من هو جون سيلفر - John Silver؟

الاسم الكامل
لونغ جون سيلفر
الوظائف
طباخ ، قرصان
الجنسية
بريطانية
مكان الولادة
بريطانيا, غير معروفة

شخصيةٌ خياليةٌ لقرصانٍ من الرواية الشهيرة “جزيرة الكنز” للكاتب روبرت لويس ستيفنسون. نال شهرةً واسعةً على مر السنين من خلال ظهور عدة أفلام ومسلسلات كرتونية مقتبسة عن الرواية.

نبذة عن جون سيلفر

جون سيلفر المعروف أكثر باسم لونغ جون سيلفر الشخصية الخيالية الرئيسية في رواية جزيرة الكنز للكاتب روبرت لويس ستيفنسون، والتي اقتُبست منها العديد من الأفلام ومسلسلات الأطفال.

هو طباخٌ بحري على متن سفينة هيسبانيولا Hispaniola، تحول بسرعة ليصبح قرصانًا سيئ السمعة، وخسر ساقه في إحدى المعارك الخفية عندما كان جزءًا من مجموعة القبطان فلينت.

بالرغم من خوف “بيلي بونز” من الرجل ذو القدم الواحدة، إلا أنَّ “جيم هوكينز” كان معجبًا بسيلفر الذي كان يُعامله بلطف ويدفعه لمنحه ثقته. لكن سرعان ما اتضح أنَّه ماهرٌ في خداع الناس حتى يثقوا به.

كان سيلفر مهتمًا بضمان بقائه على قيد الحياة أكثر من أي شيء آخر، ومستعدٌ للقيام بأي شيء ليحمي نفسه حتى لو تطلب الأمر خيانة مجموعةٍ ثمَّ الالتفاف لخيانةٍ الأخرى.

في البداية طُرد جيم بسبب هذا السلوك وخاب أمله بواقع قلة أخلاق سيلفر. بالرغم من ذلك فقد حافظ على بعض الاحترام لهذا الرجل الذكي والرشيق بما يكفي للهرب من الموت أو العقوبة عن طريق التآمر والتواطؤ فقط.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات جون سيلفر

لا يوجد معلومات واضحة عن طفولة لونغ جون سيلفر. ظهر لأول مرة في ليفربول حيث كان جيم هوكينز صبي الحانة يتعرض لهجومٍ من القراصنة بقيادة المخيف بليند بو.

كان في البداية يعمل أمينًا للمخازن لدى القبطان المشهور فلينت.

إنجازات جون سيلفر

في جزيرة الكنز، كان لونغ جون سيلفر المسؤول عن المخازن لدى القبطان فلينت. يُعتبر مركزه أعلى من أي ضابطٍ في سفينة القراصنة باستثناء القبطان نفسه، حيث بإمكانه نقد قرارات القبطان عندما لا تكون السفينة في معركة. يدّّعي جون سيلفر أنّه خدم في القوات البحرية الملكية البريطانية وخسر ساقه تحت قيادة الأسطورة هوك.

علاقة جون مع بطل الرواية جيم هوكينز مثيرةٌ للاهتمام، فقد كان معلمًا له وفي النهاية أخذ شخصية الأب لجيم، مما أنتج انفعالًا وصدمةً كبيرين عندما كُشف أنّه مسؤولٌ عن التمرد، وخصوصًا عندما توجب على جيم مواجهته وقتاله في وقتٍ لاحق.

بالرغم من استعداده الدائم لتغيير المواقف فيما يخدم مصلحته الخاصة، إلّا أنَّ سيلفر لديه مزايا أخرى؛ فهو شخصٌ حكيم بما يكفي للتركيز على إدارة المال، بعكس أساليب معظم القراصنة المبذرين. كما أنّه شخصٌ شجاع وقوي جسديًا بالرغم من إعاقته، فمثلًا عندما وجد مخبأ فلينت فارغًا وقف هادئًا أمام خمسة رجال بالغين ولم يكن لديه سوى هوكينز ليدعمه.

لاحظ المؤرخون أنَّ رواية سيلفر لمغامراته الحياتية خلال النصف الأول من القرن الثامن عشر تُناقض التاريخ المعروف للشخصيات التاريخية التي ذكرها، حيث أنَّ سيلفر إما أنَّه يبالغ في مجال ومدى أعماله البطولية أمام جيم هوكينز، أو من أجل القراصنة المحتمل أنّّه يحاول الانتساب لهم، أو أنَّ ذاكرته معطوبة.

