من هو المتشرد تشارلي تشابلن - Charlie The Tramp؟

الاسم الكامل
المتشرد تشارلي تشابلن
الوظائف
ممثل كوميدي
تاريخ الميلاد
1889-04-16 (العمر 88 عامًا)
تاريخ الوفاة
1977-12-25
الجنسية
بريطانية
مكان الولادة
المملكة المتحدة, لندن
البرج
الحمل

تشارلي تشابلن المتشرد، شخصيةٌ خياليةٌ أدّاها الممثل تشارلي تشابلن في معظم أفلامه الصامتة، وكانت لها قدرةٌ كبيرةٌ على إضحاك الجمهور وإحزانه في نفس الوقت.

نبذة عن المتشرد تشارلي تشابلن

جسّد الممثل البريطاني الشهير تشارلي تشابلن الذي يُعتبر أيقونةً في السينما العالمية خلال عصر الفيلم الصامت شخصية المتشرد. الصعلوك أو المتشرد هو أيضًا عنوانُ فيلمٍ صامتٍ من بطولة شابلن، كتبه تشابلن وأخرجه في عام 1915.

إنّ المتشرد كما صوّره تشابلن، هو شخصيةٌ طفوليةٌ متفائلٌ، لكن بشكلٍ عام طيب القلب، يُصوّر وكأنّه يسعى إلى التصرف كالنبلاء على الرغم من وضعه الاجتماعي الفعليّ. كان مستعدًّا للقيام بأي شيءٍ مقابل العمل، ويستخدم مكرهُ للحصول على ما يحتاجه للبقاء على قيد الحياة، والهروب من أصحاب السلطة التي لن تتسامح مع سلوكه الغريب.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات المتشرد تشارلي تشابلن

ابتُكِرت شخصية المتشرد في الأصل عن طريق الصدفة بينما كان تشابلن يعمل في استوديوهات "كي ستون" لـ ماك سينيت وكان يرتدي زيّه لتصوير الفيلم القصيرMabel Strange Predicament من بطولة مابل نورماند وتشابلن.

في مقابلةٍ عام 1933، شرح تشابلن كيف توصل لمظهر الصعلوك: "حُضِّر مكان التصوير، وقد أمرت بوضع ماكياج مضحك بسرعة. ذهبت هذه المرة إلى خزانة الملابس وأخذت زوجًا من السراويل الفضفاضة ومعطفًا ضيقًا وقبعة ديربي صغيرة وزوجًا كبيرًا من الأحذية. كنت أرغب في أن تكون الملابس كتلةً من التناقضات، مع العلم أنّ الشكل سيظهر واضحًا على الشاشة. ولإضافة لمسةٍ كوميدية، وضعت شاربًا صغيرًا لا يخفي تعابير وجهي. تلقّى مظهري استجابةً حماسيةً من الجميع، بما في ذلك السيد سينيت، يبدو أنّ الملابس جسّدت روح الشخصية. أصبحت في الواقع رجلًا ذا روح وصاحب وجهة نظر وقدّمت الشخصية للسيد سينيت وعرّفته بها. شخصية المتشرد تفتقر للرومانسية، ويسعى دائمًا للحصول عليها، لكنّه لا يصل إليها أبدًا".

إنجازات المتشرد تشارلي تشابلن

كان هذا في الواقع أول فيلم يعرض شخصية المتشرد. سرعان ما أصبح تشابلن، مع شخصية المتشرد الصغير، النجم الأكثر شعبيةً في شركة Keystone Director .

استمر تشابلن في لعب المتشرد من خلال العشرات من الأفلام القصيرة، وفيما بعد، الإنتاجات الطويلة.

ارتبطت شخصية الصعلوك أو المتشرد بشكلٍ وثيق بالعصر الصامت، وكان يُعتبر شخصيةً دولية. عندما بدأ عصر الصوت في أواخر العشرينيات من القرن العشرين، رفض تشابلن أن يعطي الشخصية صوتًا، ويرجع ذلك جزئيًا إلى أنّه أراد أن يكون المتشرد شخصيةً أمريكية، وكان لتشابلن نفسه لهجةً بريطانيةً قويةً وواضحة. ولم يكن في فيلم "City Lights" عام 1931 أي حوار.

