من هو ترافيس كالانيك - Travis Kalanick؟

الاسم الكامل
ترافيس كورديل كالانيك
الوظائف
رائد أعمال ، مدير تنفيذي
تاريخ الميلاد
1976 - 08-06 (العمر 42 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, لوس أنجلوس
درس في
جامعة كاليفورنيا
البرج
الأسد
الشبكات الإجتماعية

ترافيس كالانيك، رجل أعمال أمريكي. أحد مؤسسي شركة مشاركة الملفات Red Swoosh ومؤسس شبكة النقل العالمية Uber.

نبذة عن ترافيس كالانيك

وُلد ترافيس كالانيك في السادس من آب عام ألف وتسعمائة وستة وسبعين في لوس أنجلوس، كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية.

كان محبًا لأجهزة الكومبيوتر منذ صغره، مما دفعه لتعلم لغات البرمجة وإتقان كتابتها بينما كان لا يزال في المدرسة المتوسطة.

درس ترافيس هندسة الحاسب في University of California, Los Angeles (UCLA)، ولكنه ترك الدراسة قبل التخرج وانطلق ليبدأ مشاريعه.

أسس شركتين لم ينجح فيهما قبل أن ينطلق بمشروعه الأهم وهو شركة Uber التي توفر سيارات الأجرة للعملاء عبر طلبهم عن طريق تطبيق على الانترنت.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات ترافيس كالانيك

وُلد ترافيس كالانيك في السادس من آب عام 1976 في لوس أنجلوس، كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، لوالديه بوني ودونالد كالانيك.

نشأ ترافيس في إحدى ضواحي لوس أنجلوس وكان محبًا لأجهزة الكومبيوتر منذ صغره، مما دفعه لتعلم لغات البرمجة وإتقان كتابتها بينما كان لا يزال في المدرسة المتوسطة. درس ترافيس هندسة الحاسب في جامعة كاليفورنيا University of California, Los Angeles (UCLA).

إنجازات ترافيس كالانيك

ترك ترافيس كالانيك جامعته عام 1998 ليتعاون مع زميليه مايكل تود وفينس بوسام لإطلاق مشروعهم Scour, Inc؛ وهي شركة كانت توفر للمستخدمين خدمة محرك بحث على الانترنت، بالإضافة إلى القدرة على مشاركة الملفات، وقد كانت هذه الشركة من الأوائل التي توفر خدمة تبادل ومشاركة الموسيقا والأفلام، ورغم انتشار خدماتها بين الناس بشكل سريع، إلا أنها تعرضت لدعاوى من شركات التسجيل والسينما لانتهاكها حقوق الملكية والنشر، وصدر حكم بإعلان إفلاسها نتيجة ذلك عام 2000 وبيعت كل أصولها.

في عام 2001، نهض كالانيك من مشكلة الإفلاس ليؤسس شركة جديدة هي Red Swoosh وكانت متخصصة أيضًا في تكنولوجيا وخدمات المشاركة عبر الانترنت، واستطاعت أن تحصل على عدد من العملاء المهمين، لكنه ما لبث أن اضطر لبيع الشركة مجددًا لصالح شركة Akamai Technologies في عام ألفين وسبعة بمبلغ يقارب تسعة عشر مليون دولار، حيث أمضى فترة يعمل ممولًا للمشاريع الصغيرة والواعدة مع شريكه Garrett Camp.

بعد مواجهته للفشل مرتين وبلوغه الثلاثين من العمر دون أن ينجح في الدخول إلى Silicon Valley (وهي منطقة مشهورة في الولايات المتحدة تتركز فيها صناعات التكنولوجيا والكومبيوترات)، دخل ترافيس كالانيك في أزمة ثقة وإحباط، حيث أن نتيجة مشروعيه الأولين جعلتاه مترددًا حول بذل أي مجهود آخر.

لم يطل الأمر حتى جاءه الإلهام من فيلم Vicky Cristina Barcelona حيث فكر بأنه إن كان مخرج الفيلم البالغ من عمره سبعين عامًا قد نجح بتقديم فكرة جديدة، فلا بد أنه قادر هو الآخر على تقديم شيء ما.

