من هو سيرج تاكيان - Serj Tankian؟

الاسم الكامل
سيرج تاكيان
الوظائف
شاعر ، كاتب أغاني ، مغني ، ملحن ، ناشط
تاريخ الميلاد
1967 - 08-21 (العمر 51 عامًا)
الجنسية
أمريكية،لبنانية
مكان الولادة
لبنان, بيروت
درس في
جامعة نورثريدج
البرج
الأسد
الشبكات الإجتماعية

سيرج تانكيان، مُغني، عازف وناشط سياسيّ، وهو المُغنّي الرّئيسيّ في فرقة ‘System of a Down’ التي قدّم مع أفرادها العديد من الأعمال الرّائعة التي تناولوا خلالها العديد من القضايا الهامّة.

نبذة عن سيرج تاكيان

سيرج تانكيان Serj Tankian، الموسيقيّ المعروف والمُغنّي الرّئيسيّ في فرقة الروك الحائزة على جائزة غرامي ‘System of a Down’ كما أنّه مالك شركة تسجيلات ‘Serjical Strike Records’. إلى جانب عمله في قطاع الموسيقى والغناء، سيرج تانكيان شاعرٌ وناشطٌ سياسي.

أطلق خلال مسيرته الفنيّة العديد من الألبومات، خمسةٌ منها كانت مع فرقته ‘System of a Down’ إلى جانب أطلاقه لعدّة ألبومات مُنفردة. سيرج تانكيان فنّان مُتّعدد المواهب، فهو شاعرٌ موهوب حيثُ أثبت نجاحه في عالم الكتابة بعد أن نشر كتابه الشّعري الأوّل ‘Cool Gardens’.

من ناحية أخرى، تانكيان ناشطٌ سياسيٌّ وأحد مُؤسّسي مُنظمة ‘Axis of Justice’ التي تهدف لتحفيز الشّباب ودفعهم للاهتمام بالسياسة حيثُ أنّ دفاعه عن حقوق الإنسان وآراءه حول الإبادة الجماعية، حقوق الحيوان والعدالة الاجتماعية، كلّها تبدو واضحةً جدّاً في كلمات أغانيه التي ميّزت أسلوبه وكوّنت شخصيته جاعلةً منهُ فنّاناً ناجحاً.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات سيرج تاكيان

وُلِدَ سيرج تانكيان Serj Tankian في الحادي والعشرين من آب عام 1967 في بيروت لوالدين أمريكيّ الأصل، لكنّه انتقل مع عائلته للعيش في لوس أنجلوس كاليفورنيا عندما بلغ الخامسة من عمره.
بدأ تعليمهُ في مدرسة Rose and Alex Pilibos ليرتادَ في وقتٍ لاحقٍ جامعة Northridge في ولاية كاليفورنيا، حيثُ اكتشف في ذلك الوقت شغفه بالموسيقى فبدأ بتجربة العزف على عددٍ من الآلات الموسيقيّة كما بدأ بكتابة الأغاني بنفسه.

إنجازات سيرج تاكيان

في بداية الأمر اجتمع الفنّان مع عددٍ من زملائه، من بينهم Daron Malakian، Shavo Odadjian و Domingo Laranio حيثُ شكّلوا سويّةً فرقة أسموها ‘Soil’ لكن وبعد أن ترك بعضُهم العمل مع الفرقة، شكّل تانكيان مع من تبقى فرقهً جديدةً عام 1994 وحملت اسم ‘System of a Down’.

بدأت الفرقة العزف في الحفلات المحليّة وفي نوادي موسيقى الروك على نطاقٍ محدودٍ نوعًا ما، لكنّها سُرعان ما استقطبت جمهورًا كبيرًا ومع حلول عام 1998 أطلق تانكيان مع زملائه ألبومًا حملَ اسم فرقتهم ‘System of a Down’ والذي شكّلَ نجاحًا كبيرًا  في ذلك الوقت وأصبح واحدًا من أهم أعمالهم.
في خطوة أخرى ناجحة، أطلق أعضاء الفرقة عام 2001 ألبومهم ‘Toxicity’ والذي يُعدّ حتّى تاريخ اليوم من أنجح ألبوماتهم على الإطلاق حيثُ بيعَ منهُ أكثر من 12 مليون نسخة حول العالم كما تربّع على المركز الأوّل ضمن أغلب لوائح تصنيف الأغاني في أمريكا وكندا.

