من هو أميتاب باتشان - Amitabh Bachchan؟

أميتاب باتشان
الاسم الكامل
أميتاب هاريفان باتشان
الوظائف
مذيع ، ممثل ، منتج
تاريخ الميلاد
1942 - 10-11 (العمر 76 عامًا)
الجنسية
هندية
مكان الولادة
الهند, الله أباد
درس في
Sherwood College،كلية كيوري مال
البرج
الميزان
الشبكات الإجتماعية

أميتاب باتشان هو منتج ومقدم برامج وممثل هندي مشهور، كانت بداياته في التمثيل في الأفلام الهندية، وانتقل تدريجياً إلى التمثيل في الأفلام المالايالامية والإنجليزية. وبفضل أدائه الرائع في أفلام مثل ‘Deewar’ و ‘Zanjeer’ ، أصبح يُعرف باسم “الشاب الغاضب” للسينما الهندية.

نبذة عن أميتاب باتشان

أميتاب باتشان هو منتج ومقدم برامج وممثل هندي مشهور، كانت بداياته في التمثيل في الأفلام الهندية، وانتقل تدريجياً إلى التمثيل في الأفلام المالايالامية والإنجليزية. وبفضل أدائه الرائع في أفلام مثل Deewar و Zanjeer، أصبح يُعرف باسم “الشاب الغاضب” للسينما الهندية.

وقد اكتسب شعبية كبيرة خلال حياته المهنية حيث أنه لم يمثل في أفلام الأكشن الجادة فحسب، بل قام أيضًا بالتمثيل في مجموعة متنوعة من الأدوار، في الكوميديا ​​والدراما. حيث أظهر تنوعًا هائلًا بالأدوار. وبسبب تأثيره في السينما دعاه المخرج الفرنسي فرانسوا تروفو بـرجل صناعة السينما الوحيد.

وقد منحته حكومة الهند جوائز مثل “Padma Shri” و “Padma Bhushan” و “Padma Vibhushan”، لمساهمته الاستثنائية في السينما العالمية. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن أميتاب باتشان.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات أميتاب باتشان

ولد أميتاب هاريفان باتشان في 11 أكتوبر 1942، في الله أباد، الهند. والده الشاعر الهندي هاريفانش راي باتشان ووالدته تيجي .

تابع تعليمه الابتدائي والثانوي من مدرسة Sherwood College، في ناينيتال. وقد تخرج من كلية كيوري مال التابعة لجامعة دلهي، وحصل على درجتي ماجستير.

إنجازات أميتاب باتشان

في عام 1969، كان أول ظهور له في السينما الهندية، حيث كان الراوي والمعلق الصوتي في فيلم بوفان شوم من إخراج Mrinal Sen. وقد فاز الفيلم، بجائزة National Award المرموقة.

في نفس العام، قام بالعمل مع أوتبال دوت، جلال آغا، أنور علي، ومادو، في فيلم "سات هندوستاني".

في عام 1971 ، لعب دورًا داعماً للمثل المشهور راجيش خانا، في فيلم "أناند". وقد لاقى أداءه لطبيب متشائم استحسان كبير، واستمر في التمثيل في أفلام مثل Reshma aur Shera، و Parwaana، و Guddi.

قام بالتمثيل بدور هزلي من أجل التغيير في فيلم "بومباي إلى غوا" ، الذي صدر في عام 1972.

في عام 1973، تم إصدار فيلم الجريمة Zanjeer للمخرج براكاش ميهرا، حيث لعب دور البطولة في شخصية المفتش فيجاي خانا. وقد نجح الفيلم نجاحاً كبيراً وقد لقب أميتاب باتشان باسم "الشاب الغاضب" من قبل بوليوود.

خلال العامين التاليين، لمع نجم باتشان في الأفلام التي تصدرت البوكس أوفيس مثل Majboor، ومنها من أفلام هوليوود مثل Zig Zag، و Chupke Chupke، و Mili، و Faraar. حيث أثبت من خلال هذه الأفلام أنه جدير بالشهرة وأنه ممثل متميز.

