من هو كيليان مورفي - Cillian Murphy؟

الاسم الكامل
كيليان مورفي
الوظائف
ممثل
تاريخ الميلاد
1976 - 05-25 (العمر 43 عامًا)
الجنسية
إيرلندية
مكان الولادة
إيرلندا, دوغلاس
البرج
الجوزاء

كيليان مورفي، هو ممثلٌ مسرحي وسنيمائي إيرلندي. شارك بالعديد من الأدوار المهمة في أفلامٍ ناجحة للمخرج كريستوفر نولان، حيث شارك في فيلمين من ثلاثية باتمان. شارك كيليان أيضُا في فليم Inception، ومسلسل Peaky Blindres.

نبذة عن كيليان مورفي

كيليان مورفي ممثل سنيمائي ومسرحي إيرلندي. أصبح بارزًا بفضل أدواره الرفيعة في كلًّا من الأفلام المستقلة والرئيسة. على الرغم من أن مسيرته المهنية بدأت كموسيقي في نمط الروك، فقد رفض صفقة تسجيل ألبوم موسيقي وركز على أدائه التمثيلي بدلًا من ذلك.

كان أول ظهور له على خشبة المسرح في عام 1996 بشخصية دارين في مسرحية ” Disco Pigs” للكاتب إندا والش. تلقى أداؤه تقدير ًانقديًّا واستمر في صقل مهاراته التي كانت ترسم شخصيةً مثيرةً واحدة تلوى الأخرى في مدينة دبلن وفي المشهد المسرحي البريطاني، وسرعان ما بدأت العروض السينمائية تقدم له.

أدت واحدة من هذه العروض إلى أول تعاون له مع المخرج داني بويل في فيلم يتحدث عن أحداث ما بعد نهاية العالم “28 Days Later”. وفي حين أنه كان يملك مهنة مزدهرة في الأفلام، إلا أنه أظهر ترددًا عميقًا في التخلي عن عتبة المسرح من أجل الأفلام.

في السنوات الخمس عشرة الماضية، كان جزءًا من بعض المشاريع الأكثر جرأةً وأيقونيةً وتأثرًا في تاريخ السينما. عمل مرةً أخرى مع بويل في فيلم “Sunshine”، ولعب دور الخصم الشرير المعاكس لدور الممثلة رايتشل مكآدامز في فيلم ” Red Eye”، وتعاون مع المخرج كريستوفر نولان في الأفلام التالية: The Dark Knight Trilogy، وInception، وفيلم Dunkirk.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات كيليان مورفي

وُلد في 25 أيار/ مايو عام 1976 في دوغلاس، ضاحية من مدينة كورك. كيليان هو الابن الأكبر لبريندان مورفي، وهو موظف في وزارة التعليم الإيرلندية وزوجته معلمةً للغة الفرنسية. لديه أخٌ يدعى بايدي وشقيقتان هما أورلا وسايل.

نشأ في بالينتيمبل، ضاحية أخرى من مدينة كورك، بدأ كيليان عزف الموسيقى وتأليف الأغاني في العاشرة من عمره. أفراد عائلته من أتباع  الطائفة الرومانية الكاثوليكية وارتاد مورفي المدرسة الكاثوليكية "Presentation Brothers College"، حيث تذوق هنالك لأول مرة طعم التمثيل.

شجعه مدرسه في اللغة الإنجليزية، الشاعر ويليام وال، على مواصلة السعي خلف التمثيل، ولكن في ذلك العمر كان مورفي أكثر اهتمامًا بالموسيقى. كان كيليان، إلى جانب شقيقه بايدي، جزءًا من عدة فرق موسيقية في أواخر سن المراهقة وأوائل العشرينات، وكانت أبرزها فرقة "The Sons of Greengenes".

عُرض على الفرقة صفقة تسجيل خمسة ألبومات موسيقية في عام 1996 من قبل Acid Jazz Records، لكن انتهى بهم الأمر إلى عدم قبولها حيث كان بايدي لا يزال في المدرسة الثانوية. وفي العام نفسه، التحق بكلية كورك الجامعية لدراسة القانون.

