من هو تايغر ودز - Tiger Woods؟

الاسم الكامل
إلدريك تونت ودز
الوظائف
لاعب غولف
تاريخ الميلاد
1975 - 12-30 (العمر 43 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, كاليفورنيا
درس في
ثانوية ويسترن،جامعة ستانفورد
البرج
الجدي
الشبكات الإجتماعية

تايغر وودز لاعب غولف محترف أميركي. يعد من أنجح لاعبي الغولف في العالم وأكثرهم شهرة، ومن الرياضيين الأعلى أجرًا أيضًا.

نبذة عن تايغر ودز

ولد الرياضي إلدرك تونت ودز المشهور باسم تايغر وودز في 12 كانون الأول من العام 1975 في مدينة سيبرس في ولاية كاليفورنيا، وكان الطفل الوحيد من أب أميريكي ضابط في الجيش من أصل إفريقي وأم تايلندية. وعندما كان وودز طفلاً بدأ والده يطلق عليه اسم تايغر تكريماً لصديقه الجندي اللذي كان يملك اللقب نفسه.

بدأ وودز ممارسة لعبة الغولف منذ أن كان طفلاً في الثالثة من عمره حيث شجعه والده وتولى تدريبه، تابع وودز تعليمه الجامعي في جامعة ستانفورد إلا أنه لم يتخرج منها، ومنذ ذلك الوقت توالت الألقاب والبطولات والإنجازات التي حققها، بدأت المشاكل العائلية تظهر في العام 2009 بالإضافة إلى معاناته من إصابات في مفصل الركبة اليسرى والساق وألام الظهر مما جعله يخرج عن سكة الانجازات التي لطالما اعتاد عليها.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات تايغر ودز

بدأ وودز بممارسة رياضة الغولف منذ أن كان طفلاً حيث كان يتدرب على يد والده إرل، وأصبح في عمر الثامنة لاعباً بارعاً جداً لدرجة أنه تم عرض مهاراته في اللعبة ضمن البرامج التلفزيونية مثل برنامج: Good Morning America. وخلال فترة حياته الجامعية التي أمضاها في جامعة ستانفورد حصل وودز على عدة ألقاب من بطولات الغولف الأميركية للهواة قبل أن يصبح لاعب غولف محترف في العام 1996.

وفي عمر الواحد والعشرين بدأت شهرته تضرب بعد فوزه ببطولة أميريكا للماسترز في مدينة أوغستا من العام 1997-بسجل قياسي يبلغ 270-حيث كان وودز أصغر رجل يفوز بذلك اللقب وكذلك كان أول أميركي من أصل إفريقي يحقق هذا الإنجاز.

وفي ظهوره الأول لاحقاً من ذلك العام في بطولة بريطانيا المفتوحة، ثبّت وودز سجل الدورة على الرقم 64.

أما السنوات القليلة التالية فقد كانت مليئة بالنجاحات حيث حقق أربعة ألقاب من بطولة رابطة محترفي الغولف الأميركية وثلاثة ألقاب من كلٍّ من البطولات التالية: بطولة أميركا المفتوحة وبطولة الأبطال المفتوحة وبطولة أميريكا للماسترز.

إنجازات تايغر ودز

فاز تايغر وودز بعددٍ كبيرٍ من بطولات ودوريات الغولف بمختلف أنواعها الكبرى والصغرى، بالإضافة لذلك فإن وودز كان غالباً ما ينال ألقابه بنتائج قياسية لم يتم تحطيم معظمها بعد حيث حصد وودز الألقاب التالية:

ألقاب متتالية من بطولة أميركا للهواة في الأعوام بين 1996 و1994

جولة رسمية من منافسة رابطة محترفي الغولف الأميركية PGA Tour

حقق في العام 2000 أقل عدد ضربات في تاريخ منافسات رابطة محترفي الغولف الأميركية PGA Tour.

14 بطولة كبرى: بطولة الماسترز أربع مرات في الأعوام : 1997 و2001 و2002 و2005.

بطولة رابطة محترفي الغولف الأميريكية PGA أربع مرات في في الأعوام : 1999 و2000 و2006 و2007.

بطولة أميركا المفتوحة ثلاث مرات في الأعوام: 2000 و2002 و2008.

بطولة الغولف المفتوحة ثلاث مرات في الأعوام : 2000 و2005 و2006.

