من هو توماس كارليل - Thomas Carlyle؟

الرئيسية » شخصيات » اسكتلندية » توماس كارليل Thomas Carlyle
توماس كارليل
الاسم الكامل
توماس كارليل
الوظائف
، ، ، ،
تاريخ الميلاد
1795-12-04 (العمر 85 عامًا)
تاريخ الوفاة
1881-02-05
الجنسية
مكان الولادة
اسكتلندا, دومفريزشير
درس في
أكاديمية أنان،جامعة ادنبرة
البرج
القوس

هو أحد أهم كتاب فترة الثمانينيات ومؤرخيها. استطاع خلال مسيرة حياته أن يخط مجموعة من الأعمال الخالدة التي نقشت اسمه بين رواد الأدب في عصره.

نبذة عن توماس كارليل

كان توماس كارليل فيلسوفًا ومؤرخًا وعالم رياضيات وكاتب مقالات ساخر. تعلم الرياضيات والقانون، ثم انتقل إلى عالم الكتابة، فبدأ بكتابة المقالات في مختلف المجالات، ونشر روايات عدة، كما عمل على ترجمة بعض المؤلفات التي أغنت الأدب بشكل كبير.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات توماس كارليل

وُلد توماس كارليل في 4 - ديسمبر - 1795 في دومفريزشير في اسكتلندا. وكان توماس هو الابن الثاني لجيمس كارليل، لكنه الطفل الأكبر من زوجته الثانية مارغريت التي أنجبت تسعة أطفال هم توماس وثلاثة اشقاء وخمس شقيقات له. عمل جيمس في عدة مجالات كالتجارة والزراعة، وكان شخصًا ذو مبادئ عميقة فأثر تأثيرًا كبيرًا على ابنه.

بدأ تعليمه في المنزل، وتعلم أساسيات الرياضيات والحساب على يد والده. وبعد التحاقه بمدرسة القرية، أرسل توماس في عام 1805 إلى أكاديمية أنان، حيث عانى من بعض المشاكل هناك من بينها بعد الأكاديمية عن منزله، الأمر الذي اضطره إلى الاستقرار بعيدًا عن عائلته، وكان يقضي عطلاته الأسبوعية معها فقط. بالإضافة إلى معاناته من بعض البلطجة والتنمر في المدرسة.

انتقل بعدها إلى جامعة إدنبرة عام 1809، وكان والده يخطط لإدخاله عالم السياسة ليصبح وزيرًا؛ لكن كان لتوماس رأي آخر، فأحب الرياضيات وحصل في العام 1814 على وظيفة كمدرس رياضيات في أنان. وفي عام 1816 انتقل توماس إلى مدرسة أخرى في كيركالدي.

إنجازات توماس كارليل

وفي يونيو 1814، عاد كارليل إلى منزله لبدء حياته المهنية هناك كمدرس للرياضيات براتب سنوي يتراوح بين 60 إلى 70 جنيه إسترليني. وحصل على هذه الوظيفة بناء على توصية مدرس الرياضيات في جامعة ادنبرة.

وخلال فترة عمله كمدرس في الأكاديمية، واصل دراسته الدينية، وكان يذهب إلى ادنبرة لإلقاء الخطب هناك. ثم انتقل إلى كيركالدي –وهي قرية قريبة من ادنبرة- وعين هناك مدرسًا.

أمضى كارليل تلك الفترة غارقًا بين كتب الأدب الفرنسي والانجليزي، وتابع في الوقت نفسه دراسته الرياضية لنظريات نيوتن عام 1816. وبعد محاولات عدة لفك شيفرات العديد من المعضلات الرياضية، بدأ يفقد شغفه بالرياضيات واستقال عام 1818 من منصبه وعاد إلى ادنبرة.