وفي العام التّالي أطلقوا ألبومهم الشّهير ‘Steal This Album!’.
حملَ العام 2005 الكثير من النّجاحات للفرقة، حيثُ قدّموا خلالها ألبومين من أهمّ الألبومات أيضاً خلال مسيرتهم الفنيّة ألا وهما ‘Mesmerize’ و‘Hypnotize’ حيثُ حظيَ الأخير على نجاحٍ أكبر من الأوّل، والأمر المُميّز في الموضوع أنّه من النادر أن تُطلقَ فرقةٌ ألبومين في نفس العام ويحظى كلاهما بنجاحٍ كبيرٍ، كما شكّل هذا العام فترة مُهمّة في مسيرة الفرقة حيثُ كان هذان الألبومان الأخيران قبل أن توقف الفرقة نشاطها الفنّي لمدّة أربع سنوات.
ويُذكر أن الفرقة قد حازت عام 2006 على جائزة غرامي عن أغنيتها ‘B.Y.O.B’.
شارك سيرج تانكيان مع بعض أعضاء فرقته ‘System of a Down’ في بطولة الفيلم الوثائقيّ ‘Screamers’ والذي يعرض آراء الولايات المُتّحدة الأمريكيّة حول مجازر الإبادة الجماعية، كما أنّه نظّم وشارك في العديد من الاحتجاجات المُتعلّقة حول حقوق الإنسان العدالة الاجتماعيّة والإبادة الجماعيّة.

لم يقف الفنّان عن العمل في الفترة التي انقطعت فيها الفرقة عنهُ، حيثُ بدأ بمسيرته الفنيّة كفنّانٍ مُنفردٍ فأطلق ألبومَه المنفرد الأوّل والذي حمل اسم ‘Elect the Dead’، كما بدأ بجولته الموسيقيّة الخاصّة به في السّابع عشر من تشرين الأول عام 2007.
أطلق في تشرين الثّاني من العام التّالي أغنيته ‘Fears’ والتي كتبها لدعم حملة "اكتب من أجل الحقوق"، والتي أطلقتها منظمة العفو الدّولية وهنا يظهر اهتمام الفنّان الكبير في إيصال رسالة سامية عبر فنّه.

في السّادس عشر من آذار عام 2009، قامَ سيرج بتأدية حفلاً في أوكلاند نيوزيلندا مع فرقة الأوركسترا ‘Auckland Philharmonia Orchestra’ حيثُ قام بتأدية أغانٍ من ألبومه الأوّل ‘Elect the Dead’.

تمّ تسجيل الحفل على أسطوانات DVD/CD حملت اسم ‘Elect the Dead Symphony’ وأُطلقت في العام التّالي.
أصدرَ الفنّان في عام 2010 ألبومه المُنفرد الثّاني ‘Imperfect Harmonies’ والذي أنتجته شركة تسجيلات Reprise إلى جانب شركة الفنّان Serjical Strike.

حملَ تشرين الثّاني من نفس العام خبرًا رائعًا لمُحبّي الفنّان وفرقته، حيثُ قرّروا معاودة نشاطهم الفنيّ، كما أعلنوا رسميًّا عن نيّتهم ببدء تأدية العروض الموسيقيّة الحيّة في الولايات المُتّحدة الأمريكية وأوروبا حيثُ أنّهم سيعاودون تأدية جولاتهم الموسيقيّة.

في عام 2011 دخلَ الفنّان مجالًا آخرًا من الفنون، حيثُ شارك الشاعر ستيفن ساتر Steven Sater في كتابة مسرحية مستوحاة من المأساة الإغريقيّة القديمة ‘Prometheus Bound’ والتي عُرضت في المسرح الأمريكيّ ‘American Repertory Theater’ .

حمل ألبوم الفنّان الثّالث اسم ‘Harakiri’ وأبصر النّور في العاشر من تمّوز عام 2012، كما أطلق خلال العام نفسه ألبومه المنفرد الرّابع ‘Orca’ وأصدر في العام التّالي نسخة مُباشرة مُسجّلة منه.

أمّا في عام 2013، أطلق الفنّان ألبومه المنفرد الخامس ‘Jazz-Iz Christ’ والذي أنتجته شركته الخاصّة ‘Serjical Strike Records’ حيثُ قدّم فيه مزيجًا مُميّزًا بين موسيقى الروك والجاز.

أشهر أقوال سيرج تاكيان

حياة سيرج تاكيان الشخصية

في التّاسع من حزيران عام 2012، تزوّج سيرج تانكيان من آنجيلا ماداتيان Angela Madatyan بعد أن خاضا معًا علاقةً استمرّت لفترةٍ طويلةٍ.
إنّ الفنّان من أشدّ المُدافعين عن حقوق الحيوان وهو واحدٌ من مُؤيّدي عريضة ‘PETA’ المُعارضة لذبح الدّجاج في مسالخ سلسلة مطاعم ‘KFC’.

حقائق سريعة عن سيرج تاكيان

  • قبل تأسيس فرقته الشّهيرة، عمل سيرج تانكيان مُديرًا تنفيذيًّا في شركة لبرمجيّات الحاسوب.
  • سيرج تانكيان نباتيّ وضد استهلاك البشر للحم الحيوانيّ.
  • هو من ألّف كلمات وألحان أغنية فرقته ‘Shimmy’.
  • قبل أن يشقّ مشواره الفنّي بنفسه، شارك سيرج في أداءِ عددٍ من الأغاني لعددٍ من الفرق.
  • على الرّغم من أنّه كان طالبًا مُجتهدًا، إلّا أنّه لم يكُن مُحبًّا للمدرسة.

فيديوهات ووثائقيات عن سيرج تاكيان

المصادر

info آخر تحديث: 2018/02/17