من هو روبرت دي نيرو - Robert De Niro؟

الاسم الكامل
روبرت دي نيرو
الوظائف
ممثل ، منتج
تاريخ الميلاد
1943 - 08-17 (العمر 76 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, نيويورك
البرج
الأسد
الشبكات الإجتماعية

روبرت ماريو دي نيرو، ممثلٌ ومنتجٌ سينمائي ومسرحي اعتُبر أسطورةً في تاريخ السينما الأمريكية على مر العصور، حصل على جائزة الأوسكار كأفضل ممثل عدة مرات.

نبذة عن روبرت دي نيرو

وُلد دي نيرو في مدينة نيويورك في 17 آب/ أغسطس 1943، وترك روبرت دي نيرو المدرسة في سن السادسة عشر. عمل خلال مسيرته المهنية مع العديد من المخرجين المشهورين بما فيهم بريان ديبالما، إيليا كازان، والأهم مارتن سكورسيزي .

الدور الذي لعبه دي نيرو في فيلم العراب الجزء الثاني 1974 جعله يحصل على أول جائزة أوسكار له، وقد قدم العديد من الأدوار الحاسمة في العديد من الأفلام الانتقائية بما فيها The Deer Hunter عام 1973، حصل على الأوسكار الثاني عن دوره في فيلم Raging Bull عام 1980.

حقق دي نيرو نجاحًا متواصلاً في التسعينات في أفلامٍ عديدة مثل “Goodfellas” و “Analyze This”، نال الأوسكار السابع في حياته عام 2012 عن فيلم Silver Linings Playbook.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات روبرت دي نيرو

والدته فرجينيا أدميرال رسامةٌ موهوبة خريجة بيركليما، كان لها اسمٌ كبير في الأربعينات والخمسينات من القرن العشرين، ووالده روبرت دي نيرو الأب رسامٌ ونحات وشاعر، لقيت أعماله إشادةٌ نقدية عالية. عُرف هذين الزوجين بلقب (الثنائي الذهبي) في وسط الدائرة الفنية في نيويورك. لكنهما افترقا عام 1945 عندما كان دي نيرو الابن ابن عامين فقط.

حذا دي نيرو الابن حذو والده، فكرس حياته للفن، ونشأ في البداية مع والدته التي عملت كموظفة طباعة بدوام ٍجزئي لورشة عمل ماريا بيكاتور الدرامية، لكي تتمكن من تربية ولدها، وكشيءٍ من التعويض سمحو ل دي نيرو أن يحضر دروس التمثيل للأطفال بشكل مجاني. كان دي نيرو طفلاً حيويًا ومشرقًا مولعًا بالأفلام بشكلٍ لايصدق، فقد كان يشاهد الأفلام مع والده عندما كانا يمضيان بعض الوقت سويًا.

لعب دي نيرو في سن العاشرة دور الأسد الجبان على مسرح الدعم OZ. بعد فترةٍ وجيزة حصل على قبول في المدرسة العليا المرموقة للموسيقى والفنون في نيويورك، وهي مؤسسةٌ متخصصةٌ في الفنون البصرية والأداء . لكنه كان يشعر بالارتباك وعدم الاستقرار بسبب الأجواء التنافسية، فانسحب منها وانتقل الى المدرسة العامة بعد أيامٍ قليلة فقط.

لم يمضِ وقتٌ طويل على بدء الدروس في P.S.41 في قرية جرينتش حتى أثبت دي نيرو أنه غير مهتم بالمدرسة تمامًا. فانضم في سن المراهقة الى عصابة الشوارع الإيطالية مما أعطاه لقب (Bobbg milk) في إشارةٍ إلى بشرته الشاحبة وجسده النحيل، وقد قدمت له العصابة الخبرة، فصور المجتمع الإيطالي كممثلٍ بارع.

التحق دي نيرو باستوديو أدلر للتمثيل، حيث كانت طريقة التمثيل فيه تعتمد طريقة ستانيسلا فيسكي في التمثيل، وهي تنطوي على تحقيق طابعٍ نفسي عميق.
درس لفترة وجيزة مع لي ستراسبرغ في الاستوديو الخاص به في مدينة نيو يورك ثم بدأ الاختبار، أدى دي نيرو الاختبار بمجموعةٍ من الصور الذاتية، متنكرًا بأشكالٍ مختلفة ليثبت أنه ليس مجرد ممثلٍ عرقي، وظهر بشكلٍ صريح في فيلم "Greeting" عام 1968 .

