من هو بدوي الجبل - Badawi al-Jabal؟

بدوي الجبل
الاسم الكامل
محمد سليمان الأحمد
الوظائف
سياسي ، شاعر
تاريخ الميلاد
1903 - 01-01 (العمر 78 عامًا)
تاريخ الوفاة
1981-08-18
الجنسية
سورية
مكان الولادة
سوريا, اللاذقية
درس في
إعدادية اللاذقية،مدرسة مكتب عنبر

بدوي الجبل هو شاعر وسياسي سوري، أثرى الأدب العربي بشعره الكلاسيكي الذي حمل طابع ديني وصوفي ونضالي في وجه الاستعمار.

نبذة عن بدوي الجبل

محمد سليمان الأحمد او كما اشتهر بلقب بدوي الجبل، شاعر وكاتب وسياسي سوري يُعدُّ علماً من أعلام الشعر الكلاسيكي في القرن العشرين وإلى جانب شعره الذي أثرى الأدب العربي كان بدوي الجبل من أبرز المناضلين ضد الاحتلال الفرنسي وضد قرارا الانفصال.

انتُخب نائباً في مجلس الشعب السوري وكان له تواصل كبير مع أبرز الثوار ضد الاستعمار الفرنسي مثل يوسف العظمة والشيخ صالح العلي. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن بدوي الجبل.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات بدوي الجبل

ولد بدوي الجبل في مطلع القرن العشرين بين عامي 1900-1904 في قرية ديفة قرب الحفة في محافظة اللاذقية، سوريا. والده العلّامة الشيخ سليمان الأحمد الذي كان عالم لغوي وفقيه ديني كما كان عضواً في المجمّع الديني في دمشق ووالدته رائجة عجيب من قرية القويقة المجاورة لقرية ديفة والتي استقرت فيها عائلة بدوي الجبل 15 عام.

درس بدوي الجبل اللغة العربية على يد والده ودرس الابتدائية في الجبل والإعدادية في اللاذقية ثمّ التحق بمدرسة مكتب عنبر وبدأ ينظم الشعر.

على أثر الاحتلال الفرنسي لسوريا عقب الحرب العالميّة الأولى انخرط في السياسة والمقاومة بالرغم من سنه الصغير وبسبب ملاحقة الاستعمار له اضطرّ للتنقل بين مختلف البلدان العربية مثل العراق والأردن ولبنان وعلى أثر عودته إلى سوريا عام 1936 تمّ اعتقاله بسبب ممارساته المعادية للاحتلال الفرنسي.

إنجازات بدوي الجبل

عقب الاحتلال الفرنسي لسوريا انضمّ بدوي الجبل رغم صغر سنه إلى ثورة الشيخ صالح العلي التي تمركزت في جبال الساحل السوري وقاتل إلى جانب صالح العلي نفسه كما عمل وسيطاً بينه وبين ملك سوريا حينها فيصل الأول وفي عام 1925 شارك في الثورة السورية الكبرى حيث ترأس مجموعة من الثوار مخصصة للهجوم على نقاط التفتيش التابعة للفرنسيين

وبعد أن لاحقه الفرنسيين غادر إلى العراق حيث عمل مدرساً للغة العربية في مدرسة ثانوية في بغداد وبعد عودته الى سوريا سرعان ما عاود نضاله ضد الاحتلال واحتجزته القوات الفرنسية لمدة عام ثمّ عاد الى بغداد ليتابع مهنته في التدريس حيث أصبح مدرساُ في جامعة بغداد وهناك كان من الداعمين الأوائل لثورة رشيد علي الكيلاني ضد الاحتلال البريطاني.

على أثر عودته لسوريا عام 1943 انضمّ للكتلة الوطنية التي طالبت بوحدة واستقلال الأراضي السورية وفي العام نفسه تمّ انتخابه كعضو في مجلس الشعب "البرلمان السوري" وبعد الاستقلال انتُخب مرتين في عامي 1947و 1949

كما أنه كان من الداعمين لتأسيس الحزب الوطني الذي تأسس عام 1948 الذي دعا إلى التجديد وعدم الانخراط في الحكم الهاشمي الذي كان سائداً في الأردن والعراق وفي مارس 1954 تمّ تعيينه وزيراً للصحة خلال فترة رئاسة هاشم الأتاسي كما تمّ انتخابه وزيراً للدعاية والأنباء بين عامي 1955و1956.

