من هو غازي القصيبي - Ghazi Al Gosaibi؟

غازي بن عبدالرحمن القصيبي
الاسم الكامل
غازي بن عبدالرحمن القصيبي
الوظائف
أديب ، روائي ، سفير ، شاعر ، صحفي ، محامي ، مدرس جامعي ، مستشار قانوني ، وزير
تاريخ الميلاد
1940 - 03-02 (العمر 70 عامًا)
تاريخ الوفاة
2010-08-15
الجنسية
سعودية
مكان الولادة
المملكة العربية السعودية, الإحساء
درس في
جامعة جنوب كاليفورنيا،جامعة لندن،كلية الحقوق جامعة القاهرة
البرج
الحوت

غازي القصيبي هو شاعر وأديب سعودي راحل سطر العديد من المؤلفات الأدبية المميزة والتي جعلت منه أحد أهم الكتاب السعوديين كما كان دبلوماسياً شغل العديد من المناصب

نبذة عن غازي القصيبي

غازي عبد الرحمن القصيبي كان سياسي ليبرالي، دبلوماسي، بروفيسور، محامي، أديب روائي وشاعر سعودي، يعد من بين كبار التكنوقراطيين في المملكة العربية السعودية، شغل العديد من الوظائف الهامة في الدولة، كما قدم أعمال أدبية متنوعة جعلته من أهم الأدباء السعوديين. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن غازي بن عبدالرحمن القصيبي.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات غازي القصيبي

ولد غازي القصيبي في منطقة الإحساء السعودية في 2 مارس لعام 1940، وهو أصغر أخوته ورابعهم،

يصف طفولته بالكئيبة حيث أنه توفى والدته وهو رضيع، ثم تناوب على تنشئته جدته اللينة ووالده الصارم فعاش بين قطبين متعاكسين يرى فيه غازي أن له تأثيرًا إيجابيًا على مسيرته المهنية التي أتت لاحقًا،

تلقى تعليمه الإعدادي والثانوي في المنامة بالبحرين، ثم حصل على إجازة في الحقوق من جامعة القاهرة بمصر، كما نال درجة الماجستير في العلاقات الدولية من جامعة جنوب كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، قدم خلالها الكثير لرابطة الطلاب العرب في المهجر،

حصل بعدها على الدكتوراه في العلاقات الدولية من جامعة لندن البريطانية عبر أطروحة قدمها عن اليمن عام 1971.

إنجازات غازي القصيبي

بعد حصوله على إجازة في القانون من جامعة القاهرة تولى أول مهامه على الصعيد المهني، حيث عاد إلى السعودية واحتل منصب أستاذ مساعد في كلية العلوم الإدارية بجامعة الملك سعود في الرياض عام 1965،

كما عمل منذ بداياته كمستشار قانوني في مكاتب استشارية في وزارة الدفاع والطيران، وزارة المالية ومعهد الإدارة العامة،

نال غازي القصيبي منصب عميد كلية التجارة في جامعة الملك سعود عام 1971 بعد حصوله على الدكتوراه في العلاقات الدولية من جامعة لندن، ثم مدير المؤسسة العامة للسكك الحديدية في 1973،

أسس خلال تلك الفترة علاقات قوية مع الأسرة الحاكمة وخاصة مع الأمير نايف والأمير فهد اللذان مهدا دخوله لمجلس الوزراء عبر تشكيلته الجديدة لعام 1975،

كانت أولى المناصب الرفيعة التي تولاها غازي القصيبي تسلمه لوزارة الصناعة والكهرباء عام 1976، ثم وزير الصحة في 1982، قدم فيها العديد من الإنجازات الهامة في تاريخ المملكة وقد ساعده على ذلك التسهيلات الملكية، إلى أن تعرض للفصل بسبب مواجهته لشركة رفيق الحريري وعلاقته بالأمير فهد بقصيدة "القلم تم بيعه وشراؤه"،

بعد فصله انتقل للبحرين وبناءً على رغبته أصبح غازي سفيرًا للسعودية لدى البحرين في 1984، تلاها سفيرًا للسعودية لدى بريطانيا في 1992، ليعود إلى المملكة من السلك الدبلوماسي إلى مجلس الوزراء وزيرًا للمياه والكهرباء عام 2003، ثم وزيرًا للعمل عام 2005،