جاءته عروض عديدة بعد خمس سنوات من ذلك أدت الى انطلاقته، وشارك في زوجٍ من الأفلام المشهود لها عام 1973 وهي "Bang the Drum Slowly"، حيث لعب دور لاعبٍ مريض في فريق بيسبول، و "Mean Streets" في أول تعاونٍ له مع المخرج مارتن سكور سيزي. أصبح دين نيرو في عام 1974 أفضل الممثلين في البلاد، وخصوصًا بعد أن حاز على جائزة أوسكار عن فلم العراب في جزئه الثاني، حيث أدى شخصية فيتو كوريليوني، الدور الذي تعلم فيه أن يتكلم الصقلية.
بعد ذلك بعامين حقق دي نيرو أفضل أداءٍ مسرحي في مسيرته، ولعب دور الشخصية الانتقامية ترافيس بيكل في "Taxi driver" عام 1976 جنبًا الى جنب مع جودي فوستر.

إنجازات روبرت دي نيرو

استمر في إظهار مهارته الهائلة كممثلٍ درامي في عام 1978 في فيلم "The Deer Hunter". وأدى دي نيرو في وقتٍ لاحقٍ دور الملاكم متوسط الوزن "جيك لاموتا " في فيلمٍ لم يلقَ نجاحًا تجاريًا. وقد كوفئ على تفانيه بجائزة أوسكار كأفضل ممثل عام 1981 بعد اعترافاتٍ بقدراته عام 1981 .

كانت خطوته التالية مع سكورسيزي "ملك الكوميديا" بمثابة جرعة أسبرين بفيلم "Once Upon a Time in America" عام 1984 ، وهو من الأعمال البارزة ل دي نيرو في ثمانينات القرن العشرين. ثم كان فيلم الخيال العلمي "Brazil" عام 1985 والفيلم المستوحى من التاريخ "The Mission" عام 1986 ، ولاحقًا فيلم دراما الجريمة "Untouchables" عام 1987، كما أدى دي نيرو دور رجل العصابة في فيلم "AL Capone" مع كيفن كوستنر وإليوت نيس، والفيلم الكوميدي "Midnight Run" عام 1988 .

افتتح دي نيرو التسعينات بقيلم "GoodFellas"، وهو الفيلم الذي شهد أول تعاون بين دي نيرو وراي ليوتا، كما لعب دي نيرو دور مريضٍ يعود له وعيه في فيلم "Awakenings" أخرجه بني ماررشال وشارك في بطولته روبن ويليامز وحصل عنه على أوسكار أواخر عام 1990 .
بقيت الدراما هي النوع المفضل لدى نيرو، فلعب دور وزيرٍ اسمه مدرج في القائمة السوداء في فيلم "Guilty by Suspicion"، ودور مدير حرائق في فيلم "Ron Howards Back draft" وكلاهما في عام 1991 .

تلقى دي نيرو جائزة الأوسكار السادسة عن دوره في "Fare"، كان الفيلم أفضل تعاونٍ بين دي نيرو وسكورسيزي، وقد حقق أكثر من 182 ميلون دولار في جميع أنحاء العالم.

بعد العمل المسرحي الكوميدي "Night and City"عام 1992 و "Mad dog and Glory" 1993 ، أتى عملٌ درامي آخر هو "This Boy life" عام 1993 ،حيث أدى دور والدٍ سيئ أمام الشاب ليوناردو دي كابريو.
في نفس العام قدم دي نيرو عمله الإخراجي الأول الذي حمل عنوان "Bronx Tale"، وهو فيلم يحكي عن تأقلم شخص يمارس الكتابة. وفي عام 1994 كان دي نيرو محترفًا يصعب التعرف عليه عندما أدى دور الوحش في فيلم للمخرج كينيت براناغ مقتبسٌ عن رواية ماري شيلي فرنكشتاين.

شهد خريف 1995 عمل آخر مع سكورسيزي، يحكي عن الحياة الغوغائية هذه المرة في لاس فيغاس، حيث جسد دي نيرو شخصيةً تعتمد على عناصر الحياة الحقيقية في "Casino"، شاركه البطولة شارون وبيسي .

أما بالنسبة لبقية فترة التسعينات وحتى بداية الألفية الجديدة، فنادرًا ما مرت سنة لم يظهر فيها دي نيرو على الشاشة الكبيرة، إما في دور البطولة أو كشخصيةٍ داعمة.

