من هو فيصل بن عبد العزيز آل سعود - Faisal bin Abdulaziz Al Saud؟

فيصل بن عبد العزيز آل سعود
الاسم الكامل
فيصل بن عبد العزيز آل سعود
الوظائف
سياسي ، ملك
تاريخ الميلاد
1906 - 04-14 (العمر 68 عامًا)
تاريخ الوفاة
1975-03-25
الجنسية
سعودية
مكان الولادة
المملكة العربية السعودية, الرياض
البرج
الحمل

الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود شخصية سعودية شهيرة، يُعد أحد ملوك المملكة العربية السعودية البارزين في القرن العشرين.

نبذة عن فيصل بن عبد العزيز آل سعود

الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود وهو شخصيةٌ سياسيةٌ بارزة يُعد ثالث ملوك المملكة العربية السعودية وهو الابن الثالث من أبناء الملك عبد العزيز الذكور من زوجته الأميرة طرفة بنت عبد الله بن عبد اللطيف آل الشيخ.

دخل الملك فيصل ميدان السياسة في سنٍ مبكرةٍ، حيث أرسله والده لزيارة العديد من البلدان بعد الحرب العالمية الأولى.

تولى العديد من المناصب السياسية الكبيرة في الدولة قبل توليه الحكم، كما كرس بعد توليه الحكم اهتمامًا كبير في العديد من المجالات الاقتصادية والمالية والزراعية والصناعية والصحية، وأقام الكثير من المشاريع التنموية في البلاد. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن فيصل بن عبد العزيز آل سعود.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات فيصل بن عبد العزيز آل سعود

ولد الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود في 14 أبريل عام 1906 بمدينة الرياض في المملكة العربية السعودية لوالديه الملك عبد العزيز الذكور والأميرة طرفة بنت عبد الله بن عبد اللطيف آل الشيخ وهو الثالث بين إخوته.

توفيت والدته بعد خمسة أشهر من ولادته فتولى جديه لأمه الشيخ عبد الله بن عبد اللطيف آل الشيخ و هيا بنت عبد الرحمن آل مقبل تربيته ورعايته وتلقى على يدهما العلم، حيث ختم القرآن وهو في التاسعة من عمره وتأسس في علوم الدين على يدي جده عبد الله و تتلمذ على يدي والده المؤسس في علوم الفروسية والسياسة.

دخل الملك فيصل مجال السياسة في سنٍ مبكرة وهو في سن الثالثة من عمره، حيث أرسله والده في زياراتٍ للمملكة المتحدة وفرنسا مع نهاية الحرب العالمية الأولى.

إنجازات فيصل بن عبد العزيز آل سعود

في عام 1922، قاد القوات السعودية للعمل على تهدئة الوضع المتوتر ذلك الوقت في منطقة عسير.

وفي عام 1925، سار بجيشٍ تحت قيادته إلى منطقة الحجاز، حيث استطاع تحقيق النصر والسيطرة على المنطقة، وفي العام التالي، عُين من قبل الملك عبد العزيز نائبًا عامًا لجلالة الملك ورئيسًا للشورى في عام 1927.

في عام 1932، عُين وزيرًا للخارجية بالإضافة لكون على رأس عمله السابق رئيسًا للشورى، وشارك في الحرب اليمنية السعودية في عام 1934.

وفي 5 أكتوبر عام1953 ، عينهُ والده الملك عبد العزيز نائبًا لرئيس مجلس الوزراء بالإضافة إلى كونه وزيراً للخارجية وذلك بعد تعيين الأمير سعود رئيسًا للوزراء.

عُين الملك فيصل وليًا للعهد نائباً لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للخارجية بعد وفاة والده الملك عبد العزيز وتسلم أخيه سعود الحكم.

وفي عام 1957، أصبح الملك فيصل مسؤولًا عن المال وخزينة الدولة بالإضافة إلى مسؤوليته عن الأوضاع الخارجية للبلاد وذلك بعد تسلمه لبعض مهام الملك سعود قبل وقوع الأزمة المالية السعودية.