وبعد قيام الوحدة السورية المصرية وبسبب آرائه حول الاشتراكية والبعثية ودخوله في صراع سياسي مع الحكومة آنذاك انتقل بدوي الجبل إلى لبنان ثمّ تونس ثمّ تركيا وبعدها استقرّ في سويسرا وبعد انفصال سوريا ومصر ببضعة أشهر عاد إلى سوريا ولكنّه قرر الابتعاد عن السياسة والتفرغ لكتابة الشعر.

استطاع بدوي الجبل أن يُغني الأدب العربي بنوعٍ من الشعر الكلاسيكي الذي استطاع من خلاله تحقيق التوازن بين فيما بين الخيال والفكرة وقد احتوى شعره على مختلف الألوان منها هجاء ورثاء وغزل وبعضها حمل طابع صوفي وبالتأكيد كانت أغلب القصائد التي قدمها تحمل طابعاً سياسياً مقاوماً للاستعمار الفرنسي

من أهم أعمال بدوي الجبل الشعرية:
قصيدة "إني لأشمت بالجبار" التي كتبها في العراق وكانت تجسد حالة البلاد عقب نكسة حزيران وموقفه ممّا جرى. وقصيدة "أهوى الشام" التي تغنّى بها بجمال الشام وبحبه لها.

قصيدة "لبنان والغوطتان" التي مدح فيها لبنان وذكرى والأيام التي عاشها فيها.

قصيدة "خالقة" التي غنّتها الفنانة الكبيرة فيروز.

قصيدة "من أجل الطفولة" التي أُدرجت في المناهج الدراسية والتي هي في الأساس جزء من

قصيدة "البلبل الغريب" والتي تحدث فيها عن غربته وآثارها المضنية والتي أهداها إلى حفيده محمد

كما قدّم قصيدتي "عاد الغريب" و"حنين الغريب" اللتين حملتا اللون نفسه.

قصيدة "الحب المتسامي" التي يصف فيها بدوي الجبل أسمى حالات الحب. وقصيدة "الكعبة الزهراء" التي حملت اللون الصوفي ووصفت رحلة حج روحانية ووجدانية.

قصيدة "اللهب القدسي" التي حملت أيضاً بعض المعاني الصوفية. وقصيدة "جلونا الفاتحين" القومية والتي استفتحها بأجواء صحراوية.

قصيدة "الدمية المحطمة" التي بيّنت شموخ الشاعر بنفسه وكبريائه إعجابه بنفسه إعجاباً شديداً.

قصيدة "أتسألين عن الخمسين" التي يفتخر فيها بدوي الجبل بأنّه شباب متجدد يتحدى الزمن. وأيضاً قصيدة "إلى الحبيبة الصغيرة" التي عبّر فيها عن مشاعره لحبيبته مي.

قصيدة "وفاء القبور" التي يرثي فيها ابنته جهينة ويشكو من عقوق بعض الأصدقاء.

قصيدة "شقراء" والتي تغنّى فيها بحبيبته.

ملحمة الجلاء المشهورة التي غنّى فيها البدوي الاستقلال وأبطاله.

أشهر أقوال بدوي الجبل

حياة بدوي الجبل الشخصية

له أخت اسمها سكينة وبعد وفاة والدته تزوج والده من ابنة الشيخ دير إبراهيم وانجبت له عدة أولاد وهم الأديبة فاطمة التي اشتهرت باسم فتاة غسّان والدكتور علي الذي أصبح راوي سيرة الإمام الشيخ الذي تخّرج من أوروبا في مطلع الثلاثينات وآمنة والدكتورة جمانة التي كانت طبيبة في وزارة الصحة والشاعر أحمد سليمان الأحمد وسلمى التي تخرجت من معهد التربية العالي في مصر وآخرهم محمود.

وفاة بدوي الجبل

توفي بدوي الجبل في دمشق بتاريخ 18 أغسطس 1981 ثمّ نُقل إلى قرية السلاطة في منطقة القرداحة، محافظة اللاذقية ودّفن بكنف والده الإمام الشيخ سليمان الأحمد.

