من هو كليف آسنيس - Cliff Asness؟

الاسم الكامل
كليفورد سكوت آسنيس
الوظائف
رجل أعمال
تاريخ الميلاد
1966 - 10-17 (العمر 52 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, نيويورك
درس في
جامعة أكسفورد،جامعة بنسلفانيا،جامعة شيكاغو
البرج
الميزان
الشبكات الإجتماعية


هو ملياردير ومدير صندوق التحوّط الأمريكي، ومؤسسٌ مشارك في شركة AQR لإدارة رأس المال في نيويورك.

نبذة عن كليف آسنيس

تخرج من برنامج جيروم فيشر في الإدارة والتكنولوجيا (M & T) بشهادتين من جامعة بنسلفانيا. بعد ذلك، دخل برنامج الدكتوراه المالية في جامعة شيكاغو وأصبح مساعد أبحاث يوجين فاما، وهو باحثُ كبير في فرضية كفاءة السوق.

أكدت أطروحة آسنيس، على نقيض معلِّمه، أن الأرباح التي تضمن متوسطات السوق باستمرار يمكن تحقيقها باستثمار كل من القيمة والزخم؛ وفي هذا السياق فإن القيمة تعني استخدام التحليل الأولي في تقدير القيمة الحقيقية للضمان، والزخم يعني الرهان بأن القيمة سوف تستمر في الارتفاع أو الهبوط كما الحال التي كانت عليها في الماضي القريب.

لم تكن تلك الافكار من إبداع آسنيس، ولكن كان له الفضل في كونه أول من جمع ما يكفي من الأدلة التجريبية من مجموعةٍ واسعةٍ من الأسواق لجعلها جزءًا من البحوث الأكاديمية المالية. بالنسبة لآسنيس فإنّه من المفترض للفكرتين أن تعملا معًا. فالمستثمرون يجنون المال، ولكن قد يتوجب عليهم الانتظار مدةً طويلةً جدًا لذلك، إضافةً لكل الصعوبات على طول الطريق. أما مستثمرو الزخم (قوّة ارتفاع السعر أو انخفاضه) يجنون المال أيضًا، ولكن يمكن لهم أن يعانوا من انخفاضٍ كبير بعد ذلك الارتفاع، فشراء الأشياء الرخيصة بعد أن بدأت أسعارها بالارتفاع، وبيع الأشياء الثمينة بعد أن بدأت أسعارها بالنزول يمكن أن يكون الحال الأفضل من الاثنين.

ومع ذلك، فإن استراتيجية التراكم تخضع لنفس القيود ولآثار أخرى في الأسواق يمكن أن تؤدي لتعطيلها: فشركة AQR وغيرها من المشاريع المماثلة خسرت كمياتٍ هائلة من المال في الأزمة المالية 2007-2010، بأصولٍ انخفضت من 39 مليار دولار في عام 2007 إلى 17 مليار دولار بنهاية عام 2008.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات كليف آسنيس

وُلد آسنيس لعائلة يهودية، في كوينز، نيويورك، وهو ابن كارول التي كانت تدير شركةً للتثقيف الطبي، وباري آسنيس، نائب مدعي عام في مانهاتن. انتقلت عائلته إلى مرتفعات روزلين بنيويورك عندما كان في الرابعة. حضر معسكر بيرلمان الصيفي وتخرج من مدرسة هيريكس الثانوية.

تخرج من برنامج جيروم فيشر في الإدارة والتكنولوجيا (M & T) بشهادتين من جامعة بنسلفانيا. بعد ذلك، دخل برنامج الدكتوراه المالية في جامعة شيكاغو وأصبح مساعد أبحاث يوجين فاما، وهو باحثٌ كبير في فرضية كفاءة السوق.

