها الثقافية، ومنها إحياؤه، ضمن أسبوع "مارليان" الثقافي الذي أقامته مطرانية الروم الأرثوذكس في حمص، أمسيةً شعرية في صالة سينما الكندي بتاريخ الثامن من آذار/ مارس عام 2008.

قال عنه الشاعر فاروق شوشة: "يكتسب جوزيف حرب أهميته من حيث كونه خلاصة الشعرية اللبنانية وسفير هذه الشعرية اللبنانية إلى العالم". أما الشاعر جرمانوس جرمانوس فقال عنه: "كان الشعر روحه كان كل شيء وروحه. جوزيف لم يعرف الراحة، أعتقد أن الشعر والكتابة خلاصة لكنهما كانا صليبه الكبير، كانا صليبه المؤبد".

نال وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة تقديرًا لإبداعاته والتزامه بالخط القومي، ونال الجائزة الأولى للأدب اللبناني من مجلس العمل اللبناني في الإمارات.

أشهر أقوال جوزيف حرب

حياة جوزيف حرب الشخصية

لايوجد معلومات متوفرة عن حياته الشخصية.

وفاة جوزيف حرب

توفي في التاسع من شباط/ فبراير عام 2014 بعد معاناته مع مرضٍ لم يشأ الكشف عنه. قالها: "طالع عبالي فلّ"، ونفذها. فكانت وفاته أشبه بصدمةٍ كبرى.

منحه الرئيس اللبناني ميشال سليمان بعد وفاته وسام الأرز الوطني من رتبة فارس، كما رثاه العديد من الشعراء والكتاب.

حقائق سريعة عن جوزيف حرب

  • كان مبدعًا في اللغة العربية منذ صغر سنه، فكان يعلّم الأكبر منه عمرًا وصفًا.
  • يمكن القول أنه كان يعيش للقصيدة، إذ كان يعمل يوميًا ما بين 14 إلى 16 ساعة.
  • تخلّى عنه أصدقاؤه في مرحلة من مراحل حياته ولم يبقَ له أحد.
  • كتب عنه الناقد السوري الراحل محيي الدين صبحي كتاب "جوزيف حرب وأمطار الوردة السوداء"، ويصور لنا من خلال الكتاب رؤيته التي تتمثل بأن جوزيف حرب يؤمن عبر "شجرة الأكاسيا" أن العصر الحديث لم يلجأ إلى الأساطير القديمة بل استخرج أساطير ومنها أسطورة شجرة الأكاسيا.
  • عند قيام الحرب الأهلية تعرّض للتهديد ومحاولة الاغتيال إلا أنه أبى الهرب، فأُحرِقَت مكتبته وفيها مخطوطات يدوية وكتب نادرة تعود إلى المطابع الأولى في الشرق.

     

أحدث الأخبار عن جوزيف حرب

الشاعر اللبناني جوزيف حرب يغيب بعد صراع مع المرض - العربية نت

  غيّب الموت الشاعر اللبناني جوزيف حرب عن عمر ناهز الـ 70 عاماً، بعد صراع مع المرض. رحل الرئيس السابق لاتحاد الكتاب اللبنانيين، ابن بلدة المعمارية، في قضاء ا.

فيديوهات ووثائقيات عن جوزيف حرب

المصادر

info آخر تحديث: 2018/08/24