من هو عبد العزيز حسين - Abd al-Aziz Husayn؟

عبد العزيز حسين
الاسم الكامل
عبد العزيز ملا حسين عبد الله التركيت
الوظائف
أديب ، سياسي
تاريخ الميلاد
1920-11-26 (العمر 75 عامًا)
تاريخ الوفاة
1996-06-09
الجنسية
كويتية
مكان الولادة
الكويت, منطقة شرق
درس في
المدرسة الأحمدية،المدرسة المباركية،جامعة الأزهر،جامعة لندن
البرج
القوس

أديبٌ وسياسيٌ كويتيٌ، عُرف بحبه للعلم ونشره للمعرفة والثقافة في كل مكانٍ وصل إليه، وحصل على عددٍ من الجوائز على إنجازاته.

نبذة عن عبد العزيز حسين

عبد العزيز حسين أديبٌ وسياسيٌ كويتي راحل، يُعتبر واحدًا من أهم الشخصيات السياسية في تاريخ دولة الكويت، كان من أوائل الناشطين في مجال نشر العلم والتعليم بمختلف مراحله.

عمل عبد العزيز طوال حياته بهدف الارتقاء ببلاده نحو الأفضل، وكان له فضلٌ كبيرٌ في إنشاء العديد من المؤسسات والمرافق الثقافية والتعليمية؛ وحقق خلال حياته العديد من الإنجازات، كما تمَّ تكريمه بعدة مناسباتٍ حتى بعد وفاته.

 

 

اقرأ أيضًا عن...

بدايات عبد العزيز حسين

وُلد عبد العزيز ملا حسين عبد الله التركيت في 26 - نوفمبر - 1920 في منطقة شرق في الكويت، وتلقى تعليمه بين عامي 1927-1937 في المدرسة المباركة، ثمَّ المدرسة الأحمدية في الكويت.

في عام 1939 انضمَّ لأول بعثةٍ كويتيةٍ إلى جامعة الأزهر في مصر، ورافقه بها الشعراء أحمد العدواني ويوسف المشاري البدر، وقد حصل على الشهادة العالمية باللغة العربية من جامعة الأزهر في عام 1943.

لم يتوقف حبه للعلم وتابع دراسته بجامعة الأزهر، حتى حصل على إجازةٍ في التدريس من كلية التربية عام 1945. بعد ذلك بحوالي خمس سنوات التحق بجامعة لندن، وهناك حصل على دبلوم في التربية، وشهادةٍ خاصة بالزمالة مع الجامعة.

إنجازات عبد العزيز حسين

بدأ عبد العزيز بمسيرته المهنية في عام 1945 عندما أُرسل إلى القاهرة، وعينته دائرة المعارف الكويتية مديرًا للمركز الثقافي المسؤول عن متابعة شؤون الطلبة الكويتيين المرسلين للدراسة في القاهرة. وفي العام التالي أسس المجلة الطلابية "البعثة" وشغل فيها منصب رئيس التحرير.

وبالرغم من أنَّ الطباعة كانت تتم في مصر إلّا أنها كانت تُباع بأسعارٍ رمزيةٍ في الكويت، مما ساعد في انتشارها. استمرَّ عبد العزيز بهذا المنصب حتى عام 1950، وكانت تلك أول مجلةٍ تُنشر بالأسماء الحقيقية للكاتبات ومن أبرزهم بدرية غانم وغنيمة المرزوق وبثينة محمد جعفر.

في عام 1952 أصبح عبد العزيز مديرًا لمجلس المعارف في الكويت، واستطاع من منصبه هذا أن يُساهم في تطوّر وتقدُّم بلده الكويت، وذلك من خلال فرض تعليم الإناث وتحقيق مجانية التعليم التامة. استمرَّ بمنصبه حتى عام 1961، وخلال تلك الفترة شدد تركيزه على المدارس والمدرسين؛ إيمانًا منه بأهمية بناء جيلٍ جديدٍ متعلم، كما زاد من عدد البعثات الدراسية لأبناء الكويت، وعمل على توسيعها في الدول العربية والعالم.