أنهى تشابلن الشخصية رسميًا في فيلم Modern Times الذي صدر في 5 شباط/ فبراير 1936، والذي انتهى بشكلٍ مناسب لمشهدٍ مع المتشرد الذي يسير في طريقٍ للسيارات لا نهاية له باتجاه الأفق.

لم يكن في الفيلم سوى محادثاتٍ جزئية، وكثيرًا ما يُطلق عليه اسم الفيلم الصامت الأخير.

يبقى الصعلوك صامتًا حتى قرب نهاية الفيلم عندما يُسمع صوته للمرة الأولى، وإن كان فقط كجزءٍ من أغنيةٍ رنانةٍ مشتقة من الفرنسية- الإيطالية، ولكنّها سمحت للمتشرد أن يُعطَى صوتًا أخيرًا ولكنّه لا يشوّه ارتباطه بالحقبة الصامتة.

حياة المتشرد تشارلي تشابلن الشخصية

شملت السمات الشكلية المميزة للمتشرد زوجًا من السراويل الفضفاضة ومعطفًا ضيقًا وقبعة الديربي الصغيرة، وزوجًا كبيرًا من الأحذية، وقصبةً مرنة والشارب الصغير الشهير.

يمشي الصعلوك بغرابة وبشكلٍ غير مريح بسبب الملابس غير المناسبة. يرتدي ملابس مستعملة، ولا يستطيع تحمل نفقات شراء ملابس جديدة.

ربما شهد "الصعلوك" أيامًا أفضل، فهو يحافظ على سلوك شخصٍ من الطبقة الراقية وطالما أنّه يتصرف وكأنّه واحدٌ من النبلاء يمكن أن يعتقد أنّه واحدٌ منهم فعلًا، وقادرٌ على الأمل بأنّه في يومٍ ما سوف يكون يعيش حياة النبلاء.

كان الصعلوك عادةً ضحية الظروف والصدف، لكن في بعض الأحيان كانت النتائج تعود لصالحه. وفي "مودرن تايمز"، يلتقط رايةً حمراء تقع من شاحنة ويبدأ محاولاته لإعادتها، ويقوم بالتلويح بها للفت انتباه سائق الشاحنة ودون قصد أحاط به مجموعةٌ من العمال قائدًا إياهم في احتجاج، وفي آخر المطاف يُزج في السجن بسبب ذلك. أثناء وجوده في السجن يستنشق الكوكائين عن غير قصد، فيتوه عن زنزانته، تتسارع الأحداث إلى أن يلتقي بمجموعةٍ من المساجين الذين يحاولون الهرب من السجن ويدخل معهم في سجال، وينقذ حياة السجان. وبسبب هذا ، يسمح له المأمور بالرحيل، لكنّ المتشرد يفضل البقاء في السجن لأنّه أفضل من العالم الخارجي.

حقائق سريعة عن المتشرد تشارلي تشابلن

  • اعتمد تشارلي تشابلن شخصية المتشرد في العديد من أفلامه، ومن أشهرها فيلم الصعلوك.
  • في الفيلم، يتبادل الصعلوك شطيرته مع متسول يعطيه بدون أن يعلم قطعة آجر بدلًا عنها، فيضطر الصعلوك لأكل العشب. يعود المتسول في وقتٍ لاحق ليزعج ابنة مزارع، فيأتي الصعلوك لمساعدتها ويهاجمه بقطعة الآجر نفسها التي أعطاه إيّاها. وعندها يظهر اثنان آخرين من المتسولين، فيلقي الصعلوك ثلاثتهم في البحيرة. تأخذ الفتاة الممتنة الصعلوك إلى البيت وتسمح له بالعمل معهم، لكنّه يفشل بالعمل كمزارع. مرةً أخرى يُفشل محاولة المتسولين الذين حاولوا الانتقام واقتحام المنزل لسرقته.
  • اعتبرت شخصية المتشرد أيقونةً لمرحلة الكساد العظيم.
  • في الثمانينيات، صورت الشخصية في دعايةٍ لأجهزة الكمبيوتر الشخصية لشركة IBM.

المصادر

info آخر تحديث: 2020/02/25