وبما أن شغفه لم يكن فقط حصد الألقاب بل أيضاً تحطيم الأرقام القياسية فقد كان من نصيبه الأرقام القياسية التالية:

وودز هو اللاعب الوحيد الذي فاز بعدة بطولات احترافية كبرى متتالية في الأعوام 2005 و2006.

هو اللاعب الوحيد الذي فاز باثنين أو أكثر من البطولات الكبرى في سنة واحدة أربع مرات.

يتشارك وودز مع بعض من عمالقة الغولف الآخرين ببعض الأرقام القياسية المذهلة حيث أنهى وودز البطولات الأربعة الكبرى بسنة واحدة ضمن المراكز الخمسة الأولى، وفاز بعشرة ألقاب من البطولات الكبرى قبل سن الثلاثين.

ربح وودز بطولة الغولف العالمية وبطولة رابطة محترفي الغولف الأميريكية في آب من العام 2007.

استمرت سلسلة انتصارات وودز في الشهر التالي حيث حصل على لقب بطولة BMW ولقب بطل الجولة التابعة لرابطة محترفي الغولف الأميريكية وتمت تسميته لاعب السنة من قبل المشاركين الآخرين في تلك الجولة، كما حصل على جائزة أرنولد بالمر Arnold Palmer Award لريادته في كسب الأموال.

وبالرغم من الألم الذي كان يعاني منه بسبب الجراحة المفصلية التنظيرية التي خضع لها فإنه قد فاز ببطولة أميركا المفتوحة في عام 2008.

وبعد ذلك بحوالي اليومين أعلن وودز أنه لن يستطيع متابعة الموسم بسبب حاجته لإجراء جراحة ترميمية أخرى لمفصل ركبته اليسرى كما أعلن أنه كان يعاني من تمزق أربطة في ساقه اليسرى قبل اسبوعين من بداية بطولة أميركا المفتوحة متجاهلاً نصائح الأطباء بأن يرتاح ستة أسابع حتى تشفى ساقه.

وفي الخامس والعشرين من ذلك الشهر عاد وودز إلى ملاعب الغولف وخاض مباراته بمواجهة اللاعب الجنوب إفريقي تيم كلارك Tim Clark بنتيجة أربعة مقابل اثنين.

وبعدها نافس وودز في بطولة أميركا المفتوحة لكن لم يكن الفوز حليفه حيث أنه سرعان ما أقصي من البطولة، وبخسارته ضد منافسه يانغ يونغ أون Yang Yong-eun ضمن بطولة رابطة محترفي الغولف الأميركية يكون وودز بذلك قد أنهى عامه دون أي لقب من البطولات الكبرى لأول مرة منذ العام 2004.

في عام 2012 عاد وودز لتحقيق بعض الألقاب ووصل لفوزه الـ 74 ببطولة الـ PGA Tour.

في 2013، فاز بخمس بطولات في ذلك العام وتمت تسميته أفضل لاعب في بطولة PGA Tour للمرة الـ11.

أشهر أقوال تايغر ودز

حياة تايغر ودز الشخصية

كانت حياة تايغر وودز الشخصية تسير على ما يرام فقد تزوج وودز من الفتاة التي أحبها طيلة حياته وهي عارضة الأزياء السويدية إلين نوردغرين Elin Nordegren في تشرين الأول من العام 2004.

إلا أنه واجه خسارة شخصية كبيرة في العام 2006، حيث توفي والده في أيار بعد صراع مع سرطان البروستات. فكتب وودز على موقعه معلقاً على وفاة والده في ذلك الوقت: "كان أبي صديقي المقرب وأفضل قدوة لي، سوف أفتقده من أعماق قلبي. وبالرغم من حزنه الشديد عاد وودز للغولف وفاز بعدة بطولات منها بطولة بريطانيا المفتوحة وبطولة رابطة محترفي الغولف الأميريكية."

كان الموسم التالي مليئاً بالعديد من الإنجازات على الصعيدين الشخصي والمهني. حيث ولدت له زوجته مولودهما الأول سام أليكسيس وودز في 18 حزيران من العام 2007.