بين إلقاء المحاضرات التعليمية، السياسة والسلك الدبلوماسي برز غازي القصيبي كأهم الأدباء السعوديين، فعلى الرغم من تنوع مهامه وتعددها كان للأدب المكانة الأهم لديه، حيث لجاء لدواوين الشعر والروايات التي تجاوزت الستين مؤلفًا، التي قدمها لتعبر عن مواقفه ومشاعره وآرائه على كافة الأصعدة، يبرز منها الوجه السياسي الذي كان يعارض بعض الأحيان السياسات السعودية وهو من الأمور الغير مسبوقة في المملكة،

أهم ما قدم الأديب القصيبي من أعمال روائية: شقة الحرية، حياة في الإدارة، العصفورية، سعادة السفير، الجنية، العودة سائحًا إلى كاليفورنيا، حكاية حب، وآخرها نشرت بعد وفاته بفترة وجيزة هي أقصوصة الزهايمر،

كما برز له من دواوين شعرية "الشرق والصحراء" الذي قام بتقديمه شعرًا باللغتين العربية والإنجليزية الصادر في 1971، وديوانه الثالث "معركة بلا راية" الذي تعرض للكثير من الاعتراض والنقد بحجة انتهاكه للدين والحكم،

على الرغم من أن القصيبي أشهر الأدباء في السعودية إلا أن العديد من أعماله الأدبية ممنوعة من التداول والنشر في المملكة،

كذلك قام بترجمة أحد أعمال الكاتب إيريك هوفمان إلى العربية بعنوان "المؤمن الصادق"، وقدم إسهامات الهامة وعديدة في المجال الصحفي من مقالات تنموية وسياسية،

كما أسهم بشكل بارز في الأعمال الخيرية والاجتماعية ولعل أبرز ما قدمه في المجال الإنساني هو تأسيس جمعية خيرية للأطفال المعاقين لأول مرة في المملكة، وعمل دون مقابل مادي لآخر 30 سنة من حياته،

نظرًا لمسيرة القصيبي الحافلة بالإنجاز والمراكز المفصلية في المملكة السعودية حاز على اعترافات وألقاب عديدة، كوسام الكويت للطبقة الممتازة 1992، ووسام الملك عبد العزيز السعودية وغيرها،

كما أن القصيبي غير كثيرًا من ملامح الأدب الخليجي على الصعيد السياسي خصوصًا، عد على أثرها أهم أدباء المملكة السعودية ومن أكثرهم تأثيرًا.

أشهر أقوال غازي القصيبي

حياة غازي القصيبي الشخصية

تزوج غازي القصيبي من امرأة ألمانية الأصل نشأت في البحرين، ولهما فتاة وثلاثة صبية.

وفاة غازي القصيبي

أجرى القصيبي عملية جراحية في الرياض كشفت إصابة متقدمة بسرطان القولون الذي أدى إلى وفاته في 15 أغسطس من عام 2010 عن عمر ناهز السبعين عامًا،

نشر له بعد وفاته أقصوصة الزهايمر وتم تأسيس جائزة تمنح كل سنتين باسمه للشركات الصغيرة والمتوسطة برعاية مؤسسة الأمير الوليد بن طلال العالمية.

حقائق سريعة عن غازي القصيبي

  • يصفه التكنوقراطيين السعوديين بأنه الرجل الوحيد العظيم في المملكة السعودية.
  • تلقى العديد من أعماله مكانه هامة في الأدب السعودي على الرغم من منع تداولها ضمن المملكة.
  • عرف كأديب عالمي بديوان "الشرق والصحراء" الذي قدمه باللغتين العربية والإنجليزية".
  • عرف باعتراضه لبعض سياسات المملكة وهو مالم يكن مسبوقًا في السعودية على الرغم من توليه مناصب رفيعة المستوى داخلها وخارجها.
  • عمل آخر 30 عامًا من حياته بدون أجر.

فيديوهات ووثائقيات عن غازي القصيبي

المصادر

info آخر تحديث: 2019/11/28