عاش بعدها في ادنبرة لثلاث سنوات تالية، وحضر دروس القانون وكتب مجموعة من المقالات المختلفة. وفي عام 1821، كلف بترجمة كتاب (Eléments de géométrie) مقابل 50 جنيه إسترليني. وأصيب بعدها بمرض في المعدة استمر طيلة حياته الباقية.

وفي عام 1822، قرر التخلي عن دراسة القانون في سبيل دراسة الأدب والتاريخ. وبدأ في ذات الوقت تعلم اللغة الألمانية، وبدأ بعدها بترجمة الأعمال الألمانية وكتب سلسلة من المقالات لمجلة فريزر.

واستمر على تلك الحال لعامين تاليين، ثم انتقل إلى لندن وبدأ بنشر أعماله في مجلة لندن. وفي العام 1928، قرر الانتقال للعيش مع عائلته –بعد زواجه- في مزرعة معزولة تعود لعائلة زوجته، واستقر فيها حتى عام 1834، وهناك كتب العديد من مقالاته، وأطلق روايته الأولى (Sartor Resartus) في 1831.

وكان صديقه جون ستيوارت ميل قد وقع عقدًا لكتابة تاريخ مفصل عن الثورة الفرنسية، إلا أنه لم يستطع إكماله، فأوكل بتلك المهمة إلى كارليل، فبدأ كارليل العمل على ذلك وانتهى بثلاثة مجلدات حملت عنوان (The French Revolution: A History) ونشرت في العام 1837، وهي ما نقلته نحو الشهرة في مختلف المجتمعات.

وتابع عمله في الكتابة، فأصدر (Chartism) عام 1840، والذي ناقش فيه النظرية الاقتصادية التقليدية. ثم اعتمد على محاضرات عدة ألقاها في 1840 في كتابة (On Heroes, Hero-Worship, and The Heroic in History).

بعد ذلك، قرر أن يباشر العمل على مشروعه التاريخي التالي، فكتب (Oliver Cromwell's Letters and Speeches: With Elucidation) ونشرها عام 1845، ثم اتبعه بكتاب (Past and Present) الذي جمع فيه بين تاريخ القرون الوسطى وانتقادات المجتمع البريطاني المعاصر.

وفي حين نشر عمله التالي (Occasional Discourse on the Negro Question) لأول مرة عام 1849دون الكشف عن هويته. بعد ذلك، نشر عملين آخرين هما (Latter-Day Pamphlets) عام 1850، و(The Life of John Sterling) عام 1851.

وقد نشر آخر أعماله الرئيسية بعنوان (History of Friedrich II of Prussia) والذي تكون من 21 مؤلفًا يتحدث فيه عن حياة فريدريش منذ ولادته عام 1712 حتى وفاته عام 1786.

وقرب نهاية عام 1865، عيّن كارليل رئيسًا لجامعة ادنبرة، واستمر خلال توليه للمنصب الجديد في الكتابة. ونشرت آخر كتاباته (Reminiscences of My Irish Journey in 1849) بعد وفاته في عام 1882.

أشهر أقوال توماس كارليل

حياة توماس كارليل الشخصية

في 17 - أكتوبر - 1826، تزوج توماس كارليل من الكاتبة جين ويلز، بعد قصة حب طويلة استمرت لخمس سنوات، ورسائل قدر عددها بتسع آلاف رسالة. إلا أن زواجهما لم يكن سعيدًا ولم يكتمل. وتوفيت زوجته فجأة في العام 1866.

وفاة توماس كارليل

توفي كارليل في 5 - فبراير - 1881، في لندن. ودُفن بجانب والديه في اسكتلندا نزولًا عند رغبته، وحول منزله إلى متحف بعد وفاته.

حقائق سريعة عن توماس كارليل

بعد وفاة  توماس كارليل حوّل منزله إلى متحف.

اعتقد المقربون منه أن زواجه قد فشل بسبب معاناته من أعراض العجز الجنسي

فيديوهات ووثائقيات عن توماس كارليل

المصادر

آخر تحديث: 2021/06/24