أعلن وودز وزوجته في الثاني من أيلول في العام 2008 أنهما يتوقعان قدوم مولودهما الثاني في نهاية الشتاء وعلق وودز على موقعه قائلاً: "تشعر إلين بالروعة وكلانا متحمسٌ جداً، بالرغم من كون إصابتي أمرٌ محبط فإنها قد سمحت لي بقضاء الكثير من الوقت في مشاهدة ابنتي سام تكبر، لا يمكنني أن أخبركم كم هو جميل كوني أب وأقضي وقتي مع إلين وسام."

رزق الزوجان بطفلهما الجديد تشارلي أكسيل وودز في الثامن من شباط في العام 2009.

ومع انتهاء حياته المهنية على الملاعب الخضراء بدت حياته الشخصية تتخذ منحىً سيئاً أيضاً فقد ظهرت في نهاية تشرين الثاني تقارير صحفية مدعومة بالصور تفيد بأن تايغر وودز كان على علاقة من رايتشل أوتشيتل Rachel Uchitel وهي مديرة أحد النوادي الليلية وبالطبع أنكر الطرفان وجود أية علاقة بينهما.

ومع زيادة التقارير الصحفية والضغوطات الإعلامية من حول تايغر وودز، فإنه توجه إلى معجبيه وعائلته باعتذار يعبر فيه عن ندمه عن التجاوزات التي قام بها على حد تعبيره، ولكن سرعان ما برزت ادعائات أخرى مدعومة بمكالمات هاتفية تقول بأن تايغر وودز كان على علاقة بأكثر من امرأة مما جعله يعرض على زوجته إعادة صياغة الاتفاق الذي دار بينهما قبل الزواج بغرض إجبارها على البقاء معه إلا أنه لم يفلح بذلك فقد ذكرت تقارير إعلامية أن زوجته كانت قد ابتاعت هي وأختها منزلاً لهما في السويد بالفعل وأنها كانت قد خلعت خاتم زواجها.

وفي نهاية العام 2009 قدم وودز اعتذاره من معجبيه مجدداً معلنا أنه سوف يعود للمنافسة في لعبة الغولف إلا أنه فقد كثير من الاتفاقات التي أبرمها مع شركات الرعاية مثل Gillette و Nike وشركة الساعات السويسرية TAG Heuer وغيرها الكثير.

لم تبدو الأمور أنها تتجه للأفضل على صعيد حياته الشخصية فقد أشارت أخبار إعلامية إلى وجود طلاق محتمل بينه وبين زوجته، وأن قيمة اتفاق التسوية بينهما بلغ 750 مليون دولار متضمناً ممتلكات في السويد ومنزل العائلة في كاليفورنيا لصالح زوجته مقابل صمت زوجته النهائي حول علاقاته الغرامية، تقول التقارير أيضاً أن زوجته حصلت على حق الحضانة لأطفاله وأن وودز وافق على ألا يعرّف أطفاله على امرأة جديدة ما لم يتزوجها.

وفي 2013 اعترف وودز بعلاقته بمتسابقة التزلج المحترفة ليندزي فون Lindsey Vonn، وفي العام 2015 أعلن انتهاء علاقته مع فون ومنذ ذلك العام لم يشارك وودز إلا بعدد قليل جداً من البطولات ولم يفز بأي لقب بسبب عودة معاناته من الإصابة وآلام شديدة في الظهر مما جعله يخضع لأربع عمليات في ظهره كانت آخرها في نيسان من العام 2017 ، ولاحقاً في ذلك العام تم اعتقاله من قبل الشرطة لاشتباههم بقيادته السيارة تحت تأثير الكحول إلا أن الفحص لم يظهر ذلك.

وفي حزيران تم إدخال وودز إلى العيادة السريرية لتلقي المساعدة في تدبير الاستطبابات التي قام بها بنفسه للتخلص من الالم واضطراب النوم.

حقائق سريعة عن تايغر ودز

كان تايغر وودز دائماً ما يلبس ثياباً بلون أحمر في المباراة النهائية من كل بطولة فقد كانت تعتقد أمه أن هذا اللون يجلب له الحظ.
كان وودز يحب الكتابة أيضاً فقد كتب في عام 2001 كتاباً بعنوان كيف ألعب أنا الغولف وكان في الأعوام ما بين 1997 و2011 له عاموده الخاص بمجلة غولف دايجست Golf Digest.
كان تايغر وودز بوذياً وقد مارس البوذية فعلياً كما ربته أمه التايلندية.

فيديوهات ووثائقيات عن تايغر ودز

المصادر

info آخر تحديث: 2019/06/18