في عام 1960 نشر كتابًا بعنوان "محاضرات عن المجتمع العربي بالكويت"، تحدث فيه عن واقع بلاده والتغيرات التي حدثت بعد إنتاج النفط محليًا. وفي شهر ديسمبر من عام 1961 أصبح سفيرًا للكويت في الجمهورية العربية المتحدة، وشغل هذا المنصب حتى نهاية عام 1962.

بعد ذلك عاد عبد العزيز حسين إلى الكويت ليكون جزءًا من الحكومة الثانية في تاريخ البلاد، حيث أصبح في عام 1963 وزيرًا لشؤون مجلس الوزراء. وفي تلك الفترة كانت الحكومة برئاسة الشيخ صباح السالم الصباح، وتلاه عددًا من الشيوخ أمثال جابر الأحمد الجابر وسعد العبدالله السالم. وقد استمرَّ عبد العزيز بخدمة بلده من موقعه الوزاري حتى عام 1985، عندما قدّم استقالته من الحكومة.

في عام 1973 صدر مرسومٌ أميري بتأسيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والأدب، الذي استلم عبد العزيز رئاسته حتى استقالته من الحكومة في عام 1985، وكان هذا المجلس أول مؤسسةٍ ثقافيةٍ رسميةٍ تُنشأ في الكويت.

في عام 1985 طلب منه الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت أن يُصبح مستشاره الخاص، وبالفعل شغل هذه الوظيفة حتى وفاته في عام 1996.

بعيدًا عن إنجازاته الوظيفية، فقد ساهم عبد العزيز في تأسيس العديد من المعالم الثقافية والتعليمية ومن أهمها الهيئة العامة للجنوب والخليج العربي في خمسينات القرن الماضي، وجامعة الكويت في عام 1966، و معهد الكويت للأبحاث العلمية في عام 1967، والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم في عام 1970.

كما كان له دورٌ مهمٌ في إنشاء معهد تاريخ العلوم العربية الإسلامية في جامعة فرانكفورت في عام 1982، بالإضافة إلى مشاركته في العديد من الأعمال مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة UNESCO.

في عام 2003 كرمته دولة الكويت خلال حفل اليوبيل الذهبي تخليدًا لذكراه.

أشهر أقوال عبد العزيز حسين

حياة عبد العزيز حسين الشخصية

فضّل عبد العزيز الحسين بقاء حياته الشخصية طي الكتمان.

وفاة عبد العزيز حسين

توفي الأديب عبد العزيز حسين في 9 - يونيو - 1996، عن عمرٍ ناهز 75 عامًا، في مستشفى الصباح في الكويت، ودُفن في مقبرة الصليبيخات.

حقائق سريعة عن عبد العزيز حسين

بدأ حب عبد العزيز حسين للأدب والعلم منذ طفولته، نتيجة لامتلاك والده مكتبةً ضخمةً تضم نفائس الكتب وأندرها مثل كتاب الموطأ للإمام مالك بن أنس.

في عام 1961 تقدم عبد العزيز بطلب إلى جامعة الدول العربية للحصول على عضوية لدولة الكويت، وذلك بناءً على أمرٍ من أمير الكويت في ذلك الوقت الشيخ عبد الله السالم الصباح.

عند اشتعال الحرب الكويتية العراقية في عام 1961، أُرسل عبد العزيز إلى نيويورك لمناقشة وضع بلاده أمام هيئة الأمم المتحدة.

أُطلق اسمه على عدة مرافق عامة في الكويت منها مركز ثقافي، ومكتبة، ومدرسة متوسطة.

فيديوهات ووثائقيات عن عبد العزيز حسين

المصادر

info آخر تحديث: 2020/04/03