من هو آندي وارهول - Andy Warhol؟

الاسم الكامل
آندرو وارهولا
الوظائف
رسام ، فنان
تاريخ الميلاد
1928 - 08-06 (العمر 58 عامًا)
تاريخ الوفاة
1987-02-22
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, بنسلفانيا
درس في
جامعة كارنيغي ميلون،مدرسة شينيلي الثانوية،مدرسة هولمز الابتدائية
البرج
الأسد

آندي وارهول مصور وفنان، كان واحدًا من أكثر الفنانين غزارة في الإنتاجةو شعبية في عصره. كان حريصًا على جودة إنتاجه الفني وبنفس الوقت أن يقدم أعمالًا تجارية تصل لعامة الناس.

نبذة عن آندي وارهول

ولد وارهول في السادس من آب عام 1928، في مدينة بيتسبرغ Pittsburgh في بنسلفانيا Pennsylvania،كان آندي رسامًا إعلانيًا ناجحًا، وأصبح رائدًا في حركة فن البوب Pop Art في الستينيات من القرن الماضي.

انخرط في مجموعة واسعة من أشكال الفن، بما في ذلك صناعة الأفلام، وتعديل الفيديو، والكتابة، والدمج بين الفنون الجميلة ومختلف الفنون العامة. توفي وارهول في 22 شباط 1987 في مدينة نيويورك.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات آندي وارهول

آندرو وارهولا ولد في السادس من شهر آب عام 1928 في حي أوكلاند Oakland في مدينة بيتسبرغ Pittsburg في ولاية بنسلفانيا Pennsylvania، والداه من المهاجرين السلوفاكيين.
والده أوندريج وارهولا Ondrej Warhola كان عامل بناء، بينما والدته جوليا وارهولا Julia Warhola، تعمل بفن التطريز. تنتمي عائلته إلى المسيحيين الكاثوليك البيزنطيين المتدينين، وحافظوا على الكثير من ثقافتهم وتراثهم السلوفاكيين.
في سن الثامنة أصيب وارهول بمرض نادر في الجهاز العصبي، الذي تركه طريح الفراش لعدة أشهر. خلال فترة مرضه هذه، أعطته والدته،كونها فنانة دروسًا أولى في الرسم؛ وسرعان ما أصبح الرسم هوايته المفضلة خلال مرحلة الطفولة.

كما كان يحب السينما،وفي سن التاسعة اشترت له والدته كاميرا، فأحب التصوير الفوتوغرافي أيضًا،و واتخذ من قبو منزلهم مقرًا له،وفيه عمل على تركيب وتطبيق أفلامه البدائية.
درس وارهول في مدرسة هولمز الابتدائية Holmes Elementtary و أخذ دروساً فنية مجانية في معهد كارينجي في بيتسبرغ و المعروف حالياً بمتحف كارينجي للفنون.
في عام 1942، في سن الرابعة عشر، عاش مجددًا مأساة كبيرة في حياته، وهي وفاة والده بسبب التهاب الكبد أو اليرقان الشديد، وازداد حزنه لأنه لم يتمكن من حضور الجنازة بل بقي مختبئًا تحت سريره. والده الذي كان مؤمنًا بمواهب ابنه، صرف جميع مدخراته المالية على تعليم آندي.
في نفس العام، بدأ آندي بارتياد مدرسة شينيلي الثانوية Schenley High School، وبعد تخرجه منها، في عام 1945، التحق بمعهد كارينغي للتكنولوجيا Carnegie Institute لدراسة التصميم التصويري والمعروف اليوم بجامعة كارينغي ميلون.

إنجازات آندي وارهول

في عام 1949، تخرج آندي وارهول من الجامعة حاصلًا على بكالوريوس في الفنون الجميلة، ثم انتقل بعدها إلى نيويورك للعمل الفني والتسويق التجاري لأعماله.
في هذا الوقت أسقط حرف الa من اسمه الثاني و أصبح وارهول. في سبتمبر من نفس العام حصل على وظيفة في مجلة غلامور الشهيرة، ودخل بعدها وارهول عالم الشهرة ليصبح من أنجح الفنانين في خمسينيات القرن الماضي. فاز عدة مرات بجوائر على أسلوبه الغريب الاستثنائي، الذي استخدم فيه تقنية الخطوط المنقطة، والطوابع المطاطية لخلق رسوماته.
في أواخر الخمسينيات، بدأ بتكريس المزيد من الجهد والوقت للرسم، وفي عام 1961، طرح لأول مرة مفهوم فن البوب Pop art paintings، الذي يركز على شعارات وأيقونات والعلامات التجارية للسلع التجارية المتداولة.
في عام 1962 تم تسليط الضوء بشكل كبير على أعماله التي تعتمد على مفهوم فن البوب، عندما استخدمت لوحاته على شكل أيقونات صغيرة طبعت على علب الحساء الشهيرة Campbless، هذه السلعة ذات الاستخدام الكبير و المبيعات اليومية الهائلة،حققت لعمله شهرة كبيرة وخلقت ضجة في عالم الفن.
وصف الفنان البريطاني ريتشارد هاميلتون Richard Hamilton طريقة الPop Art بأنها شعبية، مستهلكة، منخفضة التكلفة، إنتاجها ضخم، متجددة، بارعة، مثيرة، لافتة، براقة، ومشروع تجاري رائع.
كما قال وارهول نفسه: "بمجرد أن ينتشر ويطبق فن البوب، لا يمكن أن ترى أبدًا علامة تجارية مصممة بنفس الطريقة، وبمجرد التفكير بطريقة فن البوب لن ترى أمريكا مجددًا بنفس الطريقة".
لوحات البوب الشهيرة لوارهول جسدت علامات زجاجات الكوكا كولا، والمكانس الكهربائية، والهامبرغر، كما جسدت صور لفنانين بألوان حية وجريئة، ومن أشهر موضوعات لوحاته مارلين مونرو Marilyn Monro، وإليزابيث تايلور Elizabeth Taylor، وميك جاغر Mick Jagger، وماو زيدونغ Mao Zedong.

