من هي فيولا دو ليسيبس - Viola De Lesseps؟

الاسم الكامل
فيولا دو ليسيبس
الوظائف
مدمنة مسرح
الجنسية
بريطانية
مكان الولادة
المملكة المتحدة, لندن

فيولا دو ليسيبس هي شخصية خيالية وبطلة فيلم “Shakespeare in Love”.

نبذة عن فيولا دو ليسيبس

فيولا دو ليسيبس هي ابنة عائلةٍ إنجليزية ثرية، والدها كان أحد كبار تُجار البلاد. لم تَعش فيولا طفولةً ومراهقةً عادية كباقي الفتيات، إذ لم يكن لها حرية التنقل والتعرف على من تشاء بسبب مكانة عائلتها في المجتمع، وهو ما صعَّب على فيولا التعرف على أصدقاء وأحباء.

سُحِرت فيولا بفن المسرح بعد حضورها لمسرحية مع حاشية الملكة، وبعد تنكرها بزي رجل لتتمكن من التمثيل تلتقي وليام شكسبير وتقع في حبه وتقرر أن تمثل معه مسرحية روميو وجولييت، لكنها تبقى مقيدة بالزواج الذي رتبه لها والداها من لورد ويسيكس.

تضطر فيولا لتوديع شكسبير الذي يعدها لأن يُخلدها في إحدى مسرحياته.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات فيولا دو ليسيبس

فيولا دو ليسيبس، هي ابنة عائلةٍ إنجليزية ثرية، والدها كان أحد كبار تُجار البلاد وهو ما جعل حياتها مقيدة ضمن مجموعةٍ من الأعراف والتقاليد التي تحكم حياة الطبقة الثرية من المجتمع.

لم تَعش فيولا طفولةً ومراهقةً عاديتين كباقي الفتيات، إذ لم يكن لها حرية التنقل والتعرف على من تشاء بسبب مكانة عائلتها في المجتمع، وهو ما صعَّب على فيولا التعرف على أصدقاء وأحباء.

كان أحد أحلام فيولا أن تعيش قصة حب مع شابٍ عادي يكون مهتمًا بشخصيتها وليس بثروتها واسم عائلتها، وهو ما لم تتمكن من تحقيقه، حيث أن كل من تقدموا لخطبتها كانوا أشخاصًا مخططًا لهم من قبل عائلتها، وهو ما جعلها تتوق للخروج من حكم عائلتها ومجتمعها.

إنجازات فيولا دو ليسيبس

حضرت فيولا دو ليسيبس في أحد الأيام مسرحيةً مع حاشية الملكة، وسُحرت بالمسرح وفن التمثيل وأرادت أن تكون ممثلة، لكنّها اصطدمت بالقوانين التي لا تسمح للنساء بالعمل في هذه المهنة. في هذه الأثناء تلتقي فيولا في لندن بالكاتب والشاعر البريطاني الشاب وليام شكسبير والذي كان وسيمًا جدًا بالإضافة إلى إحساسه المرهف والذي كان ينعكس في مسرحياته وأشعاره، وهو ما جعل فيولا تقع في حبه بشدة، فهو مثَّل بالنسبة لها كل ما كانت محرومةً منه من قصة حبٍ صادقة وبوابةٍ لعالم الفن.

لم تتمكن دو ليسيبس من إعلان حبها لشكسبير لأن عائلتها أرادت تزويجها من أحد اللوردات الإنجليز في زواجٍ تقليدي. سمعت فيولا أن شكسبير يبحث عن ممثلٍ شاب ليؤدي دور روميو في مسرحيته الجديدة "روميو وجولييت"، فقررت التنكر بزي شاب وقدّمت نفسها باسم توماس كينت، حيث حصلت على دور روميو بعد تجارب أداءٍ مميزة أمام شكسبير.

لاحقًا تعترف فيولا لشكسبير بحقيقة أنها امرأة وقد تنكرت بزي رجل لرغبتها في التمثيل، ولأنها وقعت في حبه. يبادلها شكسبير نفس مشاعر الحب لكن الاثنين يعانيان من حقيقة أن عائلتها لن تتقبل هذه العلاقة لأن شكسبير ليس من عائلةٍ ثرية، كما أنّ زواج فيولا المُرتب كان قريبًا حيث أن زوجها المستقبلي كان يريد أن يأخذها إلى الولايات المتحدة.

بعد تخلي فيولا عن دور روميو بعد أن اعترفت بحقيقة تنكرها لشكسبير، يقرر شكسبير القيام بالدور بنفسه ومع اقتراب وقت العرض، يقترب أيضًا موعد زواج فيولا.

تتزوج فيولا من لورد ويسيكس، وفي يوم عرض المسرحية تتسلل فيولا لمشاهدة المسرحية مع الحضور وتكتشف أن الممثل الذي سيقوم بدور جولييت يعاني من المرض، فتتسلل إلى المسرح لتقرر القيام بالدور أمام شكسبير. يتمكن الحبيبان من التعبير عن حبهما أمام الجمهور الذي حضر المسرحية وهو ما أعطى الأداء صدقيةً كبيرةً وجعل العرض يلاقي نجاحًا منقطع النظير.

بعد المسرحية تودع فيولا شكسبير في الكواليس، الذي يعدها بأن يُخلد ذكراها من خلال كتابته لمسرحيةٍ جديدة لها.

أشهر أقوال فيولا دو ليسيبس

حياة فيولا دو ليسيبس الشخصية

لم تعرف فيولا دو ليسيبس حياةً خاصة صاخبة بسبب جو مجتمعها، ورغم وقوعها في حب وليام شكسبير، إلّا أنّ قصة الحب هذه لم تستمر طويلًا، واضطرت في النهاية للزواج زواجًا تقليديًا رتبه أهلها من لورد ويسيكس.

حقائق سريعة عن فيولا دو ليسيبس

تنَكرت فيولا دو ليسيبس بزي رجلٍ لتتمكن من أداء الدور في المسرح لأن النساء لم يكن مسموح لهم التمثيل.تنَّكر وليام شكسبير بزي امرأة ليتمكن من دخول بيت عائلة فيولا ولقائها أول مرة.انتقلت فيولا مع زوجها الجديد لتعيش في فيرجينيا في الولايات المتحدة الأمريكية.نالت الممثلة غوينيث بالترو التي أدت دور فيولا دو ليسيبس جائزة الأوسكار عن أدائها.

فيديوهات ووثائقيات عن فيولا دو ليسيبس

المصادر

info آخر تحديث: 2018/10/27