عندما هرب سيلفر في النهاية، أخذ معه ثلاثة أو أربعمائة جنيه إنجليزي من الكنز، وبهذا أصبح واحدًا من اثنين فقط من طاقم القبطان فلينت ممّّن يحصلون على جزءٍ من الكنز. تظهر ازدواجية جيم تجاه سيلفر في الجزء الأخير عندما فكر بأنّ هذا القرصان العجوز يجب أن يستقر مع تقاعدٍ مريح.

سيلفر لديه ببغاء يطلق عليه اسم القبطان فلينت للاستهزاء بقائده السابق، عادةً يجلس على كتفه ومعروفٌ بتكراره لعبارات القراصنة. يستخدم هذا الببغاء كوسيلةٍ أخرى لكسب ثقة جيم عن طريق إخبار الصبي كل أنواع القصص المثيرة عن تاريخ مغامرات الببغاء.

خدع سيلفر جميع الضباط علنًا في الجزيرة وأعلن الحرب. صُدم جيم من خيانة سيلفر الذي ذبح الكثير من الرجال وخاض معركةً دامية لتصفية الحسابات، وضاع جيم في المعركة والتقى بقرصانٍ آخر من طاقم فلينت يُدعى "بن غان" والذي انقطعت به السبل على الجزيرة، ولكنه أحبها ووجد الكنز.

يرسل سيلفر واحدًا من رجاله وهو القرصان "هانز" لقتل هوكينز، إلّّا أنّ الفتى يحاربه ويسقط هانز أمامه ويغرق. بعد ذلك ينصب سيلفر كمينًا لهوكينز ويخطفه في الليل، ولكن هوكينز يخبره أنَّ كمينه قد فشل وأنَّ هانز مات.

شاهد سيلفر الخريطة وقال إنّه عرف مكان الكنز، وانطلق القراصنة لاقتناص الكنز. عندما يصل سيلفر إلى الذهب، يُنقد حياة جيم حيث يقتل القراصنة الذين يريدون قتل جيم. وعند وصول الضباط بقيادة بين غان، يُصدم سيلفر ويستمتع لرؤيته هناك.

يعود سيلفر إلى هيسبانيولا مع الضباط وجيم، ولكن بلباس القراصنة الحقيقي. كما أنّه يكسر الخزينة ليسرق بعض الذهب، ويشَاهد وهو يجدف بزورقٍ ويضحك بشكلٍ جنوني. من المفترض أنّّه عاش حياةً ناجحةً مع المجوهرات التي سرقها.

أشهر أقوال جون سيلفر

حياة جون سيلفر الشخصية

جون سيلفر متزوجٌ من امرأة من أصلٍ أفريقي،أوكلها بإدارة شؤون تجارته في فترة غيابه.

كشف سره أمام زملائه القراصنة، حيث يخطط هو وزوجته للالتقاء بعد انتهاء الرحلة إلى جزيرة Skeleton لاستخراج كنز فلينت، وعندها سيتقاعد سيلفر ليعيش برفاهية.

حقائق سريعة عن جون سيلفر

كان جون سيلفر طويلًاجدًا وقويًا مع وجهٍ كبير شاحب، ولكنه ذكيٌّ ومرح.
كانت ساقه اليسرى مقطوعةً بالقرب من الورك، ويحمل عكازًا تحت كتفه الأيسر يستخدمه بمهارةٍ كبيرة ويقفز فوقه كالطائر.
مثل أغلب شخصيات ستيفنسون، يوجد القليل من الازدواجية في الشخصية، فظاهريًا جون سيلفر بحار نشيط ومحبوب، وعندما تُكشف المؤامرة تظهر طبيعته الخبيثة تدريجيًا.
وفقًا لرسائل ستيفنسون فإنّه استوحى شخصية لونغ جون سيلفر من صديقه الحقيقي الكاتب ويليام هينلي.

أحدث الأخبار عن جون سيلفر

«جون سيلفر» وكنزه المدفون في ذواتنا - الاقتصادية

  أليس مثيراً للتأمل أن القوانين من صنعنا نحن البشر, إلا أن أغلبيتنا يعجب بالخارجين عليها أكثر من الملتزمين بها؟ "جون سيلفر" القرصان الشهير, بطل المسلسل ...

فيديوهات ووثائقيات عن جون سيلفر

المصادر

info آخر تحديث: 2018/10/27