في مطلع القرن العشرين لعب دي نيرو دورًا مختلفًا تمامًا في فيلم "Analyze This"، حيث جسد المحاكاة الساخرة للواقع والحياة الشعبية في الأفلام الغوغائية، حصد عن الدور جوائز كثيرة، وصلت محليًا حتى 100 مليون دولار.
لعب دينيرو في عام 2000 دورًا كوميديًا في فيلم "Meet the Parents" مع أيقونة الشاشة بين ستيلار الذي جسد دور حموه. وكان نصيب كلٍ من"Meet the Fockers" عام 2004 و "Little Fockers"عام 2011 النجاح أيضًا في شباك التذاكر.

استمر دي نيرو في التحول بين الأدوار الكوميدية والجادة على مدى السنوات القليلة التالية، فقد لعب دي نيرو دور الأرمل في فيلم "The intern" عام 2015 ، ودور البطولة في فيلم "Hands of stone" عام 2016، حيث جسد شخصية راي ارسيل مدرب الملاكم البنامي روبرتو دوران. وفي نفس العام حصل دي نيرو على وسام الحرية من الرئيس أوباما لمساهماته الفنية .

أشهر أقوال روبرت دي نيرو

حياة روبرت دي نيرو الشخصية

تزوج دينيرو من الممثلة ديان آبوث في عام 1976 ولهما طفلٌ واحد، انفصلا عام 1988 . كان دينيرو على علاقةٍ طويلة مع عارضة الأزياء توكي سميث، وأنجبا توأم صبيان في عام 1995. تزوج دي نيرو من غريس هايتور عام 1997 وأنجبت له ولدًا واحدًا.   أما من حيث ديانة روبرت دي نيرو ومعتقداته وطائفته الأصلية ، فقد ولد لعائلة مسيحية كاثوليكية

حقائق سريعة عن روبرت دي نيرو

  • لا يحب دينيرو الحوارات.
  • قُبض عليه عام 1998 في باريس ضمن حملات اعتقال طالت ملاهي ليلية.
  • يمتلك عددًا من المطاعم والفنادق السياحية في أكثر من ولاية أمريكية.
  • دينيرو متعصب للحزب الديمقراطي الأمريكي.

أحدث الأخبار عن روبرت دي نيرو

روبرت دي نيرو يغرّم موظفته بـ6 مليون دولار لهذا السبب الصادم - Elfann.com

  طالب الممثل الاميركي ​روبرت دي نيرو​ بتغريم موظفة تعمل في شركته تدعى تشاس روبنسون، بعد ان تم ضبطها وهي تتابع Netflix خلال فترة عملها اضافة الى انها.

روبرت دي نيرو يقاضي أحد موظفيه بـ6 ملايين دولار بسبب مشاهدة Friends ! روبرت دي نيرو يقاضي أحد موظفيه بـ6 ملايين دولار بسبب مشاهدة Friends ! - البيان نيوز

  رفعت شركة Canal Productions المملوكة للممثل الأمريكي روبرت دي نيرو دعوى قضائية ضد أحد موظفيها بسبب مشاهدته Netlfix أثناء ساعات العمل الرسمية ....

روبرت دي نيرو يقاضي أحد موظفيه بـ6 ملايين دولار بسبب مشاهدة Friends ! - FilFan.com

  رفعت شركة Canal Productions المملوكة للممثل الأمريكي روبرت دي نيرو دعوى قضائية ضد أحد موظفيها بسبب مشاهدته Netlfix أثناء ساعات العمل الر...

نجوم نشؤوا في عائلة مثلية.. من بينهم روبرت دي نيرو وكايلي جينر! - البوابة

  الأسرة النووية التي تتألف من أب وأم وأطفال ليست شرطا لتربية طفل ناجح، فقد نشأ العديد من النجوم وسط أنواع غير تقليدية ومثلية من العائلات، وحققوا نجاحًا كبيرًا.

فيلم الجريمة After Exile يجمع روبرت دي نيرو وشيا لابوف - اليوم السابع

  يتعاون نجم هوليوود الشهير روبرت دي نيرو البالغ من العمر ( 75 عام ) مع النجم الأمريكي شيا لابوف ذو الـ ( 33 عام ) في عمل سينمائي جديد يحمل اسم " After Exile " .

فيديوهات ووثائقيات عن روبرت دي نيرو

المصادر

info آخر تحديث: 2019/06/19