من هو شارل أزنافور - Charles Aznavour؟

الاسم الكامل
شانور فاغيناج أزنافوريان
الوظائف
مؤلف أغاني ، مغني
تاريخ الميلاد
1924 - 05-22 (العمر 94 عامًا)
تاريخ الوفاة
2018-10-01
الجنسية
أرمنية،فرنسية
مكان الولادة
فرنسا, باريس
البرج
الثور
الشبكات الإجتماعية

شارل أزنافور مغني وكاتب أغانٍ فرنسي – أرمني، وهو أحد أشهر الفنانين في فرنسا.

نبذة عن شارل أزنافور

أطلقَ عليه معجبوه لقبَ فرانك سيناترا فرنسا، ويشتهرُ بصوته العميق الفريد من نوعه. له تاريخٌ حافلٌ بالأغاني الناجحة، وصلَ صوته العميق وشخصيّته المميّزة إلى العديدِ من الأجيال.

هو فنانٌ متعددُ المواهب، ألّف حوالي الـ 1200 أغنية، ولم يكتبها فقط بالفرنسية بل أيضًا بثمانِ لغاتٍ أُخرى. على الرغم من كونه مغنيًا وكاتبًا موهوبًا، إلّا أنّه حاولَ الدخولَ في مجالِ التمثيلِ والدبلوماسيةِ.

وُلد في باريس بعد أن هاجرَ والداه الأرمنيان إليها. أدركَ مبكرًا حبّه للغناء، فقد اعتلى خشبةَ المسرح لأوّل مرة في عمرِ الثلاثةِ أعوام. حضرَ دروسًا للدراما لكن لم يَلبث أن ترك المدرسة لمتابعة شغفه، ناضلَ قليلًا خلال سنواته الأولى لكن سرعانَ ما أثبتَ نفسه كمغنٍّ وكاتبٍ للعديد من الأغاني الشهيرة.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات شارل أزنافور

وُلد في 22 أيار/ مايو عام 1924في باريس، لوالديه الأرمنيين مايكل أزنافوريان ونار باغداساريان اللذان عَمِلا في مطعمٍ لكسبِ الرزقِ. وكانَ والداه محترفان في مسارِح أرمينيا قبل أن يجبرهما العنفُ العرقيّ على الفرارِ إلى فرنسا.

اهتمَّ والداه بموهبته منذ طفولته، فتلقّى دروسًا في الغناءِ والرقصِ. أحبَّ الصبيّ الفن وترك المدرسةَ لمتابعة حياته الفنية.

بدأَ الغناءَ والأداءَ في النوادي الليلية في سنِّ المراهقة، وفي هذه الأثناء التقى مع بيير روش الذي تعاونَ معه. بدأ الثنائيُّ كتابةَ الأغاني وتأليف الموسيقى ولاقيا بعضًا من النجاحِ في أواخر الأربعينيات.

إنجازات شارل أزنافور

في عام 1964، لاحظته المغنّيةِ الأسطوريةِ "إيديث بياف" التي وظفته كمساعدٍ لها ومغنٍّ ثانوي، ثمّ دعته للقيام بجولةٍ معها إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

في بدايةِ الأمر اعتادَ أن يفتَتِحَ لها الحفلات، ثم بدأَ بكتابةِ الأغاني لها. في وقتٍ لاحقٍ توطّدت علاقتهما وأصبحا صديقين واستلمَ إدارةَ أعمالها. كافحَ ليُثبتَ نفسه عند عودته إلى فرنسا، مرةً أخرى جاءَت إيديث بياف وقدّمت له المساعدة بتعريفهِ إلى العديد من مديري صناعةِ الموسيقى.

استفادَ من الصعوباتِ التي واجهته في بداية حياتهِ المهنيةِ، وعمل على إصلاحِ عيوبهِ وتطوير نفسه، واستطاعَ أن يطوّر أسلوبَ غناءٍ ميّزهُ عن غيره من المطربين. كانت سنة 1956 سنةً مهمةً له، حيثُ وجدَ النجاح الذي كان يتوقُ له بأغنية "Sur Ma Vie" التي أوصلته إلى النجوميّة.

خلالَ ستينيات القرن الماضي، أصدرَ العديدَ من الأغاني الناجحة مثل "Il" و "La Mamma".

بحلول الثمانينيّات كانَ قد وصلَ الى قمّةِ شهرته وساعدهُ في ذلك قدرتهُ على الغناءِ بالعديدِ من اللغات كالفرنسية والإنجليزية والإيطالية والإسبانية والألمانية والروسية. عمل مع العديد من الفنانين وكتبَ لهم الكثير من الأغاني.

على الرُغمِ من تقدّمه في السنِّ، حافظَ على روحِ الشباب. وهو متفاءلٌ جدًا بشأنِ المستقبل، لا يزال نشطًا في مجالِ الموسيقى ولا يزال من أكثر الفنانين أداءًا في فرنسا.

أشهر أقوال شارل أزنافور

حياة شارل أزنافور الشخصية

تزوّج شارل أزنافور لأول مرة من ميشيلين روغل في عام 1946، لكن هذا الزواج لم يَدُم طويلًا وانتهى بالطّلاق. ارتبطَ رسميًا للمرة الثانية مع إيفيلين بلسي عام 1956، كما الزّواج الأول لاقَت هذه العلاقة حتفها بالطلاق.

في نهايةِ المطافِ وجدَ الحبّ والاستقرار الذي كان يتوق إليه عندما تزوّج من أولسا ثورسيل السويدية عام 1967، وهو أبٌ لستةِ أطفالٍ من الزيجات الثلاثة.

وفاة شارل أزنافور

توفي يوم 1 تشرين الأول/ أكتوبر عام 2018 عن عمرٍ ناهز ال94 عامًا.

حقائق سريعة عن شارل أزنافور

حصلَ على جائزةِ "Golden Lion Honorary Award" في مهرجانِ البندقيّةِ السينمائي لأدائه للنسخة الإيطالية لأغنية "Mourir d'aimtyer" في عام 1971.
عيِّنَ سفيرًا للنوايا الحسنة ومندوبًا دائمًا لأرمينيا لدى اليونيسكو.
أُدرج اسمه في قاعة مشاهير كتابة الأغاني في عام 1996.
كرّمته "MIDEM" بجائزة "Life time Achievement" عام 2009 .

فيديوهات ووثائقيات عن شارل أزنافور

المصادر

info آخر تحديث: 2018/12/30