من هو بيتر بول روبنس - Peter Paul Rubens؟

الاسم الكامل
بيتر بول جان روبنس
الوظائف
دبلوماسي ، رسام ، نحات
تاريخ الميلاد
1577 - 06-28 (العمر 62 عامًا)
تاريخ الوفاة
1640-05-30
الجنسية
بلجيكية
مكان الولادة
ألمانيا, زيكين ناسو ديلنبرغ
البرج
السرطان

رسامٌ هولنديٌ يَتبع الأسلوب الباروكي، وهو آخرُ فناني عصر النَّهضة المتأخرة بين القرنين الرابع عشر والسادس عشر، لهُ العديد من اللَّوحات المشهورة عالميًا أبرزها “مذبحة الأبرياء”.

نبذة عن بيتر بول روبنس

بيتر بول روبنس هو فنانٌ هولنديٌ وواحدٌ من أشهرِ فناني الطريقةِ الباروكيةِ، عملَ دبلوماسيًا لدى عددٍ من العائلاتِ الملكية في أوروبا. وُلد في عائلةٍ عريقةٍ وكان والده محاميًا في بلاط الملك وليام أورانج الأول ووالدته كاتبة.

بعد وفاة والده المفاجئة، انتقل روبنس مع والدته إلى أنتويرب وهناك درس المذهب الإنساني قبل أن يَتتلمذَ على يَدِ بعض أفضل الرَّسامين المحدثين في تلك الفترة. ولم يمضِ وقتٌ طويلٌ حتى عُرف روبنس كرسامٍ موهوب. وقد جال معظم أنحاء أوروبا نتيجةً لعمله في خدمةِ العائلات الملكية في القارة. تلقى كُل التكريم والاحترام من تلك العائلات في إسبانيا وإنجلترا لخدماته العظيمة.

فيما بعد أنشأ روبنس مرسمًا خاصًا في أنتويرب، وضمَّ له عددًا من المساعدين وراحَ يُعلِّم الرسامين المبتدئين الذين أنجزوا لوحاتٍ مميزةٍ في تلك الفترة، فذاع صيتُ روبنس في مجال الفن والرسم.

درس أعمال تينتوريتو وتيتاني، ثم اتجه إلى فلورنسا ودرس فيها الفن الروماني القديم، ورَسمَ النقوش في مذبح الكنيسة الرومانية في سانتا كروس وسمى اللوحة St.Helena with the True Cross وهي موجودةٌ في القدس.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات بيتر بول روبنس

وُلد بيتر بول جان روبنس في 28 حزيران/يونيو 1577 في زيكن في ألمانيا حاليًا. والده جان روبنس محاميًا ذائعَ الصيت وأمّه ماريا بيبيلنكس كاتبةٌ وله ستة أشقاء. انتقلت عائلة روبنس إلى كولونيا بعد عامٍ من مولده، وبحسب المؤرخين فإنه ترعرع في بيئةٍ تعتنق الكاثوليكية، الأمر الذي ترك أثرًا في كونه رسامًا.

تُوفي والده عام 1587، وبعد عامين انتقلت عائلته إلى أنتويرب حيث تعلَّم فيها المذهبَ الإنساني واللغات الكلاسيكية.

بدأ تعلَّم الرسم تحت إشراف توبيا فرهاخت عندما كان في الرابعة عشر من عمره، ثم واصل التعلّم بإشراف آدم فان نورت وأوتوفانيوس من فناني الأسلوب المحدث، ثم أصبح رئيسَ رابطةِ إس تي لوك عام 1598.

ذهب روبنس إلى إيطاليا عام 1600 وعاش متنقلًا بين البندقية وروما.

إنجازات بيتر بول روبنس

بعد أن أمضى سنةً في إسبانيا بصفةٍ دبلوماسيةٍ عاد روبنس إلى إيطاليا عام 1604، وتنقَّل خلال أربع سنواتٍ بين جنوا ومانتوفا وروما منجزًا عدة أعمالٍ منها Marchesa Brigida Spinola Doria ولوحة لماريا دي أنطونيو سيرا بالافيسيني، كما حصل على موافقةٍ لرسم المذبح العالي لكنيسة سانتا ماريا في فاليسلا فكانت أحد أهم أعماله.

وفي عام 1609 عاد روبنس إلى أنتويرب نتيجةً لتراجع صحة والدته، وأيضًا في نفس العام عيَّنه أرشيدوق أستراليا ألبرت السابع وملكةِ إسبانيا أنفانتا إيزابيلا كلارا رسامًا للبلاطِ الملكي.

بدأ عمله في مرسمه الخاص في أنتويرب، حيث علَّم تلامذته الرسم وعيَّن عددًا من المساعدين. ومن أعماله تلك الفترة The Rising of the Cross و The Descent from the Cross.

ومنذ عام 1621 أَوكل حُكَّام هالسبورغ في إسبانيا لبيتر أعمالًا دبلوماسيةً، ثم استدعته ماري دي ميديتشي ملكة فرنسا الأم إلى باريس ليرسم لها لوحاتٍ عن محطاتِ حياتها المختلفة، وتمَّت ترقيته إلى رتبة النبلاء وأُوكلت له المزيد من المهام الدبلوماسية في إسبانيا.

وخلال بقائه في مدريد عام 1628، قام بنسخ أحد أعمال الفنان تيتيان Fall of Man ليصبح بعدها رسامًا ذو إمكانياتٍ بارزةٍ.

وفي عام 1630، عاد روبنس إلى أنتويرب وأمضى معظم وقته في أعمال الرسم، كرسمه على سقف منزل بانكويتنغ في وايت هال. وخلال هذا العقد أنهى أعمالًا مثل The Feast of Venus و The Judgement of Paris و The Three Graces. وفي عام 1630، منحه الملك تشارلز الأول لقب فارس تكريمًا لإنجازاته العظيمة.

أنهى خلال مسيرته المهنية عملًا ضخمًا اسمه مذبحة الأبرياء والذي بِيع في مزادٍ علنيٍ عام 2002 بمبلغٍ كبيرٍ بلغ 76.2 مليون دولار.

أشهر أقوال بيتر بول روبنس

حياة بيتر بول روبنس الشخصية

تزوَّج روبنس من إيزابيلا برانت في 3 تشرين الأول/أكتوبر 1609 وهي من أسرةٍ عريقةٍ في أنتويرب، وأنجبت له ثلاثة أولادٍ، ثم تُوفيت بعد 17 عامًا من زواجهما.

في عام 1630 تزوَّج من هيلين فورمينت، وأنجبت له خمسة أولاد.

وفاة بيتر بول روبنس

عانى روبنس من النقرس لفترةٍ طويلةٍ لتنتهي حياته في 30 أيار/مايو 1640 إثر نوبةٍ قلبية.

حقائق سريعة عن بيتر بول روبنس

  • تُعد لوحة روبنس مذبحة الأبرياء رابع أغلى لوحةٍ في العالم وقد استمد موضوعها من حادثةٍ تاريخيةٍ وردَ ذكرها في الإنجيل وهي قيام هيرود الروماني بذبح كُلِّ الأطفال في بيت لحم.
  • كان روبنس مولعًا بالنساء المثيرات بحيث لاتكاد تخلو أعماله منهنّ.
  • كان مهندسًا معماريًا ودبلوماسيًا محنكًا وتتسم لوحاته بالضخامة والتنوع والثراء.

فيديوهات ووثائقيات عن بيتر بول روبنس

المصادر

info آخر تحديث: 2018/06/07