ولكن كما قال هو بنفسه، لم يكن هناك "طموح وراءها". كان مشغولًا معظم الأحيان مع فرقته، وحبه للأداء قد بدأ في اتخاذ شكلٍ نهائي. ونتيجةً لذلك، تكبد  العناء في تعليمه ولم يتمكن من اجتياز امتحانات السنة الأولى.

إنجازات كيليان مورفي

ازداد حب كيليان مورفي للتمثيل بعد مشاهدته مسرحية "A Clockwork Orange" في مدينة دبلن، من إنتاج شركة "Corcadorca" المسرحية. في أيلول/ سبتمبر عام 1996، ظهر لأول مرة كممثل محترف في مسرحية "Disco Pigs".

وبعد حوالي عام، مثل في فيلم قصير "Quando" للمخرج ديكلان ريكس، وفي عام 1999، بدأ بأول ظهورٍ له في الفيلم الروائي "Sunburn"، إلى جانب الممثلة بالوما بيزا والممثلة سينيد كينان.

بعد سلسلةٍ من الأفلام المستقلة، ظهر بدور رئيسي في فيلم "28 Days Later" عام 2002، تم إنتاجه بميزانية 8 ملايين دولار، حقق فيلم الخيال العلمي للمخرج بويل الذي يتحدث عن أحداث ما بعد نهاية العالم 84.7 مليون دولار في شباك التذاكر.

عملا معًا مرةً أخرى في فيلم الخيال العلمي ذي القصة المثيرة Sunshine عام 2007. من أجل شخصيته كفيزيائي نووي ورائد فضاء روبرت كابا، تشاور مورفي مع الفيزيائي براين كوكس. وفي فيلم "Red Eye" للمخرج ويس كرافن الملقب بسيد الرعب، تبدو عيون مورفي الزرقاء الواضحة وطبيعية الجمال مناسبةً تمامًا مع طباع الشخصية القاسية والمرعبة التي أداها.

في عام 2006، لعب شخصية "Damien O'Donovan" في الفيلم الحائز على جائزة السعفة الذهبية "The Wind That Shakes the Barley" للمخرج كين لوتش. مثل دور البطولة إلى جانب روبرت دي نيرو وسيغورني ويفر في فيلم "Red Lights" عام 2012.

منذ مسرحية "Disco Pigs"، كون سيرةً ذاتيةً محترمة كممثل مسرحي أيضًا، لقد مثل في مسرحية "Much Ado About Nothing" وفي فيلم "The Shape of Things" للمخرج نيل لابوت (2002)، وفي مسرحيتين "Misterman" عام 2011 و "Ballyturk" عام 2014 للكاتب والش.

أهم ظهورٍ له على التلفاز هو في مسلسل الدراما البريطانية الذي يدور حول الجريمة "Peaky Blinders" (بدأ عرضه عام 2013). حيث لعب دور البطولة بشخصية تومي شيلبي Tommy Shelby، القائد الماكر والطموح للعصابة الرومانية الأيرلندية "Peaky Blinders". كما عمل كراوٍ لصالح البرنامج الوثائقي عن الطبيعية "Atlantic: The Wildest Ocean on Earth" التابع لقناة BBC في عام 2015.

أعماله الرئيسية:

كيليان مورفي عمل للمرة الأول مع المخرج نولان في عام 2005 في فيلم الأبطال الخارقين "Batman Begins"، مؤديًا دور جوناثان كران Jonathan Crane أو Scarecrow (الفزاعة). في الفيلم، شخصية Scarecrow هي لطبيب نفسي فاسد يعمل كرئيسٍ للسلطة الإدارية ل Arkham Asylum. أراد مورفي جعل الشخصية أقل تصنعًا في فيلم نولان الذي كان يقوم على أساس الواقعية في بداية الأمر.

أعاد تأدية دوره في كلا جزأي الفيلم "The Dark Knight" عام 2008 و "The Dark Knight Rises" عام 2012 وقدم صوتًا للشخصية في لعبة الفيديو "Batman Begins" عام 2005.