عام 1975 كان عامًا مهمًا في حياته المهنية، حيث تم لمع في فيلمين من أهم أفلام السينما، وهما "ديوار" و "شولاي". وقد شارك في بطولة "ديوار" شاشى كابور، نيتو سينغ ونيروبا روي. وقد حقق "شولاي" أرباحًا بلغت 2،364،500،000 روبية هندية.

في عام 1976، مثل في فيلم Yash Chopra Kabhie Kabhie، حيث لعب دور شخصية رومانسية من أجل التغيير.

في العام التالي، لعب دور أنتوني غونسالفيس في فيلم " آمار اكبر انتوني"، إلى جانب ريشي كابور وفينود خانا، ويعتبر الفيلم أنه أكثر فيلم يحقق ربحًا.

خلال 1980-1982، قدم أميتاب أداء مثير للإعجاب في أفلام مثل دوستانا و سيلسيلا و Lawaaris و ديش بريمي و نصيب و ساتي بي ساتا.

في 26 يوليو 1982، أثناء تصوير حركة في فيلم "Coolie" ، أصيب باتشان بجروح بالغة ، وفقد الكثير من الدماء بعد تمزق في الطحال في البطن. بعد أخذ استراحة، قام بتصوير بقية الفيلم، وأصدر في العام التالي. وقد أصبح الفيلم الأكثر شهرة في تلك الفترة.

في عام 1983، بدأ يعاني من الوهن العضلي الوبيل، وهو اضطراب عصبي عضلي مناعي ذاتي، مما أعاق عمله كممثل. خلال هذا الوقت، أخذ قسطًا من الراحة من العمل وانخرط في السياسة خلال السنوات القليلة القادمة.

في عام 1984، غامر بالسياسة، كداعم لرئيس الوزراء الهندي راجيف غاندي. كما فاز في انتخابات لوك سابها الثامنة من دائرة الله أباد ، لكنه تقاعد من الساحة السياسية بعد ثلاث سنوات.

عاد باتشان إلى الأفلام مع دور رئيسي في فيلم "شاهين شاه" في عام 1988. وقد حقق نجاحًا كبيراً.

بين عامي 1990 و 1992، مثل في أفلام مثل Agneepath و Khuda Gawah و Hum، لكنه توقف عن التمثيل للمرة الثانية بعد ذلك.

وفي عام 2005 مثل في فيلم "أسود". ومن 2000-2007، قدم باتشان برنامجًا تلفزيونيًا يدعى من سيربح المليون؟، وقد كان أحد البرامج التلفزيونية الأكثر مشاهدة في الهند.

في عام 2005، قام بالتعليق على الفيلم الوثائقي الفرنسي الحائز على جائزة الأوسكار بعنوان مسيرة البطريق للمخرج Luc Jacquet. وقد شارك في فيلم Sarkar المأخوذ عن رواية ماريو بوزو الأكثر مبيعًا، "العراب".

وفي عام 2009، قدم باتشان برنامج Bigg Boss، وهو برنامج تلفزيون واقعي وطني. كما لعب دور البطولة في فيلم ناجح بعنوان Paa، تدور قصة الفيلم على المرض النادر المعروف بالشياخ ويسلط الضوء على علاقة الأب بابنه. أميتاب باتشان وأبهيشيك باتشان هما أبٍ وابن على الترتيب في الحقيقة، أما في الفيلم فالأمر معكوس.

في عام 2010، قام ببطولة فيلمه الملايالم الأول قندهار، إلى جانب الممثل الشهير موهنلال. وفي عام 2013، قام بأداء دور داعم إلى جانب كابريو في فيلم هوليوود "غاتسبي العظيم". وفي العام التالي، عمل في مسلسل تلفزيوني هندي بعنوان Yudh.

حصل باتشان على جائزة National Film Award لأفلام مثل Agneepath و Black و Paa. وقد فاز أيضًا بجوائز فيلم فير للعديد من الأفلام بما في ذلك "أناند" و "آمار أكبر أنتوني" و "أكس" و "دون".

