من هي ميسون زايد - Maysoon Zayid؟

ميسون زايد
الاسم الكامل
ميسون زايد
الوظائف
ممثلة
تاريخ الميلاد
1974 - 09-07 (العمر 44 عامًا)
الجنسية
أمريكية،فلسطينية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, نيو جيرسي
درس في
جامعة ولاية أريزونا
البرج
العذراء
الشبكات الإجتماعية

ميسون زايد وهي ممثلة وكاتبة كوميدية أمريكية الجنسية، فلسطينية الأصل، تعاني من الشلل الدماغي الذي لم يمنعها من تأسيس مهرجان العرب الكوميدي الأميركي في نيويورك مع زميلها “دين عبيد الله”.

نبذة عن ميسون زايد

لطالما كانت ميسون زايد الجزء الصاخب والمشاكس من مجموعة صغيرة مكرّسة للفت الانتباه إلى حقوق الإعاقة وقدرتها في الترفيه والتي غالباً ما تم تجاهلها وسط وقائع وعرقلات غير بسيطة في حياة ميسون، سَخِرت ميسون من ذلك الواقع قائلة “لو وجدت دورة ألعاب أولمبية للقمع والاضطهاد، كنت لأفوز بالميدالية الذهبية، فأنا فلسطينية ومسلمة وأنثى ومن ذوي الاحتياجات الخاصة وأعيش في ولاية نيو جيرسي“.

إلا أن ملاحظاتها المجتمعية وسخريتها الواقعية تنبع من عملها كناشطة صالحة. فتحدثت ميسون في إحدى مرات أدائها في مؤتمرات تيد عن الدور الذي يستطيع الناس لعبه لجعل العالم مكاناً أكثر شموليةً، فقالت:” أنا أملك 99 مشكلة والشلل هي مشكلة واحدة منها فقط، الأشخاص ذوو الاحتياجات الخاصة هم أكبر أقلية في العالم، ونعد نحن أقل الأشخاص الذين يتم تمثيلهم في البرامج الترفيهية”. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن ميسون زايد.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات ميسون زايد

وُلدت ميسون زايد في 7 سبتمبر عام 1974 في نيو جيرسي، في الولايات المتحدة الأمريكية، لوالدين فلسطينيين، أثناء ولادتها تعرّضت للشلل الدماغي وقد حدث غالباً نتيجة صدمة دماغية قبل الولادة، وعلى الرغم من هذا الحدث فإن ميسون قد حظيت بطفولة مثالية ووالدين لطالما أحبّاها وقدموا لها جميع سبل الرعاية والاهتمام، كما أن ميسون هي الأخت الصغرى بين أربع أخوات بنات.

تلقّت علومها المبكّرة بشكل طبيعي في المدارس العادية إلى جانب إخوتها، وتغلبت على الشلل برقص الباليه ودروس البيانو بسبب عدم قدرة والديها على تحمّل مصاريف العلاج الجسدي أو الفيزيائي في ذلك الوقت، ثم التحقت بجامعة ولاية أريزونا في منحة أكاديمية، وفي يومها الأول بصف الأدب الإنكليزي، صعقها أستاذها بسؤال: "هل يمكنك القراءة؟"

ثم تخصصت بالمسرح، إذ كان حلم حياتها دوماً أن تظهر في مسلسل "General Hospital" لكن رغم إبهارها لمعلميها، لم تُختَر أبداً للتمثيل في مسرحيات الجامعة. حتى حين أعلن قسم المسرح عن مسرحيةٍ عن فتاة مصابة بشللٍ دماغي، اختِيرت طالبة معافاة بدلاً من ميسون لأداء الدور.

وقالت ميسون: "كان الأمر مدمِّراً، لأنِّي علمتُ أنَّني جيدة. كانت الفتاة التي حصلت على الدور ممثلةً عظيمة. لكن لِمَ يريد أي شخص رؤيتها وهي تتظاهر بالشلل الدماغي في حين أنا جالسة هنا؟". حصلت على درجة البكالوريوس في الفنون التمثيلية من هذه الجامعة.

وبعد التخرج، سعت للعمل بالتمثيل، إلى أن أخبرها مدرب تمثيل صراحةً، بأنَّها لن تنجح أبداً في الفوز بأي دور، وأنَّها يجب أن تؤدي عرضاً خاصاً تنفرد فيه.

إنجازات ميسون زايد

بدأت ميسون زايد بالتمثيل لمدة عامين متتاليين في أحد دور الأوبرا الشعبية، والتي كانت تسمى The World Of Trance. فعملت ميسون زايد على مواجهة الجمهور بجسدها المرتعش، وعلى الرغم من أنها لا تستطيع الوقوف مارست كوميديا الموقف.

وقامت بالتمثيل أيضاً في فلم لا تعبث مع زوهان. وظهرت أيضاً ضيفة شرف في العديد من البرامج منها، والتي من أبرزها برنامج NBC Nightly News ومسلسل قانون ونظام، إضافة إلى العديد من البرامج الأخرى. كما أصبحت مُعلِّقةً سياسية في برنامج Countdown with Keith Olbermann، ما أثبت جدارتها وموهبتها.

