من هي إيناس الدغيدي - Inas Al Degheidy؟

الاسم الكامل
إيناس عبد المنعم الدغيدي
الوظائف
مخرجة سينمائية
تاريخ الميلاد
1953 - 03-10 (العمر 66 عامًا)
الجنسية
مصرية
مكان الولادة
مصر, القاهرة
درس في
المعهد العالي للسينما
البرج
الحوت

مخرجةٌ سينمائيةٌ مصرية عُرفت بجرأتها في تناول قضايا حساسة في المجتمع، في رصيدها العديد من الأفلام والتي أنتجت عددًا منها.

نبذة عن إيناس الدغيدي

إيناس الدغيدي مخرجةٌ ومنتجةٌ وكاتبةٌ مصريةٌ ترعرعت في كنف والدها المتحرر من سطوة العادات والتقاليد الأمر الذي ساهم بدورٍ هامٍ في حياتها وجعل كتاباتها تتناول التناقضات في حياة المجتمع المصري، فعالجت أفلامها القضايا الاجتماعية المثيرة للجدل بطريقةٍ في غاية الجرأة والصراحة فرفضها المجتمع المقيد بالمبادئ والقيم الموروثة.

تخرجت الدغيدي من المعهد العالي للسينما في القاهرة وأخرجت أول أفلامها عام 1985، وفي حصيلتها 16 فيلمًا روائيًا شاركت في عددٍ منها في التمثيل والتأليف.

دخلت عالم الإنتاج السينمائي عن طريق شركة “فايف ستارز” لتنتج وتخرج بالتعاون معها 7 أفلامٍ روائية هي “استاكوزا” و”دانتيلا” و”الوردة الحمراء” و”كلام الليل” و”مذكرات مراهقة” و”الباحث عن الحرية” و”ما تيجي نرقص” والتي لاقت الكثير من الجدل واللغط في أوساط المجتمع المصري.

أجرت إيناس الدغيدي مقابلة تلفزيونية عام 2008 صرحت فيها عن تأييدها لترخيص مهنة الدعارة في مصر بحيث يتيح إمكانية ضبط تلك الظاهرة التي تنتشر في السر، فسبب لها هذا التصريح الكثير من الانتقادات اللاذعة.

عملت إيناس الدغيدي في البداية مخرجةً مساعدة في عدة أفلام وحققت العديد من الجوائز المحلية والدولية.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات إيناس الدغيدي

وُلدت إيناس عبد المنعم الدغيدي في 10 آذار/ مارس 1953 في القاهرة لعائلةٍ محافظة ومن طبقةٍ متوسطة، عمل والدها مدرسًا للغة العربية وأثر في حياتها كل التأثير، وللدغيدي 7 أخوات.

دخلت الدغيدي المعهد العالي للسينما وتخرجت منه عام 1975.

إنجازات إيناس الدغيدي

عملت إيناس الدغيدي مخرجةً مساعدةً في فيلم "أفواه وأرانب" مع الفنانة فاتن حمامة والفنان محمود ياسين عام 1977، وأخرجت أوَّل أفلامها بعنوان "عفوًا أيها القانون" عام 1985 ثم أخرجت أفلامًا روائيةً طويلةً كانت من أنجح الأفلام.

وفي عام 1987 أخرجت فيلم "زمن الممنوع" وجاء بعده فيلم "التحدي" عام 1989 وفيلم "قضية سميحة بدران" الذي يدور حول الصحفية سميحة بدران والناشطة في مجال التحقيق في قضايا الفساد في المجتمع.

وفي عام 1990 أخرجت الدغيدي فيلم "امرأة واحدة لا تكفي" ومثلت فيه، أما فيلم "القاتلة" فقد جاء عام 1991، ليتبعه فيلم "آيلة للسقوط"، كما أخرجت فيلم "ديسكو...ديسكو" عام 1994 وفيلم "لحم رخيص" عام 1995 الذي أثار استياءً كبيرًا في المجتمع المصري إثر تناوله قضايا زواج القاصرات والإتجار بهن.

انضمت الدغيدي لشركة "فايف ستارز" لتنتج سبعةَ أفلامٍ هي فيلم "إستاكوزا" عام 1996 وفيلم "دانتيلا" عام 1998 وفيلم "كلام الليل" 1998 ثم جاء فيلم "الوردة الحمراء" عام 2000 ليتبعه فيلم "مذكرات مراهقة" عام 2001 والذي تناول قصة حبٍ بين فتاةٍ جميلة وفتى أحلامها من بطولة هند صبري وأحمد عز.