بعد انتهاءه من الدكتوراه، قَبِل أسنيس العمل مع غولدمان ساكس كمديرٍ إداري ومدير البحوث الكمية لشركة جولدمان ساكس لإدارة الأصول. وهناك أسس Goldman Sachs Global Alpha Fund، وهو صندوق تحوط تجاري منهجي وواحدٌ من أوائل تجمعات المحلّلين الكمّيين للأوراق المالية في هذه الصناعة. وقد استخدم الصندوق نماذج تداول محوسبة معقدة لتحديد الأسهم والعملات والسلع التي تم تقييمها بأقل من قيمتها، ثم استخدم البيع القصير للاستفادة من الزخم الصاعد أو المنخفض للأسعار.

صُمم الصندوق لكسب المال بغض النظر عن اتجاه تحرك السوق، وقد نجح. في عام 1997 غادر كليفورد العمل ليؤسس AQR Capital Management.

إنجازات كليف آسنيس

كثيرًا ما يعلق آسنيس على القضايا المالية صحفيًا أو في البرامج التلفزيونية مثل CNBC وغيرها. وقد تحدّث في كثيرٍ من الأحيان ضد رسوم صندوق التحوّط المرتفعة. كان ينتقد على وجه الخصوص صناديق التحوّط ذات الارتباطات العالية بأسواق الأسهم والتي تؤثر على السوق بشكلٍ كبير.

ظهر في الفيلم الوثائقي Ayn Rand & the Prophecy of Atlas Shrugged عام 2012، وقال إن الأزمة المالية للولايات المتحدة التي بدأت في عام 2008 كانت نتيجة لسياسات الحكومة. وفيه قال: "لو لم تكن الحكومة تتدخل في كل شيء، ولو أنّها لم تكن تضع قوانين تعسفية، ولو أنّها لم تكن تحاول جعل البلد بأكملها منزلًأ لا يمكنها تحمل نفقاته، إذ لن يكون هناك فائدة تُرجى من تداول الأوراق المالية في منزل لا تستطيع الناس تحمل نفقاته".

في عام 2008، اشتكى من القيود المفروضة على البيع القصير في صحيفة نيويورك تايمز. في عام 2010 نشرت صحيفة وول ستريت جورنال قوله أن مشروع قانون الإصلاح المالي دود-فرانك سيؤدي إلى الاستئثار التنظيمي، والرأسمالية المحسوبية، وأمورٌ أخرى. في جريدة بلومبرج ناقش الضرائب المفروضة على مديري الاستثمار وإصلاح الرعاية الصحية. كما نشر تعليقات على القضايا المالية من وجهة نظر تحررية وتخص كفاءة الأسواق.

معروفٌ بانتقاداته الصريحة للرئيس الأمريكي السابق باراك اوباما، وقد وقّع على عريضتين احتجاجًا على معاملة إدارة أوباما لكبار حاملي السندات في كرايسلر.

في عام 2012، أدرجت مجلة بلومبيرغ اسمه في قائمة الخمسين شخص الأكثر تأثيرًا في الأسواق.

وفي عام 2013، وقع آسنيس على محضرٍ قُدم إلى المحكمة العليا لدعم زواج المثليين.

أشهر أقوال كليف آسنيس

حياة كليف آسنيس الشخصية

في عام 1999، تزوج آسنيس من لوريل إليزابيث، ولديهما أربعة أطفال.

حقائق سريعة عن كليف آسنيس

  • حاصل على شهادة في الهندسة وشهادة في الاقتصاد من جامعة بنسيلفانيا، ماجستير في الفلسفة والسياسة والاقتصاد من جامعة أكسفورد، دكتوراه جامعة شيكاغو في إدارة الأعمال.
  • حاصل على عددٍ من الجوائز منها: جائزة جراهام ودود للتميز وجائزة أفضل ورقة بحثية من مجلة Portfolio Management وجائزة غراهام ودود لأفضل ورقة بحثية في السنة وجائزة أفضل ورقة بحثية من مجلة Portfolio Management وجائزة غراهام ودود لأفضل رؤية في السنة.
  • يدعم الحزب الجمهوري.
  • تقدر ثرته ب3،6 مليار دولار.

فيديوهات ووثائقيات عن كليف آسنيس

المصادر

info آخر تحديث: 2018/04/23