من هو منصور النقيدان - Mansour al-Nogaidan؟

الرئيسية » شخصيات » إماراتية » منصور النقيدان
منصور النقيدان
الاسم الكامل
منصور النقيدان
الوظائف
،
تاريخ الميلاد
1970-11-28 (العمر 50 عامًا)
الجنسية
مكان الولادة
المملكة العربية السعودية, بريدة
البرج
العقرب
الشبكات الإجتماعية

منصور النقيدان هو كاتب وصحفي وإعلامي إماراتي كتب العشرات من المقالات ونشرها في أهم الصحف كما أثار الجدل بأفكاره وتحولاته الفكرية

نبذة عن منصور النقيدان

مسلم ذو توجهات ليبرالية وعلمانية، آثار الكثير من الجدل وانتقده عدد من الشيوخ ورجال الدين، كتب العديد من المقالات والكتب وتم تكريمه من تحالف الأمل، في مراهقته عزم على الانضمام إلى جماعة إسلامية متشددة تُدعى “إخوان بريدة” وعلى اثرها تسرب من التعليم الحكومي قبل حصوله على الشهادة المتوسطة،

حُكم عليه بالسجن في عام 1991، إنه الكاتب والصحفي الإماراتي منصور النقيدان، تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن منصور النقيدان.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات منصور النقيدان

تسرب منصور النقيدان من التعليم الحكومي قبل حصولة على الشهادة المتوسطة لينضم في أولى سنوات مراهقته بجماعة إسلامية متطرفة تُدعى "إخوان بريدة" والتي عُرفت بتبنيها لأفكار وآراء "محمد بن عبد الوهاب" والدعوة إلى التمسك بتعاليمه، ثم انخرط في دراسة العلوم الشرعية، فانضم إلى حلقات العلم والتحق بالكتاتيب فدرس الفقه وعلوم الشريعة على أيد علماء في مدينة بريدة، وكان ذلك في الفترة بين عام 1985 حتى عام 1991.

اتم منصور النقيدان حفظ القرآن الكريم في سن الثامنة عشر، تأثر بالتحولات التي جرت في المملكة العربية السعودية كوجود قوات التحالف الدولي على الأراضي السعودية بعد احتلال العراق للكويت في عام 1990، حيث نادى دعاة الاسلام السياسي بمعارضة الحكومة وقتئذ.

انضم لمجموعة من الناشطين في إحدى العمليات التخريبية في منتصف عام 1991 حيث شنوا هجوم على محلات الفيديو في بريدة وقاموا بإحراقها وتدميرها فحُكم عليه بالسجن لمدة سنتين وثمانية أشهر.

 

إنجازات منصور النقيدان

له اسهامات عديدة في الكتابة الصحفية والتأليف؛ فقد كرس حياته للفكر والقلم خاصةً مع تبنيه للأفكار العلمانية والليبرالية التي برزت في انتاجه الفكري، شارك في تأسيس صحيفة الوطن في المملكة العربية السعودية.

في عام 1998 أخذ النقيدان يكتب ضمن جريدة الحياة  وفي الفترة الممتدة بين عامي 1998وعام 2000 كان يكتب في مجلة المجلة اللندنية

نشر مقالاته في الصحف العربية والدولية مثل صحيفة الرياض وصحيفة الوقت البحرينية، وصحيفة نيويورك تايمز وواشنطن بوست ومجلة النيوزويك العربية.

في عام 2003 بدأ الكتابة لدى جريدة الرياض وكان كاتباً متفرغاً للجريدة لمدة 3 أعوام أي حتى عام 2006.

في عام 2004 تُرجمت تحولاته الفكرية إلى مقالٍ في النيويورك تايمز بقلم الكاتبة إليزابيث روبين وبعنوان (الجهادي الذي ظل يتساءل لماذا؟)

وفي عام 2005 قامت قناة العربية بصنع فيلمٍ وثائقيٍ عن حياته وتحولاته الفكرية والعقائدية وتم بث هذا الوثائقي الذي استمر لمدة ساعتين.

نشر مقالةً في عام 2007 ضمن جريدة الوشنطن بوست كتب فيها عن التجربة الروحية التي عاشها مع الإيمان وقامت دوروثي سيلر بتضمين هذه المقالة ضمن أفضل 90 مقالة نشرت باللغة الأنكليزية.

وفي عام 2007 بدأ منصور النقيدان بالكتابة لجريدة الوقت البحرينية واستمر في ذلك حتى فبراير من عام 2008

في عام 2008 بدأ منصور النقيدان بالعمل ككاتب متفرغ لجريدة الرياض واستمر في عمله هذا حتى عام 2011

ومن ثم بدأ بكتابة مقالٍ أسبوعي لجريدة الاتحاد واستمر في ذلك حتى شهر مايو في عام 2018

من شهر يونيو عام 2012 وحتى شهر مايو من عام 2018 كان منصور النقيدان مديراً لمركز المسبار للأبحاث بعد أن كان باحثاً فيه منذ نهاية عام 2009

في شهر فبراير من عام 2018 قام منصور النقيدان بتأسيس شركة حرف أند فاصلة ميديا في أبو ظبي.

من أهم أعمالة ما يلي:

خارطة الإسلاميين في المملكة العربية السعودية.
دراسة عن هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المملكة العربية السعودية في كتاب الملوك المحتسبون

 

حياة منصور النقيدان الشخصية

كل ما نعرفه عن الحياة الشخصية والاجتماعية لمنصور النقيدان أنه متزوج وأب لطفلين إذ أنه لا يشارك هذه التفاصيل على السوشال ميديا ومع الإعلام.

حقائق سريعة عن منصور النقيدان

تم تكريمه من قبل تحالف الأمل برعاية اليونسكو وفي أمسية خاصة ضمن مكتبة نيويورك العامة

فيديوهات ووثائقيات عن منصور النقيدان

المصادر

آخر تحديث: 2020/10/24