حقائق سريعة عن بدوي الجبل

  • جده الأكبر الأمير الشاعر الفيلسوف الحسن المكزون السنجاري والذي ينتهي نسبه إلى ملوك اليمن كما صرّح آل البدوي هذا الانتساب.
  • أخذ بدوي الجبل دروساً في حفظ القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة والشعر العربي الكلاسيكي منذ صغره بناءً على طلب والده الشيخ.
  • أطلق عليه لقب بدوي الجبل الصحفي يوسف العيسى صاحب جريدة ألف باء وحين استغرب بدوي الجبل أن قصيدته حملت هذا اللقب قال له يوسف أنّ الناس يقرؤون لشعراء معروفين وانت لست منهم وهذا اللقب سيحمل الناس على قراءة شعرك ليعرفوا صاحبه.
  • كان والده يجعله لا يتحدث وأخوته إلّا باللغة العربية الفصحى وكان شديد الحرص على اطلاعهم على الدين والأدب وقراءة الكتب وهذا ما نما حب الشعر في نفس بدوي الجبل.
  • قامت سلطات الاحتلال الفرنسي بوضع اسمه في قائمة المطلوبين بسبب أعماله الكثيرة في المقاومة السورية وتكبيد الفرنسيين خسائر كبيرة واعتقلته كثيراً بين عامي 1920-1921 إلّا أنّها أطلقت سراحه بسبب صغر سنه.
  • كان معارضاً للحكم العسكري الذي كان سائداً بعد انقلاب أديب الشيشكلي خلال عامي 1951-1954 كما كان معارضاً للاشتراكية التي كانت سائدة ما بين مصر وسوريا ووصفها بأنّها نظام "شرير" استُخدم لزيادة النفوذ والمال كما انتقد الوحدة السورية المصرية عام 1958 والتي بحسب رأيه حدّت من النظام الديموقراطي في سوريا.
  • تعرض لمحولة اغتيال عام 1968 عندما كان يمارس رياضته الصباحية وأُصيب على أثرها بعدة أمراض تُرجح أنها السبب في وفاته.

أحدث الأخبار عن بدوي الجبل

بدوي الجبل ولبنان: عِشقٌ عَلوِيٌّ لم يُقابلْ إلاَّ باستكبارٍ طائفي... - Elnashra

  قَدْ أرادوا ​لبنان​َ سَفْحَاً ذليلاً وأردناهُ شامخاً مرموقا. قد يُقالُ، ماذا قدَّمَ العلويون لِلبنانَ؟ الجواب بديهيٌّ جدّاً، وماذا قدَّمَ لبنان للعل.

بدوي الجبل.. سيف الشعر العربي الحديث.. عاشق الشام.. وفارس القافية … نحن لا نكرم الأدباء إنما نكرم أنفسنا بهؤلاء الأدباء لنقول إنهم كانوا في أرض سورية العظيمة - جريدة الوطن

  ... | سارة سلامة – تصوير: طارق السعدوني. «قف بالشام مسائلاً آثارها.. مرحى لمن أم الشام وزارها», هذا ما قاله بدوي الجبل سنة 1924، في قاعة المجمع العلمي بدمشق، معبراً عن عشقه ...

إضاءات جديدة على شعر بدوي الجبل والشام في قصائده خلال ندوة الأربعاء الشهرية - سانا

  دمشق-سانا. الشاعر السوري الراحل بدوي الجبل كان ضيف ندوة الأربعاء الثقافية الشهرية في نسختها السادسة التي تنظمها وزارة الثقافة دوريا وذلك في قاعة الدراما بدار الأسد ...

ديوان الشاعر الراحل بدوي الجبل بطبعته الجديدة.. قصائد تؤرخ لمرحلة تاريخية حافلة - سانا

  دمشق-سانا. أعادت وزارة الثقافة طباعة ديوان الشاعر السوري الراحل بدوي الجبل محمد سليمان الأحمد نظرا لقيمته التاريخية حيث تناول الشاعر جملة من المناحي الوطنية ...

البلبل الغريب عاد إلى سورية من جديد ... ديوان بدوي الجبل سوريّ النِّجار عربي الهوى من دمشق - جريدة الوطن

  ... | إسماعيل مروة. طالت غربتك يا شيخ شعراء سورية، ويا شيخ الشعر العربي الحديث عن أرضك عن سورية، رقد جسدك العبقري في «السّلاطة» إلى جانب شيخنا الجليل ...

فيديوهات ووثائقيات عن بدوي الجبل

المصادر

info آخر تحديث: 2019/05/30