هذه الصور حصلت على شهرة واسعة،بعدها بدأ وارهول بتلقي الكثير من الطلبات لمئات الصور لمشاهير و شخصيات عامة.
لوحته الشهيرة Eight Elvises بيعت مؤخرًا بمئة مليون دولار في عام 2008، مما يجعلها واحدة من اللوحات الأكثر قيمة في تاريخ العالم.
في عام 1964، افتتح وارهول استوديو فني خاص به، وهو مستودع كبير مطلي بالفضة عرف باسم المصنع، وسرعان ما أصبح المصنع واحدًا من المعالم الثقافية الرئيسية في مدينة نيويورك.
أقام فيه الكثير من الحفلات الباذخة، التي حضرها أغنى المواطنين والمشاهير في المدينة، ومنهم الموسيقار لو ريد Lou Read.
بعد الشهرة الكبيرة التي حصل عليها آندي وارهول، أصبح زائرًا دائمًا للملاهي الليلية السيئة السمعة في المدينة، مثل استوديو 54Studio 54، وماكس كانساس سيتي Max's Kansas City .
في عام 1967، نشر وارهول كتابه الأول Andy Warhol's Index. و في عام 1968 كادت مهنة وارهول وحياته تنتهي،حيث تعرض لطلق ناري من قبل فاليري سولانس Valerie Solanas، وهي كاتبة طموحة نسوية راديكالية. أصيب بجروح خطيرة إثر هذا الهجوم، ويقال أن سببه هو رفض وارهول استخدام أحد النصوص الذي كتبته الكاتبة، التي ألقي القبض عليها واعترفت بالجريمة.
قضى وارهول عدة أسابيع في المشفى على أثر إصابته، وخضع لعدة عمليات جراحية لاحقة ونتيجة لإصابته، اضطر لارتداء مشد جراحي لبقية حياته.
في السبعينات واصل وارهول تطوره، ودخل مجالات جديدة من الفن ووسائل الإعلام.
نشر كتباًا مثل  The philosophy of Andy Warhol(from A to B back again) وكتاب Exposures. كما قدم تجربة واسعة في مجال الفيديو، فقد أنتج أكثر مة 60 فيلمًا خلال مسيرته، بعض هذه الأفلام وأكثرها شهرة، أحدها عن النوم حيث يصور الشاعر جون جيورنو John Giorno ينام لمدة ست ساعات، وعن الأكل، أظهر فيه رجل يأكل الفطر ومدته 45 دقيقة.
عمل وارهول أيضًا في النحت و التصوير الفوتوغرافي، وفي الثمانينات انتقل إلى التلفزيون.

أشهر أقوال آندي وارهول

حياة آندي وارهول الشخصية

كانت حياته الشخصية غامضة، وكانت موضع نقاش كبير. ويعتقد على نطاق واسع أنه كان رجل مثلي الجنس، وغالبًا ما جسد فنه ذلك من خلال صوره.

وفاة آندي وارهول

عانى وارهول من الآلام المزمنة في المرارة. في 20 شباط 1987 نقل إلى مستشفى نيويورك حيث أجريت له عملية جراحية لاستئصال المرارة، وانتهت العملية بالنجاح وبدأ يتعافى، ولكن بعد عدة أيام عانى من مضاعفات أدت إلى سكتة قلبية مفاجئة، وتوفي في 22 شباط 1987 عن عمر ناهز الثامنة والخمسين عامًا حضر الآلاف من الناس حفل تأبين له في كاتدرائية القديس باتريك في مدينة نيويورك.

حقائق سريعة عن آندي وارهول

  • أسس وارهول أكاديمية نيويورك للفنون عام 1979.
  • دفن وارهول في مقبرة القديس يوحنا المعمدان البيزنطية،بجانب والديه.
  • يعتبر وارهول رائدًا في فن البوب، وهي حركة فنية ظهرت في بريطانيا في منتصف الخمسينات، وبدأت في أمريكا في أواخر الخمسينات، وفن البوب متناقض مع الطرق التقليدية المعروفة في الفن.
  • تم إنشاء متحف آندي وارهول في مسقط رأسه في بيتسبرغ،بنسلفانيا، وهو أكبر متحف في أمريكا، يضم 7 طوابق وأكثر من 17 صالة عرض، و77 تمثالًا و900 لوحة و 2000 مسودة و 1000 طبعة و 4000 صورة و 4350 فيلمًا وشريط فيديو.
  • زار المتحف أكثر من 25000 زائر فقط خلال الأسبوع الافتتاحي، وفي عام 2010 وصل عدد الزائرين السنوي إلى 106396 زائرًا.

فيديوهات ووثائقيات عن آندي وارهول

المصادر

info آخر تحديث: 2018/02/17