وفي عام 2004 أنتجت الدغيدي فيلمًا من إخراجها بعنوان "الباحثات عن الحرية" ثم جاء فيلم "ما تيجي نرقص" عام 2006، أما فيلم "مجنون أميرة" فكان عام 2009 وهو من بطولة نورا رحال ومصطفى هريدي والذي يتناول قصة حبٍّ بين شابٍ مصري والأميرة ديانا.

وفي عام 2011 قدمت إيناس فيلم "الصمت" والذي أثار جدلًا واسعًا في المجتمع المصري عندما تناول إحدى القضايا الحساسة التي لاقت معارضةَ شريحةٍ واسعةٍ كان على رأسها رجال الدين، لتمنعها الرقابة من تصويره، لكنها عادت وسمحت لها بذلك، كما أخرجت فيلم "إسلام حنا" وفيلم "ثورة عميان".

حصلت المخرجة إيناس الدغيدي على عددٍ كبيرٍ من الجوائز العربية والعالمية نذكر منها جائزة العمل الأول من الجمعية المصرية للسينما عام 1985 وشهادة تقدير من مجلس نقابة المهن السينمائية عام 1986، ثم حصلت على جائزة تقدير من الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما عام 1989، وجاءت بعدها جائزة المهرجان القومي الحادي عشر للفنون المصرية ثم جائزتين من مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي الثالث عشر عام 1997 لأفضل إخراج وإنتاج.

وعلى المستوى الدولي حققت إيناس الدغيدي شهادة تقدير من مهرجان بيونغ يانغ السينمائي الأول إضافةً لجائزة أفضل إخراج عن فيلم "دانتيلا" عام 1998 وجائزة أفضل فيلم من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي لعام 2001، كما حصلت على جائزة شكر من مهرجان بيروت السينمائي عام 2001 وجائزة أفضل فيلم من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عام 2004 ثم شهادة تقدير من مهرجان جمعية الفيلم السنوي 32 لجمعية السينما عام 2005، إضافةً للكثير من الجوائز.

أشهر أقوال إيناس الدغيدي

حياة إيناس الدغيدي الشخصية

تزوجت إيناس الدغيدي من دكتور الأسنان المصري نبيل معوض الذي أعلن إسلامه قبل زواجه منها، لينجبا ابنةً واحدةً اسمها حبيبة، لكنهما انفصلا بعد 29 عامًا لتوافيه المنية عام 2016 الأمر الذي أحزن الدغيدي كثيرًا، وقد تلقت عروضًا للزواج لكنها رفضت الفكرة.

حقائق سريعة عن إيناس الدغيدي

  • تناولت أفلام المخرجة إيناس الدغيدي قضايا حساسة في المجتمع المصري والعربي عمومًا كالدين والجنس، مما جعلها مثارَ جدلٍ كبيرٍ ومعارضةٍ من شريحةٍ واسعةٍ من المجتمع المصري الذي استهجن أعمالها وخاصةً فيلم "الصمت" الذي منعت الرقابة تصويره لاحتوائه على مشاهد جنسية فاضحة، ولتناوله مُشكلة الزنا وهي من القضايا التي لا يتقبل المجتمع الإسلامي تصويرها بشكلٍ جريء، لكن بعد عام 2013 حصلت الدغيدي على موافقة الرقابة لتصوير الفيلم.
  • في مقابلةٍ أجرتها إيناس الدغيدي عام 2008 مع إحدى القنوات التلفزيونية، عبرت عن رأيها بضرورة ترخيص مهنة الدعارة حتى يتسنى للسلطات السيطرة على تلك الظاهرة دون عناء لاسيما أنها موجودة سرًا.
  • رفع المحامي نبيه الوحش دعوى قضائية ضد فيلم "الصمت" لمنع تصويره، وهي الدعوى الثانية التي رفعها المحامي ضد الدغيدي، حيث طالب فيها بفصلها من نقابة الممثلين ومنعها من الإخراج لما تقدم من أفكار تساهم في إشاعة الرذيلة بين الناس.

فيديوهات ووثائقيات عن إيناس الدغيدي

المصادر

info آخر تحديث: 2018/09/16