في عام 1959، عينه الملك سعود وزيرًا للمالية والداخلية إضافةً لكونه رئيساً لمجلس الوزراء، إلا أنه في العام التالي، توترت العلاقة بينه وبين الملك سعود بشكل كبير، والتي استمرت حتى نهاية حكم الملك سعود الذي قرر بأن يسحب منه الوزارات التي تولى مسؤوليتها ويكون نائباً لرئيس مجلس الوزراء فقط، إلا أن الملك سعود أعاد تعيينه في عام 1962 وزيرًا للخارجية ورئيسًا لمجلس الوزراء.

في عام 1964، عُين الملك فيصل نائبًا عن الملك سعود في حاله غيابه أو حضوره، وذلك بعد اشتداد المرض عليه وعدم قدرته عل إدارة حكم البلاد وذلك بعد إجماع العلماء وإصدارهم لفتوى في 29 من شهر مارس وتأييدها من قبل أبناء الملك عبد العزيز وكبار أمراء آل سعود على ذلك .

وفي 1 نوفمبر من العام ذاته، أُعلن عن خلع الملك سعود من منصبه ومبايعة الملك فيصل ملكًا من قبل مفتي المملكة محمد بن إبراهيم آل الشيخ وذلك بعد اجتماع علماء الدين والقضاة، وتم بعد ذلك مبايعة الملك فيصل ملكًا في اليوم التالي واستلامه حكم البلاد.

ساهم الملك فيصل على الصعيد الداخلي، في تطوير البلاد في الكثير من المجالات منها الاقتصادية والصحية والتعليمية والزراعية والمواصلات، حيث عمل على الاستفادة من عوائد النفط في تسريع العجلة الاقتصادية للبلاد، وإقامة مراكز الرعاية والمستشفيات، إضافةً إلى إقامة شبكات الطرق الحديثة في المملكة وربط المملكة بالدول المجاورة وغيرها الكثير.

أما على الصعيد العالمي، فقد اهتم بالقضية الفلسطينية وشارك في الدفاع عن حقوق فلسطين عالميًا، وساهم في حل بعض الخلافات العربية وأعيدت في عهده العلاقات السعودية مع عدد من الدول الغربية بما فيها المملكة المتحدة.

أشهر أقوال فيصل بن عبد العزيز آل سعود

حياة فيصل بن عبد العزيز آل سعود الشخصية

للملك فيصل عدة زيجات يبلغ عددها سبعة، أنجب من خلالها ثمانية عشر ابن وابنة.

وفاة فيصل بن عبد العزيز آل سعود

في 25 من شهر مارس عام 1975، قُتل الملك فيصل عن عمر يناهز التاسعة والستين عامًا أثناء استقباله لوزير النفط الكويتي عبد المطلب الكاظمي في مكتبه بالديوان الملكي بعد أن أُطلق عليه النار من قبل الأمير فيصل بن مساعد.

حقائق سريعة عن فيصل بن عبد العزيز آل سعود

طلب الملك فيصل من الملك عبد العزيز في فترة توليه وزارة الخارجية قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة الأمريكية وذلك بعد قرار الأمم المتحدة القاضي بتقسيم فلسطين إلى دولتين، إلا أن طلبهُ رُفض.

قرر الملك فيصل مع عدة دول عربية قطع البترول عن الدول الغربية التي تساند إسرائيل وذلك خلال حرب أكتوبر عام 1973.

كان الملك فيصل يحتفظ بمكتبة كبيرة في قصره، حيث حُفظ ما تبقى منها اليوم في مؤسسة الملك فيصل الخيرية بالرياض والتي قامت بدورها بإيداعها في مكتبتها وإتاحتها للباحثين والباحثات.

حصل الملك فيصل على قلادة الملك عبد العزيز، أحد أبرز الأوسمة السعودية.

أحدث الأخبار عن فيصل بن عبد العزيز آل سعود

فيديوهات ووثائقيات عن فيصل بن عبد العزيز آل سعود

المصادر

info آخر تحديث: 2019/11/11