وكان فيلمه الثاني مع نولان في "Inception" عام 2010، حيث ظهر بشخصية روبرت مايكل فيشر Robert Michael Fischer، وهو الوريث لإمبراطورية الأعمال والهدف لمجموعةٍ من اللصوص يقودها دوم  كوب Dom Cobb، شخصيةٌ يمثلها ليوناردو دي كابريو . عرَّف مورفي شخصية فيشر Fischer بأنه "طفل مشاكس يحتاج الكثير من الاهتمام من والده" وقرأ عن أبناء روبرت مردوخ Rupert Murdoch ليضيف عمقًا أكثر لتصويره للشخصية.

تعاون هو ونولان مرةً أخرى من أجل فيلم دراما الحرب Dunkirk عام 2017. عُرف ببساطة بالجندي المرتعش، بحث مورفي عن الصدمة النفسية التي يتحملها الجندي من أجل إدراكٍ أفضل لاضطرابات ما بعد الصدمة التي تعاني منها شخصيته.

جوائز:

كان تأقلمه مع المسرحية في "Disco Pigs" سببًا في فوز كيليان مورفي بأول جائزةٍ له، جائزة أفضل ممثل في مهرجان Ourense السنيمائي المستقل عام 2002.

في عام 2006، حصل على ترشيح لجائزة غولدن غلوب من أجل فيلم "Breakfast on Pluto".

فاز فيلمه "The Dark Knight"، بجائزة ACCA لأفضل طاقم ممثلين في عام 2008.

حصل على جائزة دراما ديسك من أجل أدائه البارز المستقل عام 2012 لرسمه لشخصية Thomas Magill في مسرحية " Misterman".

ومن أجل "Peaky Blinders"، أصبح المستلم لجائزة Golden FIPA لأفضل ممثل في المسلسلات التلفزيونية في عام 2014.

أشهر أقوال كيليان مورفي

حياة كيليان مورفي الشخصية

التقى كيليان مورفي بالفنانة البصرية إيفون مكغينس في عام 1996 في إحدى عروض فرقته في مدينة دبلن. بعد ثماني سنوات تقريبًا من المواعدة، تزوجا في 1 آب/ أغسطس عام 2004.

حظي الزوج معًا بولدين، ملاكي (وُلد عام 2005) وأيرن (ولد عام2007)، وتقيم العائلة حاليًا في مونكستاون Monkstown، مقاطعة كورك.

قد أكد مرارًا وتكرارًا أنه ليس لديه رغبة في الانتقال إلى هوليوود وهو يعتبر نفسه انطوائيًّا، حيث يفضل أن يعيش حياةً خاصة منعزلة. ليس لديه وكيل إعلامي خاص به، ولا مصمم أزياء، وغالبًا ما يحضر العروض الأولى لأفلامه وحيدًا. ولم يكن حتى عام 2010 قد ظهر على برنامج تلفزيوني حواري مباشر.

حقائق سريعة عن كيليان مورفي

قام مورفي بأول ظهور له كممثل محترفي في مسرحية Disco Pigs عام 1996.
حظي بالاهتمام العالمي في عام 2002 بكونه بطل فيلم المخرج داني بويل الذي يتحدث عن أحداث ما بعد نهاية العالم "28 Days Later".
تلقى مورفي لقاء دوره كامرأةٍ متحولة جنسيًا ترشيحًا لجائزة غولدن غلوب لفئة أفضل ممثل في الموسيقى أو الكوميديا.
في عام 2006، لعب مورفي الدور الرئيسي في فيلم المخرج كين لوتش الحائز على السعفة الذهبية "The Wind That Shakes the Barley".
تعاون مرة أخرى مع المخرج بويل من أجل فيلم الخيال العلمي Sunshine، ومع نولان من أجل الفيلم الذي حقق نجاحًا كبيرًا Inception.

فيديوهات ووثائقيات عن كيليان مورفي

المصادر

info آخر تحديث: 2018/12/30