في عام 2001، حصل على جائزة ممثل القرن في مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي في مصر. وفي عام 2007، منحته حكومة فرنسا لقب "فارس جوقة الشرف"، وهو اللقب الأسمى في البلاد.

حصل أيضًا على الدكتوراه الفخرية من جامعات مرموقة مثل جامعة دلهي في الهند ، وأكاديمية الفنون في مصر ، وجامعة ليدز متروبوليتان و جامعة مونتفورت في المملكة المتحدة ، و جامعة كوينزلاند للتكنولوجيا في أستراليا.

أشهر أقوال أميتاب باتشان

حياة أميتاب باتشان الشخصية

في عام 1973، تزوج من جايا بهادوري، الممثلة الشهيرة، ولديهما ابن يدعى أبيشيك، وابنة تدعى شويتا.

حقائق سريعة عن أميتاب باتشان

  • يُعرف باتشان بأنشطته الخيرية، بما في ذلك مساعدته النقدية من 11 و 30 lakhs للمزارعين في ولاية أندرا براديش وماهاراشترا على التوالي.
  • في عام 2000، نحتت السيدة توسو تمثال باتشان للشمع في متحفها، مما جعله أول آسيوي يحظى بالشرف. هناك مناطق أخرى مثل نيويورك وهونغ كونغ و "واشنطن العاصمة" تحوي أيضًا تماثيله.
  • في عام 2002، اختارته اليونيسف كسفير في حملتها للقضاء على شلل الأطفال في الهند.
  • وحتى اليوم، ظهر في جميع حملاتهم التلفزيونية ، وحث الأمهات الشابات على تطعيم أطفالهن بلقاح شلل الأطفال المنقذ للحياة. في الآونة الأخيرة تم إعلان الهند دولة خالية من شلل الأطفال من قبل "منظمة الصحة العالمية".
  • في عام 2013 أسس "HRB Memorial Trust"، التي سميت باسم والده. يدعم باتشان أيضًا حركة "Save Our Tigers"، وهو مؤيد منتظم لـ (People for Ethical Treatment of Animals (PETA.

أحدث الأخبار عن أميتاب باتشان

أميتاب باتشان: أعيش برُبع كبد منذ 20 سنة | نجوم إف إم - Nogoum FM

  أعلن أسطورة السينما الهنيدة أميتاب باتشان أنه “يعيش على 25%” من كبده على مدى السنوات العشرين الماضية. وفقًا لتقارير وسائل الإعلام، كشف الممثل، خلال حدث فني، أنه ...

أميتاب باتشان يعيش على 25% فقط من كبده - دنيا الوطن

  كشف ممثل بوليوود أميتاب باتشان أنه "يعيش على 25 في المائة" من كبده على مدى السنوات العشرين الماضية. وفقًا لتقارير وسائل الإعلام، كشف الممثل، خلال حدث فني، أنه ...

أميتاب باتشان يعيش على 25% من عمل كبده - Elfann.com

  كشف الممثل الشهير ​أميتاب باتشان​ أنه يعيش على 25 % فقط من عمل كبده منذ 20 عاماً تقريبا. ووفقًا لما افادته وسائل الاعلام، تم تشخيص إصابة الممث.

أميتاب باتشان يكشف: أعيش على 25% من كبدي - الخليج 365

  كشف ممثل بوليوود أميتاب باتشان أنه "يعيش على 25 في المائة" من كبده على مدى السنوات العشرين الماضية. وفقًا لتقارير وسائل الإعلام، كشف الممثل، خلال حدث فني، أنه ...

أميتاب باتشان يتبرع بـ7.5 مليون دولار لضحايا فيضانات الهند - الخليج 365

  القاهرة - بواسطة ايمان عبدالله - تبرع الفنان الهندي الشهير أميتاب باتشان، الثلاثاء، بمبلغ نصف مليار روبية (7.5 مليون دولار) لضحايا الفيضانات بولاية ماهاراشتا ...

فيديوهات ووثائقيات عن أميتاب باتشان

المصادر

info آخر تحديث: 2019/08/03