وفي ليلة شتوية في باريس عام 2008 وبينما كان ترافيس وشريكه Garrett Camp ينتظرون سيارة أجرة، خطرت لهم فكرة تطبيق Uber.

في عام 2009 ومن سان فرانسيسكو تم إطلاق شركة Uber التي تقوم على قدرة العملاء على طلب واستئجار سيارات تكسي من خلال تطبيق خاص بالشركة، وقد بدأ العمل بثلاث سيارات فقط قبل أن تتوسع الشركة وتكبر لتغطي عدة مدن بحلول عام 2012، وبعد ثلاث سنوات تقريبًا كانت Uber قد وصلت إلى 66 بلدًا و360 مدينة، وهو ما أكسب ترافيس سمعة بكونه شديد التنافسية.

وفي حين كان كالانيك يتلقى الثناء حول قدرته على الاستفادة من تقنيات الهواتف الذكية ونظام تحديد المواقع، فإن Uber كانت تلقى الاحتجاج والمعارضة من قبل شركات سيارات الأجرة التقليدية، وفي عام 2014 نظَّم سائقو سيارات الأجرة في مدن كبيرة عدة منها باريس ولندن ومدريد احتجاجات واسعة ضد Uber مطالبين الحكومات بالإشراف على عملها وعمل الشركات الأخرى التي توفر خدمة الركوب من خلال سائقين أجانب غير منظمين.

في دول مثل تايلند وهولندا، واجهت Uber المنع الكامل أو الجزئي بسبب قرارات ضدها من المحاكم تتهمها بالمنافسة غير المشروعة، رغم ذلك بقي كالانيك عازمًا على التوسع الدولي خاصة في قارة آسيا.

في عام 2013 بدأت Uber العمل في الصين والنمو بشكل ملحوظ، ولكن بسبب المنافسة الشديدة والتضييق الحكومي، تم الإعلان في عام 2016 أن UberChina تم الاستحواذ عليها من قبل منافستها المحلية Didi Chuxing. ومع ذلك فقد أطلقت Uber في نفس العام خدمة UberMOTO في عدة مدن آسيوية، والتي توفر للعملاء توصيلات باستخدام الدراجات النارية.

في كانون الأول من عام 2016 تم الإعلان عن انضمام كالانيك إلى الفريق الاقتصادي الخاص بالرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، وهو ما أثار ردود فعل مستنكرة واسعة ضده، خاصة بعد مواقف ترامب المثيرة للجدل حول المهاجرين، وهو ما دفع كالانيك للاستقالة من فريق عمل الرئيس الأمريكي في شباط من عام 2017.

في نفس الشهر نشرت موظف سابقة في Uber على مدونة الكترونية منشورًا اتهمت فيه الشركة بالفشل في التعامل مع حالات تحرش وتمييز بين الجنسين، وهو ما دفع كالانيك بعد فترة قصيرة إلى الإعلان عن أن المدعي العام الأمريكي السابق إيريك هولدر Eric Holder وشركته القانونية ستقود تحقيقًا داخليًا في الشركة حول هذه الادعاءات بالإضافة إلى اتهامات أخرى بخلق بيئة عمل عدوانية ضمن الشركة.

عُرضت نتائج التحقيق على مجلس إدارة الشركة وتضمنت توصيات عدة جاء ضمنها نقطة حول مراجعة وإعادة توزيع مسؤوليات ترافيس كولانيك، وقد أخذ مجلس الإدارة بهذه التوصيات، فأخذ كالانيك إجازة لعدة أيام قبل أن يعلن استقالته بعد أسبوع من منصبه كمدير تنفيذي للشركة.

أشهر أقوال ترافيس كالانيك

حقائق سريعة عن ترافيس كالانيك

تُقدر ثروة ترافيس كالانيك الحالية بحوالي 6.3 مليار دولار.
لم ينهي ترافيس دراسته الجامعية.
انضم إلى قائمة Forbes لأغنى 400 شخصية في عام 2014.

فيديوهات ووثائقيات عن ترافيس كالانيك

المصادر

info آخر تحديث: 2019/03/31