في 2003 وبعد أحداث 11 سبتمبر، قامت ميسون زايد بالإسهام في تأسيس مهرجان العرب الأمريكي. وضمت إليه العديد من النشاطات السياسية التي تقوم على دعم القضية الفلسطينية. عزمت ميسون زايد في ذلك الوقت على قضاء ثلاث أشهر من كل سنة في أحد مناطق فلسطين. كما كانت تعمل أيضاً على إدارة برنامجاً للفنون خاص بالأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة عموماً والأيتام خصوصاً.

ظهرت ميسون زايد لأول مرة على الشاشة في خريف 2006 في برنامجها الخاص "little American whore" على مسرح لوس أنجلوس المركزي.

عام 2014 وعلى منصة حدث تابع لمنظمة TED، عرّفت نفسها للجمهور قائلةً: "أنا فلسطينية، ومسلمة، وامرأة ملونة، ومصابة بإعاقة"، قبل أن تتوقف برهةً لتمسك رأسها وشعرها الأسود الطويل الذي يغطي وجهها، وتضيف: "وأعيش في نيوجيرسي". في وسط عارم من الضحك وسخرية الواقع، هذه الجمل البسيطة أعيد نشرها في 2018 لتحقق ما يقرب من 15 مليون مشاهدة في وقت قصير جداً، لتكبر شعبية زايد وتتضاعف.

لديها إلى الآن اتفاق مع قناة ABC لإنتاج مسلسل كوميدي أقرب إلى بالسيرة الذاتية عنوانه Can-Can" "، تؤدي ميسون فيه دور البطولة. إذ ستكون الشخصية الرئيسية للعمل امرأة مسلمة لديها إعاقة نشأت في نيوجيرسي بشعرٍ طويل، وترتدي قمصان فرقة ميتاليكا، وتختبر الحب والصداقات والعالم.

وCan-Can تعبير استخدمه والدها في صغرها ليحثّها على تخطي إعاقتها، قائلاً: "لو استطاع الآخرون فعل ذلك، فأنت أيضاً تستطيعين"، يواجه المسلسل عقباتٍ كبيرة منها تنفيذي ومنها انتاجي. يتضمن طاقم المنتجين التنفيذيين لمسلسل Can-Can المنتج تيد ميلنر والممثل الكوميدي شون هايز.

في السنوات الأخيرة، تضمنت عروضها أداءً في قمة the Team Beachbody Coach Summit بمدينة ناشفيل، وهو تجمع لأصدقاء الرياضة، وافتتاحية للمغني الأميركي بيتبول في لاس فيغاس

أشهر أقوال ميسون زايد

حياة ميسون زايد الشخصية

تعرّفت ميسون زايد إلى زوجها "شيفوجي" حين كانت مع اللاجئين في الأراضي الفلسطينية، وشيفوجي وهو الاسم الذي تحب أن تظهره ميسون له، وهي كلمة كونتها ميسون من كلمتي Chef أي «طاهي»، وRefugee أي «لاجئ»؛ لأنَّه في الواقع هو لاجئ وطاهي . ولا ترغب زايد بالكشف عن اسمه الحقيقي للإعلام. تعيش ميسون في شقة مشرقة مليئة بالنباتات في كليفسايد بارك بولاية نيوجيرسي مع زوجها وقطهما.

حقائق سريعة عن ميسون زايد

  • كانت لحظةً فارقة في حياتها عندما أدركت أنَّ الأفلام التي تضمنت شخصياتٍ مصابة بإعاقات وكانت تحبها مثل Born on the Fourth of July، وwhat’s Eating Gilbert Grape، وRain Man، أدى أدوار الشخصيات فيها كلها ممثلون أصحاء.
  • ترتجف ميسون طوال الوقت، رغم أنَّ اليوغا خففت حدة الارتجاف، وهي تستطيع المشي، لكنَّها تعجز عن الوقوف وقتاً طويلاً. (لذا تغير وضعها بين الجلوس والوقوف كثيراً في أثناء العروض).
  • كانت إعاقة ميسون زايد وديانتها الإسلامية تقف عائقاً بينها وبين دخول مجال الفن والتمثيل. ففي بدايتها كانت تعمل على إيصال الناس من نيويورك إلى نيوجرسي مكان العرض، وقد أصيبوا بدهشة عندما علموا أن الفتاة التي تقود السيارة هي فتاة لديها إعاقة.
  • ميلنر وهايز شركاء ميسون زايد في مسلسلها الكوميدي الذي قيد التحضير إلى الآن، واعيان بالكامل للأفكار الجديدة التي يروج لها مسلسل Can-Can، لكنَّهما قالا إنَّ هذا ليس ما أقنعهما بميسون. بل إنهم عندما قابلوها، ملأت طاقتها الغرفة، وكانت واعيةً بنفسها، وذكية للغاية، ومرحة بشكل لا يصدَّق، مما دفعهما بكل إصرار للمشاركة في هذا العمل، والأهم أنَّ لديها قصة فريدة. ويأمل المنتجون أن تحطم ميسون زايد الصور النمطية لذوي الاحتياجات عموماً.

أحدث الأخبار عن ميسون زايد

كيف نجحت ميسون زايد في تحويل شللها إلى دافع لطموحها الفني؟ (فيديو) - إرم نيوز

  نجحت الفتاة الفلسطينية المسلمة في تحويل قصتها لنموذج لإلهام الآلاف في الولايات المتحدة وحول العالم عبر العروض الكوميدية التي تحمل العديد من المعاني الهادفة.

فيديوهات ووثائقيات عن ميسون زايد

المصادر

info آخر تحديث: 2019/05/31