من هو سليمان فقيه - Soliman Fakeeh؟

سليمان فقيه
الاسم الكامل
سليمان فقيه
الوظائف
رجل أعمال ، طبيب
تاريخ الميلاد
1932-01-01 (العمر 82 عامًا)
تاريخ الوفاة
2014-09-10
الجنسية
سعودية
مكان الولادة
المملكة العربية السعودية, مكة المكرمة
درس في
جامعة عين شمس،كلية قصر العيني بمصر،مدرسة تحضير البعثات بمكة
الشبكات الإجتماعية

طبيب سعودي رائد عرف بعمله الإنساني والخيري، كما أنه رجل أعمال، أنشأ مشتشفى الفقيه الذي يعد أحد أهم وأشهر المستشفيات في الشرق الأوسط.

نبذة عن سليمان فقيه

سليمان فقيه طبيب ورجل أعمال سعودي، يعد من رواد الطب في المملكة العربية السعودية وأولهم في مجال الطب الباطني، أسس مستشفى الفقيه الذي يعد من المشافي الرائدة في الوطن العربي والشرق الأوسط. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن سليمان فقيه.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات سليمان فقيه

ولد سليمان عبد القادر فقيه في حي السليمانية بمكة المكرمة سنة 1932 وهو العام الذي تأسست فيه "المملكة العربية السعودية" بعد أن كانت تسمى "مملكة الحجاز ونجد"،

عرفت عائلته في مجال ريادة الأعمال وهو ما لم يكن كافيًا بالنسبة إليه، فبعد تحصيله الشهادة الثانوية العامة وتخرجه من مدرسة تحضير البعثات في 1948 التي قدمت له فرصة لدراسة الطب أو الهندسة في مصر، استطاع أن ينال إجازة في الطب من كلية قصر العيني، وحاز منها على درجة الامتياز عام 1957،

تخصص في الأمراض الباطنية وحصل على دبلوم الدراسات العليا من جامعة عين شمس المصرية في 1950، وأصبح بذلك أول سعودي ينال إجازة ودبلوم في الطب الباطني.

إنجازات سليمان فقيه

عاد سليمان إلى مكة المكرمة بالسعودية بعد أن أصبح أول سعودي ينال إجازة ودبلوم في الطب الباطني، وبدأ مسيرته المهنية بافتتاح عيادته الخاصة التي عمل فيها كأخصائي أمراض باطنية عام 1961،

بعد أربعة أشهر فقط أصبح مديرًا لمشفى أجياد المركزي، ثم مديرًا لمشفى الولادة بمكة المكرمة،

بفضل خبرته وتميزه ضمن مجاله تم تعيينه نائبًا للمدير العام للشؤون الصحية في مكة، ثم مديرًا عامًا لشؤون المنطقة الغربية الصحية في المملكة حتى عام 1978، عندما قرر الاستقالة والتفرغ لعيادته الخاصة،

قام سليمان بنقل عيادته إلى جدة حيث قرر تطوير عمله وبناء مستشفًى يعد اليوم من أهم المراكز الطبية العربية، بدأت أعمال البناء في 1978 في جدة، لتكشف النقاب عن "مشفى الدكتور سليمان الفقيه"، وأصبح مديرها العام الفني والإداري، حيث كان يتولى شخصيًا عمليات الإشراف على المرضى ومستوى الخدمة،

أصبح لمشفى سليمان مركزًا مرموقًا من حيث الخدمات والتخصصات العلاجية، ويعد من أهم مراكز السياحة العلاجية السعودية فهو يستقبل أكثر من 500 ألف زائر من خارج المملكة سنويًا،

إضافة لقيام المركز بعمليات غير مسبوقة على مستوى الشرق الأوسط، كإجراء أول عملية زراعة قلب ناجحة 1990، فهو الآن من أهم مراكز زراعة الأعضاء فيها، كما يعد مركز العقم وأطفال الأنابيب التابع لمشفى الفقيه بين أهم 10 مراكز عالميًا في مجال أطفال الأنابيب،

شارك سليمان في العديد من المؤتمرات الطبية العالمية وترأس الكثير من الفعاليات الطبية داخل المملكة لكونه أحد رواد هذا المجال، كما عرف بعمله الإنساني برغم كثرة مهامه، وتقديمه خدمات طبية وأدوية مجانية للفقراء

إضافة لإرساله تبرعات وأدوية بشكل دوري لإسعاف الحالات الحرجة والمصابين من الشعب الفلسطيني،

بقي سليمان على رأس عمله وعلى خطاه الإنسانية إلى أن وافته المنية عن عمر ناهز 82 عام.

حياة سليمان فقيه الشخصية

كان سليمان متزوج من خديجة العطار ولهما 3 أبناء، تولى منهم ابنه مازن الطبيب الحاصل على الزمالة الملكية بلندن رئاسة المشفى خليفًة لوالده، إلى جانب أخوته: الطبيبة منال والأستاذ عمار.

وفاة سليمان فقيه

توفي سليمان فقيه في 10 سبتمبر 2014، ودفن في مكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية، تولى ابنه مازن وهو طبيب حاصل على الزمالة الملكية بلندن رئاسة المشفى بعد وفاته.

 

حقائق سريعة عن سليمان فقيه

أول سعودي ينال شهادة البكالوريوس وشهادة الدبلوم في الأمراض الباطنية.
قام بتأسيس أول مستشفى خاص متعدد الاختصاصات في الشرق الأوسط.

المصادر

info آخر تحديث: 2020/02/25