من هو تركي الحمد - Turki Alhamd؟

تركي الحمد
الاسم الكامل
تركي الحمد
الوظائف
كاتب
تاريخ الميلاد
1952 - 03-10 (العمر 67 عامًا)
الجنسية
سعودية
مكان الولادة
الأردن, عمان
درس في
جامعة كاليفورنيا،جامعة كولورادو في دينفر
البرج
الحوت
الشبكات الإجتماعية

تركي الحمد هو كاتب ورائي، تعرض للاعتقال نتيجة لإنتمائه لحزب البعب فرع السعودية، له العديد من المؤلفات والروايات المهمة.

نبذة عن تركي الحمد

تركي الحمد هو كاتب وروائي سعودي بالإضافة لكونه سياسي وأستاذ جامعي، عاش في بداية حياته في مدينة الدمام في المملكة العربية السعودية،

انضم لحزب البعث (الفرع السعودي) عندما كان طالباً في الثانوية العامة، وبعد دخوله للجامعة وفي السنة الاولى تم اعتقاله من قبل المخابرات السعودية، بقي في السجن لمدة سنة وعدة أشهر.

تخرج من الولايات المتحدة الأمريكية ليعود مدرساً في جامعة الملك سعود قسم العلوم السياسية، تقاعد مبكراً وتفرغ للكتابة وله عدة مؤلفات. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن تركي الحمد.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات تركي الحمد

ولد تركي الحمد في 10 مارس 1952 في الأردن لأسرة سعودية، وهو تركي بن حمد بن تركي بن حمد العقيلي، ويعتبر إحدى رموز التيار العلماني في المملكة العربية السعودية،

ينتمي لأسرة قصيمية تنتمي إلى خب القصيعة، انتقلت إلى الدمام في المنطقة الشرقية من السعودية، وذلك بسبب طبيعة عمل والده الذي كان يعمل بشركة آرامكو النفطية، وهناك عاش فترة مراهقته وشبابه.

عاش فترة تحولات فكرية وسياسية، وتجاذبته الأفكار السياسية ما بين قومية الناصرية والأفكار البعثية إضافة للفكر الشيوعي الماركسي،

ولكنه في نهاية الأمر اعتنق فكراً قومياً عربياً متمثلاً بانضمامه إلى حزب البعث العربي الاشتراكي فرع السعودية، وكان لايزال يدرس في الثانوية العامة، بعد انضمامه إلى جامعة الملك سعود وفي سنته الأولى تم إلقاء القبض عليه وايداعه السجن، وبقي في السجن لسنة ونيف.

إنجازات تركي الحمد

بعد أن أفرج عنه سافر للولايات المتحدة الأمريكية، وفي عام 1979، حصل على الماجستير من جامعة كولارادو، وفي عام 1985،

نال شهادة الدكتوراه عن رسالته في النظرية السياسية من جامعة جنوب كاليفورنيا.

عاد إلى المملكة العربية السعودية كمدرس للعلوم السياسية في كلية العلوم الإدارية في جامعة الملك سعود بن عبد العزيز، وذلك بين عامي 1985 و1995،

بعد ذلك تقاعد ليتفرغ للتأليف والإنتاج الفكري.

في عام 1986، صدر للمفكر تركي الحمد كتاب بعنوان الحركات الثورية المقارنة، وفي عام 1992، صدر له كتاب دراسات ايديولوجية في الحالة العربية،

بعد ذلك بعام صدر له كتاب الثقافة العربية أمام تحديات التغيير.

في عام 1995، صدر له كتاب عن الإنسان اتحدث، ولكن أشهر ما كتبه تركي الحمد، هو رواية من ثلاثة أجزاء بعنوان أطياف الأزقة المهجورة

صدر أول جزء بعنوان العدامة في عام 1995، وبعد عام صدر الشميسي وفي عام 1999، الجزء الثالث بعنوان الكراديب، أثارت الثلاثية الكثير من الانتقادات والجدل لأنها تطرح أفكار عن الدين والجنس والسياسية.

بعد ذلك في عام 1999، صدر له كتاب الثقافة العربية في عصر العولمة،

وفي عام 2000، صدر له روايتان هما شرق الوادي وجروح الذاكرة، في عام 2004، صدر لتركي الحمد كتاب من هنا يبدأ التغيير،

وفي العام التالي، فصدر له رواية ريح الجنة الذي تحول لمسلسل رمضاني في عام 2008.

في عام 2001، صدر لتركي كتاب بعنوان السياسة بين الحلال والحرام (أنتم أعلم بأمور دنياكم)، من خلال هذا الكتاب يحاول تركي الحمد أن يطرح فهم حقيقي للشرع الإسلامي وأن يسلط الضوء على مكامن الخلل والفهم الخاطئ لكيفية تطبيق الشريعة الإسلامية،

ويؤكد من خلال طرحه أن فهم جوهر الإسلام هو المفتاح لفهمه في إطاره الحضاري، بحيث يحقق المقولة أن الإسلام صالح لكل زمان ومكان.

أشهر أقوال تركي الحمد

حياة تركي الحمد الشخصية

تركي الحمد متزوج وله ستة أبناء، وهم طارق وهو متوفي، ونضال من مواليد 1978، وخريج جامعة الملك فهد متخصص بالبترول والمعادن، وابنه حمد من مواليد 1984

وهو متوفي وكان من خريجي جامعة الملك فيص وحاصل على الماجستير من كندا، أما أصغرهم هو محمد من مواليد 1995، بالإضافة لابنتين.

حقائق سريعة عن تركي الحمد

كانت بدايته كاتب في جريدة الرياض، ثم انتقل لجريدة الشرق الأوسط في عام 1990.
توقف لفترة عن الكتابة لكنه يكتب حالياً في صحيفة الوطن السعودية.
في 24 ديسمبر 2012، اعتقلته السلطات السعودية على أثر تغريدة على تويتر وأطلق صراحه فيما بعد.

فيديوهات ووثائقيات عن تركي الحمد

المصادر

info آخر تحديث: 2019/10/27